متلازمة الحليب القلوي

متلازمة الحليب القلوي

د. اسراء احمد
مقالات
د. اسراء احمد3 مارس 2020118 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة

متلازمة الحليب القلوي وبالانجليزية Milk Alkali Syndrome، ما هي متلازمة الحليب القلوي، ما هي أعراض مرض الحليب القلوي، وما هي طرق علاج هذا المرض، هل يمكن الوقاية من مرض الحليب القلوي، نجيب عن هذه التساؤلات في هذا المقال من خلال شبكة ومنصة فهرس.


ما هي متلازمة الحليب القلوي؟

تعد متلازمة الحليب القلوي تطوراً محتملاً لمستويات الكالسيوم العالية في دمك. عندما يرتفع مستوى الكالسيوم في الدم، تعرف هذه الحالة باسم فرط كالسيوم الدم

تؤدي هذه الحالة إلى الإخلال بالتوازن الحمضي القاعدي في جسم الإنسان إلى أن يصبح أكثر قلوية.

عندما ترتفع مستويات الكالسيوم في الدم، فقد يترسب في الكلية مسبباً أعراضاً مثل: التبول المفرط والتعب.

مع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات خطيرة. على سبيل المثال، يمكن أن يسبب حصى الكلى، أو فشل الكلى، أو حتى الموت.

عادةً، تتحسن الحالة عند تقليل نسبة الكالسيوم في الدم.


أسباب الإصابة بمتلازمة الحليب القلوي

يعد مرض الحليب القلوي أحد الآثار الجانبية الشائعة لاستهلاك كميات كبيرة من الحليب أو منتجات الألبان، إلى جانب مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم.

اليوم، عادةً ما تحدث هذه الحالة بسبب تناول كميات كبيرة من كربونات الكالسيوم كمكمل غذائي، عندما لا تحصل على كالسيوم كافي في نظامك الغذائي.

تتوفر مكملات الكالسيوم في شكلين: كربونات الكالسيوم، وسترات الكالسيوم. لكن، كربونات الكالسيوم هي الأكثر شيوعاً.

تحتوي العديد من مضادات الحموضة أيضاً على كربونات الكالسيوم. غالباً ما تحدث هذه الحالة عندما لا يدرك الناس أنهم يستهلكون الكثير من الكالسيوم، عن طريق تناول مكملات غذائية أو أدوية تحتوي على كربونات الكالسيوم.


أعراض الإصابة بمتلازمة الحليب القلوي

غالباً لا تتضمن هذه الحالة أعراضاً ملحوظة، وعندما تظهر أعراض فإنها غالباً بسبب مشاكل الكلى.

تشمل الأعراض المحتملة لمرض الحليب القلوي:

  • زيادة كمية البول.
  • الصداع والارتباك.
  • الإعياء.
  • الغثيان.
  • ألم في البطن أو الظهر أو الخاصرة بسبب حصوات الكلى.

كيفية تشخيص متلازمة الحليب القلوي

عادةً، يمكن للطبيب تشخيص هذه الحالة من خلال إجراء الفحص البدني، واختبارات الدم.

تحدث مع طبيبك حول الأعراض التي تواجهها، كذلك قدّم قائمة بكل الأدوية والمكملات الغذائية التي تتناولها.

قد يطلب الطبيب اختبار الدم للتحقق من مستوى الكالسيوم في دمك. قد تشير المستويات المرتفعة عن الطبيعي إلى مرض الحليب القلوي.

إذا تركت الحالة دون علاج، وتكونت رواسب الكالسيوم في الكلى، قد يطلب طبيبك إجراء اختبارات إضافية للتحقق من المضاعفات في كليتك.

تشمل هذه الاختبارات:


علاج متلازمة الحليب القلوي

يهدف العلاج إلى تقليل نسبة الكالسيوم في نظامك الغذائي.

أيضاً، يجب علاج المضاعفات مثل: حصوات الكلى.

إذا كنت تتناول حالياً مكملات الكالسيوم، أو مضادات الحموضة لعلاج حالة طبية معينة، فأخبر طبيبك واسأله ما إذا كان هناك علاج بديل يمكنك تجربته.


الوقاية من متلازمة الحليب القلوي

لتجنب حدوث مرض الحليب القلوي إليك بعض النصائح:

  • الحد من استخدام مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم.
  • اسأل طبيبك عن بدائل مضادات الحموضة.
  • الحد من تناول مكملات الكالسيوم الغذائية.
  • تابع مع طبيبك باستمرار في حالة وجود مشاكل في الجهاز الهضمي.

إذا لم يتم علاج متلازمة الحليب القلوي – Milk Alkali Syndrome، فإن الاحتمال الوارد هو حدوث المضاعفات مثل: ترسب الكالسيوم في أنسجة الجسم، وتكون حصوات الكلى، وفشل الكلى.

إذا تم تشخيصك بهذه المضاعفات، تواصل مع طبيبك على الفور لبحث خطة العلاج.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.