الصوم المتقطع؛ أفضل 5 فوائد صحية ومهمة للصيام المتقطع

ما هو الصوم المتقطع؟ هل يمكن أن يحسن الصوم المتقطع من أداء الدماغ؟ تعرّف على واحدة من أشهر الحميات الغذائية وفوائدها الصحية.

0 17

الصوم المتقطع وطرقه

الصوم المتقطع واحدٌ من أشيع الحميات الغذائية وأكثرها ذكرًا، وهو نظام غذائي يخصص فترات من اليوم للأكل وفترات أخرى للصوم. تشير كل الأدلة إلى فوائد هذا الصوم. يقول كيمبرلي روس فرانسيس، وهو مختصّ في التغذية يقطن في سيبرينغ في فلوريدا: «إن الصوم المتقطع حفاظٌ على نظام ثابت». حديثًا، اقتُبس كلام من الممثلة جينيفر أنيستون تقول فيه إن الصوم المتقطع صنع فرقًا كبيرًا في حياتها، وفقًا لمجلة يو إس ويكلي.

تختلف طرائق الصوم المتقطع، ولكن أشهر طريقتين هما طريقة 16:7، وفيها يضغط الصائم كل الوجبات اليومية في ثماني ساعات ويمسك عن الطعام في الساعات الستة عشر المتبقية، وطريقة 5:2، وفيها يأكل الصائم خمسة أيام في الأسبوع أكلا عاديًّا، ويمسك عن الطعام في اليومين الباقيين (أي يأكل نحو 500 إلى 600 سعرة حرارية في اليوم).


آراء في الصيام المتقطع

لمَ قد يختار المرء هذا النظام الغذائي بدلًا من الحِميات المشهورة المعيارية، كحمية تقليل الكربوهدرات أو حمية تقليل الدسم؟ يقول بعضهم إن هذا الصوم له الكثير من الفوائد الصحية. «تثبت الأبحاث التي تمّت إلى اليوم فوائد الصوم المتقطع التي تمتد إلى خسارة الوزن، وتنظيم سكر الدم، وإبطاء الشيخوخة»، تقول سارة غوتفريد، من بيريكلي في كاليفورنيا، وهي مؤلفة كتاب العلاج الهرموني، وكتاب الحمية الهرمونية المصفّرة، وكتاب حمية الجسم والعقل.

ولكن لا يتفق جميع الناس على هذا الرأي. «من وجهة نظري ووجهة نظر كثيرين غيري، فإن الصوم المتقطع لا يعدو أن يكون تقليدًا زائفًا زائلًا»، تقول إليزابيث لودن، وهي عالمة غدد وبكتيريا في مركز الصحة الاستقلابية وتقليل الوزن الجراحي في مشفى ديلنور في جينيفا، إلينوي. تقول إليزابيث إن الأدلة متعارضة، وإن كثيرا من الدراسات التي تمت على الحيوانات لم تتكرر نتائجها عن البشر. تقول: «تشير بعض الدراسات إلى انعدام التأثير، وتشير بعضها إلى بعض التحسّن».


فوائد الصوم المتقطع

بعيداً عن الآراء والتعاريف، وقرباً أكثر إلى الدراسات والإحصاءات، أهمُّ فوائد هذه الحمية الغذائية هي:

  1. خسارة الوزن

خسارة الوزنينتظم معظم الناس في نظام الصوم المتقطع ليخسروا الوزن. ويبدو أن هذا الرأي غير ثابت على المدى القصير.

وفقًا لمقالة نُشرت في أغسطس عام 2015 في مجلة أكاديمية التغذية والحميات، فإن في كل أنواع الصوم المتقطع احتمالًا لخسارة الوزن. نظر الباحثون في الأدلة من 13 دراسة ووجدوا أن خسارة الوزن تراوحت بين 1.3% في تجربة أسبوعين إلى 8% في تجربة ثمانية أسابيع.

اقرأ أيضاً: دواء باياكسن

  1. خفض ضغط الدم

سماعة طبيب

قد يساعد الصوم المتقطع على خفض ضغط الدم على المدى القصير. وجدت دراسة نُشرت في يونيو عام 2018 في مجلة الصحة والشيخوخة الصحية أن نظام 16:8 قلل ضغط الدم الانقباضي بشكل كبير عند المشاركين الثلاثة والعشرين في الدراسة. ظهر الرابط في دراسات الحيوانات والبشر، وفقًا لمراجعة نشرت في مارس 2019 في مجلة نيوترينتس.

وفي دراسة أخرى صدرت في أكتوبر عام 2019 في المجلة الأوروبية للتغذية وُجد أن الصوم المتقطع يؤدي إلى انخفاض في ضغط الدم الانقباضي أكثر من أي حمية أخرى لا تحدد أوقات الأكل.

اقرأ أيضاً: دواء باسيتراسين أوفثالميك .

  1. تخفيف الالتهاب

أظهرت دراسات الحيوانات أن هذه الحمية الغذائية وتحديد السعرات الحرارية العام كلاهما يمكن أن يقلل مستويات الالتهاب، ولكن الدراسات الإكلينيكية قليلة ومختلفة.

أراد مؤلفو الدراسة المنشورة في مجلة نيوتريشن ريسيرش أن يعرفوا إذا كان هذا الرابط موجودًا عند البشر أيضا. شملت الدراسة 50 مشاركًا كانوا يصومون رمضان، وهو شهر صيام المسلمين، وفيه يمسكون عن الطعام والشراب من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، ويأكلون في الليل. أظهرت الدراسة أنه في فترة الصيام، كانت العلامات الداعمة للالتهاب أقل من المعتاد، وكذلك ضغط الدم، ووزن الجسم، والسمنة.

اقرأ أيضاً: مرض السنسنة المشقوقة

  1. تقليل الكولسترول

وفقا لدراسة استمرت ثلاثة أسابيع نُشرت في أوبيسيتي، فإن الصيام قد يساعد على تقليل المعدل العام للكولسترول ولا سيما الكولسترول الخبيث، وهذا عندما يترافق مع الصوم ممارسة التمارين الرياضية.

الكولسترول الخبيث هو الذي يضر الجسم ويمكن أن يزيد احتمالية مرض القلب أو السكتة الدماغية، وفقا لمراكز منع الوباء والسيطرة عليه.

لاحظ الباحثون في أوبيسيتي أن الصوم المتقطع قلل من وجود الدهون الثلاثية أيضا، وهي شحوم موجودة في الدم قد تؤدي إلى السكتة الدماغية أو النوبة القلبية أو مرض القلب، ولكن احذر هنا: لقد كانت الدراسة قصيرة، لذا يلزم إجراء المزيد من البحث العلمي لمعرفة آثار الصوم المتقطع على الكولسترول على المدى الطويل.

  1. تحسين نشاط الدماغ

يقول الدكتور غوتفريد إن الصيام المتقطع قد يحسن الفطنة الذهنية والتركيز. في الأبحاث العلمية السابقة ما يدعم هذه الفكرة، إذ نُشرت دراسة أجريت على الفئران في فبراير عام 2018 في مجلة إكسبايرمنتال بيولوجي أند ميديسين وجدت أن الصوم المتقطع يساعد في منع تراجع الذاكرة الذي يحدث مع الشيخوخة.

وفقا لمجلة جون هوبكينز هيلث ريفيو، فإن الصوم المتقطع يزيد الروابط في الحُصين ويحمي من ترسبات الأميلوئيد التي توجد في مرضى الألزهايمر.

لكن لم تجرَ هذه الدراسات إلا على الحيوانات، لذا فليس من الواضح اليوم هل تشمل هذه الفوائد البشر أو لا.


ربما لا توجد دراسات وأبحاث كثيرة تؤكد بشكل قطعي أن للصوم المتقطع فوائد على جسم الإنسان، لكن -على ما يبدو- ستؤكد العديد من الأبحاث مستقبلية الكثير من الفوائد المزعومة لهذه الحمية الغذائية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد