حساب الحمل وموعد الولادة

حساب الحمل وموعد الولادة

Pregnancy calculation and due date

رئيس التحرير
2021-02-24T00:33:44+04:00
مقالات
رئيس التحرير30 أكتوبر 202024 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أشهر

لا شك أن حساب الحمل وموعد الولادة EDD من المواضيع التي تهم الكثير حيث يتم الاعتماد في تقدير موعد الولادة على تحديد موعد حدوث الحمل. في الواقع لا يُمكن تحديد وقت حدوث الحمل بدقةٍ مُتناهيةٍ في جميع حالات الأحمال.

هل توجد طريقة تسمح بتحديد موعد الولادة بدقة ؟

لا تتوفر طريقة دقيقة بشكلٍ تامّ تسمح بمعرفة موعد الولادة لدى السّيدات بدقة، حيث أنه لا خلاف على أن عملية الإباضة أو التبويض تحدث في اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية لدى جميع النّساء، ولكن هذا ليس بالضرورة أن يتحقّق الحمل في هذا اليوم من الدورة الشهرية، حتّى وإن تمّ التمكّن من تحديد اليوم بالضبط الذي تمّت فيه العلاقة الجنسية بين الزوجين، فقد تبقى البويضة والحيوانات المنوية في الجسم لمدةٍ قد تصل إلي سبعة أيام قبل أن يتمّ تخصيب البويضة.


أسابيع الحمل

كم يدوم الحمل من أسابيع ؟

يستمر الحمل الطبيعيّ لفترة تتراوح ما بين 38-42 أُسبوعاً تقريباً، تُعدّ الولادة التي تحدث بعد مُضيّ أكثر من 42 أُسبوعاً من الحمل؛ تجاوزاً وتأخّراً في موعد الولادة، أمّا الولادة التي تحدث قبل الأسبوع رقم 37 فتُعتَبر ولادةً مُبكّرة.

اقرأ أيضاً : الإفرازات أثناء الحمل


حاسبة الحمل

هناك حاسبة مبرمجة الكترونياً توضح كيفية حساب الحمل الصحيح لدى السيدات اللواتي ينتظرن المولود الجديد، وذلك من خلال ملأ بعض الخيارات المطلوبة التي تتمثل في إدخال تاريخ آخر دورة شهرية وكذلك عدد أيام الدورة، أو تاريخ التبويض، أو تاريخ الإخصاب الصناعي إن وجد، أو البيانات الخاصة بتواريخ صورة الموجات فوق الصوتية.

لذلك فمن خلال حاسبة الحمل يتوفر لدينا معلومات عن تاريخ الإخصاب المتوقع وتاريخ الولادة المتوقع.


حاسبة الولادة

يتساءل الكثير من النساء عن كيفية حساب موعد الولادة، لذلك دعنا نجيب قائلين بأن موعد الولادة الطبيعي عادة ما يكون بعد تسعة اشهر من الحمل وحسب آلة حساب الحمل والولادة فانه يتم زيادة تسعة أشهر وسبعة أيام على التاريخ المدخل ( تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية) للحصول على موعد الولادة المتوقع وبذلك تكون قد تمت عملية حساب موعد الولادة بنجاح، وبالتأكيد هذا التاريخ توقعي وليس تاريخ تأكيدي ولكن في هذا الموعد يكون قد اكتمل الحمل بتسعة أشهر كاملة وتامة ويجب على المرأة بعد ذلك أن تلد مولودها الجديد سواء عن طريق الولادة الطبيعية أو القيصرية.

“اقرأ أيضاً : أضرار القرفة على الحامل


حساب الحمل والولادة وفقاً للفحص الطبيّ للجنين

التصوير الطبي ودوره في معرفة موعد الحمل والولادة.

حتى إذا لم تتمكني من تحديد موعد الحمل، أو نسيت يوم آخر دورة شهرية لك أو إذا كنت غير متأكدة من وقت حدوث الإباضة، يمكن أن تساعدك الدلائل الأخرى أنت وطبيبك على تحديد موعد الولادة، بما في ذلك:

  • الموجات فوق الصوتية المبكرة، والتي يمكن أن تحدد تاريخ الحمل بدقة أكبر. لكن لا تحصل كل النساء على فحص الموجات فوق الصوتية في وقت مبكر. يقوم بعض الأطباء بإجراء هذه الاختبارات بشكل روتيني، لكن البعض الآخر يوصي بواحدة فقط إذا كانت دورتك الشهرية غير منتظمة، أو إذا كان عمرك 35 عامًا أو أكثر، أو كان لديك تاريخ طبي يتضمن الإجهاض أو مضاعفات الحمل، أو لا يمكن تحديد موعد الولادة بناءً على الفحص البدني وفترة الدورة الشهرية.
  • يمكن لمراحل الحمل، مثل: أول مرة يسمع فيها نبض قلب الطفل (حوالي الأسبوع 9 أو 10، على الرغم من أنه قد يختلف أحياناً) وعندما تشعرين بحركة الجنين لأول مرة (في المتوسط ​​بين 18 و 22 أسبوع، ولكن يمكن أن يكون ذلك مبكرًا أو متأخرًا)، إعطاء أدلة حول ما إذا كان تاريخ الولادة دقيقًا.
  • يتم فحص ارتفاع قاع الرحم من قبل طبيبك في كل زيارة قبل الولادة ويساعد في تأكيد موعد ولادتك.
  • تحديد حجم الرحم، من خلال إجراء اختبار الحمل الداخلي الأولي عاملاً في تحديد EDD بدقة.

هل لحساب عمر الحمل وتطور الجنين أهمية؟

تتضح أهمية حساب عمر الحمل وتطور الجنين في مدي إدراك المرأة لمُتطلّبات الرعاية اللازمة لجنينها في كلّ مرحلةٍ من الحمل، وكذلك لتحديد موعد الولادة بدقة، حيث يعتمد الأطبّاء المتخصصون على حساب عمر الحمل في إعطاء المواعيد الشبه دقيقة للنساء الحوامل، ليكون مثلا الأسبوع رقم 40 هو أسبوع الولادة المُتوقَّع، وهكذا.

“اقرأ أيضاً : حمض الفوليك أثناء الحمل


مما سبق نستنتج

يتم حساب موعد الولادة بشكل تقديري عن طريق:

آخر دورة طمث

حيث أنه في الغالب تكون دورة الطمث كلّ 28 يوم، ومعرفة المرأة لتاريخ آخر دورة طمث؛ يتم بذلك تحديد موعد الولادة عبر إضافة سنة واحدة و7 أيام لتاريخ بداية آخر دورة طمث، ثمّ طرح 3 شهور من الرقم الناتج.

الموجات فوق الصوتية

حيث يتم معرفة موعد الولادة وذلك بالاعتماد على التصوير بالموجات فوق الصوتيّة وهي أكثر الطرق دقة.


هل يمكن أن يتغير تاريخ الولادة ؟

نعم، يمكن أن يتغير وهو أمر لا يدعو للقلق، فقد يقوم الطبيب بتغييره مع تقدم الحمل لعدد من الأسباب:

  • دورة شهرية غير منتظمة
  • تفويت التصوير المبكر بالموجات فوق الصوتية
  • إذا كان فحص الموجات فوق الصوتية الأول في الثلث الثاني من الحمل.
  • ارتفاع قاع الرحم بشكل غير طبيعي.
  •  اضطراب مستويات بروتين ألفا فيتوبروتين، وهو بروتين يصنعه الجنين.

تحدثي إلى طبيبك إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف.


أخيراً، دائمًا ما يكون تحديد موعد الولادة والحمل تقريبيًا، حيثتلد امرأة واحدة فقط من بين كل 20 امرأة في الموعد المحدد لها من طرف الطبيب ومن المحتمل أن تدخل في المخاض في أي يوم خلال الأسبوعين قبل أو بعد الولادة.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.