الكيس الشعري؛ أسبابه وأعراضه وأهم طرق العلاج والوقاية

Pilonidal cyst

الكيس الشعري ليس حالة صحية خطيرة لكنه مزعجًا للغاية، فما هي أعراض الكيس الشعري وأسبابه والعوامل التي تزيد خطر الإصابة وطرق علاجه؟

0 46

الكيس الشعري هو كيس دائري من الأنسجة مملوء بالهواء أو السوائل، يقع هذا النوع الشائع من الكيس في منطقة الأرداف وعادةً ما يحدث بسبب عدوى جلدية. فما هي أسباب الكيس الشعري وأعراضه وكيف يمكن العلاج والوقاية؟


نظرة عامة عن الكيس الشعري

الكيس الشعري (يُسمى أيضًا مرض الكيسات الشعرية، أو مرض الشعيرات الدموية بين القصبات أو الجيب الشعري) هو حالة جلدية تحدث في تجعد الأرداف أو في أي مكان من أسفل الظهر إلى فتحة الشرج. يمكن أن تكون الكيسة الشعرية مؤلمة للغاية خاصةً عند الجلوس.

تشمل أسباب الكيس الشعري عادةً حدوث عدوى جلدية وغالبًا ما يوجد بداخلها شعر. خلال الحرب العالمية الثانية، غالبًا ما كانت تُسمى هذه الحالة “مرض السائق الجيب” لأنها أكثر شيوعًا في الأشخاص الذين يجلسون كثيرًا.

تعد هذه الحالة شائعة، تم الإبلاغ عن أكثر من 70،000 حالة في الولايات المتحدة كل عام. لكن الكثير من الناس يشعرون بالحرج من ذكر ذلك -حتى لمقدمي الرعاية الصحية. يمكن أن تسبب الكيسات الشعرية الألم وتحتاج إلى العلاج. يمكنها أن تكون أيضًا مشكلة حادة تحدث فجأة أو قد يكون لديك تكيسات مزمنة. إذا لم تُعالج، فإنها قد تؤدي إلى حدوث خراجات (تورم جيوب العدوى) أو حدوث تجاويف الجيوب الأنفية (أماكن فارغة تحت الجلد).


من الذي يصاب بالكيس الشعري؟

أسباب الكيس الشعري
الجلوس لفترات طويلة يزيد من خطر الإصابة بالكيس الشعري.

يمكن لأي شخص أن يصاب بالكيس الشعري، لكن بعض الأشخاص أكثر عرضة للخطر، مثل:

  • الرجال (الرجال أكثر عرضة للإصابة بالتكيس الشعري بثلاث إلى أربع مرات من النساء)
  • الأشخاص بين سن البلوغ وعمر 40 (متوسط ​​العمر بين 20 و35).
  • العمال الذين يجلسون طوال اليوم (مثل سائقي الشاحنات وعمال المكاتب).
  • الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة.
  • الأشخاص الذين لديهم شعر كثيف أو خشن.
  • ارتداء ملابس ضيقة (يمكن أن يؤدي ذلك إلى تفاقم حالة الجلد).

هل الكيس الشعري وراثي؟

في بعض الحالات، يمكن أن يكون هذه المشكلة وراثية (يمكنك أن ترثها من أحد أفراد الأسرة). يمكن أن يلعب تاريخ عائلتك دورًا في تحديد ما إذا كنت مصابًا بالخراجات الشعرية، على سبيل المثال إذا كان شعر الجسم الخشن سائد في عائلتك فإن ذلك يزيد من فرصة الاصابة بهذه المشكلة.


هل الكيسة الشعرية معدية؟

الكيس الشعري هو حالة جلدية غير معدية – لا يمكنك نشره (مثل البثرة). يعتقد العديد من الباحثين حاليًا أنها ناتجة عن نمو الشعر الكثيف فقط.

“اقرأ أيضاَ: مرض التهاب الحوض


أسباب الكيس الشعري

لا يعرف الخبراء حتى الآن جميع أسباب الكيسات الشعرية. ومع ذلك، فإنهم يعرفون أن الشعر الناضج الموجود في تجعد الأرداف يؤدي إلى عدوى جلدية تتسبب في تكوّن تكيس شعري.

إذا لم تُعالج، فقد تؤدي إلى خراج أو تجويف الجيوب الأنفية. هذه علامات على أن العدوى الجلدية تزداد سوءًا.


أعراض الكيسة الشعرية

أعراض الكيس الشعري
الحمى والتعب من أهم أعراض الكيس الشعري.

تشمل اعراض الكيس الشعري:

  • ألم يزداد عند الجلوس.
  • منطقة صغيرة متورمة أو كبيرة منتفخة بين الأرداف. قد تلاحظ أيضًا أن المنطقة حمراء.
  • خراج مصحوب بصديد أو دم. قد يكون هذا السائل ذو رائحة كريهة.
  • الغثيان ، والحمى والتعب الشديد .

هل يمكنني الإصابة بالكيس الشعري في أثناء الحمل؟

على الرغم من أن الكيسات الشعرية أكثر شيوعًا في الرجال، إلا أن النساء الحوامل يمكن أن يصابوا بها أيضًا. إذا كنتي تعانين من ألم في الأرداف، فقد يكون ذلك علامة على وجود كيس شعري وليس مجرد إزعاج طبيعي للحمل. من الأفضل عادةً في هذه الحالة الاتصال بالطبيب المختص والتحقق منه.


تشخيص كيس الشعر

سيبدأ مزودك بإجراء فحص بدني كامل. في أثناء الفحص، يتحقق من تجعد الأرداف بحثًا عن علامات وجود كيس شعري.

إذا كان لديك كيس شعري، سوف يكون مرئيًا للعين المجردة. قد يكتشف الطبيب ما يشبه الكيسة أو البثور. إذا كان الأمر كذلك، فقد يطرحون عليك عدة أسئلة، بما في ذلك:

في حالات نادرة جدًا، قد يطلب مقدم الخدمة إجراء أشعة مقطعية أو تصوير بالرنين المغناطيسي للبحث عن أي تجاويف جيوب (ثقوب صغيرة) قد تكون قد تكونت تحت سطح جلدك.


علاج كيس الشعر

إذا تم تشخيصك بواحد أو أكثر من الكيسات الشعرية، ستتلقى خطة علاجية تناسب حالتك الفردية. يعتمد هذا العلاج على إجابات عدة أسئلة، مثل:

  • هل أصبت بكيس شعري من قبل؟
  • ما مدى سرعة تعافيك؟
  • هل عانيت أيضًا من أي مشاكل جلدية أخرى (مثل الخراج أو الجيوب الأنفية) في نفس المنطقة؟

اعتمادًا على شدة الأعراض، قد تحتاج أو لا تحتاج إلى جراحة لإزالة كيس الشعر. هناك العديد من طرق العلاج الأخرى المتاحة إلى جانب الجراحة، بما في ذلك:

تصريف الكيس

يمكن أن يحدث هذا الإجراء مباشرة في عيادة طبيبك عن طريق شق صغير (قطع) لفتح وتصريف السوائل من الكيس المصاب.

الحقن

حقن (الفينول، مركب كيميائي حمضي) يمكن أن يعالج ويمنع الكيسات الشعرية الخفيفة والمتوسطة.

المضادات الحيوية

يمكن أن تعالج المضادات الحيوية التهاب الجلد. ومع ذلك، لا يمكن للمضادات الحيوية أن تشفي الكيسات الشعرية من تلقاء نفسها.

العلاج بالليزر

يمكن أن يزيل العلاج بالليزر الشعر الذي قد ينمو ويسبب المزيد من الكيسات الشعرية. في أثناء انتظار العلاج، يمكنك محاولة التحكم في أي ألم قد تشعر به باستخدام كمادة دافئة على المنطقة المصابة لتهدئة بشرتك. قد تشعر أيضًا بألم أقل عند استخدام مقعد أو مرتبة مريحة.


هل سأحتاج إلى جراحة لكيس الشعر؟

جراحة إزالة الكيس الشعري
علاج الكيس الشعري بالجراحة

إذا كان لديك كيس شعري مزمن أو ازداد سوءًا وشكل تجويفًا جيبيًا تحت جلدك، فهذه حالة خطيرة وقد تحتاج إلى جراحة لاستئصال (إزالة) الكيس تمامًا. بعد ذلك، قد يترك الجراح الجرح مفتوحًا للتعبئة (إدخال الشاش) أو يغلق الجرح بخيوط أو لفافة جلدية (جلد مأخوذ من جزء صحي من جسمك).

كلما خضعت لعملية جراحية، من المهم أن تعتني جيدًا بالجرح حتى لا يصاب بالعدوى. سيخبرك الطبيب المختص بكيفية الحفاظ على نظافة الجرح (بما في ذلك حلاقة المنطقة). سيخبرك أيضًا بالعلامات التحذيرية للعدوى ومتى يجب عليك الاتصال بمقدم الخدمة الخاص بك.


هل يمكن أن يزول الكيس الشعري من تلقاء نفسه؟

في بعض الأحيان يمكن تصريف الكيسات الشعرية واختفائها من تلقاء نفسها. إذا كان لديك تكيسات شعرية مزمنة، فقد تظهر الأعراض وتزول بمرور الوقت.

“اقرأ أيضاَ: عدم انتظام ضربات القلب


هل يمكن الشفاء التام من كيس الشعر؟

يمكن في بعض الأحيان علاج الكيسات الشعرية عن طريق الجراحة قد يشفي جلدك بالكامل. ومع ذلك، حتى بعد الجراحة، يمكن أن يظل الكيس الشعري كحالة مزمنة ومتكررة. هذا صحيح خاصة إذا كانت الحالة قد ساءت أو إذا كانت الكيسات الشعرية تسري في عائلتك.


كيف يمكن منع الكيسات الشعرية؟

هناك العديد من الخطوات التي يمكنك اتخاذها للمساعدة في منع الإصابة بالكيسات الشعرية أو منعها من العودة. تتضمن هذه الخطوات:

  • غسل وتجفيف الأرداف بانتظام (للحفاظ على نظافة المنطقة).
  • فقدان الوزن (إذا كنت تعاني من زيادة الوزن حاليًا) لتقليل المخاطر.
  • تجنب الجلوس لفترة طويلة جدًا (إذا سمحت وظيفتك) لإبعاد الضغط عن المنطقة.
  • حلق الشعر حول الأرداف (مرة في الأسبوع أو أكثر). يمكنك أيضًا تجربة استخدام منتج لإزالة الشعر لتجنب نمو الشعر.

هل الكيس الشعري مميت؟

الكيس الشعري ليس مميتًا في حد ذاته. بصرف النظر عن الألم الذي قد تشعر به، هناك دائمًا فرصة للإصابة بالمضاعفات لأن الكيس يمكن أن يطرح العديد من المشاكل الصحية على المدى الطويل. يمكن أن تشمل هذه المخاطر الصحية ما يلي:

  • يمكن أن يتشكل كيس أو أكثر من الخراجات المكررة في نفس المنطقة (أو في أي مكان آخر، ولكن عادة في تجعد الأرداف). إذا عاد الكيس، فأنت مصاب بمرض شعري مزمن.
  • عدوى جهازية (عندما تنتشر العدوى في جميع أنحاء الجسم). يمكن أن تصبح العدوى على مستوى الجسم مهددة للحياة بسرعة.
  • السرطان (سرطان الخلايا الحرشفية على وجه التحديد أو SCC)، ولكن نادرًا ما يحدث سرطان الخلايا الحرشفية بسبب كيس الشعر. لكن هذا النوع من سرطان الجلد يمكن أن يحدث أحيانًا إذا أصبت بكيس شعري. إذا قام طبيبك بتشخيصك بكيس شعري، فعادةً ما يأخذ عينة صديد ويختبرها فقط للتأكد من أنها ليست سرطانية.

تأكد من رؤية مقدم الرعاية إذا ظهرت عليك أعراض الكيسة الشعرية.


هل أحتاج إلى ترك العمل إذا كان لدي كيس شعري؟

اعتمادًا على الأعراض التي تعانيها، قد تحتاج إلى قضاء بعض الوقت بعيدًا عن العمل إذا كان لديك كيس شعري. يمكن أن تسبب هذه الحالة الكثير من الانزعاج خاصة إذا كنت تجلس لفترة طويلة من الزمن. تحدث مع مقدم الرعاية عن طرق لتكون أكثر راحة في العمل وخيارات العلاج لتخفيف أي ألم تسببه الكيسة الشعرية.


متى ينبغي الاتصال بالطبيب

اتصل بمقدم الرعاية الصحية الخاص بك إذا لاحظت أيًا مما يلي حول الكيس الشعري:

  • تصريف القيح.
  • احمرار.
  • تورم.
  • ضعف عام بالجسم.

ماذا تتوقع في زيارة الطبيب

يُطلب منك تاريخك الطبي وإجراء فحص بدني. في بعض الأحيان قد يطلب منك المعلومات التالية:

  • هل كان هناك أي تغيير في ظهور مرض الجيوب الأنفية؟
  • هل لديك أي أعراض أخرى؟

لا يلزم علاج المرض الشعري الذي لا يسبب أي أعراض. العمليات الجراحية الأخرى التي قد تكون مطلوبة تشمل:

  • ترقيع الجلد.
  • عملية الرفرف بعد الختان.
  • جراحة لإزالة الخراج العائد.

على الرغم من أن الكيسة الشعرية ليست مهددة للحياة، إلا أنها قد تصبح أكثر صعوبة في العلاج وتتحول إلى حالة مزمنة إذا لم تطلب المساعدة بسرعة. لذلك من الضروري إجراء فحص عند أول علامة على أي أعراض لكيس شعري. كن دائمًا منفتحًا مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك حول الأعراض والاهتمامات الخاصة بك.

 

اترك رد