السياحة في البرتغال

Tourism in Portugal

السياحة في البرتغال هي الوجهة المناسبة لك إذا كنت ممن يحبون خوض المغامرات والاستمتاع بالمناظر الطبيعية والتاريخية في ذات الوقت.

0 78

ازدهار السياحة في البرتغالTourism in Portugal” إنما هو نتيجة المرور بالكثير من التغيرات الجغرافية والتاريخية. حيث اهتم البرتغاليون بالمباني القديمة ذات الطابع التاريخي العريق؛ فأصبحت هذه النقطة من أهم عوامل جذب السياح، ومن أهم الأماكن السياحية في البرتغال. كما تكللت مدن دولة البرتغال السياحية بأبهى طبيعة سجية، مريحة للعين وآسرة للقلب ومثيرة للاستكشاف.


لمحة عن البرتغال

جمهورية البرتغال هو اسمها الرسمي، وعاصمتها لشبونة. عملتها اليورو، واللغة الرسمية لها هي البرتغالية بالإضافة إلى الميراندية. يبلغ عدد سكان البرتغال اليوم أكثر من عشر ملايين نسمة ومع ذلك لا تزال تفتح أبوابها للجميع. أما بالنسبة للمساحة فهي 35516 ميل مربع.

تقع البرتغال في قارة أوروبا، في أقصى أوروبا الغربية، وتقع بالنسبة لشبه الجزيرة الأيبيرية على الساحل الغربي تحديدًا. تحدها إسبانيا من الشمال والشرق، وهذا ما جعلها تتشاطر الكثير مع البرتغال، والمحيط الأطلسي من الغرب والجنوب. تجذب بصفة عامة محبي ركوب الأمواج من الضيوف أو السكان المحليين.

تأسست في 1139م، ومرت البرتغال بالكثير، مثل تحول مسماها من مملكة على مدى 800 عام إلى جمهورية في 1910. تغيرت حدودها الجغرافية كثيرًا، نتيجة لذلك نجد أن هناك ثمان دول أخرى تستعمل اللغة البرتغالية كلغة رسمية وهي: أنغولا، الرأس الأخضر، البرازيل، غينيا بيساو، غينيا الاستوائية، ساو تومي، برينسيبي، موزمبيق.

مؤخرا تم ضم إسبانيا والبرتغال إلى خريطة العالم السياحة، بسبب ازدهار السياحة في البرتغال وإسبانيا.

اقرأ أيضًا: “السياحة العلاجية في الأردن


الأماكن السياحية في البرتغال

الأماكن السياحية في البرتغال
دولة البرتغال Tourism in Portugal

كانت دولة البرتغال قديمًا عبارة عن غابة، ولا يزال جزء كبير للآن منها عبارة عن غابة. السياحة في البرتغال تعتمد وبشكل كبير على الطبيعة المتنوعة، حيث تتنوع فيها فصائل كثيرة من النباتات والأشجار مثل شجرة الفلين، بالإضافة إلى كثير من الحيوانات مثل: الغزلان البور، والثعالب، والماعز البري، والأرانب، والوشق الأيبيرية المهددة بالانقراض. كذلك الكثير من الطيور المهاجرة التي استقرت بها. من أهم الأماكن السياحية في البرتغال التالي:

من مدن دولة البرتغال السياحية لاغوس

مدينة ساحلية تقع في منطقة تسمى منطقة الجرف.

  • تسمى جوهرة الغارف؛ بسبب أنها تقع خلف عدد من المنحدرات المميزة، يحيطها شاطئان برمالهما الذهبية.
  • يكتظ نهر Bensafrim بالكثير من القوارب.
  • يغلب عدد الأبنية القديمة الحديثة منها حيث تتخذ الكنائس والمنازل شكل الطراز الباروكي الذي يعود للقرن الثامن عشر.
  • تشعر وكأنك في القرون الوسطى حين تتجول بين المطاعم والحانات التي تقع خلف القلعة.

بورتو

معلم تاريخي، من أهم المدن التي شجعت السياحة في البرتغال، مما يجعلها تأتي بعد لشبونة العاصمة.

  • تحتضن بورتو نهرًا رئيسيًا، وتتمتع بطابع قديم مليء بالألوان.
  • شبيهة بالعاصمة؛ وتعتبر الثانية.
  • تكتسي محطة ساو بينتو بزخرفات البلاط الازوليجي.
  • يمكنك الصعود للهضبة والتمتع بمنظر الحدائق والكاتدرائيات والقصور التي تعود للعصور الوسطى.
  • يمكنك زيارة وادي دورو والتمتع بمزارع الكروم الكثيرة المتفرعة في النفقات المصغرة.
  • زيادة على ذلك يمكنك الانضمام لمجموعة تأخذك في رحلة ثقافية عبر المدينة.

من مدن دولة البرتغال السياحية فونشال

عاصمة جزيرة ماديرا التابعة للبرتغال.

  • مدينة كل من كريستيانو رونالدو وكولومبوس السابقة.
  • تتيح لك التنزه بين حدائق Monte Palace شبه الاستوائية.
  • بها قلعة ضخمة تجذب الأعين.
  • تتميز مبانيها القديمة مثل كنيسة كوليجيو بتصاميمها الداخلية المذهبة.
  • يمكنك التجول بين سوق لافرادوريس المصمم بطراز الآرت ديكو وقصر داس كروزيس.
  • كذلك يمكنك المرور بمتحف كريستيانو رونالدو.

السياحة في البرتغال مدينة إيريسيرا

قرية صغيرة يحترف أغلب أهلها الصيد، تقام فيها الكثير من مسابقات التزلج على الأمواج.

  • تتميز بالمأكولات البحرية لا سيما: سلطة الأخطبوط، وسمك السردين.
  • تقع شمال العاصمة لشبونة، يمكنك الوصول إليها بالحافلة.
  • تكتظ بمحبي ركوب الأمواج، بالتالي تصنف من أكثر المدن البرتغالية ازدحامًا.

السياحة في البرتغال منطقة الغارف

ستكون وجهتك المفضلة إذا كنت من محبي الطقس الدافئ.

  • ستكون الغارف وجهة مناسبة لك إذا كنت لا تجيد البرتغالية، لأن الجميع بها يتحدث الإنجليزية.
  • تقع في أقصى نقطة من جنوب البرتغال، يمكنك التمتع والمشي لمسافات طويلة بين الشواطئ العصرية.
  • منطقة سياحية بامتياز، بما فيها من منتجعات شاسعة، بالإضافة إلى ملاعب الغولف، علاوة على ذلك المستوطنات المكتسية باللون الأبيض.

السياحة في البرتغال سينترا

تتميز بتناغم طبيعتها مع المباني التي بها، خاصة تلك القديمة التي تعود للقرون الوسطى.

  • من مدن البرتغال السياحية المحببة لدى الأطفال، بسبب جدرانها الملونة المتألقة على سفوح سلسلة الجبال، بالأخص القلاع التي تشبه قلاع ديزني.
  • يمكنك زيارة قصر بينا الذي يرجع للقرن التاسع عشر.
  • المرور بقلعة مورس التي تنتمي للقرون الوسطى.
  • قد يلزمك أكثر من يومين في سينترا لاستيعاب ما حولك، خاصة إذا أردت زيارة الحدائق المحاطة بزجاج أخضر أو اكتشاف غابة سينترا.

اقرأ أيضًا: “السياحة في البندقية


مناسبات السياحة في البرتغال

حاليا تحتفل البرتغال بالكثير من الأعياد الوطنية، والدينية، بالإضافة إلى الثقافية، مما جعل السياحة في البرتغال تنمو وتنتعش. ومنها:

  • 1 يناير: الاحتفال بيوم رأس السنة.
  • 6 يناير: عيد الغطاس.
  • 25 أبريل: عيد التحرير.
  • 1 مايو: عيد العمال.
  • 10 يونيو: يوم البرتغال.
  • 15 أغسطس: عيد انتقال العذراء.
  • 5 أكتوبر: عيد الجمهورية.
  • 1 نوفمبر: جميع القديسين.
  • 8 ديسمبر: الحبل بلا دنس.
  • 26-25 ديسمبر: عيد الميلاد المجيد.

اقرأ أيضًا: “السياحة في هيوستن


البرتغال اليوم

تستقطب البرتغال اليوم الكثير من الزوار من مختلف بقاع الأرض، لا سيما من فرنسا وإسبانيا وألمانيا وبريطانيا. سجلت البرتغال أعلى نسبة سياح أو استضافة في عام 2006، حيث استقبلت أكثر من 12,8 مليون زائر. نجد أن لشبونة هي أكثر مدن البرتغال السياحية استقطابًا واستيعابًا للزوار؛ حيث أنها يمكن أن تستوعب إلى ما يصل إلى أكثر من سبع ملايين زائر؛ وتعد ثاني أكبر مدينة أوروبية.


استغرقت السياحة في البرتغال وقتًا لكي تعود لوضعها الطبيعي بعد جائحة كورونا، ولكن حاليا عادت لفتح أبوابها للزوار، مع أخذ الإجراءات الوقائية اللازمة. كما تتفرد بفنها الخاص من موسيقى مثل الفادو إلى جانب الموسيقى الشعبية، والأدب البرتغالي الذي كان أول الآداب تطورًا في الغرب. فإذا كنت من محبي الأجواء الصيفية والرياضات البحرية، فإن البرتغال هي أنسب وجهة لك.