السياحة في لارنكا

تعد لارنكا واحدة من أهم الوجهات السياحية في قبرص. حيث تضم كنيسة القديس لازاروس. كما تشتمل على العديد من مناطق الجذب السياحي الأخرى.

0 21

السياحة في لارنكا لها مذاق مختلف. نظراً لأنها تمتلك واحدة من أفضل الوجهات السياحية في قبرص وهي كنيسة القديس لازاروس الذي أقامه المسيح من الموت. هذا بالإضافة إلى العديد من الأماكن السياحية في لارنكا.


ما هي لارنكا؟

تعد لارنكا واحدة من أكبر وأشهر المدن في قبرص التي تطل على البحر الأبيض المتوسط. كما تقع على الشاطئ الجنوبي لجزيرة قبرص. تمتاز هذه المدينة بالهدوء والراحة. كما تمتلك العديد من المقومات السياحية التي تجعلها وجهة مفضلة للكثير من السياح.

اقرأ أيضًا: أفضل معالم مدينة القاهرة التي يمكنك زيارتها


لماذا السياحة في لارنكا؟

الوجهات السياحية في قبرص
أهم الوجهات السياحية في لارنكا

تتميز هذه المدينة الخلابة بأحد أكبر الشواطئ والمنتجعات السياحية في قبرص. هذا الشاطئ مدعوم بمنتزه على الواجهة البحرية تصطف عليه أشجار النخيل المتمايلة ويطل عليه حصن قديم من العصور الوسطى. على بعد خطوات قليلة فقط من الداخل تقطن كنيسة القديس لازاروس وحي تركي متداعي. لارنكا مكان بسيط يتميز بأجواء مميزة ومريحة تميزها عن المراكز الصاخبة في بافوس وليماسول.

اقرأ أيضًا: مدينة البندقية


أفضل أوقات السياحة في لارنكا

تعد أفضل أوقات السياحة في لارنكا هي خلال شهري أبريل ومايو حيث يكون الطقس لطيفاً للغاية. على عكس بقية مواسم العام، يكون الجو حاراً جداً. لكن على الرغم من ذلك فإن الصيف في لارنكا طويل ودافئ وصافي. إلا أنه يجب تجنب أشهر الصيف من يونيو إلى سبتمبر.

اقرأ أيضًا: أهم الآثار المكتشفة والمعالم التاريخية الغامضة حول العالم


أهم أماكن السياحة في لارنكا

كنيسة القديس لازاروس
كنيسة القديس لازاروس أفضل المعالم السياحية في لارنكا

هناك العديد من الوجهات السياحية المميزة في لارنكا، ومن هذه الأماكن ما يلي:

1- كنيسة القديس لازاروس أهم معالم السياحة في لارنكا

وفقًا للتقاليد المحلية، بعد قيام لعازر لازاروس من الموت فإنه عاش هنا في لارنكا التي كانت معروفة فيما مضى باسم كيتيون لمدة 30 عاماً أخرى ورُسم أسقفاً لكتيون. أما بعد موته للمرة الثانية دفن هنا في ذلك المكان التي أطلق عليه كنيسة القديس لازاروس. تم بناء هذه الكنيسة في القرن التاسع على يد الإمبراطور ليو السادس وتم ترميمها في القرن السابع عشر.

الكنيسة لها أربع قباب فوق صحن الكنيسة، والسقف مدعوم على أربع مجموعات من الأعمدة المزدوجة. يتم وضع المنبر بشكل فريد في أحد هذه الأعمدة وهو مزين بالذهب. يوجد في عمود آخر أيقونة فضية من عام 1659 عليها صورة للقديس لازاروس. بجانب العمود الأيقوني هناك درج يؤدي إلى أسفل إلى قبر لازاروس. الكنيسة هي أيضاً موطناً للوحات الرائعة للعذراء والطفل والقديس جورج والتنين. أما على الجانب الآخر من ساحة الكنيسة يوجد المتحف البيزنطي الذي يضم مجموعة من الأيقونات والآثار الدينية.

2- متحف مؤسسة بيريديس الأثرية

يعود تاريخ هذا المتحف الرائع إلى القرن الثامن عشر، ويضم معرضاً خاصاً للآثار القبرصية، تم جمعها في الأصل بواسطة ديميتريوس بيريدس (1811-1895)، وهو عالم آثار قبرصي. تأسس المتحف في عام 1839 ويضم 2500 معروضاً تتراوح من العصر الحجري الحديث إلى العصور الوسطى. في الغرفة الأولى، يمكن رؤية الفخار من العصر الحجري الحديث وتمثيلات مختلفة للآلهة، إلى جانب الأوعية المستخدمة في الطقوس.

انتقل إلى الغرفة الثانية لمزيد من الفخار مع صور الطيور والأسماك، بالإضافة إلى التماثيل المستخدمة في الطقوس الدينية. تحتوي الغرفة الثالثة على أباريق من موقع ماريون ومزهريات من المرمر وقناع على الحائط، وتحتوي الغرفة الرابعة على فخار من العصور الوسطى ومجموعة من الزجاج، بالإضافة إلى بعض المجوهرات.

3- مسجد لارنكا الكبير أفضل أماكن السياحة في لارنكا

رقم واحد في قائمة الأشياء التي يجب القيام بها لأولئك الذين يبحثون عن الآثار المتنوعة خارج مدينة لارنكا هو مسجد لارنكا الكبير. يقع هذا المسجد والضريح على الجانب الغربي من بحيرة لارنكا المالحة، على بعد ثلاثة كيلومترات غرب وسط لارنكا. يعد هذا المسجد مكانًا مقدساً بالنسبة للمسلمين، حيث يشار إلى أن الصحابية أم حرام زوجة الصحابي عبادة بن الصامت توفيت في هذا الموقع بعد سقوطها من فوق حمارها، وتم تكريس ضريح فوق قبرها عام 645 م. وقد تم بناء المسجد الحالي من قبل العثمانيين ويعود تاريخه إلى عام 1816.

4- المتحف الأثري أشهر الأماكن السياحية في لارنكا

يعد متحف لارنكا الأثري موطناً لمجموعة من الاكتشافات من جميع أنحاء المنطقة المحيطة والتي تعود إلى العصر الحجري الحديث إلى العصر الروماني. تعرض الغرفة الأولى منحوتات معظمها جذوع أنثوية وشخصيات من الطين. بينما تضم ​​الغرفة المجاورة مجموعة الفخار من الحفريات في كيتيون.

5- قلعة لارنكا أشهر أماكن السياحة في لارنكا

تعد قلعة لارنكا أحد أشهر وأهم الوجهات السياحية في قبرص

على حافة كورنيش لارنكا الساحلي، تم استخدام هذا الحصن العثماني، الذي تم بناؤه عام 1625، كخط دفاع عثماني رئيسي عن المدينة. وخلال فترة الاستعمار البريطاني تم تحويل الحصن إلى سجن. أما اليوم فهذه القلعة هي موطن لمتحف القرون الوسطى الصغير في لارنكا وتعرض مجموعة صغيرة من الأسلحة بالإضافة إلى بعض الصور الرائعة بالأبيض والأسود للمنطقة المحلية.

6- قناة كاماريس أفضل الوجهات السياحية في قبرص

تم بناء هذه القناة الرائعة في عام 1746 على مشارف المدينة، ووفرت إمدادات المياه في لارنكا حتى ثلاثينيات القرن الماضي. كانت القناة جزءً من نظام هندسة المياه المعقد الذي استخدم مجموعة من الأنفاق لتوصيل المياه إلى المدينة، وقد تم بناؤه بأوامر من الحاكم العثماني المحلي. كما تم تصميمه على قنوات مائية نموذجية من العصر الروماني.

7- الحي التركي أهم أماكن السياحة في لارنكا

المنطقة الأكثر إثارة للاهتمام في لارنكا هي الحي التركي القديم. حيث يمتد هذا الحي من قلعة لارنكا في الشمال إلى الجنوب عبر ممرات ضيقة. شهد هذا الحي في السنوات الأخيرة موجة من الانتعاش حيث بدأ مجتمع الحرفيين في لارنكا في نقل ورش السيراميك الخاصة بهم هنا. ونظراً لأنه تم تجاهل المنطقة من قبل المطورين المعاصرين، فإنها تحتفظ بالكثير من طابعها التقليدي، مع منازل ريفية بيضاء، مزينة بشكل جميل بإطارات النوافذ الملونة.

8- دير ستافروفوني

يقع دير ستافروفوني على بعد حوالي 40 كيلومتراً غرب لارنكا في عزلة خلابة تطل على مناظر بانورامية رائعة عبر الريف المحيط. لطالما لعبت هذه المنطقة دوراً في الطقوس الدينية المحلية في تلك الفترة التي كانت فيها قبرص واقعة تحت الحكم اليوناني والروماني. حيث كان يقام فيها معبداً لتكريم الإلهة أفروديت. في عام 327 م، قامت الإمبراطورة هيلانة (والدة الإمبراطور قسطنطين) برعاية بناء هذا الدير ليحل محل المعبد وترك جزءً من الصليب المقدس في حوزة رهبان الدير. في ذلك الوقت كانت قبرص تعاني من انتشار الأفاعي السامة، واعتقد المسيحيون المحليون أن الصليب المقدس الذي تم تركيبه هنا تحت رعاية الرهبان قد وضع حداً لطاعون الأفاعي.

9- قرية ليفكارا أجمل مناطق السياحة في لارنكا

تعد القرى المحيطة بمدينة لارنكا من أفضل الأماكن التي يمكنك زيارتها إذا كنت ترغب في التعود على الحياة القبرصية التقليدية. تشتهر قرية ليفكارا التي تقع غرب لارنكا بإنتاج الدانتيل. كما أنها مكان رائع للاستكشاف. حيث تمتلئ بالقصور القديمة، والمقاهي الجذابة، ومجموعة من متاجر الدانتيل. بعد الانتهاء من التسوق تقودك الأزقة المتعرجة إلى متحف ليفكارا المحلي الذي يحتوي على صور من الحياة المحلية التقليدية والمعلومات عن تاريخ القرية.

10- حديقة كيب جريكو أشهر الأماكن السياحية في لارنكا

للتنزه أو التنزه مع المناظر البانورامية الساحلية الخلابة، توجه إلى كيب جريكو. تقع هذه الحديقة الوطنية بين مدينتي أجيا نابا وبروتاراس وهي أقصى نقطة في الجنوب من الجزيرة. المسارات السهلة هنا مثالية للعائلات التي ترغب في نزهة في الطبيعة، بالإضافة إلى المتنزهين الأكثر خبرة تدور عبر المنحدرات العالية مع مناظر تجتاح البحر الأبيض المتوسط ​​وراءها.

11- بروتاراس أهم الوجهات السياحية في قبرص

تعد بروتاراس واحدة من المنتجعات الساحلية المفضلة للعائلات في قبرص لقضاء إجازة. حيث تتمتع شواطئها برمال بيضاء ناعمة ومياه صافية وهادئة بشكل لا يصدق. كما تتمتع المدينة نفسها بأجواء مريحة بعيدة عن صخب المنتجعات الأكبر.


رحلة سياحية سريعة إلى لارنكا لن تفي بالغرض. نظراً لأن السياحة في لارنكا يلزمها الكثير من الوقت للتعرف على تاريخ وثقافة هذه المدينة التي تعد أهم الوجهات السياحية في قبرص.

اترك رد