الحمل في الشهر الثاني

الحمل في الشهر الثاني، ما هي أعراض الحمل في هذا الشهر؟ وما هي مشاكل الشهر الثاني للحمل؟ وما أهم النصائح اللازمة للأم وللجنين؟

0 6

الحمل في الشهر الثاني له أعراض متعددة، فهذه الفترة من أصعب الفترات التي تجعل الحامل تمر بتغيرات نفسية وجسدية، لذا عليها أن تعرف ما هي مشاكل الشهر الثاني للحمل، مع فهم عدة نصائح للحامل في هذا الشهر.


أعراض الحمل في الشهر الثاني

إن أعراض الحمل في الشهر الثاني متعددة حيث يسبب هذا الشهر الكثير من التغيرات الجسدية التي تبدأ في الظهور على جسد المرأة، ويصاحبها بعض التغيرات المزاجية والنفسية.

هناك أعراض واضحة للحمل في هذا الشهر يمكن أن تظهر على المرأة مثل:-

تأثر الدورة الشهرية

  • في تلك الفترة من الأسبوع الخامس يمكن أن تلاحظ المرأة تأخر الدورة الشهرية عن الموعد المعتاد. بالإضافة إلى الأعراض التي كانت تصاحب تلك الدورة في الأوقات الطبيعية من الشهر.
  • يمكن أن تتأخر الدورة الشهرية عن المرأة في تلك الفترة لمرتين متتاليتين، وبتلك الطريقة يمكن أن تتأكد من تواجد الجنين في بطنها عن طريق القيام باختبار الحمل في المنزل أو لدى أيًا من المراكز الطبية المختلفة.

 نزول الدم خلال الحمل في الشهر الثاني

  • الحمل في الشهر الثاني مع نزول الدم أمر شائع، ففي بعض الأحيان وخلال فترة الأربعة عشر يومًا الأولى من حدوث الحمل يمكن أن تلاحظ  المرأة نزول بعض قطرات الدم، والتي يكون السبب فيها هو تحرك البويضة مكونة بعض التمزقات في الأوعية المتواجدة في جسد المرأة.
  • تعتبر تلك الأشياء من الأعراض الطبيعية التي يفترض أن تحدث لدى النساء الحوامل، وفي تلك الفترة بالتحديد يبدأ الجنين بالاعتماد على الأم في كافة أشكال الغذاء. وكذلك النسبة المحددة من الأوكسجين التي يحتاج إليها في مراحل النمو المختلفة.

تقلبات المزاج

لا شك أن هذه المرحلة تؤثر على نفسية الحامل بسبب كل ما تمر به من تعب وتغير في الجسم، لذا تشعر بأنها تارة تكون سعيدة وتارة حزينة بدون أي سبب.

 الغثيان

  • من المفترض حدوث حالات من الغثيان لدى المرأة الحامل في الفترات الأولى من الحمل، والتي يمكن أن تتمثل في الشهور الثلاثة التي يبدأ فيها الحمل. ولكن في بعض الأحيان يمكن أن تتعرض الحامل إلى الغثيان طيلة الأشهر التسعة للحمل.
  • يمكن أن تختلف شدة الغثيان والشعور به من امرأة إلى أخرى بحسب قدرة جسمها على التكيف مع عملية الحمل. وينصح الأطباء بأكل بعض الوجبات الغذائية البسيطة على مدار اليوم والذي من شأنه أن يقلل شعور المرأة بالرغبة في القيء.

التبول

يحدث تكرار ملحوظ لمرات التبول وكلما تطورت الشهور ازداد الأمر أكثر بسبب الإفرازات الهرمونية التي تحدث داخلها، لذا لا يجب أن تقلق فسوف تعود إلى طبيعتها بعد الولادة.

ألم الثدي

  • تشعر المرأة في الشهر الثاني للحمل بالكثير من الألم في منطقة الثدي، وهو ما يمكن أن يتسبب به بعض أنواع الحساسية التي يمكن أن تصاحب تكون الجنين في الرحم.
  • من الأشياء الشائعة التي يمكن أن تتعرض إليها الحامل في تلك الفترة هو العلامات الزرقاء، أو الأوردة التي تبدو واضحة بشكلٍ مبالغ فيه في منطقة الثدي. وهي من الأمور الطبيعية التي لا يجب الشعور بالخوف منها على الإطلاق.
  • في الشهر الثاني من الحمل تتكون الكثير من الإفرازات الجديدة والتفاعلات التي لم تكن متواجدة من قبل، وهو الأمر الذي يمكن أن يساهم في الزيادة الطفيفة في حجم الثدي.

نجد أن أعراض الحمل في الشهر الثاني لا تتوقف على هذه الأعراض فقط. بل تختلف الأعراض من جسم لآخر، لذا يجب الانتباه لأي عرض يظهر على الحامل.

“اقرأ أيضًا: أضرار صبغة الشعر على الحامل” 


مشاكل الحمل في الشهر الثاني

نجد أن مشاكل الشهر الثاني للحمل مختلفة فمنها:-

توهج الجلد

قد تتعرض المرأة لظهور لمعان على الجلد بشكلٍ ملحوظ وتوهج اللون الوردي عليه. وما يتسبب به هو زيادة التفاعلات في الجسم. كذلك زيادة سريان الدورة الدموية في جسدها.

حب الشباب

من أكثر مشاكل الحمل في الشهر الثاني هو ظهور حب الشباب حيث تتعرض المرأة لظهوره بشكلٍ ملحوظ، والذي ينتج بسبب الزيادة في الإفرازات أو الهرمونات التي تخرج خارج الجسم.

تشوهات الجنين

هذا الأمر من أصعب مشاكل الشهر الثاني للحمل حيث يخشاه الجميع،  لكنه يحدث عند تناول أدوية تتعارض مع الحمل، لذا يجب عدم تناول أي نوع مهما كان هام إلا من خلال استشارة الطبيب، فهو الذي يوضح مدى خطورة الأدوية ويمكن أن يستبدلها بأدوية مناسبة.

التأثر بالعدوى أثناء الحمل في الشهر الثاني

إن حدث وتعرضت الأم لعدوى الإصابة بأي فيروس فسوف ينتقل إلى الجنين، لذا يجب ألا تهمل أي شعور مختلف يطرأ عليها، بل يجب الذهاب للطبيب كي يحدد الأدوية المناسبة لها.

نمو الشعر

نتيجة كافة التفاعلات التي يتعرض لها جسم المرأة والإفرازات غير العادية في تلك الفترة من الحمل يمكن أن يظهر الشعر على الجسم بشكلٍ أكبر من المتوقع ويصعب التحكم فيه.

لكي نقضي على مشاكل الشهر الثاني للحمل لابد من المتابعة مع الأطباء قدر المستطاع.

“اقرأ أيضًا: أعراض الحمل وعلاماته في الأسابيع الأولى من الزواج


 

الشهر الثاني من الحمل وتكون الجنين

  • في الشهر الثاني من الحمل تسير عملية نمو الجنين بشكلٍ أسرع من الفترات  الأولى.
  • في الشهر الثاني تتكون كافة الأجهزة بشكلٍ طبيعي مثل الكبد، أو الأمعاء.
  • تلك الفترة هي التي يتم فيها نمو كافة الخلايا العصبية في جسم الجنين.
  • تتكون في الشهر الثاني المفاصل والهيكل الخارجي العظمي للجنين، بالإضافة إلى اليدين والقدمين.
  • كذلك تتكون الأذن من الداخل. بالإضافة إلى الجفون، لكنه لا يتم فتحها في بطن الأم في تلك الفترة.
  • الوزن الطبيعي للجنين في تلك الفترة هو غرامين، أما بالنسبة إلى الطول فهو حوالي 2.5 سنتيمتر.

“اقرأ أيضًا: الحامل في رمضان


 

تغذية الحامل في الشهر الثاني

من أكثر الأشياء الهامة التي يجب أن تقوم بها الأم في تلك المرحلة هي الاهتمام بالنظام الغذائي حيث أصبح الجنين يحصل على الغذاء بطريقة مباشرة من جسدها. لذا تحتاج إلى قدرٍ أكبر من العناصر الغذائية الهامة والمتنوعة عن ذي قبل.

لابد من الاهتمام بتناول الفيتامينات، وكذلك يجب الحرص على تناول البروكلي، والجبن، واللحم، والبيض، وجميع منتجات الألبان الهامة في بناء العظام.

يجب البعد عن البهارات، والأطعمة غير المفيدة التي تحوي كمية عالية من السعرات الحرارية.


 

الحمل في الشهر الثاني والجماع

لا شك أن الحامل تمر بالإعياء خلال هذه الفترة، لذا يجب أن تهتم بالراحة اللازمة لها حيث أنها لا تسيطر على حالها وهذا خارج عن إرادتها. فيمكن أن تمتنع عن الجماع بسبب هذا التعب.

مع أن الجماع لا يؤثر على الجنين لأنه محمي في مكانه ولا يتأثر بأي ضرر، ولكن يمنع الجماع في هذه المراحل الخطِرة وهي:-

  •  عند الحمل بأكثر من جنين (توأم).
  • مع وجود نزيف متكرر.
  •  إن كان هناك مشاكل في الرحم.
  • إن كانت تعاني من المشيمة المنخفضة.

نصائح للحامل في الشهر الثاني

  • يجب أن تهتم المرأة بالراحة في تلك الفترة بالتحديد، ولا يجب عليها  القيام بالجهد الكبير الذي يسبب لها الإرهاق.
  • على الحامل أن تمد جسمها بالكثير من المواد السائلة مثل المياه. بالإضافة إلى السوائل الغنية بالمواد الفعالة مثل الشوربة، والعصائر، وغيرها من العناصر الهامة.
  • يُمنع تناول المرأة أي أدوية أو حبوب إلا بعد الاتصال بالطيب، حتى وإن كانت أدوية مداومة عليها قبل الحمل.
  • يجب الابتعاد عن الأماكن التي يصدر فيها أي نوع من أنواع الأشعة حتى لا يتعرض الجنين إلى خطر التشوه.
  • في كافة الأحوال يجب أن تقوم المرأة بزيارة الطبيب من حينٍ إلى آخر كي تطمئن على صحتها وصحة جنينها.

تتعرض الحامل إلى تغيرات خلال حملها مع اختلاف الشهور. لذا نجد أن الحمل في الشهر الثاني يحتاج إلى متابعة كونه في الشهور الأولى التي تحتاج إلى عناية. ولكن مع الاهتمام لن يحدث أي ضرر لها أو لجنينها.

اترك رد