بواسير الحمل؛ أنواعها، أسبابها، وطرق العلاج الطبيعية والوقاية

Pregnancy hemorrhoids

بواسير الحمل من أكثر الحالات الصحية الشائعة في أثناء الحمل. فما هي أنواعها وما هي أسباب الإصابة ببواسير الحمل وكيفية العلاج والوقاية.

0 26

تصيب بواسير الحمل أكثر من نصف الحوامل، وهي من أكثر المشكلات الصحية المزعجة خلال الحمل. فما هي أسباب الإصابة بالبواسير في أثناء الحمل وكيف يمكن علاجها وأهم الطرق الطبيعية التي تساعد على التخلص منها.


ما هي بواسير الحمل وما هي أهم أنواعها

تعد البواسير من أكثر الحالات الشائع حدوثها خلال أواخر الثلث الثاني أو الثالث من الحمل، وهي انتفاخ وتورم الأوردة الموجودة حول فتحة الشرج والمستقيم مما قد يسبب الشعور بالألم والنزيف.

تنقسم البواسير إلى نوعين:

  • بواسير داخلية: تتكون البواسير الداخلية داخل المستقيم.
  • بواسير خارجية: توجد على الطبقة الخارجية من فتحة الشرج.

اقرأ أيضاً: الولادة المبكرة


أسباب الإصابة بالبواسير في أثناء الحمل

كبر حجم الجنين أحد أسباب الإصابة بالبواسير في أثناء الحمل.

يصاب العديد من الأشخاص بمرض البواسير في فترات مختلفة من حياتهم، ولكن الحوامل أكثر عرضةً للإصابة.

ترجع أسباب الإصابة بالبواسير في أثناء الحمل إلى عدة عوامل أهمها:

  • زيادة الدم المتدفق إلى الحوض مما يؤدي إلى تورم هذه الأوردة وانتفاخها.
  • الإمساك الذي يحدث في أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية وتناول الحديد والمكملات الغذائية قد يؤدي إلى زيادة الألم والالتهاب.
  • زيادة الضغط الواقع على الأوردة الموجودة في المستقيم وحول فتحة الشرج نتيجة لزيادة حجم الرحم بداية من الأسبوع 25.
  • ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون خلال الحمل يساعد على ارتخاء جدران الأوعية الدموية.
  • الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة.
  • نظام غذائي يحتوي على كميات قليلة من الألياف .
  • ضعف الأنسجة الداعمة حول فتحة الشرج.

اقرأ أيضاً: الأطعمة الصحية للحامل


أعراض بواسير الحمل

النزيف والألم من أهم أعراض بواسير الحمل.

تختلف  أعراض البواسير باختلاف نوعها وقد تظهر بضعة أيام ثم تختفي.

أعراض البواسير الداخلية

  • نزيف من المستقيم.
  • سقوط الناسور يحدث عندما تخرج البواسير الداخلية خارج فتحة الشرج بسبب الإجهاد.
  • على الرغم من أن البواسير الداخلية عادةً لا تكون مؤلمة، إلا إن البواسير المتدلية قد تسبب الألم وعدم الراحة.

أعراض البواسير الخارجية

  • حكة حول فتحة الشرج.
  • تكون كتل صلبة ومؤلمة حول فتحة الشرج.
  • آلام حادة تزداد عند الجلوس.
  • قد تسبب النزيف والألم الشديد في حالة الاجهاد.

اقرأ أيضاً: أعراض الحمل المبكرة


علاج بواسير الحمل

تساعد بعض العلاجات الطبيعية وتغيير نمط الحياة في علاج البواسير في أثناء الحمل. ينبغي علاج البواسير فور ظهورها لتجنب زيادتها والوقاية من مضاعفاتها التي تشمل الألم الشديد وفقر الدم الناتج عن النزيف.

العلاجات المنزلية

  • تخفيف الضغط الواقع على هذه الأوردة

تجنبي الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة، يمكنكِ أيضاً استخدام وسادة عند الجلوس والجلوس على الكرسي الهزاز.

  • تجنب الامساك

تناول كميات كافية من الماء والفواكه والخضروات والبقوليات يساعد على ذلك.

  • الحصول على حمام دافئ والجلوس في الماء عدة مرات يساعد على تخفيف الألم.
  • استخدام كمادات باردة أو كيس من الثلج لمدة 10 دقائق 4 مرات يومياً يساعد على تقليل التورم.
  • يمكنكِ استخدام مناديل مبللة غير معطرة وخالية من الكحول إذا كانت المناديل العادية تسبب لكِ الألم.
  • ممارسة تمارين كيجل وبعض التمارين الخفيفة لتقوية عضلات قاع الحوض.
  • النوم على جانبكِ بدلاً من الجلوس لتخفيف الضغط.
  • استخدام حمام الملح الإنجليزي (ملح إبسون) مع الماء الدافئ.

العلاجات الطبية

هناك العديد من الأدوية التي تستخدم لعلاج البواسير وتخفيف آلامها، ولكن لا ينبغي تناول هذه الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب. تشمل هذه الأدوية:

  • بعض الأدوية الملينة الآمنة التي يمكن تناولها في أثناء الحمل لعلاج الامساك.
  • بعض الكريمات الموضعية ومسكنات الألم.

نصائح للوقاية من البواسير في أثناء الحمل

الطعام الغني بالألياف يساعد على تجنب الامساك.

  • اتباع نظام غذائي صحي غني بالألياف.
  • تجنب الجلوس على المرحاض لفترات طويلة.
  • الدخول إلى المرحاض فور الشعور بالحاجة إلى ذلك دون تأخير.
  • تناول المزيد من السوائل.
  • تجنب بذل مجهود زائد.
  • علاج الامساك.

على الرغم من أن ضغط الولادة قد يسبب تفاقم بواسير الحمل إلا إنها في معظم الحالات تتحسن بعد الولادة. إذا لم يحدث ذلك هناك العديد من خيارات العلاج يمكن مناقشتها مع الطبيب المختص لاختيار الأفضل.

 

اترك رد