لغة بايثون Python

Python language

ما هي لغة بايثون Python؟ لماذا تعتبر اللغة الأكثر تفضيلاً لعلماء البيانات؟ ما هي مميزات بايثون، وعيوبها؟ ولماذا تعد لغة بايثون الأكثر استخداماً من غيرها؟

كتابة: منتصر جباره | آخر تحديث: 9 مايو 2020 | تدقيق: غادة أحمد
لغة بايثون Python

لغة بايثون Python تعتبر واحدة من أهم لغات البرجمة في الوقت الحالي، يميل إلى تعلمها الكثير من المبتدئين المهتمين بلغات البرمجة نظراً لسهولتها مقارنة بباقي اللغات، لذلك نجد أن لها شعبية كبيرة.

لغات البرمجة

لغة بايثون Python، متواجدة منذ عام 1991، شهد العالم ظهور الكثير من من لغات البرمجة. سواء كانت لغات مثل جافا JAVA أو لغة السي C، أو ++C، أو بايثون Python نفسها، تم تصميم كل لغة بسهولة لخدمة أو أداء غرض معين. بمرور الزمن، بدأ الناس في التواصل مع الأجهزة بهذه اللغات المتعددة.

نتيجة لظهور لغات البرمجة، تشكلت الكثير من التطبيقات البرمجية الرائعة، وتم حل العديد من المشاكل المعقدة الموجودة. ولكن مع تقدمنا ​​في مجال لغات البرمجة، بدأت تبرز إلى السطح معركة من أجل لغة أصعب وأكثر قوة.

وبينما تمكن عدد من علماء لغات البرمجة من الوصول إلى العالم الذي نعرفه اليوم، نجد بعض اللغات بدأت في التلاشى. علاوة على ذلك، اكتسحت الاكتشافات التقنية الجديدة والرقمية العالم.

أدى هذا التطور إلى تحرير وحفظ البيانات التي لم يكن لها حتى سجلات مكتوبة فيما قبل. نعيش اليوم في وفرة من البيانات التي تستخدمها  غالبية الشركات لمجموعة كبيرة من الأغراض مثل إنشاء وتصميم التطبيقات، وتقديم خدمات جديدة، التي تؤدي إلى فهم العميل في نهاية المطاف بطريقة أفضل.


علوم البيانات

مع توفر الكم الهائل من البيانات هذه الأيام، تريد كل منظمة أو شركة استخلاص الرؤى منها. تريد الشركات قياس التقدم في خدماتها، و إتخاذ قرارات مستنيرة، والتخطيط للمستقبل، والتوصل إلى منتجات ذات قيمة منخفضة التكلفة وذات فعالية أكثر.

يأتي الحل الوحيد الذي يجدونه في عملية تحليل البيانات الضخمة، ومحاولة فهمها إلى علماء البيانات. يظهر هنا دور علماء البيانات إلى الصورة ومحاولتهم لاستخلاص المعلومات وترتيبها حتي يمكن الاستفادة منها.

بسبب هذه الوظائف الجديدة الناشئة التي تتطلب لغة برمجة لتحقيق الأهداف، إحدى هذه الوظائف هي وظيفة عالم البيانات، والتي تستثمر فيها المنظمات اليوم الكثير من الأموال الطائلة.


علماء البيانات

هم الأشخاص المسؤولون عن معالجة البيانات، وتنظيمها باستخدام الأساليب العلمية، والخوارزميات ،والتقنيات الأخرى ذات الصلة.

لماذا تعلم لغة بايثون أمر ضروري الآن لجميع علماء البيانات

بشكل يومي، تتمثل وظيفة عالم البيانات في فحص كميات كبيرة من مجموعات البيانات، واستخراج ما يهم، وتزويد الشركات في نهاية المطاف برؤى سهلة، وواضحة لفهمها. استناداً إلى هذه الرؤى، تشكل الشركات استراتيجيات، وتتخذ قرارات حاسمة للأعمال.

إن الرؤى من البيانات هي السبب وراء هذا الابتكار الضخم الذي يحول هذه الابتكارات إلى أشياء ملموسة. على الرغم من أنها قد تبدو مهمة بديهية، إلا أن الكثير يذهب خلف مكتب عالم البيانات.

يمكن أن تكون البيانات الأولية كابوساً في بعض الأحيان، خاصة للذين لديهم الكثير من الأعمال، والأشياء التي قد تكون غير ذات صلة بهدف المنظمة أو الشركة. لذلك، يحتاج عالم البيانات إلى مجموعة من الأدوات بلغة برمجة فعالة وسهلة التنفيذ.


لغة بايثون Python

لغة بايثون، هي لغة عامة ولغة برمجة عالية المستوى.  يمكن أن تستخدم لغة بايثون لتطوير تطبيقات واجهة المستخدم الرسومية، والمواقع الإلكترونية، وتطبيقات الويب. أيضاً، لغة بايثون، تسمح لك بالتركيز على الوظائف الأساسية للتطبيق من خلال الاهتمام بمهام البرمجة الشائعة.

تسهل عليك القواعد اللغوية البسيطة للغة البرمجة، كذلك تجعل قاعدة التعليمات البرمجية قابلة للقراءة، وصيانتها أمر قابل للتطبيق، مع استمرار تقدم علوم البيانات، تضيف لغة بايثون Python، عدد كبير من الأدوات لمساعدة العلماء على تحقيق أهدافهم بإتقان.

علاوة على ذلك، يساعد مجتمع Python الداعم والكبير المطورين والعلماء في البحث عن حلول من الأعضاء الآخرين الذين مروا بمشاكل معينة وكيفية مواجهتها.


لماذا لغة بايثون الأكثر تفضيلاً ؟

مع تقدم التقنيات مثل إنترنت الأشياء، التعلم الآلي والذكاء الاصطناعي والتحليل التنبئي، تزداد سرعة تطور علوم البيانات مع مرور كل يوم.

لقد أصبحت خياراً مهنياً شائعاً بين الناس. في حين أنه من المفيد لعلماء البيانات، أن يعرفوا أكثر من لغة برمجة واحدة، إلا أنهم يجب أن يبدأوا من خلال استيعاب لغة واحدة على الأقل بوضوح.

علاوة على ذلك، يشير علماء البيانات إلى أن الحصول على البيانات وتنظيفها يشكلان 80 بالمائة من عملهم. يمكن أن تكون البيانات فوضوية، ولها قيم مفقودة، أو تنسيق غير متناسق، أو سجلات مشوهة وقيم غير منطقية في الممارسة.

في حين أنه قد تكون هناك أدوات متعددة للمساعدة في هذه المهمة، فإن Python هي الأكثر تفضيلاً. هناك أكثر من بضعة أسباب وراء ذلك.

“ﺍﻗﺮﺃ ﺃﻳﻀﺎً: 10 أسباب تجعل متصفح جوجل كروم أفضل متصفحات 2020

أسباب تفضيل لغة بايثون

أسباب تفضيل لغة بايثون:

  • شعبية لغة Python في ذروتها. يستخدمها المطورون، والباحثون لجميع أنواع الأسباب. سواء كان ذلك في تصميم تطبيق مؤسسي، أو التدريب على نماذج البيانات باستخدام نماذج ML، أو تصميم برامج متطورة أو تنظيف وفرز البيانات.
  • لا توجد لغة أخرى الآن أفضل من Python. تشير الإحصاءات إلى أن Python هي رسمياً لغة البرمجة الأكثر استخداماً في العالم اليوم.
  • تغلبت لغة بايثون على لغة جافا، التي كانت اللغة المفضلة للمطورين في جميع أنحاء العالم لفترة زمنية طويلة.
  • طبيعة Pythons الديناميكية، و احتوائها على مكتبة رائعة مع ميزات مدمجة لكل شيء تقريباً مما يجعلها الخيار الشائع بين المطورين والمنظمات. كما يمكنك دائماً استخدام لغة بايثون لتسريع تطوير البرامج وتبسيط صيانة البرامج.

“اقرأ أيضًا: أفضل لغات البرمجة التي يجب أن تتعلمها في 2020


لماذا بايثون الأكثر استخداماً؟

هناك أيضاً عدد من الأسباب التي تجعلك تستخدم لغة Python أكثر من لغات البرمجة الأخرى

  • متوافق مع الأنظمة الأساسية والأنظمة الرئيسية
  • في الوقت الحالي، تدعم Python العديد من أنظمة التشغيل مثل ويندوز ولينكس. يمكنك حتى استخدام مترجمين للغة بايثون عندما تريد تشغيل التعليمات البرمجية على منصات مختلفة، وأدوات معينة.
  • أيضاً، Python هي لغة برمجة مترجمة. تسمح لك بتشغيل نفس الرموز على منصات متعددة دون إعادة إجراء عملية تجميع. وبالتالي، لست مطالباً بإعادة تجميع الرمز بعد إجراء أي تغيير.
  • يمكنك تشغيل رمز التطبيق المعدل دون إعادة الترجمة والتحقق من تأثير التغييرات التي تم إجراؤها على الرموز على الفور، تعمل هذه الميزة على تسهيل إجراء تغييرات على التعليمات البرمجية دون زيادة وقت التطوير.

ميزات لغة بايثون

1. مفتوحة المصدر

واحدة من أفضل ميزات Python هي أنها لغة مفتوحة المصدر. هذا يعني أن أي شخص يمكن أن يضيف إلى وظائف بايثون الحالية.

في الواقع، تأتي الشركات كل يوم بمجموعة من الأطر، والوظائف الخاصة بها التي تساعدها على تحقيق هدف بشكل أسرع، وفي نفس الوقت مساعدة المطورين الآخرين الذين يشاركون النظام الأساسي.

غالباً ما يحتاج علماء البيانات إلى دمج الكود الإحصائي في قاعدة بيانات الإنتاج، أو دمج البيانات الموجودة مع التطبيقات المستندة إلى الويب، بصرف النظر عن ذلك، يحتاجون أيضاً إلى تطبيق خوارزميات على أساس يومي. تجعل Python كل هذه المهام شأناً خالياً من المتاعب لعلماء البيانات.

تساعدك لغة بايثون على تقليل تكلفة تطوير البرامج بشكل كبير. يمكنك أيضاً استخدام العديد من أطر عمل Python، والمكتبات وأدوات التطوير مفتوحة المصدر لتقليص وقت التطوير دون زيادة تكلفة التطوير.

لديك أيضاً خيار للاختيار من بين مجموعة واسعة من أطر عمل Python مفتوحة المصدر وأدوات التطوير وفقاً لاحتياجاتك الدقيقة.

2. سهلة الفهم

واحدة من أكثر صفات Python جاذبية هي أنه من السهل التعلم والبدء في التنفيذ. سواء كان ذلك، للمبتدئين الذين يخطون أول خطواتهم في حياتهم المهنية في علوم البيانات، أو للمهنيين الراسخين.

يمكن لأي شخص تعلم Python ومكتباتها الجديدة دون الحاجة إلى استثمار الكثير من الوقت والموارد في ذلك. خاصة المهنيين المشغولين الذين غالباً ما يكون لديهم وقت محدود لتعلم أي شيء جديد.

وبالتالي، فإن لغة بايثون Python، سهلة التعلم والفهم. حتى لو قارنتها بلغات علوم البيانات الأخرى مثل R و MATLAB ، فإن Python لديها منحنى تعليمي سهل نسبياً.

“ﺍﻗﺮﺃ ﺃﻳﻀﺎً: المصادقة الثنائية 2FA ولماذا يجب استخدامها؟

4. قابلية التوسع

تتفوق لغة بايثون عندما يتعلق الأمر بقابلية التوسع. إنها أسرع بكثير من لغات مثل MATLAB. وهي تفعل ذلك من خلال السماح لعلماء البيانات والباحثين بالتعامل مع المشكلة بعدد من الطرق، بدلاً من مجرد الالتزام بنهج معين.

سواء اخترت أن تصدق، أو لا تصدق، فإن قابلية التوسع هي السبب وراء اختيار يوتيوب Youtube لترحيل عملياتها إلى Python. في الواقع، كتب Dropbox العملاق السحابي مؤخراً أكثر من 4 مليون سطر من كود Python لتطبيقها.

4. نماذج البرمجة المتعددة

مثل العديد لغات البرمجة الحديثة الأخرى، تدعم Python أيضاً العديد من نماذج البرمجة. وهي تدعم البرمجة الموجهة، والمنظمة بشكل كامل. كما تدعم ميزاتها اللغوية مفاهيم مختلفة في البرمجة الوظيفية.

في نفس الوقت، تتميز Python أيضاً بنظام غير ثابت وإدارة تلقائية للذاكرة. لذلك تساعدك نماذج البرمجة، وميزات اللغة على استخدام Python لتطوير تطبيقات البرامج الكبيرة والمعقدة.

5. تبسيط تطوير البرمجيات المعقدة

Python هي لغة برمجة تستخدم للأغراض العامة.  وبالتالي، يمكنك استخدام لغة البرمجة في تطوير تطبيقات سطح المكتب والويب. يمكنك أيضاً استخدام Python لتطوير تطبيقات علمية ورقمية معقدة.

تم تصميم لغة بايثون بميزات لتسهيل تحليل البيانات والتصور، يمكنك الاستفادة من ميزات تحليل البيانات في Python، لإنشاء حلول مخصصة للبيانات الضخمة دون بذل مزيد من الوقت والجهد.

في الوقت نفسه، تساعدك مكتبات تمثيل البيانات وواجهات برمجة التطبيقات التي توفرها Python على تصور البيانات، وتقديمها بطريقة أكثر جاذبية وفعالية. حتى أن العديد من مطوري بايثون يستخدمون بايثون لإنجاز أعمال الذكاء الاصطناعي (AI).

لذلك، يجد علماء البيانات أن Python، لغة برمجة قوية تستجيب لغالبية احتياجاتهم، وتساعد على حل المشكلات التي بدت غير قابلة للحل في البداية.


عيوب لغة بايثون

لغة بايثون Python، مثل العديد لغات البرمجة الأخرى، على الرغم من أنها ذات مستوى عالي حصلت Python على بعض العيوب الخاصة بها. دعنا نتعرف على بعض عيوب بايثون..

تفتقر إلى بعض الميزات المضمنة التي توفرها لغة برمجة حديثة أخرى. وبالتالي ، يجب عليك استخدام مكتبات Python ووحداتها وأطرها لتسريع تطوير البرامج المخصصة.

  • أظهرت عدد من الدراسات أن لغة Python أبطأ من العديد من لغات البرمجة الأخرى المستخدمة على نطاق أوسع بما في ذلك لغات مثل لغة جافا و ++C. يمكنك تسريع تطبيق بايثون من خلال عمل تغييرات على رموز التطبيق.
  • تطوير تطبيقات الهاتف المحمول على الرغم من القوة الكبيرة لبايثون في أنظمة سطح المكتب والخوادم، ولكن بالنسبة لتطوير الأجهزة المحمولة، نجد أن لغة Python ليست لغة جيدة جداً مما يدل علي أنها لغة ضعيفة عندما يتعلق الأمر بتطوير تطبيقات الهاتف المحمول، لهذا نادراً ما يتم استخدامها لتطوير المحمول.
  • استهلاك الذاكرة: عند أداء مهام مكثفة للذاكرة فإن Python ليس خيار جيد. هذا هو السبب في عدم استخدامها لهذا الغرض. كما أن استهلاك بايثون للذاكرة مرتفع أيضاً ويرجع السبب  إلى مرونة أنواع البيانات.

لهذا نجد أن لغة بايثون Python، هي لغة برمجة قوية تستخدم للأغراض العامة. يتم استخدامها لتطوير تطبيقات الويب المختلفة، وعلوم البيانات، وكذلك إنشاء النماذج الأولية للبرامج وما إلى ذلك. لحسن الحظ بالنسبة للمبتدئين، تمتلك لغة Python، بنية بسيطة وسهولة في الاستخدام. هذا يجعل بايثون لغة ممتازة لتعلم البرمجة خاصة للمبتدئين.

1312 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق