علاج سرعة القذف عند الرجال

Treatment of Premature Ejaculation in Men

إن علاج سرعة القذف عند الرجال (Treatment of Premature Ejaculation in Men) متعدد مثل تمارين كيجل ومثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية.

0 162

سرعة القذف عند الرجال تعد مشكلة محبطة لهم ولكن هناك العديد من أساليب العلاج أهمها تمارين كيجل ومضادات الاكتئاب.

نبذة عن سرعة القذف عند الرجال

سرعة القذف هى حدوث هزة الجماع قبل الجماع أو بعد أقل من دقيقة من الجماع، ويُطلق عليها أيضاً مسمى القذف المبكر.

لا يوجد وقت محدد يقذف فيه الرجل أثناء الجماع، ولكن إذا حدث وفُقِد الإنتصاب بعد وقت قليل سيشعر الشريكان بعدم وجود وقت كافى للإستمتاع.

قد يكون الأمر محبطاً بعض الشىء، ولكنها مشكلة شائعة عند الرجال، حيث تحدث ٣٠-٤٠٪ من الرجال فى وقت معين من حياتهم، لذا الأمر ليس مقلقاً إذا حدث من حين إلى آخر.


أسباب سرعة القذف عند الرجال

السبب الحقيقي غير موجود، ولكن كيمياء الدماغ ربما تلعب دوراً فى ذلك حيث أن الرجال الذين لديهم مستويات منخفضة من مادة السيرتونين يأخذون وقت أقصر حتى يحدث القذف.

لكن ربما يكون السبب نفسىًا مثل:

  • الضغط.
  • الإكتئاب.
  • القلق.
  • الشعور بالذنب.
  • مشاكل فى العلاقة.
  • قلة الثقة أو صورة الجسم غير متقبلة.
  • المشاعر السلبية حول فكرة الجماع ( القمع الجنسى).

وربما يكون السبب جسديًا أيضاً مثل:

  • اضطرابات هرمونية.
  • اختلال النواقل العصبية.
  • إلتهاب أو عدوى فى البروستاتا أو الإحليل.
  • قد تكون صفة جينية موروثة من أحد الوالدين.

قد تكون سرعة القذف أحياناً مشكلة للرجال المصابون بضعف الإنتصاب حيث القضيب لا يبقي ثابتاً لفترة كافية. الرجال الذين لديهم القلق من فقدان الإنتصاب يندفعون إلى القذف، وهذا ربما يعمل على اختفاء القذف.


تشخيص سرعة القذف عند الرجال

الرجال الذين لديهم سرعة القذف وليس لديهم مشكلة طبية لا تفيدهم الإختبارات المعملية فى العلاج.

  • عمل فحص مستوى البرولاكتين والتستوستيرون (الحر، والكلى) فى الدم إذا كانت مشكلة سرعة القذف تتزامن مع مشكلة ضعف الانتصاب.
  • إذا كان المريض يعانى من الاكتئاب أو مشكلة أخرى، فإن التحاليل المعملية الخاصة بالاكتئاب أو مشكلة طبية أو نفسية مفيدة للغاية.

يجب عند التشخيص الأخذ فى الاعتبار:

  • التأخر الشديد فى النشوة عند الشريك الأنثوى.
  • ضعف الانتصاب عند الرجال.
  • التأثير الضار من المخدرات.
  • وجود المذى.

علاج سرعة القذف عند الرجال

قد يأخذ الرجال بعض الوقت حتى يصلوا للعلاج أو مجموعة العلاجات التى تناسبهم.

الطرق السلوكية

فى بعض الحالات، قد يتضمن العلاج اتخاذ خطوات بسيطة مثل ممارسة العادة السرية قبل الجماع بساعة أو ساعتين حتى تتمكن من تأخير سرعة القذف أثناء الجماع. قد يوصى أيضًا بتجنب الجماع لفترة من الوقت والاكتفاء باللعب الجنسى حتى يخفف من الضغط أثناء الجماع.

تمارين قاع الحوض (تمارين كيجل)

تضعف عضلات قاع الحوض الضعيفة القدرة على تأخير القذف حيث يمكن لتمارين قاع الحوض (تمارين كيجل) تقوية العضلات.

للقيام بتمارين كيجل يجب اتباع الآتي:

  • تحديد عضلات قاع الحوض أولاً، وذلك يمكن عن طريق وقف إخراج البول فى المنتصف أو شد العضلات التى تخرج عندها الغازات.
  • يمكن أداء تلك التمارين فى أى وضعية ولكن تبدو أسهل فى البداية فى وضع الاستلقاء.
  • مع التركيز، القيام بشد عضلات قاع الحوض لمدة ٣ ثوانى ثم الإسترخاء والقيام بها عدة مرات متتالية.
  • بعد ذلك القيام بالتمارين فى وضعيات مختلفة مع عدم حبس النفس وعدم شد عضلات البطن والفخذين.
  • القيام بعمل التمارين يوميا على الأقل ١٠ مرات.

تقنية التوقف والضغط

قد يوجهك الطبيب بعمل تقنية التوقف والضغط لكلا الشريكين، وتعمل هذه التقنية على النحو الآتى:

  • بداية النشاط الجنسى كالمعتاد مع تحفيز القضيب حتى تشعر بالاستعداد للقذف.
  • يقوم الشريك بالضغط على نهاية القضيب عند نقطة التقائه بالجسم ويحافظ على الضغط حتى تمر الرغبة بالقذف.
  • من خلال الاستمرار بالقيام بتلك التقنية يمكن التحكم فى القذف.
  • إذا تسببت تلك الطريقة بالاحساس بالألم فهناك طريقة أخرى تتضمن ايقاف النشاط الجنسى قبل القذف مباشرةً ويبقى ذلك حتى يتضاءل مستوى الإثارة ثم البدء من جديد.

الواقى الذكرى

ربما يساعد الواقى الذكرى فى تقليل حساسية القضيب وبهذا فإنه يساعد فى تأخر القذف، فالواقى الذكرى ( climax control) متوفر بدون وصفة طبيب.

الواقيات الذكرية تحتوى على مواد مخدرة مثل ليدوكائين، بينزوكائين أو من المطاط المقوى الذين يساعدون فى تأخر القذف.

اقرأ أيضًا: علاج ضعف الانتصاب عند الرجال وما هو التشخيص السليم


طرق أخرى لعلاج سرعة القذف عند الرجال

التخدير الموضعى

أحياناً تستخدم بخاخات وكريمات التخدير التى تحتوى على مواد تخدير مثل ليدوكائين، بينزوكائين، وبريلوكائين فى معالجة سرعة القذف. هذه المواد توضع على القضيب قبل الجماع فيما يقرب من ١٠-١٥ دقيقة حيث تقلل من حساسية القضيب وبالتالى تؤخر القذف.

كريم الليدوكائين وبريلوكائين متاحان بوصف طبيب لعلاج القذف المبكر. أما بخاخ الليدوكائين لعلاج القذف المبكر متاح بدون وصف طبيب.

لكن على الرغم من التأثير الفعّال من هذه المواد إلا أن هناك بعض الآثار الجانبية حيث اشتكى بعض الرجال من فقدان حساسية القضيب بشكل مؤقت كما اشتكى الشريك الأنثوى فى بعض الأوقات أيضًا.

الأدوية الفموية

تؤخر أدوية فموية كثيرة النشوة الجنسية. هذه الأدوية تؤخذ حسب الطلب أو كل يوم كما يمكن أن يُوصف دواء واحد أو أكثر من دواء.

  • مضادات الاكتئاب

من الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب تأخر النشوة الجنسية. لهذا السبب، تُستخدم مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية مثل ليكسابرو، أو ، أو باكسيل، أو بروزاك، أو سارافيم للمساعدة في تأخير القذف.

من بين الأدوية المعتمدة للاستخدام في الولايات المتحدة، الباروكستين هو الأكثر فعالية.

عادةً ما تستغرق هذه الأدوية من ٥-١٠ أيام لبدء مفعولها. لكن قد يستغرق الأمر ٢-٣ أسابيع من العلاج حتى رؤية التأثير الكامل. ومع ذلك، إذا لم تحسن مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية توقيت القذف، فقد يصف الطبيب مضاد الاكتئاب ثلاثى الحلقات كلوميبرامين (أنافرانيل).

هناك آثار جانبية غير محبذة لمضادات الاكتئاب، مثل العرق، الغثيان، النعاس، والرغبة الجنسية المنخفضة.

  • المسكنات

الترامادول (ألترام) دواء شائع الاستخدام لعلاج الألم. كما أن له آثاراً جانبية تؤخر القذف. قد تشمل الآثار الجانبية غير المرغوب فيها الغثيان، الصداع، النعاس، والدوخة.

قد يتم وصفه عندما لا تكون مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية فعالة. كما لا يمكن استخدام ترامادول مع مثبطات استرداد السيرتونين الانتقائية.

  • مثبطات الفيسفوديستريز رقم ٥

قد تساعد أيضًا بعض الأدوية المستخدمة لعلاج ضعف الانتصاب مثل سيلدينافيل (فياجرا)، أو تادالافيل (سياليس، أدسيركا) أو فاردينافيل (ليفيترا ، ستاكسين) فى سرعة القذف.

الآثار الجانبية غير المحبذة منها الصداع، عسر الهضم، واحمرار الوجه. قد تكون لهذه الأدوية تأثيراً مضاعفاً عند استخدامها مع مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية.

اقرأ أيضًا: علاج الضعف الجنسي وعدم النشوة أثناء العلاقة الحميمة


العلاج المستقبلى المحتمل لسرعة القذف عند الرجال

هناك أدوية عديدة ربما تكون لها إفادة في علاج سرعة القذف، ولكن تحتاج لمزيد من الدراسة.

تشمل هذه الأدوية:

  • دابوكستين: هو مثبط استرداد السيروتونين الانتقائية الذي اُستخدم كأول علاج لسرعة القذف في البلدان الأخرى.
  • مودافينيل (بروفيجيل): يُستخدم لاضطراب النوم.
  • سيلودوسين (رابافلو): عادةً ما يكون علاجاً لتضخم غدة البروستاتا.

مقالات ذات صلة:


إن استخدام العلاج السلوكى مع العلاج بالأدوية من أكتر الطرق فاعلية لتعطى نتائج مرضية.

اترك رد