ذبابة فاكهة البحر المتوسط

Mediterranean fruit fly

ذبابة فاكهة البحر المتوسط آفة منتشرة بشكل كبير ويرجع أصلها إلى أفريقيا، وأصبح الكثير يبحث عن طرق لمكافحة ذبابة فاكهة البحر المتوسط.

0 7

تعتبر ذبابة فاكهة البحر الأبيض المتوسط واحدة من أكثر آفات الفاكهة تدميرًا في العالم، وذبابة فاكهة البحر المتوسط يمكن أن تُصيب أكثر من 200 نوع من الفاكهة والخضروات. وتضر بشكل خاص الفواكه ذات النواة مثل المشمش والخوخ والنكتارين والفاكهة التفاحية مثل التفاح والكمثرى والحمضيات والجوافة. وتم اكتشاف هذا النوع من الآفات في الولايات المتحدة القارية في فلوريدا وتكساس، ولكنها نشأت في الأصل في أفريقيا في جنوب الصحراء الكبرى. وفي السنوات الأخيرة تم إكتشاف العديد من الطرق لمكافحة ذبابة فاكهة البحر المتوسط.


وصف ذبابة فاكهة البحر المتوسط

قد يكون أهم ما يميز ذبابة فاكهة البحر المتوسط صدرها الأسود المميز باللون الفضي وبطنها السمراء التي تتميز بخطوط داكنة تمتد عبر البطن. ويصل طول هذه الذبابة 1/4 بوصة، ولديها أجنحة شفافة مع شريطين بني فاتح عبر الجناح. وجناح آخر على طول الحافة الأمامية البعيدة، بجانب ذلك لديها بقع رمادية متناثرة بالقرب من القاعدة، وبيضها عادة ما يكون صغيرًا جدًا ومستطيل ويشبه الموز نوعًا ما.


دورة حياتها

يعتمد نشاط ذبابة فاكهة البحر المتوسط على درجة الحرارة، فتستغرق دورة الحياة الواحدة من 28 إلى 34 يومًا لتكتمل في الصيف ومن 60 إلى 115 يومًا في الشتاء. ويكون نشاط وأعداد الذباب أكبر خلال الأشهر الأكثر دفئًا وينشط الذباب المتوسط ​​البالغ عندما تتجاوز درجات الحرارة 12 درجة مئوية. ومع ارتفاع درجة الحرارة في الربيع، تظهر أعداد متزايدة من البالغين من الأرض وينشط الذباب.

تضع إناث الذباب البالغات بيضها تحت جلد الفاكهة مباشرة. كما تودع البكتيريا المتحللة للفاكهة، وعندما يتم تطويرها بالكامل. تسقط اليرقات على الأرض لتتحول إلى مرحلة الذبابة البالغة، وبعد التزاوج، يمكن أن تضع أنثى الذبابة حوالي 300 بيضة خلال حياتها. وقد يكون العمر الافتراضي متغير تمامًا اعتمادًا على مجموعة من الظروف كالمناخ.

قد تعيش ذبابة البحر البالغة من شهرين إلى ثلاثة أشهر. وتوجد في أوراق الأشجار المثمرة، وتشكل الذكور مجموعات تحت الأوراق وتدعو الإناث للتزاوج.

اقرأ أيضًا: المحاصيل الغذائية الأساسية في العالم


أماكن انتشارها

ذبابة الفاكهة
أماكن انتشار ذبابة الفاكهة

نشأت ذبابة فاكهة البحر المتوسط في إفريقيا وانتشرت في جميع أنحاء منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​وجنوب أوروبا والشرق الأوسط وأمريكا الجنوبية والوسطى وهاواي. وتوجد الآن في معظم المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية في العالم. ونجد أن شمال غرب أستراليا وجنوب أستراليا يتمتع بموائل مناسبة وزراعة واسعة النطاق للعوائل المفضلة مثل الفاكهة ذات النواة الحجرية (Drupe) والحمضيات.


مراحل تطور ذبابة فاكهة البحر المتوسط

الذبابة البالغة

يبلغ طول الذبابة البالغة من 4 إلى 5 ملم ولونها أصفر، ولديها علامات سوداء على الجسم وشرائط بنية مميزة على الأجنحة. وبعد ستة إلى ثمانية أيام من الخروج من الشرانق، تكون الإناث على استعداد للتزاوج والبحث عن فاكهة ناضجة مناسبة لوضع بيضها بداخلها.

في ظل ظروف مواتية، يمكن أن تعيش الذبابة البالغة لمدة تزيد عن ستة أشهر. ولكن من المعتاد أن يعيش من شهرين إلى ثلاثة أشهر، وتضع الأنثى عادة حوالي 300 بيضة خلال حياتها. ولكن تم الإبلاغ عن أعداد تصل إلى 800 بيضة.

الذبابة المضيفة

إن ذبابة فاكهة البحر المتوسط لديها مجموعة واسعة جدًا من العوائل، تغزو ثمار أكثر من 200 نوع نباتي مختلف. وتشمل الأنواع المضيفة ذات الأهمية الاقتصادية النكتارين والخوخ وعنب المائدة والتفاح والكمثرى والبرتقال.

البيض

تفُضل أنثى ذبابة البحر المتوسط أن تقوم بوضع البيض في الفاكهة التي يمتاز لحمها بالنعومة، مثل الخوخ والمشمش والنكتارين. ولكن عندما تكون أعداد الذباب عالية تكون المنافسة أكبر، فتصبح الخيارات أمام الإناث قليلة وتقل فرصها في الانتقاء مما يؤدي إلى اضطرارها إلى إصابة الأقل تفضيلاً مثل الزيتون.

وما إن يتم ملاقاة مضيف مثالي، تستخدم الذبابة الأنثى المبيض لصنع ثقب في جلد الفاكهة. ويتم وضع دفعات تصل إلى 300 بيضة شبه شفافة على شكل موزة بيضاء في هذه الحفرة. حتى يكاد يكون البيض مرئيًا بالعين المجردة ويستغرق من يومين إلى أربع أيام ليفقس في الصيف و19 إلى 20 يوم في الشتاء.

اليرقات

في ظل الظروف المثالية، يفقس البيض في غضون يومين إلى ثلاثة أيام. اليرقات حديثة الفقس لونها أبيض قشدي وطولها 1 مم. وتتغذى على لحم الثمرة أثناء حفر الأنفاق في الداخل، وفي الظروف الدافئة، تنمو اليرقات من 7 إلى 9 ملم خلال أسبوع إلى أسبوعين. في الطقس البارد، يمكن أن تستغرق مرحلة اليرقات ما يصل إلى 45 يومًا.

الشرانق

تشبه الشرانق كبسولات بنية بيضاوية صغيرة ويبلغ طولها حوالي 4 مم، وداخل الخادرة، تتطور اليرقة ببطء لتصبح بالغة. ويمكن للشرانق البقاء على قيد الحياة في ظروف قاسية مثل درجات الحرارة القصوى. وتستغرق مرحلة العذراء أسبوعين في الصيف وتصل إلى 50 يوما في الظروف الباردة.

تحتاج الإناث إلى مصدر للبروتين لتنضج بيضها وللحفاظ على إنتاج البيض. وعادة ما يحصلون على البروتين من عصير الفاكهة والبكتيريا وفضلات الطيور.

الضرر الناجم عن ذبابة فاكهة البحر المتوسط

حشرة ذبابة الفاكهة
أضرار حشرة ذبابة الفاكهة

يمكن أن تكون ذبابة فاكهة البحر المتوسط مدمرة للفاكهة والخضروات، وتتسبب في تعطيل شديد لوصولهم إلى أسواق البستنة والتجارة. مما ينتج عنه خسائر في خط الإنتاج، وأيضا استخدام المعالجات الكيميائية تؤدي إلى آثار اقتصادية سلبية على المزارعين حيث يعانون من خسائر فادحة.

أيضا تعتبر ذبابة فاكهة البحر المتوسط من أنواع الآفات الزراعية المنتشرة بشكل كبير في إفريقيا. وانتشرت أيضا في كل قارة أخرى تقريبًا لتصبح أهم أنواع الآفات في عائلتها. وهي من الذباب شديد التعدد وتتسبب في تلف مجموعة واسعة جدًا من محاصيل الفاكهة وخاصة الحمضيات. وتقوم هذه الذبابة بنقل الفطريات المتعفنة للفاكهة.

اقرأ أيضًا: مرض الليشمانيا


مكافحة ذبابة فاكهة البحر المتوسط

  • قبل كل شيء، يوصى باستخدام طريقتين للتحكم الكيميائي. وهما الطُعم والإغراء والقتل، ويتم تحقيق أفضل تحكم إذا ما تم إجراء كلا العلاجين معا.
  • الأهم من ذلك، يجب أن تبدأ هذه الطريقة خلال المرحلة المبكرة من نمو الثمار عندما تكون الثمرة في ثلث حجمها النهائي وتستمر حتى يتم حصاد كل الثمار.
  • لمكافحة ذبابة فاكهة البحر المتوسط يجب أن يتكون الطُعم من وضع قطرات خشنة من سائل بروتيني مع مبيد حشري على الأوراق.
  • بالطبع تنجذب ذكور وإناث ذبابة البحر المتوسط ​​إلى البروتين وتتغذى عليه وتبتلع جرعة قاتلة من المبيدات الحشرية.
  • يستهدف الطُعم ذبابة البحر المتوسط ​​البالغة فقط ويحافظ على الحشرات النافعة. لذا يعتبر أفضل من المبيدات الزراعية الأخرى.
  • يطُبق الطُعم على أوراق الشجر كرذاذ بقعة خشن 60-100 مم لكل شجرة حسب الحجم.
  • التغطية الكاملة للأشجار ليست ضرورية لأن الذباب ينجذب إلى البروتين بالرائحة.
  • يمكن وضع الطُعم باستخدام بخاخ ضغط الحديقة أو زجاجة رذاذ محمولة باليد أو رميها على أوراق الشجر من دلو بفرشاة طلاء.
  • كذلك تأكد من أن القطرات كبيرة، بعرض 2 مم على الأقل.
نظرًا لأن المبيدات الحشرية المستخدمة في الطعوم لها عمر متبقي قصير، يجب إعادة استخدام الطعوم على فترات أسبوعية، وتحتاج أيضا إلى إعادة تطبيقها إذا كان هناك أكثر من 5 مم من المطر.

أخيرا، نجد أن ذبابة فاكهة البحر المتوسط تعتبر مشكلة رئيسية تهاجم مجموعة واسعة من الفواكه والخضروات والمكسرات. ويجب التصدي لهذه المشكلة عن طريق مكافحتها بالطرق المذكورة.

اترك رد