أعراض نقص الحديد

0 5

تظهر أعراض نقص الحديد عندما لا يمتلك الجسم ما يكفي من الحديد، يؤدي ذلك إلى انخفاض مستوى خلايا الدم الحمراء بشكل غير طبيعي⁦؛ مسبباً أنيميا نقص الحديد.

تحتاج أجسادنا إلى الحديد لصنع الهيموجلوبين، وهو بروتين في خلايا الدم الحمراء يمكِّنها من حمل الأكسجين.

إذا لم يحتوي الجسم على ما يكفي من الهيموجلوبين، فلن تحصل الأنسجة والعضلات على الأكسجين الكافي، يؤدي ذلك إلى حالة تعرف بـ فقر الدم.

وعلى الرغم من وجود أنواع مختلفة من فقر الدم، إلا أن فقر الدم الناجم عن نقص الحديد هو الأكثر شيوعاً.

فيما يلي 10 علامات وأعراض شائعة لنقص الحديد.


التعب الشديد

أحد أكثر أعراض نقص الحديد شيوعاً، هو الشعور بالتعب الشديد. حيث يؤثر هذا العرض على أكثر من نصف الأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد.

عندما لا تحصل الأنسجة والعضلات على الأكسجين الكافي تنخفض طاقتها. إضافة إلى ذلك، يعمل قلبك بجدية أكبر لضخ المزيد من الدم المحمل بالأكسجين إلى جسمك، مما يسبب شعورك بالتعب وانخفاض الطاقة وصعوبة التركيز.

ونظراً لأنه غالباً ما يعد التعب جزءاً طبيعياً من الحياة المزدحمة والحديثة، فمن الصعب تشخيص نقص الحديد من هذه الأعراض وحدها.


الشحوب

شحوب الوجه وأسفل العينين أعراض شائعة أخرى لنقص الحديد في الجسم.

يعطي الهيموجلوبين في خلايا الدم الحمراء الدم لونه الأحمر. لذا، بسبب مستويات الهيموجلوبين المنخفضة أثناء نقص الحديد؛ يصبح الدم أقل احمراراً. فيفقد الجلد لونه الصحي والوردي.

يمكن أن يظهر هذا الشحوب لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد في جميع أنحاء الجسم، وقد يقتصر فقط على منطقة واحدة، مثل الوجه واللثة والشفاه وحتى الأظافر.

غالباً ما يكون الشحوب هو أولى الأعراض التي يبحث عنها الأطباء كعلامة على نقص الحديد. ومع ذلك، يجب تأكيده عن طريق فحص الدم.


ضيق التنفس

يمكِّن الهيموجلوبين خلايا دمك الحمراء من حمل الأكسجين وتوزيعه على خلايا جسدك.

عندما تنخفض نسبة الهيموجلوبين نتيجة نقص الحديد، تنخفض معها نسبة الأكسجين في الجسم. ونتيجة لذلك، يزداد معدل تنفسك بينما يحاول جسدك الحصول على المزيد من الأكسجين. وهذا هو السبب الذي يجعل ضيق التنفس أحد أعراض نقص الحديد الشائعة.

إذا كنت تشعر بضيق في التنفس أثناء قيامك بمهام يومية عادية، مثل المشي أو صعود السلالم، أو التمارين البسيطة، فقد يكون السبب هو نقص الحديد.


الصداع والدوار

الصداع

قد يسبب نقص الحديد أعراض الصداع والشعور بالدوخة أو الدوار. لكن على ما يبدو أن هذه الأعراض أقل شيوعاً من غيرها.

عندما لا يصل أكسجين كافي إلى دماغك، تبدأ الأوعية الدموية في الدماغ في الانتفاخ، مسببة شعورك بالصداع.

وعلى الرغم من وجود أسباب عديدة للصداع، إلا أن الصداع المتكرر والدوار قد يكون عرضاً من أعراض نقص الحديد.


خفقان القلب

قد تكون ضربات القلب الملحوظة، والمعروفة أيضاً باسم خفقان القلب، عرضاً آخر لأنيميا نقص الحديد.

أثناء نقص الحديد، يعمل القلب بقوة أكبر لضخ المزيد من الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم. وقد يؤدي ذلك إلى عدم انتظام دقات القلب، أو شعوراً بأن قلبك ينبض بسرعة غير طبيعية.

في الحالات الشديدة، قد يؤدي ذلك إلى تضخم القلب أو قصور في القلب. لكن، نادراً ما تحدث هذه الأعراض.


جفاف الجلد والشعر المتضرر

تساقط الشعر

علامة أخرى من علامات نقص الحديد هي الجلد الحاف والشعر التالف.

ذلك لأنه عندما يعاني جسمك من نقص في الحديد، فإنه يوجه الأكسجين المحدود إلى وظائف أكثر أهمية، مثل الأعضاء والأنسجة الجسدية الأخرى.

عندما يحرم الجلد والشعر من الأكسجين، يصبحان أكثر جفافاً وضعفاً. وعادة ما تسبب الحالات الأكثر حدة من نقص الحديد تساقط الشعر.

من الطبيعي أن يتساقط بعض الشعر أثناء الغسيل والتمشيط اليومي، لكن إذا كان التساقط بكمية كبيرة وأكثر من المعتاد، فقد يكون ذلك بسبب نقص الحديد.


تورم الفم واللسان

في بعض الأحيان، قد يمنحك مجرد النظر داخل الفم أو حوله، مؤشراً عما إذا كنت تعاني من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.

تشمل العلامات، تورم اللسان أو التهابه أو شحوبه. قد يسبب نقص الحديد أيضاً جفاف الفم، وقرح الفم.


تململ الساقين

هناك علاقة بين نقص الحديد ومتلازمة تململ الساقين.

متلازمة تململ الساقين، هي رغبة قوية لا يمكن السيطرة عليها لتحريك قدميك، خاصة في حالات الراحة أو الجلوس. يمكن أن يسبب ذلك أحاسيس مزعجة وشعوراً بالوخز والحكة في ساقيك.

عادة ما يزداد الأمر سوءاً أثناء الليل، مما يعني أن المصابين قد يعانون من صعوبة في النوم.

أسباب متلازمة تململ الساقين ليست مفهومة بالكامل. ومع ذلك، يعتقد أن ما يصل إلى 25% من الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة، يعانون من أنيميا نقص الحديد. وكلما نخفضت مستويات الحديد زادت الأعراض سوءاً.


هشاشة الأظافر

من الأعراض الأقل شيوعاً هي الأظافر الهشة أو المقعرة، وهي حالة تعرف باسم تقعر الأظافر – Koilonychia.

غالباً ما تبدأ الحالة بأظافر هشة تنكسر بسهولة. لكن في مراحل لاحقة من نقص مخزون الحديد في الجسم، تأخذ الأظافر شكل الملعقة، حيث ينخفض منتصف الظفر وترتفع الحواف، لإعطاء مظهر مستدير مثل المعلقة.

لكن، يعد هذا تأثيراً جانبياً نادراً، وعادةً ما يظهر فقط في الحالات الشديدة من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.


علامات محتملة أخرى

هناك العديد من العلامات الأخرى التي تشير إلى نقص مخزون الحديد في الجسم. لكنها أقل شيوعاً ويمكن ربطها بالعديد من الحالات الطبية الأخرى بخلاف نقص الحديد.

تشمل أعراض نقص الحديد الأخرى ما يلي:

  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام.
  • الشعور بالقلق.
  • برودة اليدين والقدمين، بسبب كمية الأكسجين القليلة الواصلة إلى الأطراف.
  • تكرار حدوث العدوى، لأن الحديد ضروري لصحة جهاز المناعة، وقد يتسبب نقصه في نقص المناعة وسهولة التقاط الأمراض.

ماذا تفعل إذا كنت تعاني من أعراض نقص الحديد؟

إذا كنت تعتقد أنك مصاباً بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد، ففكر في اتباع النصائح التالية:

  • حدد موعداً لرؤية الطبيب، سيؤكد فحص الدم ما إذا كنت مصاباً بأنيميا  نقص الحديد أم لا.
  • إذا كنت مصاباً بنقص الحديد، فمن المحتمل علاجه بسهولة، عن طريق زيادة الحديد في نظامك الغذائي.
  • لا تتناول المكملات الغذائية إلا إذا أوصى الطبيب بها.
  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد. وتشمل:
    • اللحوم الحمراء ولحوم الدواجن.
    • الخضراوات الورقية، مثل السبانخ.
    • البازلاء والفاصوليا وغيرها من البقوليات.
    • المأكولات البحرية.
    • المكسرات.
  • ساعد في تعزيز امتصاص الحديد، عن طريق تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي، مثل الفواكه والخضروات.
  • تجنب الأطعمة التي تمنع امتصاص الحديد، مثل الشاي والقهوة والأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل منتجات الألبان والحبوب الكاملة.
  • تناول مكملات الحديد، في حال وصفها الطبيب لك.

بشكل عام، يجب أن تتناول مكملات الحديد فقط كملاذ أخير وتحت إشراف الطبيب. سيصفها لك الطبيب إذا كنت غير قادر على استعادة مستويات الحديد من خلال النظام الغذائي وحده.

إذا كنت تتناول مكملات الحديد، فحاول شرب عصير البرتقال معه لتعزيز امتصاص الحديد.

ضع في اعتبارك أن هناك بعض الآثار الجانبية لمكملات الحديد، وتشمل ألم المعدة والإسهال والإمساك وحرقة المعدة والغثيان. ومع ذلك، غالباً ما تنخفض هذه الآثار بمرور الوقت.


فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، هو أكثر أنواع فقر الدم شيوعاً في جميع أنحاء العالم. يعاني بعض الأشخاص من أعراض واضحة، بينما لا يعاني البعض الآخر من أي أعراض على الإطلاق. غالباً ما يعتمد ذلك على شدة فقر الدم.

إذا كنت تعتقد أنك تعاني من أعراض نقص الحديد، فتأكد من زيارة الطبيب في أقرب وقت. ولحسن الحظ، تعالَج معظم أشكال نقص الحديد بسهولة من خلال النظام الغذائي أو مكملات الحديد، في حال أوصى بها طبيبك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في النشرة البريدية
اشترك هنا للحصول على آخر المقالات والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى بريدك الكتروني.
لن نزعجك؛ ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد