مرض الالتهاب السحائي؛ أسباب الإصابة والأعراض وكيفية التشخيص والعلاج

مرض الالتهاب السحائي؛ أسباب الإصابة والأعراض وكيفية التشخيص والعلاج

مرض الالتهاب السحائي meningitis من أكثر الأمراض خطورة على الأطفال، قد يؤدي إلى الوفاة. فما هي أسباب المرض وأعراضه التي تظهر على الأطفال وطرق الوقاية؟

يرجع تسمية مرض الالتهاب السحائي أو التهاب السحايا بهذا الاسم، لأنه يسبب التهاب شديد في الأغشية السحائية المحيطة بالمخ والحبل الشوكي العصبي. لنتعرف على أسباب الإصابة والأعراض وكيفية التشخيص والعلاج.


نبذة عن مرض الالتهاب السحائي meningitis

يستهدف هذا المرض الأطفال من سن 6 إلى 15 سنه، وينتشر خاصة في فصلي الشتاء والخريف. يحدث نتيجة التهاب بكتيري أو فيروسي. يعتبر الالتهاب البكتيري أكثر خطورة من الالتهاب الفيروسي حيث أنه ينتشر في الدم بشكل أسرع.


أسباب الإصابة بالتهاب السحايا

أسباب الالتهاب السحائي
أهم أسباب الالتهاب السحائي

الالتهاب البكتيري

تسببه بكتيريا تسمى Neisseria، يوجد على سطحها زوائد الالتصاق بخلايا الغشاء المبطن للمخ. عندما تضعف مناعة الطفل لأي سبب تعمل هذه البكتيريا على إفراز بروتينات، تقضي على الأجسام المضادة بالدم، وتعمل على إفراز سموم تجرى في الدم، تصل مباشرة إلى الجهاز العصبي المركزي، مما يؤدي إلى ظهور أعراض المرض على الطفل. قد تسبب تسمم الدم، وقد يؤدي إلى توقف الكلية والكبد عن العمل تماما وفي هذه الحالة قد يؤدي للوفاة.

الالتهاب الفيروسي

يسببه فيروسات الانترو Enteroviruses. في بعض الحالات قد يسببه فيروس الهربس العمودي Herpes simplex، وفيروس HIV. يزيد انتشار الالتهاب الفيروسي في فصل الصيف.

“اقرأ أيضًا: دواء إكسوبيرا، التهاب اللوزتين


أعراض الإصابة بالتهاب السحايا

علامات الالتهاب السحائي
أهم علامات مرض الالتهاب السحائي

تظهر الأعراض على الطفل بعد انتشار البكتيريا أو الفيروسات في الدم وفيما يلي أهم 7 علامات للإصابة به:

  • درجة الحرارة العالية، قد تصل إلى 40 درجة مئوية.
  • طفح جلدي.
  • ازدواج الرؤية وغشاشه العين.
  • عدم تحمل الضوء.
  • تشنجات في عضلات الرقبة والظهر.
  • غثيان وميل للقيء.
  • صداع مزمن.

قد تحدث مضاعفات لهذه الأعراض إذا لم يتم تشخيص ومعالجة الطفل سريعًا وهي:

  • إعاقات جسدية، وعدم قدرة الطفل على تحريك أطرافه.
  • فقدان السمع أو البصر.
  • تسمم في الدم.
  • فشل كلوي.
  • قد تؤدي إلى الوفاة.

“اقرأ أيضًا: تنظيف ساعة اليد، مرض عدم تحمل اللاكتوز


كيفية تشخيص التهاب السحايا

إذا ظهرت الأعراض التي تم ذكرها من قبل على الطفل يجب أخذ الطفل سريعا للمستشفى. يقوم الطبيب بأخذ عينة من سائل النخاع ويقيس فيها نسبة الجلوكوز والبروتين، وعدد كرات الدم البيضاء. ثم يتم فصل البكتيريا عن سائل النخاع وتحليلها، ومعرفة نوعها. في حالة عدم وجود بكتيريا في سائل النخاع يكون سبب الالتهاب السحائي نوع من أنواع الفيروسات التي تم ذكرها.

“اقرأ أيضًا: الفواكه المفيدة للزكام (أهم 4 أنواع فاكهة لنزلات البرد)


علاج مرض الالتهاب السحائي

علاج الالتهاب السحائي
طرق علاج الالتهاب السحائي

بعد التعرف على نوع البكتيريا المسببة للالتهاب. يوصف للطفل المريض مضادات حيوية فعالة لتقضي على هذه البكتيريا. إذا كان سبب الالتهاب فيروس يتم وصف مضادات فيروسات مثل: Acyclovir. في بعض الحالات يوصف دواء الستيرويد لتخفيف التورم حول المخ والدماغ. تعطى محاليل الجلوكوز مباشرة في الوريد للحماية من جفاف الجلد والأطراف.

“اقرأ أيضًا: أورام المخ – Brain tumors، رقم الدعم الفني لمنصة مدرستي المجاني الموحد


الوقاية من مرض الالتهاب السحائي

لوقاية طفلك من الإصابة بمرض الالتهاب السحائي يجب عليك اتباع الآتي:

  • أخذ التطعيم ضد المكورات السحائية والمكورات الرئوية.
  • منع تناول منتجات تحتوي على الكثير من المواد الحافظة مثل: المشروبات الغازية.
  • التقليل من تناول السكريات، لأنها تقلل المناعة عند الطفل بمعدل يصل إلى 50%.
  • تناول الكثير من الخضراوات والفاكهة.
  • شرب الكثير من السوائل الساخنة مثل مشروب القرفة والليمون بالعسل.

“اقرأ أيضًا: فاكهة الكاكا


بعد أن تعرفنا على طرق العلاج والوقاية من مرض الالتهاب السحائي meningitis، إذا تعرض طفلك لأي من الأعراض التي تم ذكرها، يجب علاج الطفل بشكل سريع لتجنب المضاعفات الخطيرة التي قد تحدث.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (1)

إغلاق