اضطراب الشخصية النرجسية

اضطراب الشخصية النرجسية

د - عبير سليمان
2021-05-25T19:08:47+04:00
مقالات
د - عبير سليمان13 فبراير 202125 مشاهدةآخر تحديث : منذ 3 أسابيع

اضطراب الشخصية النرجسية Narcissistic Personality disorder، أو حب الذات، أو الأنانية حالة من الخلل العقلي والنفسي تجعل الفرد يشعر بذاته، لكن بصورة مبالغ فيها، ما يتسبب في ظهور العديد من المشاكل، والعقبات في مجالات الحياة المختلفة.

ما المقصود باضطراب الشخصية النرجسية؟

هناك العديد من أنواع الشخصية، منها الشخصية الحدية، والانطوائية، والشخصية الاجتماعية وغيرها الكثير من الأنواع. لكن بالنسبة للشخصية النرجسية هذه، فشأنها مختلف تماماً عن باقي الأنماط الأخرى. حب الذات هو أحد أنواع الاضطرابات النفسية، والعقلية، يسيطر على المصاب الشعور بالأنا بشكل مبالغ فيه، ما يدفعه إلى التصرف بشيء من العجرفة، والغطرسة، والأنانية.

نرجسي: تعني الشعور بالتعالي، وحب الذات مع الرغبة في الفوز حتى ولو على حساب الجميع. تعود هذه الكلمة إلى الأسطورة اليونانية، إذ ذُكر فيها أن نركسوس كان جميلاً جداً، وقد عشق نفسه حتى الموت.

من الممكن أن يسبب اضطراب الشخصية النرجسية العديد من المشاكل في مجالات الحياة المختلفة بما في ذلك:

  • المدرسة.
  • العلاقات الإجتماعية.
  • العمل.
لكن يمكن السيطرة على هذا النوع من الخلل النفسي، والعقلي بالكلام مع المريض، وتحسين نمط الحياة.

اقرأ أيضاً: اضطراب الشخصية الهستيرية


أسباب الإصابة باضطراب الشخصية النرجسي

حب الذات

إلى الآن لم يشير العلماء إلى السبب الحقيقي وراء حب الذات المبالغ فيه، لكن هناك العديد من العوامل ومنها:

  • العوامل الوراثية: كأن يكون أحد أفراد العائلة يعاني من الشخصية النرجسية.
  • سوء تربية الأطفال، وإهمال الوالدين لهم، أو تعنيفهم.
  • الاختلاط الجنسي.
  • التدليل المفرط من الأبوين للأطفال.
  • التوقعات المبالغ فيها، أو الأهداف غير الواقعية من الوالدين لأطفالهم.

اقرأ أيضاً: مرض القلق


أعراض الإصابة باضطرابات الشخصية النرجسية

غالباً من يعاني من اضطراب حب الذات لا يكون سعيداً، وكثيراً ما يصاب بخيبة أمل إذا لم يقدم له الثناء الجميل، أو المنح، والهبات التي يتوهم أنه يستحقها. وفقاً لمعايير التشخيص الموضحة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM-5) الخاص بجمعية الطب النفسي الأمريكي، هناك مجموعة من الأعراض تعد دليلاً على الإصابة باضطراب الشخصية النرجسية ومنها:

  • الشعور المبالغ فيه بأهمية الذات.
  • كثير الحديث عن إنجازاته التي تميز بها عن البقية.
  • دائم الشعور بأنه يستحق الأفضل بينما الآخرين لا.
  • كما أنه من الممكن أن يلتقط صوراً لنفسه كلما أمسك بالهاتف المحمول.
  • لا يقبل نقد الآخرين له، ويتفاعل معها بشكل سلبي.
  • ينكر فضل أي شخص عليه.
  • الشعور بالفخر، والغرور ما يتسبب في ابتعاد الجميع عنه.
  • يؤمن دائماً أنه من الفئة الأولى في المجتمع.
  • دائم الانشغال بأوهام النجاح الغير محدودة، أو القوة، أو التألق.
  • محاولة استغلال الآخرين، أو الأنانية.
  • الحقد على الآخرين، أو يعتقد دائماً أنهم يحسدونه.
  • سلوكياته متعجرفة، أومتغطرسة.
  • تجاهل الناس، وإتلاف العلاقات.
  • غالباً ما يدخل المصاب في نوبات من القلق، والاكتئاب.
  • تعاطي الكحول، أو المخدرات.
  • من الممكن أن يكون هذا الشخص فعلاً صاحب إنجازات عالية، لكن هذا الخلل دائماً ما يكون له تأثير سلبي على تفانيه في العمل.

وليس هذا فحسب، لكن ومع كل أسف لا تتوقف الأعراض عند هذا الحد!

المضاعفات

من الممكن أن تسبب الشخصية النرجسية في ظهور العديد من اضطرابات على المستوى الاجتماعي، والعملي، والعلمي ومنها:

  • ظهور بعض الاتجاهات الإنتحارية.
  • الميول لتعاطي الكحوليات، والمخدرات نتيجة الإصابة بمرض الاكتئاب.
  • الإصابة بالإحباط نتيجة كثرة المتاعب.
  • اختلال في العلاقات الإجتماعية.
  • ارتفاع هرمون الكورتيزول الخاص بالتوتر ما قد يتسبب بأمراض القلب.

اقرأ أيضاً: اضطرابات الدماغ


كيفية التعايش مع أعراض الشخصية النرجسية؟

على الرغم من صعوبة علاج اضطراب حب الذات، إلا أنه يمكن التعامل مع الأنانية المبالغ فيها. قد تكون زيارتك لطبيب نفسي للاستشارة كفيلة بتغيير مسار حياتك، بل ربما قد تغير طريقة تفكيرك وتفاعلك مع المجتمع. لا تنسى دائماً أنك وحدك المسئول عن سلوكك، ووحدك من يستطيع تغييره. أما إذا كنت تعاني من تواجد أحد الشخصيات النرجسية في حياتك عليك بالنصائح التالية:

  • إذا كانت صلتك به وثيقة حاول أن تقنعه بالذهاب للطبيب النفسي.
  • لا تحاول أن تبتعد عنه، لأنه سيتفهم الخطأ لاحقاً ويعود إليك.
  • توقف عن مدحه، وحاول أن تعرض أنت إنجازاتك أمامه.
  • لا تستجيب لجميع طلباته، حاول أن ترفض بعضها.
  • حاول أن تعرفه قدره الحقيقي، لكن بكل هدوء.
  • لا تنسي أن اضطراب الشخصية النرجسية إنما هو خلل نفسي يحتاج للعلاج والمساعدة.

علاج اضطراب الشخصية النرجسية

نظراً لأنه من الصعب جداً تغير نمط الشخصية، قد يستغرق علاج الأنانية المبالغ فيها عدة سنوات كي نرى النتيجة المرجوة. الأمر الذي يدفع الكثيرون إلى اعتبار أن العلاج هذا مضيعةً للوقت. من بين الطرق التي تعمل على تحسين السلوك ما يلي:

  • تجنب شرب المخدرات، والكحوليات، أو أي وسيلة تساعد على إثارة السلوكيات السلبية.
  • احرص على ممارسة التمارين الرياضية على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع، إذ إنها تعزز الحالة المزاجية.
  • لا تنتظر المديح ممن حولك.
  • حاول أن تعطي أولوية كبيرة لذاتك، وقدراتك كي تزداد ثقتك بنفسك.
  • ساعد الآخرين في أعمالهم إن كان باستطاعتك، حينما يقبلون على أي عمل.
  • حاول أن تمارس رياضة تأمل اليقظة الذهنية (اليوجا)؛ للتقليل من الشعور بالقلق، والتوتر.
  • تحلى بمزيد من الصبر؛ لأن العلاج يستغرق المزيد من الوقت، كي ترى النتيجة المرجوة.
  • حافظ قدر الإمكان على حماسك، وذكر نفسك دائماً أنه من الممكن العمل على إصلاح جميع العلاقات التالفة مع الآخرين.

هذا بالإضافة إلى الطرق التالية:

العلاج النفسي

يعرف هذا النوع من العلاج أيضاً بطريقة العلاج بالكلام ويشمل ما يلي:

  • التحدث إلى المريض، ومحاولة إقناع بأهمية الآخرين.
  • تعلم كيفية التواصل بشكل أفضل مع الآخرين، كي تصبح علاقتك حميمية بهم.
  • كما يساعد على إدارة المشاعر، والتعامل مع قضايا احترام الذات.
  • يشجع المريض على وضع أهداف واقعية يمكن تحقيقها.
  • أيضاً بث الثقة في نفس المريض، أو محاولة لمس مواضع القوة عنده.
  • مساعدة المريض على تقبل نقد الآخرين بشكل أكثر إيجابية.

العلاج الدوائي

تختلف نتيجة العلاج بناءً على شدة الأعراض لدى المريض، ومدى استعداده للالتزام بكورس العلاج، وبصفة عامة تتحسن أعراض اضطرابات الشخصية النرجسية مع مرور الوقت. قد يصف لك الطبيب النفسي المختص بعض الأدوية لعلاج نوبات الاكتئاب، أو مرض القلق إذا كنت تعاني من أيهما.


مقالات ذات صلة:


إذا كنت تعاني من اضطرابات الشخصية النرجسية Narcissistic Personality disorder، لا تتردد في أن تطلب الدعم من أفراد العائلة، ومن الأصدقاء المقربين، وعليك الذهاب إلى الطبيب النفسي المختص كي تتخلص من جميع العراقيل التي يسببها اضطراب حب الذات المبالغ فيه.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.