الاكتئاب الموسمي أعراض وطرق العلاج

الاكتئاب الموسمي أعراض وطرق العلاج

الاكتئاب الموسمي أو الاضطراب العاطفي،ويسمى الاكتئاب الخريفي الشتوي. ما أسباب هذا النوع من الاكتئاب، وكيف يتم علاج الاكتئاب الموسمي؟

الاكتئاب الموسمي أو الاضطراب العاطفي، هو أحد أنواع الاكتئاب الذي يلاحظ عند تبدل الفصول، حيث يشاع عند الأغلبية في أواخر فصل الخريف ومع بداية الشتاء. إلا أنه يحدث بشكل نادر في فصلي الربيع والصيف وهذا ما جعل بعض المراجع تطلق عليه اسم الاكتئاب الخريفي أو الشتوي. ما أسباب وأعراض هذا النوع من الاكتئاب، وكيف يتم علاج الاكتئاب الموسمي؟


أسباب الاكتئاب الموسمي

لا يوجد أسباب معينه للإصابة بالاكتئاب الموسمي، رجح البعض أن سببه هرموني وآخرون قالوا أن السبب نفسي مع تبدل المناخ. لكن هناك عوامل محددة ترفع احتمالية الإصابة بالاكتئاب الموسمي. ومنها:

  • يتكرر الاكتئاب الموسمي لدى من لديهم تاريخ شخصي سابق للإصابة. أي معانات الشخص أساساً من مرض الاكتئاب أو الاضطرابات ثنائية القطب الشائعة.
  • كما أن الدراسات أثبتت أن الاكتئاب الموسمي شائع لدى النساء أكثر من الرجال بنسبة أربعة لواحد.
  • يعتبر التاريخ العائلي للإصابة بالإكتئاب الموسمي من العوامل الهامة في توارث المرض، حيث تزداد فرص الإصابة مع الذين ولدوا بعائلات تتعرض للاكتئاب الموسمي.
  • بشكل عام احتمالية الاصابة تزداد عند الشباب أكثر من الأشخاص كبار السن، والنساء أكثر من الرجال خصوصاً عند حدوث الطمث.
  • طول فترة موسم الشتاء واختلاف المنطقة الجغرافية، حيث أن الشتاء في بعض المناطق قد يمتد لفترات طويلة خصوصاً كلما ابتعدنا عن خط الإستواء وهذا ما يزيد من احتمال اكتئاب الشتاء واكتئاب الخريف.

كيف فسر العلماء أسباب هذا النوع من الاكتئاب

الاكتئاب في الشتاء
أسباب اكتئاب الاضطراب العاطفي

بما أن لا أسباب واضحة تؤدي للاكتئاب، إلا أن بعض العلماء وضعوا نظرية أساسية في هذا الخصوص. وهي أن للأشعة الشمسية تأثير على منطقة تحت المهاد في الدماغ البشري، وبالتالي تأثير على طريقة عم الدماغ وعمل الهرمونات والفيتامينات داخل الجسم. مثل:

  • السيرتونين أو السيروتونين (serotonin): وهو أحد أهم الهرمونات المؤثرة على الحالة المزاجية، والذي يتناقص خلال الشتاء.
  • الميلاتونين: هرمون يساعد في تنظيم النوم، يزيد إنتاج هذا الهرمون في حالات الاكتئاب الشتوي ما يجعل الشخص المكتئب كثير الخمول والنعاس.
  • فيتامين د: فيتامين مهم لزيادة إفراز السيروتونين، أي أن نقصان هذا الفيتامين قد يؤدي للإكتئاب الموسمي.
  • وجود أمراض مؤلمة في الجسد ما يحرض حدوث الاكتئاب الموسمي.

أعراض الاكتئاب الشتوي

أعراض الاكتئاب الموسمي
أعراض الإكتئاب الموسمي

كما باقي انواع الاكتئاب فالشتوي منه متشابه الأعراض. مثل:

  • شعور بحالة نفسية عصيبة تشكل عائق للإنسان أمام قيامه بأعماله.
  • اليأس والنفور من الجميع حتى من الشريك أو الأم.إضافة إلى خمول وانخفاض القدرة على التركيز.
  • عدم الاهتمام بممارسة الرياضة أو أي نشاطات يحبها الفرد عادة.
  • اضطراب نوم وأرق وقلق، إضافة إلى السلوك العنيف.
    انخفاض الوزن كسبب لنقص الشهية، أو بالعكس تماماً فقد نشهد زيادة للوزن مع رغبة لكل الأطعمة التي تحوي كربوهيدرات.
  • الهيجان العصبي تجاه أتفه الأمور، مترافقاً مع سوء الظن والأفكار السوداء.
  • تقلب الحالة المزاجية والشعور بالحزن مع عدم الرغبة بالبكاء، والتفكير بالموت بشكل سوداوي.
  • اقرأ أيضاً:أعراض الاكتئاب الحاد عند الرجال


علاج الاكتئاب الموسمي

بشكل عام يستخدم الأخصائيون الطرق الشائعة في علاج الاكتئاب العادي لعلاج هذا النوع من الاكتئاب، حيث يمكن استخدام مضادات الاكتئاب وطرق العلاج السلوكية والجلسات السريرية.

  • دواء الاكتئاب الموسمي نمطي في حالات الاكتئاب، إذ يعطى المريض أدوية مساعدة لزيادة تركيز هرمون السيروتونين في الأعصاب. يستخدم لهذا العلاج أدوية كالماكا والميلاتونين.
  • استخدام العلاج السلوكي المعرفي وهو من أهم تقنيات علاج الاكتئاب والأمراض النفسية، وينص على استخلاص الأفكار السلبية والاستعاضة عنها بأخرى إيجابية. إضافةً إلى تحفيز النشاط السلوكي أي قيام الفرد بالنشاطات التي يجدها ممتعة، مما يزيد من تفاعلية الفرد مع محيطه وتحسين مزاجيته.
  • العلاج الضوئي للاكتئاب ويتم عبر جلوس الفرد في مكان غير مضاء لمدة معينة ووقت محدد. والحفاظ على الأعين مفتوحة دون إلقاء النظر على المنبع الضوئي. بشكل عام فإن هذه التقنية فعالة بعد اربعة اسابيع كمدة قصوى. لكن هذه تقنية ذات أعراض جانبية لذلك يجب استخدامها باستشارة مختص أو معالج نفسي.

تجاوز الاكتئاب الفصلي بلا علاج

غالباَ يقوم الإنسان المصاب بالاكتئاب الفصلي بالتعايش معه، وذلك لعلمه المسبق أنه في مرحلة اكتئاب موسمي ستزول مع الوقت.
كما يمكن معالجة الاكتئاب الموسمي بتنظيم الوقت بحيث يحصل الفرد على نوم كافي لاراحة الدماغ. إضافة لممارسة الرياضة وبالأخص رياضة المشي بالهواء الطلق والأماكن الطبيعية. الذي بدورها ستقتل احساس الكآبة الشتوية وستظهر للفرد جانباً جميلاً للشتاء بخضاره المعتاد والخير فيه.
ناهيك عن أهمية الابتعاد عن تعاطي الكحول والمنبهات، وقطعاً ينهى عن تعاطي المخدرات التي تسبب مضاعفات للاكتئاب كأفكار الانتحار مثلاً.
إضافة تناول الأطعمة صحية والفواكه الطازجة وبعض الحلويات المناسبة مع الابتعاد عن الكربوهيدرات، لاسيما الوجبات السريعة واللحوم شبه النيئة،

اقرأ أيضاً:علاج الاكتئاب والضغط النفسي


خطورة الاكتئاب الموسمي

خطورة الاكتئاب
الاكتئاب الموسمي أعراض وطرق العلاج 2

فعلياً الاكتئاب الموسمي قد يمر بدون أثر يذكر، لكن في بعض الحالات قد يسبب الاكتئاب الفعلي على مدار السنة طول العمر في حال عدم العلاج. أو قد يسبب الاضطرابات ثنائية القطب ويولد أفكاراً سوداوية كالانتحار.
من أخطار الاكتئاب الملموسة هي تأثيره على صحة الانسان بشكل مباشر، كسوء التغذية واضطرابات جنسية وضعف الانتصاب. وقد يؤدي في حالات معينه لمرض القرحة المعدية أو ظهور البثور في الوجه وفقر الدم.


في نهاية المطاف فإن كل إناء ينضح بما فيه، ولا يجب على المرء أن يجعل النفس متحكمة فيه. بل يجب أن ينتصر على ذاته وينظر بإشراق للجزء الممتلئ من الكأس. وكما قال الإمام علي في القصيدة العصماء: النفس تبكي على الدنيا وقد علمت، أن السعادة فيها ترك ما فيها.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق