ضعف العضلات

Muscle weakness

ضعف العضلات (muscle weakness)، أسباب ضعف العضلات المختلفة، كيف يمكن تشخيص ضعف العضلات، العلاجات المختلفة لضعف العضلات، ومتى تذهب للطبيب.

كتابة: زينب سلطان | آخر تحديث: 5 مايو 2020 | تدقيق: إسراء أحمد
ضعف العضلات

يحدث ضعف العضلات muscle weakness عندما لا ينتج عن مجهودك الكامل تقلصًا أو حركة طبيعية للعضلات.

يطلق عليه أحيانًا:

  • انخفاض قوة العضلات – reduced muscle strength.
  • ضعف عضلي – Muscular weakness.
  • عضلات ضعيفة – Weak muscles.

سواء كنت مريضًا أو تحتاج ببساطة إلى الراحة، فإن ضعف العضلات على المدى القصير يحدث لكل شخص تقريبًا في مرحلة ما. على سبيل المثال، سوف يستنفد التمرين الصعب عضلاتك حتى تعطيها فرصة للتعافي مع الراحة.


أسباب ضعف العضلات

يمكن أن تسبب العديد من الحالات الصحية ضعف العضلات muscle weakness.

الأمثله تشمل:

  • الاضطرابات العصبية والعضلية.

  • أمراض المناعة الذاتية.

    • مثل مرض جريفز.
    • الوهن العضلي الوبيل.
    • متلازمة غيلان باري.
  • أمراض الغدة الدرقية.

  • اختلالات الكهارل.

  • تشمل الحالات الأخرى التي قد تسبب ضعف العضلات ما يلي:

    •  السكتة الدماغية.
    • الانزلاق الغضروفي.
    • متلازمة التعب المزمن (CFS).
    • نقص ضغط الدم، وهو نقص في قوة العضلات التي توجد عادة عند الولادة.
    • الاعتلال العصبي المحيطي، وهو نوع من تلف الأعصاب.
    • ألم عصبي، أو حرق حاد أو ألم يتبع مسار واحد أو أكثر من الأعصاب.
    • التهاب العضلات، أو التهاب العضلات المزمن.
    • راحة طويلة في السرير أو عدم الحركة لفترات طويلة.
    • إدمان الكحول، والذي يمكن أن يسبب اعتلال عضلي كحولي.
  • يمكن أن ينتج ضعف العضلات أيضًا عن مضاعفات بعض الفيروسات والالتهابات، بما في ذلك:

    • شلل الأطفال.
    • فيروس غرب النيل.
    • الحمى الروماتيزمية.
    • التسمم الغذائي، وهو مرض نادر وخطير تسببه بكتيريا Clostridium botulinum، يمكن أن يؤدي أيضًا إلى ضعف العضلات.
  •  قد يؤدي الاستخدام المطول لبعض الأدوية أيضًا إلى ضعف العضلات.

    • الستاتينات وعوامل أخرى لخفض الدهون
      الأدوية المضادة لاضطراب النظم، مثل:
      • الأميودارون (Pacerone) أو procainamide
    • الستيروئيدات القشرية.
    • كولشيسين (كولكريز، ميتيغاري)، الذي يستخدم لعلاج النقرس.

“اقرأ أيضاً:7 نصائح للمساعدة في منع علامات التمدد


تشخيص سبب ضعف العضلات

إذا كنت تعاني من ضعف في العضلات muscle weakness  لا يوجد تفسير طبيعي له، فحدد موعدًا مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

سيتم سؤالك عن ضعف عضلاتك، بما في ذلك المدة التي مرت بها والعضلات التي تأثرت بالضعف. سيسألك مقدم الرعاية الصحية أيضًا عن الأعراض الأخرى والتاريخ الطبي لعائلتك.

قد يتحقق موفر الرعاية الصحية الخاص بك أيضًا من:

  • ردود الفعل.
  • حواسك.
  • قوة العضلات.

إذا لزم الأمر، يمكنهم طلب اختبار واحد أو أكثر، مثل:


خيارات العلاج لضعف العضلات

بمجرد تحديد سبب ضعف عضلاتك، سيوصي مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بالعلاج المناسب.

ستعتمد خطة العلاج الخاصة بك على السبب الأساسي لضعف عضلاتك، بالإضافة إلى شدة الأعراض.

فيما يلي بعض خيارات العلاج للحالات التي تسبب ضعف العضلات:

العلاج البدني

يمكن للمعالجين الفيزيائيين اقتراح تمارين لتحسين نوعية حياتك وتحسين عضلاتك إذا كانت لديك حالات مثل:

  • مرض التصلب العصبي المتعدد.
  • التصلب الجانبي الضموري.

على سبيل المثال، قد يقترح أخصائي العلاج الطبيعي تمارين مقاومة تدريجية لمساعدة شخص مصاب بمرض التصلب المتعدد على تقوية العضلات التي أصبحت ضعيفة بسبب قلة الاستخدام.

بالنسبة لشخص مصاب بمرض التصلب الجانبي الضموري (ALS)، قد يوصي أخصائي العلاج الطبيعي بالتمدد ومجموعة من تمارين الحركة لمنع تصلب العضلات وتقوية العضلات.

العلاج بالممارسة

يمكن للمعالجين المهنيين المحترفين اقتراح تمارين لتقوية الجزء العلوي من الجسم. يمكنهم أيضًا التوصية بالأجهزة والأدوات المساعدة للمساعدة في الأنشطة اليومية.

يمكن أن يكون العلاج المهني مفيدًا بشكل خاص أثناء عملية إعادة تأهيل السكتة الدماغية. يمكن للمعالجين أن يوصوا بتمارين لمعالجة الضعف Muscle weakness في جانب واحد من الجسم والمساعدة في المهارات الحركية.

الأدوية

يمكن أن تساعد مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC)، مثل الأيبوبروفين أو الأسيتامينوفين، في إدارة الألم المرتبط بحالات مثل:

  • الاعتلال العصبي المحيطي.
  • CFS.
  • الألم العصبي

يستخدم استبدال هرمون الغدة الدرقية لعلاج قصور الغدة الدرقية. عادةً ما يتضمن العلاج القياسي تناول دواء ليفوثيروكسين (ليفوكسيل، سينثرويد)، وهو هرمون الغدة الدرقية الاصطناعية.

التغييرات الغذائية

يمكن أن يساعد تغيير نظامك الغذائي في علاج اختلالات التوازن المنحل بالكهرباء.

قد يقترح مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أيضًا تناول المكملات الغذائية، مثل:

  • الكالسيوم.
  • أكسيد المغنيسيوم.
  • أكسيد البوتاسيوم، اعتمادًا على احتياجاتك.

الجراحة

يمكن استخدام الجراحة لعلاج حالات معينة، مثل:

  • الانزلاق الغضروفي.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.

متى تتصل بالطبيب

في بعض الحالات، يمكن أن يكون ضعف العضلات علامة على شيء خطير جدًا، مثل السكتة الدماغية.

إذا واجهت أيًا من الأعراض التالية، فاتصل بالطبيب على الفور:

  • ظهور مفاجئ لضعف العضلات.
  • خدر مفاجئ أو فقدان الشعور.
  • صعوبة مفاجئة في تحريك الأطراف أو المشي أو الوقوف أو الجلوس في وضع مستقيم.
  • صعوبة مفاجئة في الابتسام أو تشكيل تعابير الوجه.
  • الارتباك المفاجئ أو صعوبة الكلام أو صعوبة في فهم الأشياء.
  • ضعف عضلة الصدر الذي يؤدي إلى صعوبات في التنفس.
  • فقدان الوعي.

إذا كنت تعاني من ضعف عضلي muscle weakness مستمر، أو ضعف عضلي بدون سبب واضح أو تفسير طبيعي، فقد يكون ذلك علامة على حالة صحية كامنة.

عادة ما تنشأ تقلصات العضلات الطوعية عندما يرسل دماغك إشارة عبر الحبل الشوكي والأعصاب إلى العضلات.

إذا كان دماغك أو جهازك العصبي أو العضلات أو الروابط بينهما مصابة أو متأثرة بالمرض، فقد لا تنقبض عضلاتك بشكل طبيعي. يمكن أن ينتج عن ذلك ضعف العضلات.

350 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق