المشيمة الملتصقة؛ أسبابها وأعراضها وعوامل الخطر

faharasnetتعديل Kamar Mahmoud25 مايو 2024آخر تحديث :
المشيمة الملتصقة؛ أسبابها وأعراضها وعوامل الخطر

المشيمة الملتصقة من الأمراض التي من الممكن أن تمنع الأم من الحمل مجدداً لذلك يجب استشارة الطبيب فور الشعور بأي أعراض، فما هي وما أعراضها وكيفية علاج المشيمة الملتصقة إضافة إلى التعرف على أبرز 5 مضاعفات محتملة. تعرف على أسباب استئصال الرحم بسبب التصاق المشيمة كيف أتجنب التصاق المشيمة وكافة معلومات الحمل بعد التصاق المشيمة.

ما هي المشيمة الملتصقة

تنفصل المشيمة عادة عن جدار الرحم وذلك يحدث بعد الولادة ولكن بالنسبة لتلك الحالة فيبقى جزء من المشيمة أو تظل معلقه بأكملها بقوة في جدار الرحم وذلك يؤدي إلى فقدان الكثير من الدم بعد الولادة ومن الممكن أن تغزو المشيمة عضلات الرحم وتسمى (المشيمة المنغرسة) ومن الممكن أن تنمو خلال الرحم وتسمى (مشيمة عميقة الانغراس) وتعد المشيمة الملتصقة من مضاعفات الحمل وهي خطيرة جداً وإذا تم اكتشافها أثناء الحمل فمن الممكن أن ينصحك الطبيب بالولادة القيصرية المبكرة ويتبعها عملية جراحية لكي يزيل الرحم.

أعراض المشيمة الملتصقة

لا يظهر أعراض غالباً لألتصاق المشيمة أثناء الحمل وذلك بالرغم من احتمالية حدوث نزيف المهبل وذلك خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وفي الغالب يتم اكتشافها أثناء فحص الموجات فوق الصوتية إذا عانيتي من نزيف شديد المهبل يجب عليك التوجه للطبيب لكي يفحصكِ.

أسباب المشيمة الملتصقة

حيث أنها ترتبط بوجود خلل في بطانة الرحم وذلك عادة يكون بسبب التندب الناتج عن الولادة القيصرية أو جراحات الرحم وذلك ما يسمح المشيمة بالنمو عميقا في جدار الرحم ومن الممكن أن تحدث في بعض الأحيان بدون وجود  تاريخ لجراحات في الرحم.

عوامل خطر المشيمة الملتصقة

من الممكن أن تؤدي الكثير من العوامل إلى الإصابة بالمشيمة الملتصقة مثل:

  • إذا أجريت الأم جراحات رحم في السابق أو الولادة القيصرية.
  • موضع المشيمة مثل أن تكون المشيمة تغطي عنق الرحم جزئياً أو كلياً.
  • إذا كانت تقع في الجزء السفلي من الرحم فعند إذا تكونين أكثر عرضه الاصابه بها.
  • عمر الأم حيث أنها يكثر شيوعها عند النساء اللاتي أعمارهن 35 فما فوق.
  • الولادة السابقة.
  • إذا كانت الأم تعاني من خلل في الرحم أو تندب في النسيج الذي يبطن الرحم.
  • كذلك نموات الرحم الغير سرطانية والتي تتورم في تجريف الرحم (الأورام الخليفية الرحمة تحت المخاطية).

المضاعفات المحتملة

من الممكن أن تسبب مضاعفات خطيرة جدا على الأم مثل:

  • الإصابة بنزيف المهبل الكثيف وذلك بعد الولادة ومن الممكن أن يسبب النزيف حالة مهددة للحياة حيث أنه من الممكن أن تمنع الدم من التجلط بشكل طبيعي.
  • الفشل الكلوي.
  • تتسبب في فشل الرئة (متلازمة الضائقة التنفسية الحادة).
  • التسبب في الولادة المبكرة للطفل وذلك إذا كانت تسبب لكِ نزيف أثناء الحمل.
  • ومن المحتمل أن تحتاج الأم لنقل دم.

تشخيص التصاق المشيمة

سوف يبدأ الطبيب بفحص وضع مشيمة الطفل بعناية إذا كنت تشعرين بعوامل خطر المشيمة الملتصقة أثناء الحمل وذلك مثل المشيمة التي تغطي عنق الرحم كلياً أو جزئياً أو إذا تعرضت لجراحة رحم مسبقاً سواء ولادة أو عملية جراحية.

ويتم تشخيصها عن طريق الموجات فوق الصوتية أو أشعة الرنين المغناطيسي وسيطلب الطبيب تحليل الدم وذلك للتحقق من الزيادة الغير مبررة لألفا فيتو بروتين ويعتبر هذا البروتين الذي يفرزه الطفل ويتم الكشف عنه في دم الأم وترتبط تلك الزيادة بالإصابة بالمشيمة الملتصقة.

علاج التصاق المشيمة

تتسبب في استئصال الرحم

إذا اكتشف الطبيب الخاص بكِ إصابتكِ بالمشيمة الملتصقة سوف يضع لكِ خطة علاجية مناسبة للحفاظ على حياة الطفل وصحتكِ لولادة الطفل بأمان وإذا كانت حالتك متأخرة سيضطر الطبيب لإجراء الولادة القيصرية المبكرة ويليها إزالة جراحية للرحم لاستئصال وذلك يمنع من فقدان الدم الغزير والذي يهدد من حياة الأم والذي تحدث حينما يبقى جزء أو كل المشيمة معلقة بعد الولادة

بعد عملية الولادة يجب إجراء عملية لاستئصال الرحم في المشفى والتي تحتوي على وحدة عناية مركزة ويجب أن تكون مجهزة لكي تتعامل مع مضاعفات التي تلي الولادة وذلك مثل النزيف الشديد ومن الممكن أن يوصي الطبيب باستئصال الرحم مبكرا وذلك في الأسبوع 34 من الحمل لكي يتجنب حدوث ولادة طارئة.

من الممكن أن يترك الطبيب المشيمة وارحم لكي يسمح المشيمة بالزوبان مع مرور الوقت ولكن تنتج عن هذه الطريقة مضاعفات خطيرة وذلك مثل:

  • نزيف المهبل.
  • حدوث عدوى.
  • تجلط دموي أو أكثر وذلك في الشرايين والرئتين.
  • الحاجه لاستئصال الرحم في وقت لاحق.
  • يحدث مضاعفات حمل مثل الإجهاض.
  • الولادة المبكرة.
  • وتكرر حدوثها.

هل المشيمة الملتصقة خطيرة؟

هي أحد أمراض الحمل الخطيرة، التي تحدث عند نمو المشيمة بتعمق زائد داخل جدار الرحم. تظل كلها ملتصقة بالرحم بعد الولادة، عكس الحالة الطبيعية التي تنفصل فيها المشيمة عن جدار الرحم بعد الولادة.

ما هي المشيمة؟

هي العضو الذي يعمل على توفير الأوكسجين والعناصر لمغذية للجنين أثناء نموه، مع التخلص من الفضلات الموجودة.

المشيمة الملتصقة من الأمراض الخطيرة، لذا يجب استشارة الطبيب لكي يعطيكِ الدواء المناسب حتى يولد الطفل بأمان.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة