بهارات البابريكا

البابريكا من أشهر انواع البهارات الشهية، المأخوذة من ثمار الفلفل، والمميزة بلونها الاحمر، تضيف بمذاقها الشهي نكهة لذيذة للمائدة.

0 70

البابريكا هي أحد أشهر البهارات المميزة بلونها الأحمر والتي تصنع من ثمار الفلفل، ومذاقها الخاص، وبالتالي فهي أحد أسرار الطعام اللذيذ، لأنها تضيف له نكهة لذيذة، ورائحة مميزة وشهية، وتكسبه لونًا جميلاً، بالإضافة لاحتوائها على مضادات أكسدة، فهي تقي بشكل كبير من العديد من الأمراض، كالسرطان والحساسية.


 البابريكا (Paprika) 

تصنع بهارات البابريكا من ثمار الفلفل الحلو أو الفلفل الحار أو مزيج منهما، ويعتبر جنوب المكسيك وأمريكا الوسطى هما الموطن الأصلي والبلد المنشأ لها، وبالتالي فإنها المكون الأساسي في مأكولاتهم، ومن ناحية أخرى فإنها تحظى بشعبية كبيرة في المجر وصربيا وكرواتيا واليونان والمغرب، وبعد ذلك استمر انتشارها حتى وصلت لجميع أنحاء أوروبا.

يكون مذاقها حلوا أو حارا، وذلك بالتأكيد حسب نوع الفلفل المستخدم في صناعتها، بالإضافة إلى طريقة تحضيرها، والتي تعتمد على تجفيف الفلفل بأشعة الشمس للحفاظ على قيمته الغذائية، أو بالطرق الصناعية، وبعد ذلك يتم طحنه حتى الحصول على مسحوق ناعم وهو بهار البابريكا، ثم يوضع على مختلف الأطباق، للحصول على مذاق شهي ولون مميز.


أنواع البابريكا

  • عالية الجودة: تتمتع بمذاق حلو، علاوة على لونها الأحمر الناصع، لذا تعتبر أبرد وأجود أنواع البابريكا.
  • اللذيذة: لونها بين الأحمر الداكن إلى الأحمر الفاتح، وبالتالي فهي باردة وذات نكهة عالية.
  • اللذيذة الممتازة: تشبه اللذيذة، ولكن طعمها لاذع أكثر منها.
  • البابريكا اللذيذة الممتازة اللاذعة: وهي الأكثر لذوعة من الأنواع السابقة.
  • الحلو الفخم: تتميز بلون أحمر زاهي وطعم خفيف اللذوعة، لذا هي الأكثر شهرة من ناحية التصدير.
  • متوسطة الحلاوة: مزيج بين الفلفل البارد واللاذع، نتيجة ذلك فهي متوسطة اللذوعة.
  • الحاد: بلون بني فاتح، وهو الاكثر حرارة.

اقرأ أيضًا: أشهر أنواع التوابل


القيمة الغذائية للبابريكا

تحتوي البابريكا على العديد من العناصر الغذائية الهامة، وتختلف قيمتها بحسب نوع الفلفل المأخوذة منه، نتيجة ذلك فإن بهارات البابريكا المأخوذة من الفلفل الحار تحوي نسبة عالية من مركب الكابسيسين، الذي يمنحها مذاقا حارًا ولاذعًا، بالإضافة إلى ذلك له العديد من الفوائد الصحية على سبيل المثال، وجوده في الفلفل مفيد في تجديد خلايا البشرة وحمايتها من الأشعة فوق البنفسجية، علاوة على ذلك له دور في الحماية من أمراض المناعة الذاتية والسرطانات.

بالمثل فان، البابريكا المصنوعة من الفلفل الحلو لها العديد من الفوائد الصحية، ولكنها شبه خالية من الكابسيسين.

وفق الدراسات الأمريكية تبين أن كل ملعقة كبيرة من البابريكا تحوي المكونات الغذائية التالية:

السعرات الحرارية20 سعرة حرارية (كالوري)
الالياف الغذائية2,5 غرام
البروتينات1 غرام
فيتامين أ3560 وحدة دولية
فيتامين ه2 ملليغرام
فيتامين ج4,8 ملليغرام
حديد1,6 ملليغرام
البوتاسيوم159 ملليغرام

فوائد البابريكا

  • تحوي البابريكا على فيتامين (أ) بالإضافة للبيتا كاروتينات، والمفيدان لصحة العين، لذلك فهي تخفف من أثار أشعة الشمس الضارة المحتملة، وتحسن الرؤية الليلية، وكذلك تحميها من الأمراض التي قد تحدث مع تقدم العمر.
  • احتوائها على عنصر الزنك ومضادات الأكسدة، أيضا يكسبها خواص تحسن من صحة الجلد، وتعزز إنتاج الكولاجين في البشرة، ولذلك فهو يجدد خلايا البشرة ويخفف علامات الشيخوخة ومظاهر التقدم بالعمر.
  • غنية بالألياف الغذائية، وبالتالي فهي تفيد في علاج مشاكل جهاز الهضم كالغازات واضطرابات المعدة.
  • مفيدة للقلب، إذ تنشط الدورة الدموية وتخفض مستويات الكولسترول الضار.
  • علاج آلام الأسنان، والتهاب المفاصل، وتقوية العظام.
  • تحسين جودة النوم، ونخفف الإصابة من بعض الأمراض العصبية، مثلا الزهايمر.
  • لها استخدامات أخرى أيضًا: كعلاج الملاريا والحمى، كذلك تطبق على الجلد لتخفيف ألم القوباء المنطقية (الهربس النطاقي).

اقرأ أيضًا: فوائد الفلفل الاسود


الأضرار

على الرغم من مذاقها الشهي ولونها الجذاب الرائع، فهي كغيرها من التوابل التي يسبب الافراط في تناولها العديد من الأضرار، وهي:

  • تناول البابريكا بشكل مفرط يسبب ارتفاع ضغط الدم، بالأخص عند مرضى الضغط.
  • الإصابة بالطفح الجلدي، خصوصا مرضى الحساسية.
  • فقد كميات كبيرة من المياه، بسبب عدم قدرة الجسم على الاحتفاظ بها.
  • ألم في فتحة الشرج، بالتالي الإصابة بالبواسير على المدى الطويل.

تخزين البابريكا

  • لا تشترى البابريكا بكميات كبيرة، بينما يكتفى بكمية متوازنة ومناسبة للحاجة.
  • تحفظ بوعاء محكم الإغلاق وبمكان بارد وجاف ومظلم، أي بعيد عن أشعة الشمس، وذلك لأن فترة التخزين الطويلة وضوء الشمس يؤثران في استقرار صباغ البيتا كاروتين، بالتالي تفقد لونها.
  • يمكن حفظها في وعاء بالثلاجة، كذلك يمكن أن نستخدم مجمد الطعام لتحتفظ بلونها ونكهتها لأطول فترة ممكنة.

الاستخدامات

  • تدخل بهارات البابريكا في إعداد تشكيلة واسعة من الأطباق وأصناف الطعام على مستوى العالم، فهي تستخدم بشكل كبير في تلوين وتتبيل الأطعمة كالرز والشوربة واليخنة، ويخلط مع الزيت و الخل أيضا لتتبيل السلطات، كما وتخلط مع غيرها من البهارات لتتبيل اللحوم والسجق وإعداد النقانق.
  • في أميركا ترش البابريكا على الأغذية بشكل واسع، ولكن بعد تسخينها مع الزيت ليظهر لونها ونكهتها الفعلية، كما يكثر استخدامها بخلطها مع الزيت ودهن قطع الدجاج فيها، لإعطائها اللون الاحمر الشهي والمميز.
  • بالإضافة لاستخدامها في الطبخ، كذلك يمكن خلطها مع الحنة لإكساب الشعر اللون الاحمر الرائع.

اقرأ أيضًا: خلطة السبع بهارات

 


وفي الختام، فإن إضافة البهارات والتوابل للطعام، بالتأكيد ستحول الطبق من طبق معتاد وخفيف إلى طبق مليء بالألوان الجذابة والنكهة المحببة الشهية، علاوة على الرائحة الذكية، لذا احرص على إضافة هذه التوابل إلى طبقك المفضل.

اترك رد