8 علامات شائعة تظهر علي جسمك عند نقص فيتامين د

يؤثر فيتامين د على كافة أجهزة الجسم ووظائفه، لذلك تتنوع أعراض وعلامات نقص فيتامين د، فكيف يمكن تميزها وأهم مصادر فيتامين د من الأطعمة.

0 40

يعمل فيتامين د مثل الهرمون، وتحتوي كل خلية في جسمك على مستقبلات له، ويُنشط عند تعرض بشرتك لأشعة الشمس، فما هي أعراض نقص فيتامين د في الجسم؟ وما هي مصادر فيتامين د من الأطعمة؟


أسباب نقص فيتامين د

أسباب نقص فيتامين د
عدم التعرض لأشعة الشمس أحد أسباب نقص فيتامين د.

تشمل أسباب انخفاض مستويات فيتامين د:

  •  وجود بشرة داكنة.
  •  كبر السن.
  •  زيادة الوزن أو السمنة.
  •  عدم تناول الكثير من الأسماك أو منتجات الألبان.
  • العيش بعيدًا عن خط الاستواء، لأنه لا يوجد سوى القليل من الشمس على مدار السنة.
  • استخدم واقي الشمس دائمًا عند الخروج.
  • البقاء في داخل المنزل مع عدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة.

الأشخاص الذين يعيشون في الأماكن الحارة ويتعرضون بشكل دائم لأشعة الشمس، أقل عرضة للإصابة بانخفاض مستويات فيتامين د، لأن جلدهم ينتج الكمية الكافية من فيتامين د التي تكفي احتياجات أجسامهم.

معظم الناس لا يدركون أنهم يعانون من نقص فيتامين د. لأن الأعراض لا تكون واضحة بشكل عام. قد لا تتعرف على أعراض نقص فيتامين د ببساطة وسهولة حتى إذا كانت تؤثر بالسلب على حياتك وقوة إنتاجك.

نقص فيتامين د شائع جدًا. تشير التقديرات إلى أن حوالي 1 مليار شخص في جميع أنحاء العالم لديهم مستويات منخفضة من فيتامين د في الدم.

وذلك وفقًا لدراسة عام 2011، التي وجدت حوالي 41.6% من البالغين في الولايات المتحدة يعانون من نقص فيتامين د. بينما يرتفع هذا الرقم إلى 69.2% في ذوي الأصول الأسبانية و82.1% في الأمريكيين من أصل أفريقي.

احتياجات الجسم اليومية منه مثلما أوصت منظمة الصحة تصل إلى حوالي 400-800 وحدة دولية. ولكن العديد من الخبراء يقولون إنه ينبغي أن تحصل على أكثر من ذلك بالذات عندما تكون في مرحلة النمو أو الاحتياج الزائد له.

اقرأ أيضًا: الفتق السري عند الحامل


أعراض نقص فيتامين د

أعراض نقص فيتامين د
الاكتئاب من أهم أعراض نقص فيتامين د.

المرض أو العدوى المستمرة

أحد أهم أدوار فيتامين د هو الحفاظ على قوة جهاز المناعة لديك حتى تتمكن من محاربة الفيروسات والبكتيريا التي تسبب المرض. يتفاعل هذا الفيتامين بشكل مباشر مع الخلايا المسؤولة عن مكافحة العدوى.

إذا كنت تتعرض للمرض لفترات طويلة، خاصةً مع نزلات البرد أو التهابات الحلق أو الأنفلونزا، فيجب عليك معرفة نسبة فيتامين د في الدم. وجد عدد من الدراسات أن تناول مكملات فيتامين د بجرعات كبيرة يوميًا قد يقلل من خطر الإصابة بالتهابات الحلق والجهاز التنفسي.

في إحدى الدراسات التي أجُريت على الأشخاص الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن، فقط أولئك الذين يعانون من انخفاض حاد في فيتامين د قد حققوا نتائج مذهلة بعد تناول مكملات عالية الجرعة من فيتامين د لمدة عام واحد.

الإحساس الدائم بالتعب والارهاق

على الرغم من أن للشعور بالاجهاد المستمر أسباب كثيرة، ينبغي أن تضع في الاعتبار انخفاض مستويات فيتامين د لأنه قد يكون من أهم الأسباب. ينبغي التوجه لقياس مستوى فيتامين د.

أظهرت الكثير من الدراسات أن مستويات الدم المنخفضة جدًا من فيتامين د يمكن أن تسبب إجهادً له تأثير سلبي شديد على جودة الإنتاج.

في إحدى الحالات، وجد أن امرأة تعاني من الإجهاد المزمن والصداع أثناء النهار لديها مستوى منخفض في الدم من فيتامين د فقط 5.9 نانوجرام / مل. هذا منخفض للغاية، لأن المستوى الأدنى من فيتامين د لا بد أن لا يقل عن 20 نانوغرام / مل. عندما أخذت المرأة مكمل فيتامين د، ارتفع مستواها إلى 39 نانوغرام / مل وتم علاج معظم أعراض التعب والارهاق.

ومع ذلك، حتى مستويات الدم غير المنخفضة للغاية قد يكون لها تأثير سلبي على مستويات طاقتك والارهاق لدى النساء في المقام الأول.

بحثت دراسة مراقبة كبيرة في العلاقة بين فيتامين د والاجهاد المستمر عند السيدات. وجدت الدراسة أن النساء اللواتي لديهن مستويات دم أقل من 20 نانوغرام / مل أو 21-29 نانوغرام / مل أكثر عرضة للشكوى من الإرهاق من أولئك الذين لديهم مستويات دم تزيد عن 30 نانوغرام / مل.

اقرأ المزيد: الديتوكس هل يفيد في تخلص الجسم من السموم؟

آلام العظام والظهر

يقوم فيتامين د بحماية العظام والحفاظ عليها بأكثر من طريقة:

  • يحسن امتصاص الجسم للكالسيوم.
  • قد يكون ألم العظام وآلام أسفل الظهر من علامات نقص مستويات فيتامين د في الدم.
  • وجدت دراسات رصدية كبيرة علاقة بين نقص وآلام أسفل الظهر المزمنة. فحصت هذه الدراسات العلاقة بين مستويات فيتامين د وآلام الظهر في أكثر من 9000 امرأة مسنة.
  • وجدت الدراسات أن الذين يعانون من نقص فيتامين د هم أكثر عرضة لأوجاع العظام والظهر. وتشمل أيضاً آلام الظهر الفجائية التي تؤثر على ممارسة النشاط اليومي.
  • في إحدى الدراسات الخاضعة للسيطرة، كان الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د أكثر عرضة مرتين بألم العظام في أرجلهم أو أضلاعهم أو مفاصلك مقارنةً بأولئك الذين لديهم مستويات دم في المعدل الطبيعي من فيتامين د.

الاكتئاب الناجم عن نقص فيتامين د

الاكتئاب أيضًا علامة مهمة من علامات النقص في فيتامين د. في واحدة من الدراسات، ربط الباحثون نقص فيتامين د بالاكتئاب، خاصة عند كبار السن. حيث وجدوا  65% من حالات الاكتئاب مصاحبة بانخفاض مستويات الدم من فيتامين د.

من ناحية أخرى، فإن معظم التجارب الخاضعة للرقابة، والتي تحمل وزنًا علميًا أكبر من الدراسات القائمة على الملاحظة، لم تُظهر صلة بين الاثنين. أظهرت الكثير من الأبحاث أن تناول فيتامين د للأشخاص الذين يعانون من قلة هذا الفيتامين يساعد في تقليل أعراض الاكتئاب.

ضعف التئام الجروح

قد يكون تأخير الشفاء للجروح بعد العمليات الجراحية أو بعد أي إصابة علامة على أن نسبة فيتامين د في الدم منخفضة جداً. تشير نتائج الدراسات المعملية إلى أن فيتامين د يزيد من إنتاج المركبات الضرورية لتكوين جلد جديد كجزء من عملية التئام الجروح.

بالنظر إلى المرضى المصابين بعدوى القدم السكرية. ووجدت أن أولئك الذين يعانون من نقص حاد في فيتامين د أكثر عرضة للإصابة بمستويات أعلى من العلامات الالتهابية التي يمكن أن تعرض المريض للخطر وتأخر شفاؤه.

ومع ذلك، وجدت إحدى الدراسات أنه عندما تم علاج المرضى الذين يعانون من قرح الساق بهذا الفيتامين، فإن حجم القرحة تناقص بنسبة 28%.

 هشاشة العظام

يلعب فيتامين د دورًا حاسمًا في امتصاص الكالسيوم وتكوين العظام. كثير من كبار السن الذين يعانون من الإصابة بهشاشة العظام يعتقدون بأنهم أكثر حاجة إلى تناول جرعات أعلى من الكالسيوم. ومع ذلك، قد يكون لديهم نقص في فيتامين د أيضًا.

انخفاض كثافة العظام هو دليل على فقدان المعادن بها. ودليل أيضاً على أن عظامك قلت بها نسبة الكالسيوم. هذا يضع كبار السن، وخاصة النساء، في خطر متزايد من الكسور.

في دراسة كبيرة على أكثر من 1100 امرأة في منتصف العمر في سن اليأس أو بعد انقطاع الطمث. وجد الباحثون صلة قوية بين انخفاض مستويات فيتامين د وانخفاض كثافة المعادن في العظام.

لذلك تناول كمية محسوبة على حسب احتياجات جسمك من فيتامين د والحفاظ على مستويات الدم من هذا الفيتامين يعد عملية مهمة جداً لحماية العظام وكتلتها وتقليل خطر الكسور.

تساقط الشعر المرتبط بنقص فيتامين د

غالبًا ما يعود تساقط الشعر إلى الإجهاد. وهو بالتأكيد سبب شائع. ومع ذلك، عندما يكون تساقط الشعر شديدًا. فقد يكون ناتجًا عن مرض أو نقص المغذيات. تم ربط تساقط الشعر لدى النساء بانخفاض مستويات فيتامين د. على الرغم من قلة البحث في هذا المجال حتى الآن.

الثعلبة البقعية هي مرض مناعي ذاتي يتميز بفقدان حاد للشعر من الرأس وأجزاء أخرى من الجسم. وهو مرتبط بالكساح. وهو مرض يسبب العظام الرخوة لدى الأطفال بسبب نقص فيتامين د.

ترتبط مستويات فيتامين دي المنخفضة بالثعلبة البقعية. وقد تكون عامل خطر لتطور المرض. أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الأشخاص الذين يعانون من داء الثعلبة أن انخفاض مستويات فيتامين د في الدم يميل إلى أن يرتبط بفقدان شعر المريض بشكل مبالغ فيه بنقص مستوى فيتامين د في الدم.

اقرأ أيضًا: فيتامين د للبشرة الدهنية؛ فوائده وكيف يمكن الحصول عليه

آلام العضلات

غالبًا ما يصعب تحديد أسباب آلام العضلات. من المؤكد أن نقص فيتامين د هو سبب أساسي ومهم لوجود آلام العضلات عند الأطفال والكبار. في إحدى الدراسات، وجد أن 71% من الأشخاص الذين يعانون من آلام مزمنة يعانون من نقص مستوى فيتامين د. يوجد على سطح الخلايا العصبية مستقبلات خاصة بفيتامين د تشعر بالألم عندما ينقص هذا الفيتامين في الدم.

أظهرت واحدة من أهم الدراسات على الفئران أن قلة نسبة فيتامين د يؤدي إلى الألم بالجسم وذلك يعود إلى تنشيط مستقبلات فيتامين د في العضلات. وجدت دراسات أخرى أن تناول فيتامين د بجرعة مناسبة لاحتياجات الجسم قد يقلل من أنواع مختلفة من الأوجاع لدى الأشخاص الذين يشتكون من قلة فيتامين د.

كما أظهرت دراسة على 120 طفلًا يعانوا من أعراض النقص في فيتامين “د”، أن جرعة واحدة من هذا الفيتامين قللت من درجات ما يشعروا به من ألم بمتوسط بلغ 57%.

اقرأ المزيد: الإسعافات الأولية لنزيف الأنف؛ وكيف يمكن التعامل معه


مصادر فيتامين د الغذائية

مصادر فيتامين د الغذائية
مصادر فيتامين د الغذائية.

تشمل أهم مصادر فيتامين د الغذائية:

  • بعض الأسماك، مثل: السلمون والماكريل والتونة.
  • صفار البيض.
  • كبد البقر.
  • الحبوب المدعمة.

نقص فيتامين د شائع بشكل لا يصدق ومعظم الناس غير مدركين له، لأن الأعراض غالبًا ما تكون غير ظاهرة وغير محددة. لذلك قد يحدث خطأ في التشخيص وتحديد السبب إذا كان نقص في هذا الفيتامين أم لا. من هنا إذا كنت تعتقد أنك قد تعاني من نقص هذا الفيتامين فابحث عن مصادر فيتامين د من الأطعمة، أو توجه للطبيب.

اترك رد