تطور فساتين الزفاف؛ تعرف على تاريخ دريسات الأعراس وأشهر المصممين

تطور فساتين الزفاف؛ تعرف على تاريخ دريسات الأعراس وأشهر المصممين

أبدى تطور فساتين الزفاف على مر السنين تميزاً واضحاً في كل مرحلة مع موضة مختلفة، تعرفي معنا على أجمل موديلات فساتين الزفاف وأشهر المصممين العرب.

تطور فساتين الزفاف، يعد فستان الزفاف من أهم الفساتين للنساء في جميع أنحاء العالم. حيث ترغب جميع النساء في اختيار فستان يضفي إطلالة مميزة في حفل الزفاف. لذا يسعى مصممو الأزياء إلى تطوير التصاميم، حيث يقومون بتصميم موديلات فاخرة من فساتين الزفاف. تساعد في اختيار فساتين بما يتناسب مع مختلف الأذواق لتأمين الإطلالة المميزة لكل العرائس التي تواكب موضات تطور التصاميم.


تاريخ تصميم وتطور فساتين الزفاف

إن ارتداء فساتين الزفاف يعود إلى العصور الوسطى حين كانت النساء تسعَين للظهور في أفضل مظهر لتمثيل مكانة عائلتهن. لذلك كان الغالب أن العروس تختار أقمشة بتصاميم فاخرة وباهظة الثمن، مثل الفراء والمخمل خاصة إذا كانت العائلة ثرية. لكن لم يكن اللون الأبيض شائع في تلك المرحلة، إلا أنه انتشر فيما بعد لأنه اعتبر أنه يرمز إلى نقاء الروح.

كما يذكر أنه تم اختيار اللون الأبيض لفساتين الزفاف بعد أن قامت الملكة فيكتوريا بارتداء فستان أبيض في حفل زفافها. إذ في تلك الفترة، كان اللون الأبيض يرمز للثورة. بذلك قامت الملكة فيكتوريا بكسر التقاليد من خلال الفستان الأبيض، وبدأت النساء بمحاولة تقليد فساتين  زفاف مشابهة مع تحسن التصاميم وتطور فساتين الأعراس.


أنماط تطور فساتين الأعراس على مر الزمان

أزياء 1930

قامت النساء في تلك الفترة بارتداء فساتين الزفاف بما يناسب شخصياتهن وأذواقهن للحصول على إطلالة مميزة. حيث كانت تتميز الفساتين بأكمام منفوخة ومتضخمة، وفي الأغلب أن طول الفساتين كان يصل للأرض وبأكمام طويلة وياقة عالية. كما كانت أغلب الفساتين مصممة من قماش الساتان، إلى أن بدأ انتشار ارتداء الدانتيل.

أزياء 1960

في تلك المرحلة مع تطور فساتين الزفاف، بدأت النساء في ارتداء فساتين زفاف بأكمام ضيقة وحجاب قصير. إضافة إلى تصفيف شعرهن إلى الخلف. كما كانت فساتين زفاف تلك المرحلة تتميز ببعض الحجم، ثم بدأت الفساتين في الانسيابية في بداية الستينات. كما استمر تطور التصاميم وبدأت التنانير تصمم بشكل ضيق.

أزياء 1980

أثارت الأميرة ديانا الانتباه في الثمانينات بفستان الزفاف الذي ارتدته في حفل العرس والذي تم اتخاذه موضة في تلك الفترة. قد تميز فستان الأميرة ديانا بالتنورة الكاملة والأكمام المنتفخة، والتي كانت أهم ما يميز هذا الفستان. حيث كان من صنع صالون ايمانويل، الذي جمع بين المظهر الخيالي والتاريخي الذي مازال له أثر في الموضة حتى يومنا هذا.

أزياء 1990

فساتين زفاف وقفازات طويلة
فساتين زفاف مع قفازات طويلة

بالنسبة إلى تلك المرحلة، كانت قد بدأت موضة الفساتين بأكمام كبيرة، حيث تميزت بالتطريز والخرز واللؤلؤ. كما كانت الفساتين تتبع لتطور التصاميم وازدادت الأفكار الإبداعية لدى المصممين. إضافة إلى أن أهم ما ميّز هذه الفساتين أنها طويلة إلى الأرض وارتدت معها النساء قفازات يدين طويلة في حفل الزفاف.

أزياء القرن الجديد لفساتين الزفاف

استمر تطور التصاميم مع ازدياد إبداع المصممين. إذ أصبحت الخيارات متوسعة غير محدودة. تميزت فساتين الزفاف بطولها مع شاحط طويل ومعظمها مفتوح الظهر وأصبحت الفساتين من الدانتيل مع تنورة منتفخة بأسياخ.

“اقرأ أيضاً: فساتين زفاف عصرية بالريش


أشهر المصممين العرب لفساتين الزفاف والسهرة

ساعد المصممون على سهولة العثور على فساتين فريدة تعطي إطلالة مميزة، وقد تميز مصممون على مدار سنوات من خلال الحس الإبداعي في تحويل الخيال إلى حقيقة.

فيما يلي أبرز هؤلاء المصممين:

  • إيلي صعب:
فستان زفاف مواكب للموضة من التصاميم الفاخرة
فستان زفاف من تصميم أشهر مصممي الأزياء

تعرف تصاميم إيلي صعب بأنها تعكس صورة أنثوية في كل تصميم، والتي تعد من الركائز الأساسية في دور الأزياء الراقية. حيث إنه من المعروف أن تطور التصاميم المميز في كل فستان زفاف يثير الانتباه نحو العارضات في أثناء عرض الأزياء على الممر. كما تتميز تصاميم إيلي صعب بالبراعم المطرزة والخرز التي تظهر على الفساتين.

  • زهير مراد:

يسعى زهير مراد لإعطاء إطلالة ساحرة لكل عروس وذلك من خلال تصاميمه التي تختلف موديلاتها من تصميم لآخر. حيث يصمم الفساتين التي تحلم بها جميع النساء، من خلال الفساتين المليئة بالتول والزخرفة والشك واللآلئ.

  • رامي القاضي:

الأناقة والتعقيد هما أساس تصميم فساتين الزفاف بالنسبة لرامي القاضي، إذ يحاول أن يحول التصميم التخيلي إلى حقيقة ساحرة. حيث يعتمد في تصاميمه على الدمج بأسلوب مميز ورقيق أنماط من الكريستال والترتر والخرز.

  • جورج حبيقة:

بالنسبة إلى جورج حبيقة، فقد عرفت تصاميمه باستخدام الدانتيل والتطريز لإعطاء هالة ملائكية مميزة وبراقة. يقدم مجموعة من التصاميم الفاخرة التي تتراوح ألوانها بين الأبيض العاجي والبيج، كما أنه يسعى في تصاميمه إلى تخطي التقاليد وإدراج موضة جديدة.

  • طوني ورد:

تعد تصاميم طوني ورد مشهورة بالتفاصيل المطرزة يدوياً والأزياء المميزة. كما تتسم بالأناقة والرشاقة في الوقت ذاته. أكثر ما يميز أعماله هي الشاحط القابل للفصل عن التنورة، والأقمشة ذات الأزهار المطرزة والدانتيل المميز بطريقة تضفي سحراً مميزاً.

  • رامي العلي:

تظهر في تصاميم رامي العلي الأنوثة والجاذبية في كل قطعة مصنوعة من أجل فستان زفاف مميز. حيث تختلف التصاميم، منها الجريء ومنها البسيط. لكن لا يوجد شك في أن تطور التصاميم الفاخرة لرامي العلي تثير الانتباه بما فيها من فخامة ورقي.

“اقرأ أيضاً: كسور الحوض


أخطاء يجب تجنبها عند اختيار فساتين الاعراس

نصائح عند اختيار فستان الزفاف
نصائح عند اختيار فستان الزفاف

إن تحضيرات حفل الزفاف تشمل أمور كثيرة مثل اختيار الصالة والدعوات والضيافة، وعلى الرغم من أهمية هذه التفاصيل إلا أن اختيار فستان الزفاف يتفوق في الأهمية. لذا على العروس اختيار فستان زفافها بعناية من أجل اختيار تصاميم فاخرة مواكبة لتطور التصاميم. بالتالي ليكون الاختيار مثالي يجب الانتباه لعدة أخطاء منها:

اختيار الموديل براحة

من المهم عند اختيار فستان الزفاف أن تكون العروس تشعر بالراحة التامة. إذ يجب اختيار فستان يناسب تفصيلة الجسم وشكله، مع التركيز على اختيار لون مناسب في حال كان من درجات البيج. حيث من الممكن أن تختار بعض العرائس فساتين غير مقتنعة بها فقط لأنها شائعة. لذا من المهم اختيار فستان يجعلك راضية عن نفسك في حفل الزفاف.

متناسبة مع الميزانية

مراعاة الميزانية مهمة جداً، فمن الضروري اختيار فستان زفاف ضمن ميزانيتك. هناك العديد من الفساتين التي قد تعجبك لكن قد تصل أسعارها للملايين، لذا بإمكانك استئجار فستان يرضيكي وبنفس الوقت يتناسب مع ميزانيتك. كما يجب أن تتضمن الميزانية الإكسسوارات التي تتبع لفستان الزفاف، مثل المجوهرات، والباقات والتفاصيل التي ستضيف لمسة (Touch) مميزة لمظهرك.

اصطحاب عدد محدد من الناس إلى تحضيرات حفل الزفاف

من الضروري تحديد عدد الأشخاص المدعوين إلى التحضيرات، إذ من المفضل أن يكون العدد مقتصر على شخصين أو ثلاثة لا أكثر ممن يمكنهم المساعدة وتسهيل الأمور. حيث أن كثرة الأشخاص تؤدي إلى كثرة الآراء، وبالتالي قد يكون ذلك مرهقاً وقد يؤدي إلى اختيار فستان غير مناسب. بالتالي، لكي لا تصبح التحضيرات فوضوية فمن الأفضل اصطحاب الأشخاص المناسبين.

البحث عن الفستان بفترة مناسبة

عند اختيار الفستان، قد يستغرق عدة أسابيع حتى تنتهي التعديلات عليه من أجل استلامه. لذا من المهم عدم الانتظار حتى قدوم العرس للبحث عن فستان كي لا يتم إجراء التعديلات على عجلة مما قد يسبب حدوث أخطاء ونتيجة غير مرضية. من المهم أيضاً التأني في اختيار الفستان للحصول على أفضل إطلالة.

التنسيق مع المصمم

في مرحلة البحث عن فستان، يجب معرفة كافة التفاصيل حوله. بما في ذلك، السعر والتعديلات المطلوبة عليه ووقت استلامه. إذ أن دور المصمم تأمين ما تبحثين عنه لذا من المهم مناقشة المصمم في أي تفاصيل تريدينها وهو سيضمن لك الحصول على أفضل نتيجة.


بالنهاية تختلف الموضة من سنة لأخرى وتتغير موديلات فساتين الزفاف وتتطور التصاميم لذا يعد تطور فساتين الزفاف أمر مميز. كذلك عليكِ أن تكوني حريصة على مواكبة كل جديد من أجل مظهر مميز وإطلالة براقة.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق