الاضطرابات التناسلية عند إناث الكلاب

قد تعاني إناث الكلاب من أنواع كثيرة من الاضطرابات التناسلية تمنعها من الإنجاب. تعرف على مختلف مشاكل الإنجاب عند إناث الكلاب وأسبابها.

0 239

تتمثل مشاكل الإنجاب عند إناث الكلاب (Reproductive Disorders of Female Dogs) في الأمراض التي تضعف وظائفها الإنجابية قبل وأثناء وبعد الولادة. ما هي أنواع الاضطرابات التناسلية عند إناث الكلاب وكيف يمكن اكتشافها؟


نظرة عامة عن الاضطرابات التناسلية عند إناث الكلاب

يختلف البلوغ لدى إناث الكلاب من سلالة إلى أخرى ويعتمد بشكل خاص على الحجم والطول والشكل، ويحدث عادةً بين 6 و 24 شهرًا بمتوسط ​​10-14 شهرًا حسب السلالة.

عند البلوغ، يتم التعبير عن الدورة الجنسية لأنثى الكلب بما يسمى “دورة الشبق”، وهي حالة فسيولوجية تكون فيها الأنثى مستعدة للتكاثر.

تتمتع الكلبة عمومًا بدورتين جنسيتين سنويًا باستثناء دورة واحدة في بعض السلالات (Basenji).

تستمر دورة الشبق عند الكلبة في المتوسط ​​بين 15 و 20 يومًا، وهي الفترة التي يحدث خلالها التزاوج. يمكن ملاحظة التغيرات الفسيولوجية والسلوكية خلال هذه الفترة من خلال:

  • نزيف وتورم في الفرج.
  • قلة الشهية.
  • تصبح الكلبة نشيطة وتتناوب بين رفضٍ وقبولٍ للتزاوج.

من الممكن أن تحدث مشاكل الإنجاب عند إناث الكلاب في أي عمر.


أنواع الاضطرابات التناسلية عند إناث الكلاب

تنجم مشاكل الإنجاب عند إناث الكلاب عن حالات كثيرة. تتمثل في التالي:

أمراض الضرع عند إناث الكلاب

تعتبر مشاكل الضرع عند إناث الكلاب من الحالات الخطيرة جدًا الواجب علاجها بسرعة، وهي كثيرة الحدوث أثناء فترة الرضاعة.

يمكننا التمييز بين نوعين من أمراض الضرع: التهاب الضرع وأورام الثدي.

التهاب الضرع عند الكلاب

يتحدث بشكل عام بسبب الجراثيم البكتيرية، ويمكن أن يصيب ضرعاً واحد أو أكثر، وغالبًا ما تكون الضرع الإربية، أي تلك القريبة من الأرجل الخلفية هي الأكثر تضررًا.

يحدث هذا المشكل نتيجة احتباس الحليب في الغدد الثديية مما يعزز من نمو الجراثيم البكتيرية. الجراثيم المسؤولة هي:

  • المكورات العنقودية في حالة التهاب الضرع الحاد.
  • الكوليباسيلي أو العقديات في حالة التهاب الضرع المزمن.
التهاب الضرع الحاد

يتحدث عادة بعد الولادة، أي أثناء الرضاعة. العلامات السريرية هي:

  • الضرع منتفخة وساخنة ومؤلمة عند اللمس.
  • الأعراض العامة تتمثل في: الحمى، الاكتئاب وفقدان الشهية، العزوف عن إرضاع الجراء. وفي بعض الحالات، القيء والإسهال.
  • تغير لون الحليب: يتحول لون الحليب إلى البني أو الأصفر المخضر، وهو حليب ملوث أي أن الجرو سيفقد وزنه بسرعة إذا تناول هذا الحليب.
إذا لم تتم السيطرة على التهاب الضرع الحاد بسرعة، فإن خطر حدوث مضاعفات سيرتفع كالإصابة بالتهاب الضرع المزمن.
التهاب الضرع المزمن

قد يكون التهاب الضرع المزمن ناتجاً عن التهاب ضرع حاد لم يتم علاجه. في هذه الحالة، تختفي العلامات السريرية وتعود بعد فترات طويلة. تتمثل في:

  • احتواء الحليب على خثرات أو جلطات.
  • تصلب الضرع المصاب.
  • زيادة معدل وفيات الجراء أو تأخر نموها.

“اقرأ أيضاً: البول المدمم عند الكلاب

أورام الثدي

للتذكير، لدى الكلبة سلسلتا ثدي لكل منهما 5 ضروع، أي ما مجموعه 10 ضروع. ولكن هناك استثناءات حيث يختلف عدد الضروع باختلاف الحيوان.

يمكن أن تصيب أورام الثدي الكلبات من جميع الأعمار ولكنها أكثر شيوعًا في الإناث غير المعقمة اللواتي تتراوح أعمارهن بين 8 و 12 عامًا.

تنجم أورام الثدي عن تطور كتل ورمية في أنسجة الثدي. يمكننا التمييز بين:

  • أورام الثدي الخبيثة أو السرطانية: يميل هذا النوع من الأورام إلى الانتشار وغزو أعضاء أخرى.
  • أورام الثدي الحميدة: يتمركز فقط على مستوى سلاسل الثدي.
لا يمكن تشخيص ورم الثدي في إناث الكلاب عن طريق الجس فقط، إذ من الضروري أخذ عينة وفحصها لتحديد التشخيص الدقيق ومعرفة نوع الورم.

أعراض أورام الثدي عند إناث الكلاب

لأورام الثدي عند الكلاب نوعان من العلامات السريرية:

الأعراض الموضعية

تكُّون كتل ورمية محسوسة في الحلمات وحولها، تشبه هذه الكتل عند الجس سلسلة لؤلؤية يبلغ طولها بضعة مليمترات تنمو في الحجم مع تقدم المرض. كما أن لهذه العقيدات أو الكتل الملموسة أحجام وأبعاد مختلفة.

الأعراض العامة

مع تقدم المرض وعلى حسب موقعه ووجود أو عدم وجود نقائل، قد تظهر الكلبة العلامات السريرية التالية:

  • مشاكل في التنفس: صعوبة في التنفس عند بذل مجهود أو زرقة (تتحول الأغشية المخاطية إلى اللون الأزرق) عندما ينتقل السرطان إلى الرئتين.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي: في حال انتشار السرطان في المعدة أو الأمعاء أو الكبد.
  • اضطرابات المسالك البولية: عند انتقال الورم إلى الكلى.
  • مشاكل الجلد: ظهور آفات وحمامى (احمرار الجلد) عندما تصيب النقائل الشبكة اللمفاوية.
  • الاضطرابات العصبية: في حالة إصابة الدماغ.

“اقرأ أيضاً: سرطان العظام عند الكلاب

أمراض الجهاز التناسلي عند الكلبة

أمراض الجهاز التناسلي للكلبة هي أحد أسباب الاستشارات البيطرية الشائعة.

يجب أن تعلم أن الأعضاء التناسلية للكلبة حساسة جدًا للجراثيم البيئية. نذكر من بين الحالات الأكثر شيوعًا:

التهاب المهبل

يمثل التهاب المهبل أحد مشاكل الإنجاب الشائعة عند الكلاب. وهو  يصيب عادة الكلبات قبل سن البلوغ بين أسبوعين إلى سنتين من العمر. ولكن يمكن أن يؤثر على الكلبات من الأعمار الأخرى في ظل ظروف معينة.

قد يحدث التهاب المهبل بسبب التلوث بالبراز. أو في بعض الحالات، قد يكون السبب هو التهاب المثانة أو التهاب الحويضة والكلية.

قد تؤدي الأورام أو مشاكل التبول أيضًا إلى التهاب مهبل أنثى الكلب.

العلامة السريرية الأكثر تحديدًا لالتهاب المهبل هي زيادة لعق أنثى الكلب للفرج بسبب التهيج الناجم عن الالتهاب في هذه المنطقة.

قد تظهر أعراض أخرى على أنثى الكلب تتعلق بدورة الشبق مثل: إفرازات الفرج، ووذمة الفرج. كما قد يترافق التهاب المهبل بالحمى في بعض الحالات. في هذه الحالة إذا لم يعالجها الطبيب البيطري التهاب المهبل بسرعة، فقد تصاب الكلبة بالعقم.

العلاج يكون بواسطة المضادات الحيوية الموصوفة حصراً من طرف الطبيب البيطري.

التهابات الرحم

تسمى كذلك تقيح الرحم، وهي حالة خطيرة إلى حد ما تتطلب تدخلاً بيطريًا سريعًا لأنها مهددة للحياة. المسؤول الرئيسي عن الالتهاب هي الجراثيم ذات الأصل البولي التي تنتقل عبر الممرات الطبيعية في الجسم وتستقر في الرحم الذي يمتلئ بالصديد.

تعد هذه الالتهابات أكثر شيوعًا عند الكلبات كبيرة السن ويمكن أن تحدث بعد الولادة أو الإجهاض أو العلاج بوسائل منع الحمل. بعض السلالات لديها استعداد وراثي لهذه الحالة مثل: سلالة كلب الملك تشارلز وسلالة الريتفر الذهبي، وذلك لأسباب تشريحية.

من بين الأعراض الأكثر ملاحظة في حالة تقيح الرحم عند الكلاب:

  • تقيح الفرج.
  • الاكتئاب والحمى.
  • التبوال وفرط العطش.

هناك نوعان من تقيح الرحم:

تقيح الرحم مفتوح العنق

في هذه الحالة يكون عنق الرحم مفتوحًا، وقد يكون تصريف القيح من الفرج مصحوبًا بالدم، مع وجود رائحة خاصة.

تقيح الرحم المغلق

في هذه الحالة يتراكم القيح ويؤدي إلى توسع الرحم. الخطر الرئيسي في هذه الحالة هو تمزق الرحم الذي يمكن أن يسبب التهاب الصفاق (عدوى في تجويف البطن).

يمكن أن تحدث مضاعفات أخرى أيضًا مثل: تعفن الدم والفشل الكلوي.

أورام الجهاز التناسلي عند الكلبة

عادة ما تكون الأورام التي تصيب الجهاز التناسلي للكلب حميدة. الأورام الخبيثة نادرة، وهي تصيب عادةً المبايض والرحم والمهبل والفرج.

الأورام الحميدة موضعية ولا تنتشر في باقي الجسم على عكس الأورام الخبيثة.

أورام المبيض عند الكلاب

تعتبر هذه الأورام شائعة جدًا في الكلاب وقد تؤدي إلى النقائل. يمكن للطبيب البيطري ملامسة كتل الورم هذه خلال الفحص السريري.

عند الإصابة بهذا الورم نلاحظ مجموعة من التغيرات الهرمونية: مثل غياب دورة الشبق أو العكس، دورة الشبق مستمرة أو متكررة مما قد يؤدي إلى تقيح الرحم. وفي بعض الحالات، تنتج الأورام هرمون التستوستيرون ويمكن ملاحظة علامات الذكورة على الكلبة.

يتم علاج أورام المبيض عن طريق إزالة المبيض المصاب جراحياً.

أورام الفرج عند الكلاب

غالباً ما تكون أورام الفرج عند إناث الكلاب حميدة ونادرا ما تكون خبيثة. هناك ثلاثة أنواع منها:

  • الورم الليفي: ورم ينمو في العضلات والأنسجة الليفية.
  • الأورام الشحمية: أورام تتطور في الأنسجة الدهنية، وهي الأكثر شيوعًا.
  • الورم العضلي الأملس: يظهر الورم وينمو في الأنسجة العضلية الملساء.

تنمو أورام الفرج على الجدار الخارجي وبالتالي تكون مرئية. أما العلامات السريرية فغائبة بشكل عام، ولكن قد نلاحظ إفرازات دموية وفرط في التبول.

أورام الرحم عند الكلاب

من النادر إصابة إناث الكلاب بأورام الرحم، وهي غالبًا ما تكون أورامًا حميدة غير سرطانية تصيب الكلبات غير المعقمة في منتصف العمر أو الكلبات كبيرة السن.

تتمثل العلامات السريرية عادةً في انتفاخ البطن وتقيح الرحم، وقد يكون هناك أيضًا إفرازات مهبلية وعقم.

أورام المهبل عند الكلاب

تعتبر أورام المهبل عند إناث الكلاب من أكثر أورام الجهاز التناسلي شيوعًا. غالبًا ما تكون حميدة وتصيب الكلبات كبيرة السن. نلاحظ من بين العلامات السريرية:

  • وجود كتلة بين الشفران والفرج.
  • إفرازات مهبلية.
  • وجود دم في البول.
  • صعوبة وألم في التبول.
  • لعق الفرج المفرط.

هناك شكل واحد من سرطان المهبل عند إناث الكلاب يسمى: ساركوما ستيكر، ينتقل أثناء التزاوج.

“اقرأ أيضاً: التهاب الأذن عند الكلاب

النزيف الرحمي عند إناث الكلاب

يعتبر هذا النزيف غير طبيعياً عند أنثى الكلب وهو يحدث خارج فترة دورة الشبق. هناك أنواع مختلفة منه:

  • النزيف الرحمي بسبب الأورام.
  • النزيف الرحمي التالي للإجهاض.
  • النزف الرحمي الأساسي: بسبب ضعف الغدد الصماء.
يمكن أن تصاب الكلبة بالتهاب وتقيح الرحم إذا كانت هناك مضاعفات. وفي بعض الحالات، يمكن أن يؤدي فقدان الدم إلى فقر دم شديد وموت الأنثى إذا لم يتم الاعتناء سريعاً بالنزيف.

تتمثل العلامات السريرية في:

  • قلة الشهية
  • التبوال وفرط العطش.
  • فقدان الوزن بسرعة.

الاضطرابات التناسلية الأخرى عند إناث الكلاب

أكزيما الجهاز التناسلي

بصورة أدق، فإن أكزيما الفرج تصيب عمومًا الكلبات الشابة خلال دورة الشبق الأولى. تتبنى خلالها الكلبة سلوكًا يتمثل في لعق شديدٍ للفرج في محاولة لتخفيف الألم. يؤدي هذا اللعق الشديد إلى آفات قيحية.

هبوط المهبل

هبوط المهبل هو من مشاكل الإنجاب النادرة عند إناث الكلاب، يتمثل في حدوث فتق أو انقلاب في المهبل يجعله مرئيًا من الخارج. وهو ليس خطيرًا كما هو الحال في بعض الحيوانات المجترة (مثل الأبقار)، لكنه يعتبر عند الكلاب حالة طبية طارئة. وهو يحدث عادة بعد الولادة، ولا يجب الخلط بينه وبين هبوط الرحم.

هبوط الرحم

يعتبر كذلك من الحالات النادرة، ويتمثل في بروز الرحم إلى الخارج بعد ساعات قليلة من الولادة. نرى فيه شكل شبيه بأسطوانة حمراء في الفرج والمهبل.


مقالات ذات صلة:


إن علاج الاضطرابات التناسلية عند إناث الكلاب (Reproductive Disorders of Female Dogs) يعتبر من مسؤولية المالك الذي عليه أن يكرس الوقت والمال للعناية بها وتخليصها من هذه المشاكل التي قد تؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات.

اترك رد