الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية

تعدّ الجلطة الدماغية من أخطر المشاكل الصحية، تعرّف على الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية التي يجب القيام بها، وما هي أعراضها.

0 423

تعدّ الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية هامة جدًا، فالسكتة من أشيع أسباب الوفاة حول العالم.  تعرّف على أعراض السكتة الدماغية ومسبباتها، و كيف تسعف مريض الجلطة الدماغية.


ما هي الجلطة الدماغية – Stroke ؟

تحدث السكتة الدماغية عند انسداد الأوعية الدموية التي تغذي الدماغ بالدم (الأكسجين) أو تتمزق. عندما لا تحصل خلايا الدماغ على ما يكفيها من الغذاء (الدم)، يحدث تموّت غير عكوس فيها.

إن العواقب التالية للجلطة الدماغية وخيمة، بمعنى أنه تحدث الإعاقة الجسدية التالية للجلطة بحسب الجزء الذي قد تأذى في الدماغ.

بسبب ذلك، من المهم أن تعرف كيفية إسعاف مريض الجلطة الدماغية فكلّما حصل المريض على العناية الطبية بشكل أسرع، زادت فرصة نجاته.

معرفة كيفية إسعاف مريض الجلطة الدماغية يمنح المريض فرص نجاة أكبر


ما هي أعراض الجلطة الدماغية ؟

  • خدر أو ضعف مفاجئ في الوجه أو الذراعين أو الساقين، وبخاصة في جانب واحد من الجسم.
  • تشوّش أو صعوبة في الكلام أو في فهم الكلام بشكل مفاجئ.
  • تشويش بالرؤية في عين واحدة أو كلتاهما، بشكل مفاجئ.
  • اضطراب مفاجئ بالمشي أو صعوبة في التوازن، أو عدم اتساق الحركات.
  • حدوث صداع شديد بشكل مفاجئ دون معرفة سببه.

“اقرأ أيضًا: مرض السكتة الدماغية


ما هي الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية ؟

يجب وضع المريض بوضعية استلقاء ظهري أو بوضعية استلقاء جانبي كما في الصورة عند تطبيق الإسعافات الأولية للسكتة الدماغية

إنّ الوقت هو الجوهر الأساسي خلال الإسعافات الأولية للسكتة الدماغية، لذلك لا تتردد في طلب الإسعاف.

كما ذكرنا سابقًا، قد تؤدي السكتة الدماغية إلى اضطراب التوازن أو فقدان الوعي مما قد يسبب السقوط. إن كنت تعتقد أنك تعاني من سكتة دماغية أو شخص ما حولك، إليك كيفية اسعاف مريض السكتة الدماغية :

  • إن كنت تشعر بأعراض الجلطة الدماغية المذكورة سابقًا، اتصل فورًا بالإسعاف أو احرص أن تجعل شخصًا ما يطلب المساعدة الطبية الفورية، وابقَ هادئًا ريثما تصل.
  • أما إن كنت تواجه حالة جلطة دماغية أمامك، فاحرص أن يكون المريض في مأمن وفي وضعية مريحة بالنسبة له.
  • ضع المريض بوضعية استلقاء جانبي أو بوضعية الإفاقة، ورأسه مرفوع بشكل طفيف ومثبّت، في حال قام المريض بالتقيؤ.
  • تفقّد تنفس المريض باستمرار، إن توقف المريض عن التنفس ابدأ بالإنعاش القلبي الرئوي (CPR) فورًا.
  • إن كان المريض يعاني من صعوبة في التنفس، قم بتخفيف من شدّة الملابس حول عنقه وصدره، كالأوشحة أو ربطات العنق.
  • تعامل مع المريض بهدوء وعلى نحوٍ مطمئن.
  • خلال الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية بإمكانك تغطية المريض حفاظًا على حرارة جسمه.
  • إن أبدى المريض أي ضعف في أحد أطرافه، لا تقم بتحريكه مطلقًا.
  • راقب أي تغيرات قد تطرأ على حالة المريض بدقّة.
  • كن جاهزًا لإخبار الفريق الطبي الإسعافي عن أعراض وحالة المريض بالتفصيل.
  • إن تعرّض المريض للسقوط قبل إغمائه، من المهم ذكر الحادثة للفريق الطبي.

“اقرأ أيضًا: أعراض جلطة المخ


أشياء تجنّبها خلال تقديم الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية

  • لا تدع المريض يغفو أو يلهيك عن الاتصال بالإسعاف، حيث أن معظم مرضى الأذيات الدماغية يشعرون بالنعاس بعد الإصابة.
  • لا تعطي المريض أي أطعمة أو مشروبات أو أدوية خلال اسعاف مريض السكتة الدماغية. ذلك لأن هذه الأذية قد تؤثر على عملية البلع لديه.
  • لا تقم بالذهاب إلى المشفى بنفسك أو إيصال مريض الجلطة الدماغية. قد تبدو الفكرة السابقة فكرة جيّدة، إلا أنها خطرة بسبب احتمالية تأذي المريض أثناء نقله إلى المشفى. فضلًا عن قدرة الفريق الطبي المتخصص بقيامه بالإسعافات الأخرى اللازمة في سيارة الإسعاف في حال تدهور وضع المريض.

اقرأ أيضًا: الإسعافات الأولية للتسمم الغذائي


أسباب حدوث السكتة الدماغية Stroke

كما ذكرنا سابقًا، فإن السكتة الدماغية تحدث عندما يتعرقل الدوران الدموي في الدماغ، إما بسبب خثرة دموية في الشرايين أو بسبب تمزّق في أحد الأوعية الدموية.

السكتة الدماغية النزفية – hemorrhagic stroke

تعني السكتة الدماغية الناتجة عن تمزّق في الأوعية الدموية، وهذا قد يحدث بفعل:

  • ارتفاع الضغط الشرياني.
  • أذية أو رض مباشر على الدماغ.
  • اضطرابات نزفية.
  • استخدام الكوكايين.
  • تشوّهات في الأوردة الدموية.
  • تمدد في الأوعية الدموية (ضعف في جدران الأوعية الدموية).

السكتة الدماغية الإقفارية – ischemic stroke

أي انسداد أحد الأوعية الدموية بخثرة دموية صغيرة، وتحدث بسبب الأمراض التالية:

  • تضيّق الأوعية الدموية في منطقة الرقبة (قد تسبب تجمّع في خلايا الدم).
  • تصّلب الشرايين (ترسّب مواد دهنية على الجدران الداخلية للأوعية الدموية).
  • ارتفاع مستوى كوليسترول الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم الشرياني.
  • التدخين.
  • مرض السكري.

السكتة الدماغية العابرة –  transient ischemic attack

أما الجلطة الدماغية العابرة فقد يصعُب تشخيصها عن طريق الأعراض فحسب. تعتبر حادثة سريعة وقد تزول أعراضها خلال 24 ساعة وعادةً تدوم لمدة أقل من 5 دقائق.

تحدث الجلطة العابرة بسبب انسداد مؤقت في أحد الأوعية الدموية، وقد تشير لخطر حدوث سكتة دماغية أشد خطورةً في المستقبل.


إن كان المريض يعاني من أحد أعراض السكتة الدماغية لا تتردد في الاتصال بالإسعاف، وابدأ بتطبيق خطوات الإسعافات الأولية للجلطة الدماغية.

اترك رد