انخفاض حرارة الجسم عند الكلاب

Low Body Temperature in Dogs

انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب هي حالة بيطرية طارئة تؤدي إلى تدهور وظائف الجسم بشكل كبير. ما هي طرق علاج انخفاض الحرارة عند الكلاب؟

0 52

يمكن أن يكون انخفاض حرارة الجسم عند الكلاب (Low Body Temperature in Dogs) حالة تقدمية، بحيث تستمر درجة حرارة الجسم بالانخفاض، مع عدم قدرة الجسم على العودة إلى درجات الحرارة العادية. تعرف على أسباب وطرق علاج انخفاض الحرارة عند الكلاب.


ما هو انخفاض الحرارة عند الكلاب؟

انخفاض الحرارة عند الكلاب هي حالة طبية تتميز بانخفاض غير طبيعي في درجة حرارة الجسم. وتتكون من ثلاث مراحل:

  • خفيفة.
  • متوسطة.
  • شديدة.

يُصنف انخفاض حرارة الجسم الخفيف على أنه درجة حرارة الجسم من 90-99 درجة فهرنهايت (أو 32-35 درجة مئوية، وانخفاض حرارة معتدل عند 82-90 درجة فهرنهايت (28-32 درجة مئوية)، وانخفاض درجة حرارة الجسم الشديد هو أي درجة حرارة أقل من 82 درجة فهرنهايت (28 درجة مئوية).

يحدث انخفاض حرارة الجسم عندما لا يعود جسم الحيوان قادرًا على الحفاظ على درجة حرارته الطبيعية، مما يتسبب في تثبيط الجهاز العصبي المركزي (CNS)، وقد يؤثر أيضًا على القلب وتدفق الدم (جهاز القلب والأوعية الدموية)، والتنفس (الجهاز التنفسي)، والجهاز المناعي.

قد ينتج عن ذلك:

  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • صعوبة في التنفس.
  • فقدان الوعي لدرجة الغيبوبة.
  • تنخفض وظائف الجسم الفسيولوجية والاستقلابية.

أعراض انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب

انخفاض الجرارة عند الكلاب
ما هي أعراض انخفاض الحرارة عند الكلاب؟

تشمل العلامات الأولية التي تظهر في حالات انخفاض حرارة الجسم الخفيف ما يلي:

  • البحث عن الحرارة (كالاختباء تحت البطانيات).
  • الارتجاف.
  • الضعف.
  • الاكتئاب.

تبدأ أعراض أخرى بالظهور مع تقدم انخفاض حرارة الجسم إلى المستوى المتوسط:

  • تنفس ضحل.
  • صعوبة في الحركة.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الخمول.

يظهر انخفاض شديد في درجة حرارة الجسم من خلال العلامات التالية:

  • صعوبة التنفس.
  • بطء ضربات القلب وضعفها.
  • ثبوت وتوسع حدقة العين.
  • فقدان الوعي أو الغيبوبة.
  • الموت.

الأنواع

يمكن تصنيف انخفاض حرارة الجسم حسب السبب:

  • انخفاض حرارة الجسم الأولي: في هذه الحالة تكون قدرة الجسم على توليد الحرارة طبيعية، وانخفاض درجة حرارة الجسم يكون ناتجاً عن التعرض لدرجات حرارة منخفضة في البيئة.
  • انخفاض حرارة الجسم الثانوي:  تكون قدرة الجسم على توليد الحرارة غير طبيعية نتيجة الإصابة أو المرض أو المخدرات.

يمكن تصنيف شدة انخفاض الحرارة حسب درجة حرارة الجسم:

  • خفيفة: درجة حرارة الجسم 90-99 درجة فهرنهايت (32-35 درجة مئوية)
  • متوسطة: درجة حرارة الجسم 82-90 درجة فهرنهايت (28-32 درجة مئوية)
  • معتدلة:درجة حرارة الجسم أقل من 82 درجة فهرنهايت (28 درجة مئوية).

“اقرأ أيضاً: التهاب المعدة والأمعاء في الكلاب“


أسباب انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب

تشمل أسباب انخفاض الحرارة عند الكلاب ما يلي:

  • يؤدي التعرض للبرودة الخارجية أو الرطوبة أو التيارات الهوائية الشديدة إلى فقدان الحرارة من الجسم.
  • الحيوانات الصغيرة لديها سطح جسم أكبر مقارنة بكتلته وبالتالي فهي أكثر عرضة للإصابة بانخفاض الحرارة.
  • يمكن أن تعرقل الإصابات قدرة الجسم على البحث عن الحرارة و / أو التنظيم الحراري.
  • يمكن لبعض الأدوية مثل أدوية التخدير الجراحي أن تثبط قدرة الجسم على تنظيم درجة الحرارة.
  • الجراء حديثي الولادة معرضين لانخفاض حرارة الجسم حتى في درجات حرارة الغرفة العادية.
  • تكون الحيوانات الأليفة المسنة أكثر عرضة لانخفاض درجة حرارة الجسم.
  • يؤثر مرض تحت المهاد على تنظيم الدماغ لدرجة حرارة الجسم، مما يساهم في فقدان الحرارة.
  • يمكن أن يؤدي قصور الغدة الدرقية، وانخفاض إنتاج هرمون الغدة الدرقية، إلى فقدان الحرارة.

يمكن أن يحدد حجم الكلب وحالته الصحية أيضًا درجات الحرارة التي يمكن للجسم تحملها قبل أن يفقد الكثير من حرارته.


تشخيص انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب

علاج انخفاض الحرارة عند الكلاب
كيف يتم تشخيص سبب انخفاض الحرارة عند الكلاب؟
 التشخيص والعلاج المبكر يمثلان أفضل طريقة للتعافي السريع من انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب.

إذا كان يظهر على حيوانك الأليف أعراض انخفاض درجة حرارة الجسم مثل البحث عن الحرارة أو الضعف أو الخمول أو غيرها من الأعراض المذكورة أعلاه، فلفه بعناية ولطف ببطانية وانقله إلى الطبيب البيطري.

سيقوم الطبيب البيطري باستخدام مقياس حرارة لقياس درجة حرارة جسم الحيوان الأليف. وسيطلب منك غالبًا أن تقدم له تاريخاً شاملاً عن صحة حيوانك الأليف للمساعدة في تحديد الأسباب المحتملة للأعراض الملحوظة، كما سيساعد الفحص البدني في اكتشاف أي اضطراب لضربات القلب أو التنفس غير الطبيعي وما إذا كان انخفاض حرارة الجسم خفيفًا أو متوسطًا أو شديدًا.

يمكن إجراء اختبارات الدم لتحديد العوامل المحتملة التي أدت لانخفاض حرارة الجسم مثل:

  • الأدوية.
  • نقص السكر في الدم.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • الاضطرابات الجسدية الأخرى.

كما قد يكشف تحليل البول أيضًا عن الأسباب المحتملة للتنظيم الحراري غير الطبيعي، وسيقوم الطبيب البيطري كذلك بمراقبة ضربات قلب الحيوان الأليف باستخدام مخطط كهربية القلب (EKG).

“اقرأ أيضاً: إصابات العين عند الكلاب“


علاج انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب

يمكن إعادة تدفئة الحيوان بأمان من خلال رفع درجة حرارة جسمه بمعدل 0.5-1.5 درجة مئوية في الساعة. تتوفر ثلاث تقنيات لإعادة التدفئة وتستخدم وفقًا لشدة انخفاض درجة حرارة الجسم:

إعادة تدفئة خارجية سلبية

في حالة انخفاض درجة حرارة الجسم الخفيف، سيستمر التمثيل الغذائي للحيوان في توليد الحرارة، وستساعد البطانيات أو الأغطية العازلة الأخرى في منع المزيد من فقدان الحرارة، كما أن وظائف الجسم الطبيعية مثل الارتعاش ستساهم أيضًا في إعادة التدفئة.

إعادة تدفئة خارجية نشطة

تتطلب الحالات المتوسطة من انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب استخدام مصادر حرارة خارجية مثل زجاجات الماء الساخن وأجهزة التدفئة والسخانات المشعة.

إعادة تدفئة داخلية نشطة

تتطلب الحالات الشديدة من انخفاض درجة حرارة الجسم اللجوء إلى تدفئة الجسم داخلياً. يمكن أن يساعد إعطاء السوائل الوريدية الدافئة (IV) في إعادة درجات حرارة الجسم إلى مستوياتها الطبيعية، ويمكن أيضًا استخدام الأكسجين لتعزيز الانتعاش.

ما هي مخاطر العلاج؟

يجب إجراء إعادة التدفئة بعناية ومراقبة درجة حرارة الجسم باستمرار لتجنب المضاعفات.

قد تستمر درجة حرارة الجسم في الانخفاض أثناء إعادة التدفئة، وذلك بسبب أن الدم المُعاد تسخينه عند انتقاله إلى الأطراف، يدفع الدم البارد من الأطراف إلى داخل الأعضاء الأساسية.

يمكن أن تحدث صدمة عن إعادة التدفئة بسبب التدفئة السريعة مما يؤدي إلى انخفاض مفاجئ في ضغط الدم.

مدة العلاج

يجب أن يستمر علاج إعادة التدفئة حتى الوصول إلى درجة حرارة الجسم الطبيعية (عادة من 2 إلى 10 ساعات، حسب شدة الحالة)، ويجب الاستمرار في مراقبة الكلب المريض لمدة 24-72 ساعة.


التعافي

انخفاض درجة حرارة الجسم عند الكلاب
التعافي بعد علاج انخفاض الحرارة عند الكلاب.

يمكن أن يكتمل التعافي من انخفاض حرارة الجسم إذا تم تشخيص الحالة مبكرًا وعلاجها، ويوصي بإجراء مواعيد متابعة خلال الأسبوع أو الأسبوعين التالين للعلاج لمراقبة المريض بحثًا عن أي مضاعفات.

في الحالات المتوسطة إلى الشديدة، يمكن أن يحدث ضرر طويل الأمد للأعضاء التي لم يتم إمدادها بالدورة الدموية الكافية أثناء انخفاض درجة حرارة الجسم، وقد لا يمكن اكتشاف مدى الضرر لأيام أو أسابيع بعد العلاج.

لذلك سيقترح عليك الطبيب البيطري مواعيد متابعة مختلفة لمراقبة العمليات الفسيولوجية الناجمة عن انخفاض درجة حرارة الجسم، كما قد يحتاج المرضى المعرضون بشدة لخطر انخفاض درجة حرارة الجسم إلى رعاية طويلة الأمد، للحفاظ على استقرار درجة الحرارة.

“اقرأ أيضاً: الحمى عند الكلاب“


الوقاية

يمكن منع انخفاض حرارة الجسم عند الكلاب عن طريق تجنب التعرض الطويل لدرجات الحرارة الباردة، خاصة بالنسبة للكلاب المعرضة للخطر بشكل كبير. تشمل العوامل التي تزيد من خطر إصابة الحيوان بانخفاض حرارة الجسم:

تتعرض الكلاب المريضة أو حديثة الولادة المصابة بانخفاض نسبة السكر في الدم (نقص السكر في الدم) لخطر انخفاض درجة حرارة الجسم حتى في البيئات العادية.

تتطلب الوقاية من انخفاض حرارة الجسم في الحيوانات المخدرة الحفاظ على دفء الحيوان بالبطانيات ومراقبة درجة حرارة جسمه بعد الجراحة.


مقالات ذات صلة:


تأكد من حفظ جميع علامات انخفاض حرارة الجسم عند الكلاب (Low Body Temperature in Dogs)، حتى تتمكن من اكتشافها في حالة تعرض كلبك لانخفاض درجة حرارة الجسم.

اترك رد