زراعة الورد الجوري: أشهر 7 طرق لزراعته وأهم فوائده

زراعة الورد الجوري من الزراعات الهامة التي يرغب الكثير من الأشخاص بمعرفة طريقتها، خاصةً أن هذه الوردة ترمز للحب والمودة بين الناس تعرف على جميع طرق زراعته.

زراعة الورد الجوري (Roses Cultivation) تعتبر من أقدم الزراعات وأشهرها على الإطلاق، وقد ارتبط اسم هذه الورود بسوريا – التي تعتبر موطنها الأصلي – حتى باتت تعرف في أغلب بلدان العالم باسم الورد الدمشقي، وقد اهتم الكثير من المزارعين بهذه الزهرة وعملوا على تطوير أساليب زراعتها والعناية بها بشكل كبير، حتى باتت تُزرع في المنازل والبلكونات، وقد وصل الأمر إلى حد زراعة الورد الجوري بالبطاطا، دعونا نعرّفك عن أشهر 7 طرق لزراعته وأهم فوائده وأهم النصائح للعناية به.


نبذة تعريفية عن الورد الجوري

يعتبر الورد الجوري من أجمل نباتات الزينة وأقدمها على الإطلاق، ينمو على هيئة شجيرات خشبية مزهرة تضم العديد من الأشواك ويزداد ارتفاعها في بعض الأنواع ليصل لعدة أمتار. على الرغم من عدم تحديد موطنها الأصلي بالضبط ولكن شاع بين الناس ارتباط اسمها بسوريا – وبمدينة دمشق تحديداً  – حتى أطلق عليها لقب الوردة الدمشقية Rosa Damascena بل واعتبر اسماً علمياً لها يدخل ضمن التصنيفات النباتية العالمية.

لعل أكثر ما جعل الأوروبيون يربطون اسمها باسم دمشق أنهم تعرّفوا عليها خلال الحملات الصليبية التي غزت سوريا، وتم نقل الوردة منها إلى الدول الأوروبية المختلفة خلال القرن الثالث عشر. تمت دراستها بشكل موسع لاحقاً ليتبين أنها في الأصل عبارة عن وردة ناتجة عن تهجين ثلاث سلالات من الورود الأخرى لتصل إلى ما هي عليه من الجمال والروعة.

يتميز الورد الجوري بألوانه الجذّابة ورائحته العطرة، ويتم تقطيره واستخراج زيت الورد العطري وماء الورد اللذان يدخلان في تركيب العديد من أنواع العطور ومستحضرات التجميل والعناية بالبشرة وصناعة المربّيات والحلويات والمنكّهات الطبيعية، كما انتشرت زراعة الورد البلدي في أطراف دمشق – وتحديداً في منطقة القلمون – حتى غدا رمزاً للحب والمودة والجاذبية بين الناس، وأدرجتها منظمة اليونيسكو العالمية كرمز للتراث الإنساني في أواخر عام 2019.

“اقرأ أيضاً: كيفية زراعة الورد


موعد زراعة الورد الجوري

موعد تشتيل الزهرة الدمشقية
موعد تشتيل الزهرة الدمشقية

تتأقلم شجيرات الورد الجوري مع العديد من الظروف المناخية المتقلّبة، لذلك لا يمكننا القول بأن هناك موعد محدد لزراعته دون غيره بل يمكن زراعتها على مدار العام باستثناء بعض الأوقات التي يكون فيها الطقس قاسياً جداً سواء من ناحية ارتفاع الحرارة أو انخفاضها.

أما إن كنت عزيزي القارئ ترغب بمعرفة أفضل وقت لزراعة الورد الجوري فهنا يمكننا تمييز الحالتين الآتيتين: للدول التي تتميز بارتفاع درجات الحرارة فيها أغلب أشهر السنة- كالسعودية والإمارات مثلاً فإن أنسب موعد لزراعة عُقَل الورد الجوري فيها يكون في الشهرين الأول والثاني من كل سنة، أي في شهري كانون الثاني وشباط.

الموعد الثاني يناسب الدول التي تكون درجات الحرارة فيها معتدلة بشكل عام- كمصر وسوريا مثلاً- فيكون بعد منتصف الشهر الثاني إلى أواخر الشهر الثالث من السنة، أي من 15 شباط إلى أواخر آذار.

“اقرأ أيضاً: كيفية زراعة نبات الياسمين


طرق زراعة الورد الجوري

تختلف طرق زراعة الورد الجوري، وتشمل:

زراعة الورد الجوري بالماء

زراعة الورد الجوري
زراعة الورد الجوري بالماء

تعتبر طريقة زراعة واستنبات الورد الجوري بالماء من أسهل طرق إكثاره، وتعتمد هذه الطريقة على اقتطاع جزء من إحدى سيقان نبات الورد الجوري ومن ثم تجذيرها في الماء ونقلها لاحقاً إلى التربة المناسبة من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1. نختار أحد نباتات الورد الجوري الجيدة النمو والخالية من أي مظاهر أمراض أو تشوهات أو ضعف.
  2. نأتي بمقص نظيف ومعقّم ونقتطع جزء من إحدى سيقان النبات.
  3. يكون الجزء عبارة عن ساق فرعية تحمل في نهايتها زهرة – بحيث لا يتعدى طول هذا الجزء 15 سنتيمتر، وأن يتم القص من أسفل عقدة.
  4. يتم تنظيف الجزء المُقتَطع من جميع البراعم والأزهار والأوراق باستثناء أوراقه الثلاثة العلوية.
  5. نضع هذه القطعة من الساق في وعاء يحتوي على ماء نظيف ومعتدل الحرارة، بحيث يكون مستوى الماء أسفل الأوراق.
  6. يتم وضع الوعاء في مكان يصله ضوء أشعة الشمس دون حرارة، مع ضرورة تغيير مياهه كل 4 أيام.
  7. ننتظر لعدة أسابيع – يتراوح عددها بين 3 – 4 أسابيع على الأغلب – حتى تظهر الجذور ويصل طولها لبضعة سنتيمترات.
  8. يتم بعدها نقل القطعة التي تم تجذيرها من الماء إلى أصيص صغير مثقّب من الأسفل يحتوي على تراب مبلل.
  9. نتركها في نفس ظروف المكان المشمس بشكل غير مباشر.
  10. يتم تبليل تراب الأصيص – بشكل خفيف – كلّما جف.
  11. نقوم بنقل النبات إلى الحقل أو إلى وعاء أكبر بعد أن ينمو ويثبت في التراب.

زراعة الورد البلدي الجوري من البذور

الكثير من هواة ومحترفي الزراعة يفضّلون زراعة النباتات من بذورها، على الرغم من أن هذه الطريقة ستأخذ وقتاً أطول للحصول على النتائج المرغوبة، ولكنهم يستمتعون بمشاهدة كافة مراحل نمو النباتات أمام أعينهم بدافع الفضول وربما الشغف، فإذا كنت عزيزي القارئ أحد هؤلاء الأشخاص، فيسرّني أن أخبرك أن هذه الطريقة ستكون مناسبة جداً لك.

يمكن زراعة الورد البلدي الجوري من البذور بكل سهولة، بطريقتين، تعتمد أولاهما على زراعة بذور الورد الجوري في أصص تحتوي على التراب، بينما تعتمد الطريقة الأخرى على زراعتها في صواني خاصة للتشتيل تحتوي على بديل طبيعي للتربة يسمّى التورب.

“اقرأ أيضاً: زراعة زهور الجازانيا

زراعة بذور الورد البلدي في الأُصص

زراعة الورد البلدي
زراعة بذور الورد البلدي في الأصص

يتم في هذه الطريقة تجهيز العديد من الأُصص المُثقّبة من أسفلها – لتصريف الماء الزائد – وملئها بخليط من تراب أحمر مع سماد طبيعي أو كيميائي مناسب (يمكن شراؤه من أي صيدلية زراعية)، ومن ثم يجب اتباع بقية الخطوات الآتية:

  • تعبئة الأصيص بالخليط السابق مع ترك مسافة بضعة سنتيمترات فارغة من أعلاه.
  • نثر بذور الورد الجوري في الأصيص لتغطي سطح هذا الخليط.
  • مراعاة ترك فراغ صغير بين البذرة والأخرى.
  • تغطية البذور بكمية من خليط التربة الحمراء والسماد حتى يمتلئ الأصيص.
  • ترطيب التربة بالماء ليصل إلى أعماق الأصيص، مع مراعاة عدم الإكثار كي لا تتعفن البذور.
  • يجب وضع الأصيص في مكانٍ مُستوٍ تصله أشعة الشمس غير المباشرة.
  • ري الأُصص المزروعة ببذور الورد الجوري بالماء في الصباح الباكر وفي المساء لعدة أسابيع.
  • نقل الشتلات بعد نموها وظهور أوراقها العلوية إلى أصيص مستقل خاص بها.
  • متابعة رعايتها في نفس ظروف المكان السابق.

زراعة بذور الورد البلدي في صواني التشتيل

زراعة الورد الدمشقي
زراعة بذور الورد البلدي في صواني التشتيل

يمكننا القول بأن هذه الطريقة هي الأسرع والأفضل والأكثر استخداماً في الآونة الأخيرة لاستنبات بذور الورد الجوري وتشتيلها، لن تحتاج هنا لاستخدام تراب أو سماد ولا حتى أُصص للزراعة، بل كل ما عليك فعله هو إحضار صواني التشتيل المصنوعة من البلاستيك أو الفلين، وإضافة إلى مادة التورب الزراعي.

تتم زراعة بذور الورد الجوري الدمشقي بهذه الطريقة من خلال ما يلي:

  • ملء جميع الفراغات المخصّصة لزراعة البذور ضمن صواني التشتيل بمادة التورب الزراعي أو الخُث Peat.
  • زراعة بذور الورد الجوري عبر غرس بذرتين في كل فراغ.
  • دفعها برفق نحو الأسفل لمسافة 0.5 سنتيمتر تقريباً.
  • تنمو البذور وتتحول إلى شتلات صغيرة خلال مدة قصيرة لا تتعدى العشرة أيام في معظم الحالات.
  • يتم ترطيب صواني التشتيل من خلال رش رذاذ الماء الخفيف عليها كلّما جفّت.
  • يعتبر الوقت الأنسب لنقل الشتلات إلى أُصص خاصة بها بعد ظهور الورقة الرابعة على سُوقها.
  • يتم بعدها سقاية الأُصص والعناية بها في مكان مشمس وغير حار.

من المهم اختيار أنواع جيدة من بذور الورد الجوري والتأكد من معدّل إنباتها وخلوّها من الأمراض قبل شرائها.

زراعة الورد الجوري البلدي بالعقل

على الرغم من جودة الطرق السابقة في زراعة الورد الجوري إلا أنها تستغرق وقتاً طويلاً مقارنةً بشراء شتلات جاهزة أو زراعته بالعُقَل، وتتشابه هذه الطريقة قليلاً – تسمّى أيضاً بطريقة زراعة الورد الجوري من الساق – مع طريقة زراعة الورد البلدي الدمشقي في الماء من حيث كيفية تجهيز العقلة مع وجود بعض الاختلافات التي سنوضحها.

علينا في البداية اختيار نبات ورد جوري مزهر ذو نمو جيد وخالٍ من الأمراض، ومن ثم نبحث في هذا النبات عن أحد السيقان الفتية الغضّة التي يتجاوز عمرها السنة، ويتم قص قطعة منها – تُسمّى العقلة – بطول حوالي 20 سنتيمتر وثُخن بحدود 1.5 سنتيمتر من أسفل العقدة وبشكل مائل، نقوم بعدها بإزالة جميع الأوراق والأزهار والبراعم منها باستثناء الأوراق العلوية.

يتم بعد ذلك تجريح نهاية القطعة من الأسفل بسكين معقمة بشكل طولي، ونغمسها في محلول الهرمون الخاص بتحفيز ظهور الجذور، ونزرعها في أصيص مملوء بمزيج من تربة رملية مع تربة طينية بحيث تكون نسبة التربة الطينية فيها بحدود 60% من هذا الخليط، يجب أن تكون جهة الجزء الذي جرّحناه وغمسناه في محلول الهرمون بالطبع نحو الأسفل بحيث يتم تثبيت العُقلة في التراب بشكل جيد.

كل ما عليك فعله الآن هو القيام بسقاية الأصيص الذي يحتوي العُقلة لمرة واحدة حتى الإشباع، وبما أن هذه المرحلة تتطلب منك المحافظة على تربة الأصيص رطبة فيمكنك وضعه في كيس نايلون بحيث يحيط بالأصيص فقط دون أن يلامس العُقلة، وبعد 3 أيام تبدأ بسقايتها بشكل بسيط (ترطيب فقط) يومياً لعدة أسابيع، ومن الجدير بالذكر أن الجذور ستبدأ بالظهور بعد حوالي 15 يوماً من بداية الزراعة وستستغرق حوالي شهر ونصف لتتحوّل هذه العُقل إلى شتلات جاهزة لنقلها إلى حديقة المنزل أو إلى الحقل.

زراعة الورد الجوري بالبطاطا

استنبات الورد الجوري في البطاطس
زراعة الورد الجوري بالبطاطا

هل فكّرت عزيزي القارئ في زراعة نبات ضمن نباتٍ آخر، كأن تقوم بزراعة الورد الجوري بالبطاطا؟ إن كُنت تعتقد أن ذلك غير ممكن فدعني أخبرك بأن العلم الحديث أثبت إمكانية ذلك. تعتبر طريقة زراعة الورد الجوري بالبطاطا من أحدث الطرق المكتشفة في هذا المجال – بل لعلّها من أغربها على الإطلاق – تهدف إلى الاستفادة من المدّخرات الغذائية ضمن حبّة البطاطا من أجل تسريع عملية تجذير هذه العُقّل وتأمين الرطوبة والغذاء اللذين تحتاجهما.

يمكننا تلخيص خطوات زراعة الورد الجوري في البطاطا بما يلي:

  1. يجب في البداية الحصول على عُقل مناسبة كما شرحنا في الطريقة السابقة.
  2. اختيار المكان المناسب للزراعة سواء في الحقل مباشرةً أو في الأُصص أو في أي وعاء آخر.
  3. يتم تنظيف العُقل من الأشواك والأزهار والبراعم والأوراق السفلية.
  4. يجب عمل ثقوب في حبّات البطاطا ليتم إدخال العُقل فيها.
  5. تجريح النهايات السفلية للعُقل بشكل طولي بواسطة سكّين معقّمة لتسريع عملية التجذير.
  6. نضع طبقة صغيرة من الرمل أسفل الأصيص أو الحفرة المجهّزة للزراعة ضمن الحقل، بحيث لا يزيد ارتفاعها عن 5 سنتيمتر.
  7. يمكن وضع طبقة صغيرة من التراب فوق طبقة الرمل قبل نقل الحبّات إليها.
  8. يتم زراعة عُقل الورد الجوري بالبطاطا عبر غرسها داخلها بشكل عرضي.
  9. نقل حبات البطاطا التي تحتوي على العقل إلى الأصيص أو الحفرة.
  10. طمرها بالتراب حتى حافّة الوعاء.
  11. ريّها بشكل يومي حتى تبدأ الأوراق والأغصان الصغيرة في الظهور خلال عدة أيام.
  12. يمكن قص النهاية السفلية لقنينة بلاستيكية ووضعها فوق العقلة لحفظ الرطوبة وحمايتها من الحرارة.
  13. نستمر برعايتها والعناية بها لعدة أسابيع حتى يكتمل نموها وتصبح أكثر صلابة وثباتاً في التربة.

زراعة الورد الجوري في البيوت البلاستيكية

تعتبر زراعة الورد الجوري في البيوت البلاستيكية من الزراعات الحديثة والهامة من حيث تحوّلها إلى مشروع زراعي تجاري رابح للقائمين على زراعتها. يتجه العديد من المزارعين اليوم نحو هذا النوع من الزراعة لأنه يُمكن من التحكّم بجودة الورود التي يحصل عليها ونقاء سلالتها وحجمها وحتّى عدد مرّات إزهارها.

تعتمد هذه الطريقة من زراعة الورد الدمشقي على توفير جميع احتياجاته البيئية من ضوء وحرارة وتهوية ورطوبة وأسمدة ضمن بيت محمي بلاستيكي، واستعمال أحدث طرق التشتيل والتنمية الزراعية الحديثة، وإضافة بدائل التربة المناسبة للزراعة حسب كل نوع منها، مع تأمين أقصى درجات التعقيم والحماية من خطر الإصابة بالأمراض والحشرات والعناكب.

زراعة الورد الجوري في حديقة المنزل

كيفية تشتيل الوردة الشامية
زراعة الورد الجوري في حديقة المنزل

لربما كنت تنتظر هذه الفقرة بفارغ الصبر، نعم أعلم ذلك، يرغب أغلب الأشخاص اليوم في معرفة كيفية زراعة أقلام الورد الجوري الدمشقي في حديقة منزلهم، لن أُطيل عليك بالشرح، دعنا نتابع الخطوات معاً:

  • ننتظر حتى قدوم فصل الربيع لشراء الشتلات، لأنه يعتبر أفضل وقت لزراعتها.
  • يجب اختيار مكان زراعة شتلات الورد الجوري بعناية.
  • اختر مكانًا يوفر لها وصول أشعة الشمس غير المباشرة.
  • يجب أن تكون تربة الحديقة جيدة التصريف للماء وغنية بالعناصر الغذائية.
  • عمل حفر في الأرض يزيد عمق كل منها عن نصف متر.
  • نتركها مفتوحة 3 أيام لتهويتها وتعقيمها.
  • ترك مسافات كافية بين الحفر لتستطيع شتلات الورد الحصول على ما يكفيها من الغذاء.
  • نقوم بسقاية الأصص أو نقع الشتلات التي قمنا بشرائها في الماء قبل زراعتها في الأرض.
  • تتم زراعة شتلات الورد الجوري في الحفر السابقة وطمرها بالتراب.
  • نقوم بري الشتلات المزروعة في حديقة المنزل بعد زراعتها مباشرةً.
  • نتابع رعاية الشتلات وسقايتها بشكل منتظم، وخاصة أثناء ارتفاع درجات الحرارة في الصيف.
  • يمكن إضافة أسمدة عضوية أو كيميائية للتربة مرتين عند بداية ظهور الأوراق والأزهار.
  • مراقبة شتلات الورد الجوري المزروعة وملاحظة أي أمراض أو إصابات حشرية لمكافحتها فوراً.
  • يجب إجراء عملية تقليم دورية للسوق اليابسة، وإزالة الورود والأوراق الذابلة بشكل دائم.

“اقرأ أيضا: زهور الثالوث


متطلبات زراعة الورد الجوري

زراعة الورد الجوري
زراعة الوردة الجورية

الحرارة

يميل الورد البلدي أو الورد الدمشقي بشكل عام نحو الأجواء معتدلة الحرارة ويزدهر نموّه فيها بشكل كبير، لذلك ذكرنا لكم قبل قليل أن من شروط المكان المناسب لزراعة الورد الجوري أن تصله أشعة الشمس غير المباشرة لأكثر من 5 ساعات يومياً، ولكن في حال الرغبة في زراعته في بعض المناطق الحارة ستحتاج عندها إلى وضعه في مكان ظليل لمنع احتراق النبات بالكامل.

الرطوبة

يحتاج الورد الجوري إلى سقايته بشكل دوري ولكن بكميات معقولة، زيادة الرطوبة بشكل كبير تؤدي إلى نتائج عكسية تُصاب فيها جذور الشتلات بالتعفّن مما يؤدي إلى موتها، وتعتبر أفضل طريقة لري الورد الجوري والحفاظ على رطوبة مناسبة في التربة من خلال استخدام تقنية الري بالتنقيط بمعدّل مرتين أسبوعياً في فصل الشتاء وثلاثة مرّات أسبوعياً في فصل الصيف.

التسميد

يتم تسميد الورد الجوري كما قلنا مرةً عند ظهور الأوراق الأولى للشتلات، ومرةً عند بدء عملية الإزهار، وبالطبع يختلف نوع السماد الواجب إضافته في كل مرحلة، ففي بداية نمو الشتلات يتم إضافة سماد اليوريا لأن النبات عندها يحتاج لكميات كافية من الآزوت، بينما في مرحلة الإزهار يتم إضافة سماد يحتوي على تركيزات مرتفعة من الفوسفور لأن النبات يحتاجه بكمية كافية في هذه المرحلة، بينما يتم إضافة الأسمدة العضوية الطبيعية بعد الانتهاء من تقليم الورد الجوري في أواخر فصل الشتاء.

نوع التربة

يمكنك زراعة الورد الجوري في التراب أو البيئة الغذائية المناسبة التي تحضرها من المشتل بكل سهولة، بينما في حال رغبت بزراعته في حقلك أو في حديقة منزلك، فهنا يجب الانتباه إلى نوع التربة الموجودة فيها، وعلى الرغم من أن الورد الجوري يستطيع التأقلم مع أغلب أنواع التُرب، إلا أنّ بعضها يحتاج إلى استصلاح قبل زراعته فيها، وتعتبر التُرب الجيدة الصرف المكونة من خليط من الرمل والطين أفضل الأنواع المناسبة لزراعته.

“اقرأ أيضا: كيفية زراعة أزهار الفلوكس (القبس)


فوائد زراعة الورد الجوري البلدي

تأتي فوائد زراعة الورد الجوري البلدي من فوائده بحد ذاته، والتي يمكننا تلخيص أهمّها فيما يلي:

  1. تعتبر عملية زراعته وبيعه من المشاريع الزراعية الناجحة ذات الربح الجيد.
  2. يتم استخدام أزهار الورد الجوري في صناعة العطور المميزة، والمُربّيات.
  3. يعمل الورد الجوري على تهدئة النفس ونشر السعادة وبالتالي علاج حالات الاكتئاب.
  4. يتم استخدام ماء الورد في صناعة الحلويات وبعض مستحضرات التجميل.
  5. يعمل على علاج حالات التسمّم والالتهاب وتشنّج القولون العصبي.
  6. يمكن تجفيف أزهار الورد الجوري واستعمالها في الصناعات اليدوية وتزيين الأطباق والعلب.
  7. يعمل زيت الورد الجوري على إزالة آثار حبّ الشباب من الوجه.
  8. يقوي مناعة الجسم، وزيد من قدرة الجسم على مقاومة الأمراض.

“اقرأ أيضا: الحديقة المائية


أهم النصائح لنجاح زراعة الورد الجوري

على الرغم من سهولة زراعة الورد الجوري نوعاً ما إلا أن هناك العديد من الأمور التي يجب مراعاتها من أجل نجاح زراعته، ومن أهم هذه الأمور:

  • الابتعاد عن تكرار زراعته في نفس الأرض، لاحتمال وجود أمراض سابقة على النباتات القديمة.
  • تفيد إضافة القليل من نشارة الخشب حول شتلات الورد الجوري في امتصاص الرطوبة الزائدة.
  • يجب تسميد التربة بعد زراعته فيها وليس قبلها، كي لا تحترق جذور الشتلات.
  • يجب إضافة سماد طبيعي للتربة الرملية عند زراعته، يساهم في توازن تصريف الماء منها.
  • إجراء عمليات تقليم الورد الجوري في أواخر فصل الشتاء لتقوية نموّه.
  • الابتعاد عن تعريض شتلات الورد الجوري لأشعة شمس قوية بشكل مباشر.
  • ترك مسافة كافية بين كل نبات والنبات الآخر في الحقل.
  • ري وتسميد نباتات الورد الجوري باعتدال وبدون إفراط.

“اقرأ أيضا: زراعة قصب السكر


إلى هنا نكون قد وصلنا لختام هذه المقالة والتي تحدثنا فيها عن أفضل طرق زراعة الورد الجوري الدمشقي بما فيها طريقة زراعة الورد الجوري بالبطاطا، مع توضيح كيفية زراعة الورد البلدي في المنزل وأهم متطلبات هذه الزراعة وفوائدها.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن