دواء الكيتامين

Ketamine

دواء الكيتامين هو دواء مخدر معتمد من إدارة الأغذية والعقاقير(FDA)، حاليًا أصبح يُستخدم كعلاج للاكتئاب، فما هو دواء الكيتامين؟ وما هي دواعي استخدامه؟ وما هي آثاره الجانبية؟

كتابة: احمد محمود | آخر تحديث: 25 أبريل 2020 | تدقيق: د. هبة حجزي
دواء الكيتامين

دواء الكيتامين – Ketamine هو دواء يستخدم منذ حوالي 50 عاماً، تم تطويره في الستينيات، وحصل على أول موافقة معتمدة من (FDA) في عام 1970، وفي عام 2019 أصبح الإسكيتامين معتمداً رسمياً لعلاج الاكتئاب.

نظرة عامة عن دواء الكيتامين

دواء الكيتامين أو إسكيتامين يستخدم بشكل أساسي لبدء عمليات التخدير واستمراره، فهو يبعث على حالة تشبه الغيبوبة، مع توفير مسكنات الألم والتخدير وفقدان الذاكرة، والاستخدامات الأخرى للتخدير.

الاسم العام: الكيتامين
اسم العلامة التجارية: كيتالار

معلومات مهمة عن الكيتامين

في الوقت الحالي قد يغير دواء الكيتامين Ketamine الذي كان موجوداً منذ السبعينيات، “ولكنه يستخدم حالياً بطرق مختلفة”، الطريقة التي يتم بها علاج الاكتئاب إلى الأبد؛ حيث تعمل معظم الأدوية الأخرى المعتمدة لعلاج الاكتئاب بآليات متماثلة وفعالية محدودة.
وفي تقرير موقع Business Insider لشهر مايو 2018، قال”إن الكيتامين يظهر كدواء جديد ومحتمل للاكتئاب، وهو الأول من نوعه منذ 35 عاماً”.


نصائح قبل تناول دواء الكيتامين

تعتبر منظمة الصحة العالمية أن دواء الكيتامين عقار أساسي، ويستخدم للأطفال والبالغين والحيوانات الأليفة، كمخدر أساسي قبل العمليات الجراحية، في جميع أنحاء العالم؛ وهو في الواقع أحد عوامل التخدير الوحيدة المتاحة في معظم البلدان النامية.

يحتوي الإسكيتامين علي تأثيرات مخدرة قوية، وكان يستخدم لعقود أثناء الجراحات كمسكن للألم ولأغراض بيطرية أخرى؛ حيث يعد دواء مضاد لمستقبلات NMDA، وقد ثبت أنه ينتج آثاراً طفيفة من الهلوسات العقلية،مما يعني أنه لا يؤدي فقط إلي تخفيف الألم، ولكن أيضاً إلى حالة ذهانية قصيرة.


كيفية تناول دواء الكيتامين

لم يتم الإشارة إلى الإسكيتامين كعلاج فعال ضد الاكتئاب إلا مؤخراً، حيث كان المعتاد استخدامه كعامل مخدر أثناء العمليات الجراحية، وأحياناً يتم دمجه مع أدوية أخرى مرخية للعضلات أو مسكنات للألم، فتعمل التأثيرات المسكنة للإسكيتامين عن طريق “منع التحسس المركزي في بعض الخلايا العصبية”، بالإضافة إلى تثبيط تخليق أكسيد النيتريك،مما يساعد الأشخاص المتعاطين له على التعافي من الاكتئاب بعد العلاج الأولي.

“اقرأ أيضاً:دواء بروزاك


دواعي استخدام الكيتامين

الاكتئاب
دواء الكيتامين والاكتئاب

يعمل دواء الكيتامين كعلاج للاكتئاب عن طريق إعادة ضبط الأعصاب، وتحفيز نمو المسارات العصبية، كما أنه مضاد قوى جداً للالتهابات؛ لذلك فهو يساعد في كلا النوعين الرئيسيين للآلام (آلام الأعصاب والآلام الالتهابية)، وبذلك فهو يعمل بآلية مختلفة، مقارنة بمضادات الاكتئاب الاعتيادية التي تعمل كالتالي :

  • منع مثبطات السيروتينين.
  • التفاعل مع مستقبلات NMDA، ومستقبلات الأفيون، ومستقبلات أحادي الأمين.
  • التأثير علي قنوات أيون للكالسيوم.

حقن الكيتامين

حقن الكيتامين
حقن الكيتامين للحقن الوريدي

في الماضي كان دواء الكيتامين يؤخذ عادة كحقن، أو عبر إبر وريدية؛ وعادة ما كان يستمر سريانه حوالي 45-60 دقيقة، وكان المرضى يتلقون الدواء على 10 دفعات، على مدار حوالي 10 أسابيع، وتكرار الحقن بطريقة أكبر خلال الأسابيع القليلة الأولى للعلاج.
وأثناء سريان الإسكيتامين في جسم المريض، قد يشعر بأعراض مثل:

  •  الارتباك.
  •  الأحاسيس العائمة والغير واضحة.
  •  مشاعر التسمم.
  •  رؤية الأضواء أو الألوان، بشكل أكثر وضوحاً.
  •  عدم وضوح الرؤية.
  •  الشعور بوخز في أصابع القدم.
  •  جفاف الشفتين والفم.

تبدأ هذه الأعراض في أول 20 دقيقة لسريان الدواء في الدم، وتقل تدريجياً بعد حوالى 10-15 دقيقة من انتهاء سريانه؛ ويصف المرضى  حقن الإسكيتامين على أنها مريحة، وعادة ما تتطلب أن يستلقي المريض في وضع مريح، يسمح لجسمه بالاسترخاء.
ونظراً للتكلفة العالية لحقن الاسكيتامين، فيصعب الاعتماد عليه بشكل مستمر لعلاج حالات الاكتئاب؛ ولذلك تم اعتماد النقط الأنفية منه، للحصول عليه وتناوله بانتظام.

“اقرأ أيضاً: دواء انتريستون


آثار جانبية لاستخدام الكيتامين

  • يستخدم الإسكيتامين -بشكل عام- في جميع أنحاء العالم، وعادة ما يكون جيد التحمل من جهة المرضى، ومع ذلك لا تزال الآثار الجانبية ممكنة، خاصة إذا تم تناوله بشكل غير قانوني وبجرعات عالية؛ كما أن استخدامه بشكل متكرر، ولفترات طويلة، أيضاً من الممكن ألا يتحمله المريض، ويجدر الإشارة إلى أن الكيتامين لا يجب أن يكون المصدر الوحيد لرعاية الصحة العقلية لمرضى الاكتئاب.
  •   أظهرت الدراسات المتعلقة بحجب مستقبلات NMDA، زيادة في موت الخلايا في الدماغ النامي، مما يؤدي إلى عجز إدراكي عند استخدامه لأكثر من ثلاث ساعات.
  • الدواء يغير المزاج، حيث أنه دواء مخدر في الأساس، مما يجعل متعاطيه يهلوس بشكل معتدل.

“اقرأ أيضاً: دواء تريامترين


احتياطات و موانع استخدام دواء الإسكيتامين

يعمل الدواء عادة بسرعة، وأحياناً في غضون ساعات، وله تأثيرات قوية، مما يمنح الأمل للمرضى الذين لم يتحسنوا مع مضادات الاكتئاب الأخرى؛ وقد يساعد أيضاً أولئك الذين يعانون من الاكتئاب الحاد والأفكار الانتحارية.

وتشير بيانات التجارب السريرية للدواء، إلى أن المرضى الذين يعانون من واحدة من أصعب حالات الاكتئاب (المعروفة باسم الاكتئاب المقاوم للعلاج)، في المتوسط يتحملون الدواء جيداً ويشعرون بتحسن كبير في الأعراض، على مدى أكثر من 11 شهراً، كما ثبت أن الدواء يعمل في غضون أيام، بدلاً من الفترة المعتادة للمضادات الأخرى التي تمتد من4 إلى 8 أسابيع، وإذا كان المريض يتناول أدوية أخرى من مضادات الاكتئاب، فقد يتم إعطائه الإسكيتامين بالإضافة إلى هذه الأدوية، لكنه لا يحل محلها بالضرورة؛ فالأمر متروك للمريض وطبيبه الذي يحدد ذلك.

“اقرأ أيضاً:دواء الكلوروكين و فيورس كورونا


الآثار الجانبية لدواء الإسكيتامين عند استخدامه بجرعات عالية:

  • تبول دموي.
  • شحوب.
  • رؤية ضبابية.
  • ألم في الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • الارتباك.
  • التشنجات.
  • مشاكل في البلع.
  • دوار وإغماء.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • طفح جلدي، وحكة.
  • الأوهام.
  • تعب، أو ضعف غير عادى.

ركزت الدراسات في الآونة الأخيرة، على استخدام دواء الكيتامين – Ketamine كدواء محتمل ضد الاكتئاب والأفكار الانتحارية؛ لكننا مازلنا بحاجة إلى مزيد من البحث لضمان وتأكيد فعاليته وسلامته على المرضى.

545 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق