دواء الإيبوتيليد

دواء الإيبوتيليد

دواء الإيبوتيليد (دواء الكورفيرت) دواء للنظم القلبي يستخدم في علاج الرجفان الأذيني الحاد والرفرفة الأذينية الحادة، تعرف على هذا الدواء

دواء الإيبوتيليد (Ibutilide) دواء يوصف في حالة الرجفان الأذيني الحاد والرفرفة الأذينية الحادة، واسمه التجاري هو الكورفيرت، ما هي الآثار الجانبية؟ وهل يعطى في حالة الحمل والإرضاع؟ وما هي التحذيرات والتداخلات الدوائية؟


ما هو دواء الإيبوتيليد؟

دواء الإيبوتيليد هو دواء يستخدم في علاج الرجفان الأذيني الحاد والرفرفة الأذينية الحادة من خلال قلب النظم إلى نظم جيبية.

كما هو معروف يتولد النظم الكهربائية من خلال العقدة الجيبية التي تولد التنبيه ومن ثم تنتقل إلى باقي أجزاء القلب.

في حالة الرجفان الأذيني يصبح النظم عشوائياً وتقريباً يصبح كل مجموعة من الخلايا الأذينية تقوم بإطلاق نظم خاص بها، وبالتالي تصبح الأذينة غير قادرة على القيام بعملها ويزداد تشكل الخثرات.

الاسم العلمي للدواء دواء الإيبوتيليد
الاسم التجاري للدواء دواء الكورفيرت
الأشكال الصيدلانية وريدياً (محلول وريدي)
التصنيف الدوائي مضادات لانظميات قلبية lll

الحركية الدوائية للدواء الإيبوتيليد (الكورفيرت)

  • يجب أن ينقلب النظم خلال أقل من 90 دقيقة من التسريب الوريدي.
  • العمر نصفي يتراوح بين 2-12 ساعة ووسطياً 6 ساعات.
  • الاستقلاب: كبدي.
  • الإطراح عن طريق البول بنسبة 80% وعن طريق البراز بنسبة 20%.

طريقة تأثير دواء الإيبوتيليد

الرجفان الأذيني
الرجفان الأذيني

يعتبر دواء الكورفيرت حاصر قنوات البوتاسيوم وبالتالي سوف يؤدي ذلك إلى تطاول في الطور الثالث من كمون العمل وزيادة فترة عصيان كل من خلايا العضلة القلبية للأذينتين والبطينتين وألياف بوركنج والعقدة الأذينية البطينية.

ومن خلال هذه الآلية سوف يمنع تشكل نظم قلبية من أي جزء من عضلة القلب لكي يسمح للعقدة الجيبية بإصدار النظم القلبية وتوصيلها إلى باقي أجزاء القلب.


استخدامات دواء الإييوتيليد

يستطب الدواء في علاج الحالات الآتية :

  • الرجفان الأذيني الحاد.
  • الرفرفة الأذينية (الفلتر الأذيني) الحادة.

وصف دواء الإيبوتيليد في حالة الحمل والإرضاع

إعطاء الدواء للمرأة الحامل

ينتمي الدواء إلى المجموعة C. بحيث أظهرت الدراسات التي أُجريت على الفئران بأنه دواء ماسخ وقاتل للأجنة، لذلك يفضل عدم استخدامه خلال الحمل.

وصف دواء إيبوتيليد لدى المرأة المُرضِعة

لا يجوز وصف الدواء في حالة الإرضاع، كما يجب على المريضة أن تتوقف عن الإرضاع في حال أخذ الدواء.

اقرأ أيضاً: أمراض القلب عند النساء.


التأثيرات الجانبية لدواء الإيبوتيليد

يسبب دواء الإيبوتيليد مجموعة من التأثيرات الجانبية، بعض منها يعتبر خطير وقد يقوم طبيبك بإيقاف الدواء. لذلك أخبر طبيبك بأي أعراض جانبية تشعر بها.

الأعراض الجانبية التي نسبة حدوثها 1-10%:

  • بطء القلب.
  • تطاول المسافة QTc.
  • خوارج انقباض بطينية.
  • الحصارات الأذينية البطينية.
  • ارتفاع التوتر الشرياني.
  • الخفقان.
  • تسرع قلب فوق بطيني.
  • آلام في الرأس وصداع.
  • غثيان.

التأثيرات الجانبية التي تحدث بنسبة أقل من 1%:

  • قصور قلب احتقاني.
  • نوب من الغشي.
  • تسرع القلب البطيني.
  • القصور الكلوي.
  • لانظمية قلبية.

التحذيرات المتعلقة بدواء الإيبوتيليد

  • يجب إعطاء الدواء تحت إشراف طبيب متمرس وخبير مع مراقبة مستمرة من جهاز تخطيط القلب لاكتشاف المبكر لأي تأثيرات جانبية أو لمعرفة مدى فاعلية العلاج.
  • قد يسبب الدواء لانظميات مميتة وقد يتشارك مع تسرعات قلبية بطينية متعددة البؤر، وفي كثير من الأحيان يتم تسجيل تطاول بالمسافة QTc.
  • المرضى المصابين بالرجفان الأذيني المزمن لا يستفيدون على هذا الدواء، بحيث النظم سرعان ما ينقلب ويعود إلى نظم الرجفان، لذلك لا يستطب في هذا الحالة وخاصة عند وجود ادوية ذات فعالية أفضل.

مضادات استطباب دواء الكورفيرت

  • فرط حساسية تجاه دواء الإيبوتيليد (الكورفيرت).
  • وجود تطاول بالمسافة QTc.
  • أمراض العقدة الجيبية.
  • أمراض القلب الهيكلية.

الجرعات الدوائية وطريقة إعطاء دواء الإيبوتيليد

طريقة إعطاء دواء الإيبوتيليد

  • يتم إعطاء الدواء عن طريق الوريد على شكل محلول وريدي.
  • إذا كان وزن المريض أقل من 60كغ :تكون الجرعة 0,01 ملغ/كغ يتم تسريبها وريدياً خلال 10 دقائق.
  • أما إذا كان وزن المريض أكثر من 60 كغ: تكون الجرعة المعطاة 1ملغ خلال 10 دقائق على شكل تسريب وريدي.

نصائح حول طريقة إعطاء الدواء

  • سوف يتم مراقبة كهربائبة القلب ومدى تأثير الدواء من خلال جهاز تخطيط القلب الكهربائي.
  • يجب إيقاف التسريب الوريدي للدواء عند ظهور بعض التغيرات في النظم القلبي مثل اللانظميات وتسارعات البطينية.
  • في حال مرور 10 دقائق ولم تتحسن النظم القلبية، يمكن إعادة تسريب الدواء مرة أخرى وبنفس الجرعات.
  • لا يوجد الحاجة إلى تعديل الجرعات الدوائية في حالة القصور الكبدي والكلوي.
  • أظهر المغنزيوم سلفات فائدة في تحسين تأثير دواء الإيبوتيليد على النظم القلبية وتصحيح الرجفان الأذيني.

ماذا يحدث في حال أخذ جرعة زائدة من الدواء؟

من النادر حدوث ذلك، نظراً لأن التسريب الوريدي سوف يكون تحت إشراف فريق طبي.

اقرأ أيضاً: مرض الديدان القلبية عند القطط.


التداخلات الدوائية لدواء الإيبوتيليد

هناك مجموعة الأدوية التي يجب عدم إشراكها مع دواء الإيبوتيليد، لا نستطيع ذكرها جميعا، لذلك سيتم ذكر قسم منها. أحرص على أن تخبر طبيبك بجميع الأدوية التي تأخذها وهو سوف يقرر ماذا يجب أن يفعل.

مشاركة أدوية القلب مع دواء الإيبوتيليد

يفضل عدم مشاركة نظراً لإنها تسبب زيادة مسافة QTc على مخطط القلب الكهربائي. ومن هذه الأدوية نذكر:

تشارك بعض الصادات الحيوية مع دواء الإيبوتيليد

يسبب هذا التشارك تطاول في مسافة QTc .ومن هذه الأدوية نذكر:

  •  كلاريترومايسين clarithromycin.
  • الإريترومايسين erythromycin
  • موكسيفلوكساسين  moxifloxacin

مضادات الفطور ودواء الإيبوتيليد

هناك انواع من مضادات الفطور تسبب زيادة في مسافة QTc عند تشاركها مع دواء الإيبوتيليد. ومن هذه الأدوية نذكر:

  • كيتوكونازول ketoconazole.
  • فلوكونازول fluconazole.

مشاركة الأدوية النفسية مع الدواء

تسبب ايضاً هذه التشاركية تطاول في مسافة QTc، ومن هذه الأدوية نذكر:

  • الأمتربتيلين amitriptyline.
  • الأموكسابين amoxapine.
  • كلوربرومازين chlorpromazine.
  • ديسيبرامين desipramine.
  • تريمبيرامين trimipramine.

تشارك دواء فينغوليمود (fingolimod) مع دواء الإيبوتيليد

يستخدم هذا الدواء في علاج التصلب الحدبي، ويعتبر هذا التشارك مضاد استطباب بسبب يزيد من تأثير الدواء على القلب ويزيد خطر حدوث التسارعات القلبية و الحصارات الأذينية البطينية.

اقرأ أيضاً: الديدان القلبية عند الكلاب.


الأسئلة المتعلقة بدواء الإيبوتيليد

هل يوجد خطر على تشارك بين دواء ديجوكسين ودواء الإيبوتيليد؟

قد يؤدي استخدام دواء الديجوكسين مع دواء الإيبوتيليد إلى زيادة تأثيرات الديجوكسين. أخبر بطبيبك إذا كنت تعاني من الغثيان والقيء وانخفاض الشهية والإسهال والارتباك والنوبات والهلوسة والرؤية الخضراء أو الصفراء والتعب وعدم انتظام ضربات القلب وسرعة أو بطء ضربات القلب بشكل غير طبيعي. إذا وصف طبيبك هذه الأدوية معًا، فقد يحتاج إلى تعديل الجرعة أو اختبار خاص لاستخدام كلا الدوائين بأمان. أخبر طبيبك بجميع الأدوية التي تستخدمها ولا تتوقف عن استخدام أي دواء أو تعديل اي جرعات إذا لم يقرر الطبيب ذلك.

لماذا تعتبر حالة الرجفان الأذيني مهددة للحياة؟

  • بالحالة الطبيعية يشارك الانقباض الأذيني بنسبة 15% من النتاج القلبي أما عند المرضى القلبيين فأنه يشارك بنسبة 40% من النتاج القلبي، لذلك يتأثر النتاج القلبي كثيراً.
  • ترتفع نسبة تشكل الخثرات الدموية وبحيث هذه الخثرات قد تنتقل وتصيب الأوعية الدماغية وتسبب جلطات دماغية أو قد تنتقل لأي عضو في الجسم وتسبب تأثيرات سلبية عليه.

أخيراً، دواء الإيبوتيليد هو دواء يستعمله الطبيب عند الحاجة إليه، بحيث سوف يقرر في ما إذا كان من الضرورة استخدامه وبعد الأخذ بعين الاعتبار إذا كان الرجفان الأذيني أو الرفرفة الأذينية حاد أو مزمن وبعد معرفة القصة المرضية للمريض وجميع الأدوية التي يأخذها المريض والتحذيرات الأخرى المتعلقة بالدواء.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق