الحمل العنقودي

molar pregnancy

الحمل العنقودي يتسبب في الكثير من المشاكل للأم الحامل ومن الممكن أن يتسبب في الإجهاض فما أنواعه والمضاعفات التي تنتج عنه وكيفية علاجه؟

0 17

الحمل العنقودي من الأسباب التي تجهض الحمل والتي تسبب العديد من المشاكل للأم الحامل فما أنواعه ومضاعفاته وكيفية علاجه؟


أنواع الحمل العنقودي

يوجد نوعان منه وهما

الحمل العنقودي الكامل

وتكون أنسجة المشيمة في هذه  الحاله غير طبيعية ومتورمة وتظهر على هيئة كيس مليئ بالسوائل ولا تتكون في هذه الحالة أي أنسجة جنينية أثناء هذا النوع م الحمل.

الحمل العنقودي الجزئي

في هذه الحالة يتواجد فيها أنسجة المشيمة الطبيعية جنباً إلى جنب مع أنسجة المشيمة والتي تكونت بشكل غير طبيعي

وقد يتكون الجنين أيضاً ولن يتمكن من البقاء على قيد الحياة ويتم إجهاض الجنين وذلك في وقت مبكر من الحمل.

اقرأ أيضاً: صعوبات الولادة 


 أعراضه

من أعراضه القئ

  • ظهور نزيف مهبلي ويظهر باللون البنى الداكن أو الأحمر الفاتح وذلك يحدث أثناء الأشهر الثلاثة الأولى.
  • قئ والشعور بالغثيان الشديد.
  • تكون ممر مهبلي ويكون ممتلئ بالخراجات العنبية ويعتبر من أعراض الحمل العنقودي.
  • ظهور ألم وضغط في الحوض.
  • ارتفاع ضغط الدم وتسمم الدم وهو ما يرفع من ضغط الدم.
  • نمو الرحم السريع وذلك عن طريق كبر الرحم بشكل سريع جدا عن مرحلة الحمل.
  • ارتفاع البروتين في البول وذلك بعد مرور 20 اسبوع من الحمل.
  • زيادة نشاط الغدة الدرقية.
  • فقر الدم أو الأنيميا.
  • تكيسات المبيض إذا شعرت بتلك الأعراض فمن الممكن أن تكون أعراض الحمل العنقودي لذا يجب عليك الاتجاه إلى الطبيب مباشرة.

اقرأ أيضاً: أسباب تأخر الحمل


المضاعفات

من مضاعفاته تأخر الحمل

من الممكن أن يحدث هذا النوع من الحمل بسبب عمر الأم حيث أنه من الممكن أن يتكرر لدى النساء اللاتي

تخطين عمر 35 أو أصغر من ذلك حيث أنه يظهر للنساء في عمر 20 عاما لمن كان يعاني من قبل بالحمل العنقودي.

بعد إزالة الحمل العنقودي تتبقي الأنسجة العنقودية وتستمر في النمو وتسمى تلك العملية بورم الاورمة

الغاذية  الحملي المستمر وتوجد علامة لوجود هذا المرض وهو ارتفاع مستوى هرمون الحمل وذلك بعد إزالة الحمل العنقود وفي بعض الأوقات

يتغلل ذلك المرض ليصل إلى الطبقة المتوسطة من جدار الرحم وذلك يتسبب في حدوث نزيف مهبلي.

يمكن علاج ورم الاورمة الغاذية الحملي وذلك عن طريق العلاج الكيميائي ومن الممكن أيضاً

إزالة الرحم ولكن من النادر أن يتحول إلى حالة سرطانية وهي تسمى باسم السرطانة المشيمائية والتي من الممكن أن تنتشر للأعضاء الأخرى.

اقرأ أيضاً:  علامات التمدد عند الحامل 


علاجه

 

ليس من الممكن استمرار الحمل العنقودي مثل الحمل الطبيعي  لذا يجب إزالة أنسجة المشينة الغير طبيعية وذلك لمنع المضاعفات ويمكن علاجه عن طريق

التوسع والكشط

ويبدأ الطبيب بإزالة الأنسجة العنقودية من الرحم وذلك لعلاج الحمل العنقودي عن طريق التوسع والكشط ويقوم بإجراء العملية عن طريق المنظار حيث يدخل المنظار عن طريق المهبل وذلك لفحص عنق الرحم ويقوم بتوسيع عنق الرحم وإزالة الأنسجة وذلك عن طريق جهاز تفريغ

استئصال الرحم

إذا وجد خطر متزايد من مرض ورم الاورمة الغاذية الحملي سوفيقوم الطبيب بإزالة الرحم وذلك ليس لكل الحالات ولكن بعضها ويراقب بعد ذلك الطبيب

هرمون الحمل بعد إزالة الأنسجة العنقودية وبعد ذلك يقيس الطبيب مستوى هرمون الحمل إلى أن يعود لطبيعته

وقد تحتاجين لعلاج إضافي إذا كان هناك أي آثار لهرمون الحمل في الدم وعند انتهاء علاج الحمل العنقودي

سوف تتابعين مع الطبيب ستة أشهر إلى سنة وذلك ليتأكد من عدم وجود أنسجة متبقية وسيطلب الطبيب عدم الإنجاب لمدة 6 إلى 12 شهر

وذلك بسبب مستويات هرمون الحمل سوف تزداد أثناء الحمل مما يتسبب في ظهور الورم.


الحمل لعنقودي يمكن علاجه لذلك يجب عند الشعور بأي أعراض يجب الذهاب للطبيب ليعطيكِ أنسب علاج لكِ.

اترك رد