العرج عند القطط

Lameness in cats

العرج عند القطط هو حالة شائعة قد تنتج عن أسباب عديدة. تعرف معنا على أسباب العرج في القطط، وكيف يمكن تشخيص السبب، وما هو العلاج.

0 1٬583

هل تعرج قطتك؟. تُرى ماذا يمكن أن يكون سبب هذا العرج؟ في الواقع، هناك العديد من أسباب العرج عند القطط. سيحتاج طبيبك البيطري لفحص قطتك وربما إجراء اختبارات تشخيصية لاكتشاف سبب العرج عند القط، ومن ثمّ بدء العلاج المناسب.

تعرف معنا على أسباب العرج عند القطط، ما هي آليات التشخيص السليم، وكيف يمكن العلاج؟


ما هو العرج في القطط؟

العرج عند القطط ليس مرضا، بل هو عرض لمرض أو إصابة. بمجرد أن يلاحظ مالك الحيوان الأليف القطط وهي تعرج، من المهم الحصول على التشخيص الصحيح حتى لا يصاب القط باضطرابات عضلية أو عصبية دائمة.

يمكننا اعتبار القطة غير القادرة على المشي أو الجري أو القفز بشكل طبيعي أنها مصابة بالعرج. قد تلاحظ أن القطة تعاني من ألم واضح وقد يبدو الطرف المصاب غير طبيعي.

في حين أن القطط بشكل عام قادرة على الهبوط في وضع مستقيم عند القفز أو السقوط، فمن الممكن أن تعاني من إصابات في الأطراف تؤدي إلى العرج. قد تصاب بعض القطط بالعرج نتيجة بعض الأمراض أيضاً.


أعراض العرج في القطط

القطط خبيرة في إخفاء علامات المرض أو الإصابة. مع تفاقم الإصابة أو المرض، لن تتمكن القطة من إخفاء ألمها، مما يسهل اكتشاف الأعراض:

  • التشنجات
  • قلة النشاط البدني
  • إصدار أصوات مرتفعة غير المعتاد عليها
  • ترفض القطة يتم لمسها أو التعامل معها
  • قلة التفاعل مع الآخرين
  • ضعف الشهية
  • تقليل الضغط على الطرف المصاب والعرج بشكل واضح
  • التوقف للراحة أثناء المشي
  • لا تقدر على المشي
  • التصرف بعدوانية
  • تورم في الطرف المصاب
  • التهاب
  • خمول
“اقرأ أيضاً: ورم العظام في القطط”

أسباب العرج عند القطط

لا يقتصر الأمر على القفز أو السقوط من المناطق المرتفعة التي تؤدي إلى عرج القطة. يمكن أن تشمل الأسباب الأخرى ما يلي:

الإصابات

  • إصابات الأربطة
  • كدمات
  • تهشم العظام
  • التهاب الأوتار
  • التهاب العضلات
  • لدغات من حيوانات أخرى
  • قضمة الصقيع
  • كسر في المخلب
  • عدوي في المخلب
  • قطع في باطن القدم أو في الساق
  • عدوي في باطن القدم
  • دخول جسم غريب في القدم
  • لدغة ثعبان
  • إصابات الفقرات

الأمراض

  • مرض في العمود الفقري
  • تلف العصب
  • العيوب الخلقية
  • التهاب المفاصل
  • العدوى
  • التهاب المفاصل التقدمي (اضطراب الجهاز المناعي)
  • سرطان العظام
  • أمراض التمثيل الغذائي مثل مرض السكري
  • العدوى الفطرية
  • التغذية السيئة
  • الجلطة الدماغية الخفيفة

تشخيص العرج في القطط

يعتمد الطبيب البيطري في تشخيص العرج عند القطط على أخذ تاريخ الحالة من مالك الحيوان الأليف. يقوم الطبيب البيطري بفحص القطة فحصًا جسديًا كاملًا، بحثًا عن علامات العرج، بالإضافة إلى سبب هذه الحالة.

أثناء الفحص، قد يجد الطبيب البيطري أسبابًا واضحة، مثل جسم غريب موجود في باطن القدم. قد لا يكون من السهل اكتشاف الأسباب الكامنة الأخرى. لذلك، قد يطلب الطبيب البيطري بعض الاختبارات التشخيصية للقط مثل:

  • الأشعة السينية
  • فحص الدم (للبحث عن أمراض معدية أو أمراض الجهاز المناعي)
  • الخزعات
  • تحليل سائل المفصل
  • الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي
  • الموجات فوق الصوتية
  • الفحوصات العصبية
  • تصوير النخاع (حقن صبغة على طول الحبل الشوكي وأخذ أشعة سينية خاصة)
  • تخطيط كهربية العضل (تسجيل النشاط الكهربائي للأنسجة العضلية المصابة)
  • الجراحة الاستكشافية بالمنظار

علاج العرج عند القطط

إضافةً إلى علاج السبب الكامن وراء العرج في القطط، يريد الأطباء البيطريون التحكم في الألم الذي تشعر به القطط. سيبدأون بعلاج بسيط قبل الانتقال إلى علاج أقوى للألم إذا لم تنجح الخيارات الأولية.

الخيار الأول هو مسكنات الألم، والتي تتراوح بين الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، والتي تقلل من التهاب المفاصل أو الأربطة. أثناء تناول القطة لهذا الدواء، سيراقب الطبيب البيطري القطة عن كثب للتأكد من أنها لم تصاب بأمراض الكلى أو الكبد أو الجهاز الهضمي. إلى جانب هذا النوع من العلاج، قد يصف الطبيب البيطري الراحة للحيوان الأليف.

إذا لم تعمل مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، فسيصف الطبيب البيطري مسكنات الألم الأفيونية، مثل:

  • ترامادول
  • البوبرينورفين
  • بوتورفانول.

هذه الأدوية مخصصة للآلام الحادة. يمكن للقط تناول الأدوية عن طريق الفم أو تلقي الحقن من هذا الدواء.

المواد الواقية للغضروف هي الأدوية التي تحمي الغضروف المحيط بالمفصل. هذه الأدوية مخصصة للقطط المصابة بهشاشة العظام لأنها تعمل على إبطاء تدهور الغضروف في الطرف المصاب. مرة أخرى، يتم إعطاء هذه الأدوية عن طريق الفم أو عن طريق الحقن.

العلاج التكميلي

العلاجات التكميلية قد تخفف آلام القط. وتشمل هذه العلاجات العلاج بتقويم العمود الفقري والوخز بالإبر والعلاج الطبيعي. قد يكون العلاج بالليزر مفيدًا أيضًا. تهدف هذه العلاجات إلى زيادة الراحة الجسدية للقط حيث تعمل على العودة إلى حياته بشكل طبيعي. يمكن أن تشمل العلاجات الأخرى التدليك وتغيير النظام الغذائي.

إذا كانت القطة تعاني من عيب خلقي تحد من استخدام الطرف أو تسبب ألمًا شديدًا، فقد يقترح الطبيب البيطري إجراء عملية جراحية.

شفاء العرج في القطط

اعتمادًا على سبب عرج القطط وشدته، بالإضافة إلى طريقة العلاج والرعاية اللاحقة، يمكن للقط المصاب أن يتعافى تماماً. بالنسبة للقطط المصابة بهشاشة العظام، فإن أدويتهم ستساعد على إبطاء تقدم المرض بالإضافة إلى تسكين الآلام. إذا كان القط المصاب بالتهاب المفاصل يعاني أيضًا من زيادة الوزن، فإن تغيير طعام القطط الذي يسمح لها بفقدان الوزن الزائد يمكن أن يؤدي أيضًا إلى تخفيف الألم والعرج بشكل أكبر.

بالنسبة للقطط المصابة بالفصال العظمي، سيكون من الضروري تناول الأدوية المسكنة للألم لبقية حياتها. ستساعد المتابعة البيطرية المنتظمة أيضًا في تحسين الحالة الصحية للحيوان الأليف.

يمكن لأطعمة القطط التي تحتوي على كمية أعلى من أوميغا 3 (الأحماض الدهنية) أن توفر أيضًا كمية صغيرة من تخفيف الآلام عن طريق تحسين صحة المفاصل المصابة.


مقالات ذات صلة


في النهاية، إذا لاحظت أعراض العرج على قطتك، فلا تتردد في اصطحابها للطبيب البيطري لإجراء الفحص اللازم وتحديد السبب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد