خرافات الصحة الجنسية

شريف محمد
2020-11-01T12:18:06+04:00
فهرس الصحة الجنسية
شريف محمد29 أكتوبر 202012 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
خرافات الصحة الجنسية
خرافات الصحة الجنسية

قد تؤثر خرافات الصحة الجنسية (Sexual Health Myths) علي حياتنا بشكل كبير، فقد تكاثرت الأقاويل الخاطئة عن النشاط الجنسي، والعدوي المنقولة جنسيًا، وموانع الحمل كالواقي الذكري.

ما هي خرافات الصحة الجنسية

خرافات الصحة الجنسية، خرافات حول الجنس، يوجد العديد والكثير منها، ولكن أحيانًا يكون من الصعب معرفة ما هو صحيح وما هو غير ذلك.

من المهم أن تعرف كل الحقائق المتعلقة بالجنس، فكلما فهمت المزيد عن الجنس، زادت الخيارات التي يمكنك اتخاذها حول صحتك الجنسية.


خرافات الصحة الجنسية

  • صعوبة التعرف علي العدوي المنتقلة جنسيًا

    الحقيقة: صحيح أن شخصًا ما قد تظهر عليه أعراض العدوي المنقولة جنسيًا ولكن ليس دائمًا.
    في كثير من الحالات، تكون الطريقة الوحيدة التي قد يعرف بها المرء أنه مصاب بعدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي هي من خلال الاختبار.

  • انتقال ڤيروس نقص المناعة عبر سوائل الجسم

    الحقيقة: ينتقل ڤيروس نقص المناعة البشرية عن طريق أربعة سوائل جسدية وهي السائل المنوي والدم وحليب الثدي والإفرازات المهبلية ولا ينتقل عن طريق أي من سوائل الجسم الأخري مثل البول واللعاب والدموع وا إلي ذلك، فهذا يعتبر خرافة من خرافات الصحة الجنسية.

  • الجنس الفموي هو ممارسة الجنس الآمن

الحقيقة: الجنس الفموي قد لا يسبب الحمل ولكن العدوي المنقولة جنسيًا يمكن أن تنتقل عن طريق الجنس الفموي.

  • الواقي الذكري يعني ممارسة الجنس الآمن

الواقي الذكري Condom ، النشاط الجنسي ، العدوي المنتقلة جنسيًا
الواقي الذكري

الحقيقة: صحيح أن استخدام الواقي الذكري أثناء ممارسة الجنس سيمنعك من الحمل، ولكن فقط عندما ترتديه بشكل صحيح.
قد يحدث الحمل أيضًا إذا انفجر الواقي الذكري أثناء الجماع وبالتالي، من المهم بنفس القدر اختيار الواقي المناسب وارتدائه بشكل صحيح.

  • الواقي الذكري يزيل اللذة الجنسية

الحقيقة: الواقيات الذكرية لها ألوان وأشكال وأحجام مختلفة.
الراحة واللياقة أمران مهمان، قد تحتاج إلى تجربة أكثر من علامة تجارية للعثور على ما يناسبك. بخلاف الامتناع عن ممارسة الجنس، لا يزال الواقي الذكري هو أفضل طريقة لمنع العدوي المنتقلة جنسيًا والحمل.

  • الجنس والجماع شيء واحد

الجماع هي القيام بالعملية الجنسية بين الزوجين، إما الجنس فيشمل أمور أكثر.

إن الجنس له مكون عاطفي ويشمل مجموعة واسعة من الأنشطة الجنسية، والتي قد تشمل أو لا تشمل الجماع.
يمكن أن يسبب الخلط بين الجنس والجماع متاعب كثيرة للأشخاص الذين يتعاملون مع أشياء مثل عسر الجماع أو ضعف الانتصاب أو الصدمات السابقة.

  • اختلاف عمر الذروة الجنسية لكلا الجنسين

الحقيقة: هذه من خرافات الصحة الجنسية حيث يبلغ هرمون التستوستيرون ذروته عند الرجال في سن ١٨ تقريبًا، لكن مستويات هرمون الاستروجين لدى النساء تبلغ ذروتها في منتصف العشرينات من العمر.
نظرًا لأن مستويات الهرمون المنخفضة ارتبطت بانخفاض الدافع الجنسي.

إذا كنا نعتقد أن تكرار ممارسة الأنشطة الجنسية هو العامل الأكثر أهمية في الذروة الجنسية، فلا فرق بين الرجال والنساء.

تتقلب الرغبة الجنسية باستمرار في كليهما، وترتبط بالعديد من العوامل أكثر من العمر. على مدار العمر، سترى رغبتك الجنسية ونشاطك يرتفعان وينخفضان كثيرًا.

  • تأثير الجنس على الأداء الرياضي

الحقيقة: النشاط الجنسي له تأثير ضئيل على الأداء الرياضي، ويمكن أن يكون له تأثير إيجابي بدلاً من ذلك.

“اقرأ أيضًا: وسائل منع الحمل


أقاويل وأحاديث عن الصحة الجنسية

  • الأشخاص المعاقين لا يمكنهم ممارسة الجنس

الحقيقة: يعد ذلك من خرافات الصحة الجنسية، فكثير من الناس لديهم مستويات مختلفة من القدرة.

بغض النظر عن قدرة شخص ما، فإنه لا يزال كائن جنسي ويمكنه الاستمتاع بعلاقات جنسية بالتراضي مثل أي شخص آخر.

  • الانسحاب قبل القذف آمن

الحقيقة: يفرز الرجال سوائل قبل القذف وتفرز النساء أيضًا السائل المهبلي أثناء الإثارة، وهذا التبادل للسوائل قد لا يسبب الحمل ولكن يمكن أن يسبب العدوي المنتقلة جنسيًا حتى لو انسحب الشخص قبل القذف.

  • حجم المهبل له علاقة بعدد الجنس

الحقيقة: تعد فكرة “ضيق مقابل فضفاض” من خرافات الصحة الجنسية الشائعة، لكنها خاطئة تمامًا.
المهبل عضلة تتوسع وتتقلص وبالتالي عند إثارة الشخص، تنعم جدران المهبل وتطول مما يسهل عملية الإدخال.

إذا كانت المرأة متوترة، فسوف تنقبض جدران المهبل بشكل طبيعي مما يجعل عملية الإدخال صعبة.

  • هل القضيب الأكبر أفضل؟

الحقيقة: (القضيب الأكبر أفضل) من خرافات الصحة الجنسية الشائعة.

القضيب يأتي في جميع الأشكال والأحجام. فكرة أن الأكبر هو الأفضل هي ببساطة فكرة خاطئة.

ما يجعل الجنس أفضل حقًا هو التوافق مع شريكك والتواصل المفتوح حول ما هو جيد وما هو غير ذلك.

  • وصول الجنس بالحامل إلي المخاض

هذه الأسطورة منتشرة للغاية لدرجة أن الأطباء سيخبرون مرضاهم على المدى الكامل أن يجربوها. لكن ليس فقط ممارسة الجنس بالقرب من موعد ولادتك لا يبدأ المخاض، بل قد يؤخره بالفعل.

النساء اللائي كن ناشطات جنسيًا في الأسابيع الثلاثة الأخيرة من حملهن حملن أطفالهن بمعدل ٣٩.٩ أسبوعًا، مقارنة بـ ٣٩.٣ أسبوعًا للنساء اللواتي لم يكن لديهن أي نشاط جنسي.

  • يؤدي النشاط الجنسي إلي نوبة قلبية

الحقيقة: يرتبط النشاط الجنسي في كثير من الأحيان بصحة القلب، فالإصابة بنوبة قلبية عن طريقه من خرافات الصحة الجنسية.

وُجِد أن الرجال الذين أبلغوا عن ممارسة الجنس مرتين في الأسبوع أو أكثر كانوا أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مقارنة بالرجال الذين مارسوه مرة واحدة في الشهر أو أقل. يبدو أن هذا مستقل عن ضعف الانتصاب، وهو عامل خطر معروف لأمراض القلب.

يُعتقد أيضًا أن فرصة الإصابة بنوبة قلبية أثناء النشاط الجنسي منخفضة جدًا. فإذا كنت تعاني بالفعل مشاكل في القلب، فالحقيقة هي أن الجهد البدني الذي يمارسه معظم الناس عند ممارسة الجنس يشبه صعود درجتين.

“اقرأ أيضًا: فيروس كورونا والطعام


حقائق ضد خرافات الصحة الجنسية

  • الأمراض المنقولة جنسيًا

    • لا يمكنك الإصابة بالـ Herps من مقعد المرحاض، حيث تعتبر خرافة من خرافات الصحة الجنسية، فهو عدوي منتقلة جنسيًا تسبب تقرحات في الأعضاء التناسلية والفم
    • يمكن أن تصاب بڤيروس نقص المناعة البشرية من الوشم أو ثقب الجسم.
    • اختبار عنق الرحم ليس اختبارًا للعدوي المنتقلة جنسيًا
    • لا يمكنك الإصابة بڤيروس نقص المناعة البشرية من لدغة البعوض.
    • يمكنك الإصابة بعدوى منقولة جنسيًا عن طريق الجنس الفموي فقط
  • الواقي الذكري

    • لا يمكن استخدام زيت الأطفال والفازلين مع الواقي الذكري المصنوع من اللاتكس. هذه من خرافات الصحة الجنسية لابد من تصحيحها.
    • لا يمكنك استخدام الواقي الذكري أكثر من مرة.
  • الجنس

    • لن تصل معظم النساء إلى هزة الجماع من خلال الجنس المهبلي فقط.
    • يبلغ متوسط ​​حجم القضيب حوالي ٥ إلى ٦ بوصات.

“اقرأ أيضًا: 9 طرق تمكنك من التسوق الآمن أثناء وباء كورونا


لا تصدق كل ما يُقال من خرافات الصحة الجنسية (Sexual Health Myths) أو أي شيء عامةً، تأكد من صحة كل تسمع بنفسك.

شريف محمد

شريف محمد كاتب ومترجم مصري، وطالب أيضًا في كلية التمريض.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *