التهاب الأذن عند الكلاب

التهابات أو عدوى الأذن عند الكلاب هي أحد أكثر أسباب زيارة الطبيب البيطري شيوعاً. ما هي أسباب وأعراض وطرق علاج التهاب الأذن عند الكلاب؟

0 95

التهابات أو عدوى الأذن عند الكلاب (Otitis in Dogs) هي أحد الأسباب الأكثر شيوعًا التي تدفع أصحاب الحيوانات الأليفة إلى زيارة الطبيب البيطري. تعرَّف على أسباب وأعراض وطرق علاج التهاب الأذن عند الكلاب.


ما هو التهاب الأذن؟

تتمتع أذن الكلب بوظيفة سمعية، وتلعب دورًا في توزان الكلب وتوجيهه في بيئته. من الناحية التشريحية، توجد ثلاثة أجزاء أساسية في أذن الكلب:

  • الأذن الخارجية: تتكون من الصيوان والقناة السمعية الخارجية. تأخذ أشكالًا مختلفة تختلف من سلالة كلاب إلى أخرى؛
  • الأذن الوسطى: يشمل هذا الجزء طبلة الأذن، وفتحة قناة استاكيوس، والعظميات الثلاث (المطرقة والسندان والركاب)؛
  • الأذن الداخلية: تتكون من قوقعة الأذن (جهاز السمع) والجهاز الدهليزي. تلعب دورًا في السمع والتوازن.

عندما يحدث التهاب في أحد الأجزاء التشريحية الثلاثة لأذن الكلب، يُطلق عليه التهاب الأذن. هناك ثلاثة أشكال من التهاب الأذن:

  • التهاب الأذن الخارجية.
  • التهاب الأذن الوسطى.
  • أخيراً التهاب الأذن الداخلية.

أول نوعين من عدوى الأذن هما الأكثر شيوعًا في الكلاب. أما في حالة استمرار الالتهاب وحدوثه بشكل منتظم، يطلق عليه التهاب الأذن المزمن.

تعد التهابات الأذن في الكلاب مصدرًا للألم ومشاكل السمع. كما أنها تحدث بشكل متكرر، وأحياناً يكون لها مضاعفات وتتطلب علاجات محددة. لذلك من الضروري أن تكون على دراية بالأعراض حتى تتمكن من التعرف على المرض والتدخل في الوقت المناسب.


أعراض التهاب الأذن عند الكلاب

عادة ما تظهر عدوى الأذن في الكلاب من خلال علامات سريرية واضحة يمكن التعرف عليها من خلال السلوك والعلامات الظاهرة على الأذن:

  • يتسبب الانزعاج الناجم عن التهاب الأذن في جعل الكلب يميل رأسه بكثرة.
  • الحكة: يميل الكلب إلى هز رأسه أو حك أذنيه أو فركهما بالجدران أو الأرض.
  • وجود حُمامى: احمرار واضح في الأذن عند الصيوان.
  • فرط إفراز شمع الأذن: شمع الأذن هو سائل تفرزه الغدد الصمغية ويلعب دورًا أساسياً في حماية الأذن. عندما يصاب الكلب بالتهاب الأذن، يزداد إفرازه، ويصبح لونه بنياً.
  • تعتبر الروائح الكريهة المنبعثة من الأذن من سمات التهابات الأذن في الكلاب.

“اقرأ أيضاً: زيت الزيتون للقطط


التشخيص

يبدأ تشخيص التهاب الأذن من خلال تحديد التاريخ الطبي للحيوان والأحداث التي سبقت أو رافقت ظهور الأعراض. هذا يعني أن الطبيب البيطري سيجمع من صاحب الكلب جميع المعلومات المتعلقة بالأعراض التي لوحظت، بالإضافة إلى التاريخ الطبي للكلب أي الأمراض التي سبق وأُصيب بها الحيوان وجميع العلاجات التي تناولها. بعد ذلك، سيقوم الطبيب البيطري بإجراء فحص سريري وجلدي.

أخيرًا، يتم إجراء فحص شامل للأذن باستخدام منظار الأذن.

من الممكن تحديد نوع التهاب الأذن بناءً على الملاحظات والمعلومات المختلفة التي تم جمعها. وفي حالة الشك، سيتم إجراء فحوصات إضافية، مثل فحص شمع الأذن والاختبارات البكتريولوجية والتصوير الطبي.

“اقرأ أيضاً: قط الهيمالايا


الأنواع

يبدأ التهاب أذن الكلب في الأذن الخارجية، ويمكن أن يتطور ويؤثر على الأذن الوسطى والداخلية. لدينا ثلاثة أنواع من التهابات الأذن في الكلاب اعتمادً على الجزء المصاب بالالتهاب:

التهاب الأذن الخارجية

وهو الشكل الأكثر شيوعًا من عدوى الأذن عند الكلاب. في هذه الحالة، يحدث الالتهاب في الصيوان ويتطور على طول قناة الأذن الخارجية وصولاً إلى طبلة الأذن.

اعتمادًا على مظهر الشمع وحالة قناة الأذن، يمكن التمييز بين نوعين رئيسيين من التهاب الأذن الخارجية:

  • التهابات الأذن الحمامية الصدفية: تتميز بإفراز مفرط لشمع الأذن يكون سميك وجاف وبلون بني أو أسود. كما نلاحظ حمامي (احمرار) في قناة الأذن الخارجية.
  • التهابات الأذن القيحية أو الصديدية: في هذه الحالة ينتج شمع الأذن بكميات كبيرة، ويتميز برائحة كريهة للغاية، يكون لونه إما أخضراً أو أبيضاً مصفر. كما أن امتزاج شمع الأذن بالصديد يعطي الإفرازات مظهر كريمي. ونلاحظ أيضاً احمرار وتقرحات في قناة الأذن.

لدى بعض السلالات استعداد وراثي للإصابة بهذا النوع من التهاب الأذن مثل الكلاب:

  • ذات الآذان المرنة.
  • ذات الشعر الغزير في قناة الأذن.
  • التي تمتلك قناة أذن ضيقة.
  • التي تتميز بغزارة إنتاج شمع الأذن.

التهاب الأذن الوسطى

يتمثل في التهاب طبلة الأذن وتجويف الطبلة. يحدث هذا الالتهاب عادةً عندما يتطور التهاب الأذن الخارجية إلى طبلة الأذن ويؤدي إلى تمزق الأخيرة.

يمكن أن يكون هذا التمزق أيضًا من أصل بكتيري، من خلال تطور البكتيريا في الأذن الوسطى بعد تندب داخلي لطبلة الأذن. كما يمكن أن يحدث أيضًا بسبب وجود أجسام غريبة أو بسبب الأورام التي تصيب الأذن الوسطى.

اعتمادًا على الإفرازات التي يسببها الالتهاب، يمكن أن يأخذ التهاب الأذن الوسطى في الكلاب شكلًا مصليًا أو مخاطيًا أو قيحيًا.

هذا النوع من التهاب الأذن هو السبب الرئيسي لحالات عدوى الأذن المزمنة في الكلاب. ولقد لوحظ أن الكلاب ذات الوجوه المسطحة لها استعداد أكبر للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى.

التهاب الأذن الداخلية

التهابات الأذن الداخلية في الكلاب نادرة، وتتميز بفقدان السمع وعلامات عصبية سريرية مثل فقدان التوازن.

“اقرأ أيضاً: أمراض الكلى في القطط


الأسباب

يمكن أن تكون التهابات الأذن عند الكلاب الأولية ناتجة عن:

  • وجود جسم غريب: وخاصة السنيبلات أو السنابل، حيث تعلق بجلد قناة الأذن. وتشكل أحد أهم أسباب عدوى الأذن الخارجية أحادية الجانب. يصاحبه ألم حاد وحكة تجعل الكلب يئن ويخدش أذنه بشدة.
  • الطفيليات الخارجية: بشكل رئيسي عث Otodectes cynotis، المسؤول عن مرض عث الأذن عند الكلاب. تسبب هذه الحالة الطفيلية التهاب الأذن الخارجية، وتتميز بإفراز شمع أذنٍ أسود.
  • الحساسية: قد يكون جلد الأذن الخارجية للكلب عرضة للإصابة بالتهاب الجلد التأتبي، وهو مرض جلدي التهابي، يعد سبباً أساسياً وشائعاً لالتهاب الأذن الحمامي الصدفي.
  • الأورام: تمثل الأورام الموجودة في قناة الأذن أحد أسباب التهاب الأذن أحادية الجانب، خاصة عند الكلاب المسنة.

هناك عوامل معينة تؤدي إلى بعض المضاعفات وتتسبب في حدوث التهاب الأذن المزمن عند الكلاب. منها النمو غير الطبيعي للكائنات البكتيرية الموجودة بشكل طبيعي في قناة الأذن.

في الواقع، وأثناء الالتهاب، يتم اختلال توازن هذه البكتيريا، مما يؤدي إلى تكاثر نوع بكتيريا على حساب نوع آخر وبالتالي تحفيز العدوى البكتيرية. أيضاً، تعتبر الخمائر والفطريات من العوامل التي تدعم التهاب الأذن عند الكلاب.


علاج التهاب الأذن عند الكلاب

بمجرد ظهور الأعراض، فإن الإدارة السريعة للحالة أمر ضروري من أجل علاجها في الوقت المناسب وبالتالي تجنب المضاعفات المستقبلية.

يعتمد علاج التهاب الأذن عند الكلاب على موضع الالتهاب وسببه، ويتكون من تنظيف قناة الأذن والعلاجات الموضعية.

  • يتم تنظيف أذن الكلب باستخدام محاليل تنظيف مناسبة لإزالة شمع الأذن والقيح الذي يسد قناة الأذن.
  • استخراج الجسم الغريب.
  • في حالة التهاب الأذن الخارجية، يُنصح بالعلاج الموضعي بالمضادات الحيوية أو مضادات الالتهاب أو مضادات الفطريات. تُعطى هذه العلاجات بشكل جهازي لالتهاب الأذن المزمن وكذلك لالتهاب الأذن الوسطى.
  • في حالات نادرة، مثل الأورام، يمكن التفكير في العلاج الجراحي.

التخفيف من التهابات الأذن عند الكلاب

تسبب التهابات الأذن عند الكلاب ألماً شديدا وشعوراً بعدم الراحة، لذلك يجب التخفيف من حالة الحيوان عن طريق تطبيق بعض العلاجات الأولية، ترتكز أساسًا على تنظيف الأذنين.

يُنصح بتطبيق محاليل التنظيف ذات الخصائص المهدئة إلى حين استشارة الطبيب البيطري.

  • يجب أن تقوم بتنظيف آذان الكلب بلطف وحذر، وباستخدام محاليل تنظيف الأذن، بدون استخدام قطع القطن.
  • أولاً، أنت تحتاج إلى غسل يديك حتى لا تلوث قناة الأذن وتتسبب في تفاقم التهيج الموجود بالفعل.
  • ارفع الصيوان وشُدَّ الأذن بلطف.
  • قم بتنقيط بضع قطرات من محلول الأذن في قناة الأذن.
  • قم بتدليك قاعدة قناة الأذن لإزالة شمع الأذن والأوساخ التي تتجمع على طول القناة.
  • اسمح للكلب بهز رأسه حتى تتمكن من إخراج الأوساخ من القناة.
  • امسح صيوان الأذن بمنديل أو كمادة.

ننصح بتنظيف الأذن قبل كل استخدام للعلاج الموضعي، مثل الأدوية المضادة للالتهابات. ستتحسن حالة الحيوان وسيزول الالتهاب في غضون أيام قليلة، كما يجب الحرص على اتباع تعليمات الطبيب البيطري فيما يتعلق بمدة استخدام العلاجات.

لا يُنصح بالتطبيب الذاتي للحيوان، فقد يؤدي تناول أي دواء أو محلول دون استشارة الطبيب البيطري إلى تفاقم الأعراض بدلاً من زوالها.

لا تتردد في أن تطلب من طبيبك البيطري النصيحة بشأن منتجات التنظيف التي يمكنك استخدامها وماذا تفعل بعد ذلك.


مقالات ذات صلة:


أخيراً، تختلف المدة اللازمة للشفاء من التهاب الأذن عند الكلاب (Otitis in Dogs) باختلاف وتيرة ومدة العلاج التي يُشير إليها الطبيب البيطري. أثناء ذلك راقب كلبك وانتبه لتطور حالته. 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد