شيخ الإسلام “ابن تيمية”

Ibn Taymiyyah

تقي الدين أحمد بن تيمية، ويعرف بابن تيمية، ولقب بشيخ الإسلام. فمن هو ابن تيمية؟ نسبه، نشأته، مواقفه السياسية والدينية، وما مؤلفاته؟ ومتى واين توفي شيخ الإسلام ابن تيمية؟

كتابة: د. هبة حجزي | آخر تحديث: 8 مايو 2020 | تدقيق: غادة أحمد
شيخ الإسلام “ابن تيمية”

هو شيخ الإسلام الإمام أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن عبد الله بن محمد بن الخضر بن محمد بن الخضر بن علي بن عبدالله بن تيمية الحاروني الدمشقي، ويشار إليه عادة باسم ابن تيمية وحده ، كان مفكراً وباحثاً إسلامياً من حران، تركيا.

 

ولادته ونشأته

ولد شيخ الإسلام ابن تيمية في 10 ربيع الآخر لعام 661 هجرية، الموافق 22 يناير 1263 ميلادية، في مدينة حارون التركية، عندما كان في السابعة من عمره، انتقل إلى دمشق مع والده هربًا من قوات الجير التي كانت تقاتل المسلمين.

نشأ في عائلة مليئة بالمعرفة والفقه والدين. والدليل على ذلك أن العديد من آبائه وأجداده وإخوانه والعديد من أعمامه من العلماء المعروفين. وكان من بينهم أجداده الأربعة، وهم محمد بن الخضر، وعبد الحليم بن محمد بن تيمية وعبد الغني بن محمد بن تيمية.

كما أن جده الأول، هو عبد السلام بن عبد الله بن تيمية مجد الدين – المعروف بأبو البركات – وله العديد من الكتابات بما في ذلك:

  • المنتقى من أحاديث الأحكام (هذا الكتاب قدمه الإمام الشوكاني بعنوان “نيل الأوطار”).
  • المحرّر في مجال الفقه.
  • المسودة في مجال الفقه

وغيرهم من المؤلفات الأخرى، وكذلك والده عبد الحليم بن عبد السلام الحاروني وشقيقه عبد الرحمن وآخرين، في هذه البيئة العلمية والدينية، نشأ شيخ الإسلام ابن تيمية، وبدأ الدراسة لأول مرة مع والده وكذلك مع علماء دمشق، حفظ القرآن منذ الطفولة، ودرس الحديث، والفقه، والمعرفة، والتفسير، وعرف بذكاءه، وحفظه القوي منذ الطفولة.

درس ابن تيمية العلم بشكل مكثف وعمقه، بحيث جمع أحوال المجتهد وهو صغير. وسرعان ما أصبح إمامًا اعترف به العلماء العظماء بالمعرفة والقوة والفقه الديني، قبل أن يبلغ الثلاثين من عمره.

“اقرأ أيضاً: من هو ألب أرسلان


سعة علم ابن تيمية

في مجال تأليف الكتب والأعمال العلمية، ترك شيخ الإسلام ابن تيمية للمسلمين إرثاً عظيماً وقيماً. يستفيد رجال الدين والباحثين المتواصلون من كتاباته حتى الآن.

فقد تم جمع مجلدات من الكتب والأطروحات (الكتب الصغيرة) وفتاوى العصر المختلفة، ومناقشاته، وتم طبعها. في حين لا يزال هناك العديد من أعماله التي لا تزال غير معروفة أو مخزنة في شكل مخطوطة.

أدرك الأصدقاء المقربون والمدرسون والطلاب وحتى أعداؤه اتساع نطاق دراسته ومعرفته، حتى كان يظن من يستمع إليه، إذا تحدث عن علم أو فرع من العلوم، أنه غير مؤهل في علوم أخرى. هذا يرجع إلى شموله وتعمقه في العلم.

“اقرأ أيضاً: السيرة الذاتية للإمام النووي


جهاده ودفاعه عن الإسلام

كثير من الناس لا يعرفون الجانب الاجتماعي من حياة شيخ الإسلام ابن تيمية، وما يعرفه عنه الكثير من الناس فقط كباحث وكاتب وخبير في الفتوى من خلال أعماله المتناثرة.

على الرغم من أن لديه مواقف معترف بها في مختلف المجالات الأخرى، والتي شارك فيها في مساعدة وتمجيد المسلمين. من بينها:

  • حارب بالسيف وشجع المسلمين على القتال بكلماته وأفعاله. لقد حلّق بسيفه في ساحة المعركة بركوب حصان ماكر وشجاع للغاية. اندهش الناس الذين شهدوه في معركة شقحب بشجاعته وهجومه على العدو.
  • جاهد بالقلم والكلمة أمام أعداء الإسلام من أتباع الديانات المختلفة، ورجال علم الكلام.
  • واجه الفلاسفة الباطنية من الصوفية، الإسماعيلية، الناصرية، وغيرهم. كما واجه الروافض والجماعات المضللة.
  • كان ابن تيمية أحد المتحدثين باسم حزب المقاومة في دمشق الذي أرسل للتفاوض مع آل خان غزان، قائد القوات الغازية. بفضل مرافعته القوية، تمكن ابن تيمية من التفاوض على الإفراج عن العديد من السجناء وكذلك الحصول على إعلان سلام لسكان المدينة.
  • سافر إلى القاهرة لاستدعاء السلطان المملوكي ، الناصر قلاوون لإرسال جيش إلى سوريا.
  • شارك في حملة تحت قيادة المماليك ضد شعاع كسروان الذين اتهموا بالتعاون مع كل من المغول والصليبيين.
  •  هاجم ممارسة زيارة قبور الصالحين (الأولياء) لغرض التبرك والتوسل بهم، هذه المرة، واجه ابن تيمية معارضة لشخصيتين أكثر نفوذاً، وهما:
    • رئيس المحكمة المالكية تقي الدين الإخنا، ورئيس القضاة الشافعي علاء الدين القناوي، أحد أتباع ابن عربي – معارضة مشتركة ربما تفسر مدة عقوبته. استمر ابن تيمية في الكتابة من قلعة دمشق، وأنتج، من بين أعمال أخرى ، أطروحة وجه فيها هجومًا شخصيًا على الإخناي وشرح وجهات نظره في زيارة ودعاء في قبور الأولياء.
  • دفعت شكوى من الإخناص السلطان إلى أن يحرم ابن تيمية من جميع الورق والحبر والأقلام.

دحضه للباطل هو دائما سلاح قوي لمواجهة عدو الحقيقة والأشخاص الذين ينحرفون. لأن نقضه يعتمد دائمًا على كتاب الله وسنة النبي صلى الله عليه وسلم، وقوة الاستبيان (الاستنتاجات القانونية)، والاستدلال الممتاز، واستخدام المنطق والعقل.


سجن ونفى ابن تيمية

على مدى خمسة وستين سنة من عمره، تم استدعاء ابن تيمية للمحاكمة تسع مرات، ونفي مرتين (من دمشق إلى القاهرة، ثم من القاهرة إلى الإسكندرية)، وأمر مرتين بالكف عن الفتاوى، وسجن في ست مناسبات منفصلة لمدة إجمالية تزيد عن ست سنوات.

  •  693/1294 حادثة عساف النصراني أول غزو لابن تيمية في الحياة السياسية وأول فترة قضاها في السجن.
  • 705/1306 نفي إلى القاهرة وهناك عقد مجلس أدين فيه بنشر آراء مجسمة وحكم عليه بالسجن في قلعة القاهرة.
  • 707/1307 أطلق سراحه بعد ثمانية عشر شهرًا من السجن، ولكن لا يُسمح له بالعودة إلى سوريا.
  • 707/1308 حصل على تصريح بالعودة إلى سوريا وسمح له بذلك قاضي الشافعي لكنه احتُجز في القاهرة لعدة أشهر إضافية.
  • 708/1309 تم القبض على ابن تيمية ونفيه إلى الإسكندرية واحتجز لمدة سبعة أشهر في برج قصر السلطان. وهناك كتب العديد من الأعمال الهامة ، وأبرزها كتاب الرداد صلاه المنقيين (تفنيد المنطقين).
  • 709/1310 أُفرج عنه من الأسر في الإسكندرية. وعاد إلى القاهرة للتدريس بشكل خاص ومواصلة الكتابة.
  • 718/1318 أمر السلطان بوقف إصدار فتاوى الطلاق التي لا تتفق مع مذهب مدرسة الحنبلية. عقد أول مجلس للحكم في فتوى ابن تيمية.
    • 719/1319 عقد المجلس الثاني في فتوى ابن تيمية.
  • 720/1320 اتهم مجلس ثالث ابن تيمية بالعصيان لرفضه إطاعة أمر السلطان بوقف إصدار الفتاوى. اعتقل وسجن في قلعة دمشق لمدة خمسة أشهر.
  • 721/1321 أفرج عنه من السجن.
  • 726/1326  ألقي القبض عليه للمرة السادسة، محصوراً مرة أخرى في قلعة دمشق، وحرم من حق إصدار فتاوى على الإطلاق.
  • 738/1328 يحرم ابن تيمية من الورق والحبر والأقلام. توفي بعد عدة أشهر، في زنزانته بقلعة دمشق.

صفاته الشخصية

بالإضافة إلى جوانب العلم، والفهم الديني، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر (أمر بالخير ومنع الشر من معرفته) فقد منحه الله بالفعل صفات جديرة بالثناء اعترف بها كثير من الناس في عصره، فهو شخص:

  • كريم ونبيل، يعطي الأولوية دائمًا للأشخاص الذين يحتاجون أكثر من نفسه، سواء من حيث الطعام أو الملابس أو غيرهم.
  • غالبا بكل وقته يعبد الله ويقرأ القرآن.
  • زاهداً، ليس لديه أي شيء تقريبًا من ملذات الحياة، باستثناء تلك التي هي احتياجات أساسية (أولية).
  • متواضع في مظهره وملابسه وتفاعلاته مع الآخرين. لم يكن يرتدي ملابس فاخرة أو قبيحة (كان يرتدي دائما في المنتصف، ليس فاخراً، وليس سيئا).
  • شخصية جذابة وصارمة في الدفاع عن الحقيقة.
  • لديه جاذبية استثنائية أمام الحكام والعلماء والعلمانيين. كان كل من يراه، يحبه على الفور، ويحترمه. باستثناء أهل البدعة الذين تغلب عليهم الحسد.

“اقرأ أيضاً: من هو السلطان غازي عثمان


أشهر مؤلفات ابن تيمية

  • مجلد الْإِيمَان.
  • مجلد العُبُودِيَّة.
  • مجلد فِي الْوَسِيلَة.
  • مجلد دفع الملام عَن الْأَئِمَّة الْأَعْلَام.
  • مجلد شرح أول المحصل.
  • مجلد فِي الرَّد على الْبكْرِيّ فِي الاستغاثة
  • مجلد التَّحْرِير فِي مَسْأَلَة الْخضر.
  • مجلد في تَحْرِيم السماع.
  • مجلد في شرح على أول كتاب الغزنوي فِي أصُول الدّين.
  • مجلد كبير فِي الرَّد على الْمنطق.
  • مجلد كبير في إبِْطَال قَول الفلاسفة بقدم الْعَالم.
  • مجلد في الْمسَائِل الإسكندرانية رد فِيهِ على ابْن سبعين وَغَيره.
  • الهولاكونية؛ جواب، وسؤال ورد على لسان ملك لتتار هولاكو.
  • مجلد لطيف في الكيلانية وَهُوَ جَوَاب فِي مَسْأَلَة الْقُرْآن.
  • مجلد لطيف فِي تَوْحِيد الفلاسفة على نظم ابْن سينا.
  • مجلدين في الاستقامة.
  • مجلدين في شرح مسَائِل من الْأَرْبَعين للرازي.
  • مجلدين في الرَّد على أهل كسروان الرافضة.
  • مجلدين في الْجَواب الصَّحِيح لمن بدل دين الْمَسِيح.
  • مجلدين في محنته في مصر، وتكلم فيه على الكلام النفسي وأبطله من نحو 80 وَجها.
  • أربعة مجلدات في دَرْء تعَارض الْعقل وَالنَّقْل.
  • أربعة مجلدات في منهاج السّنة النَّبَوِيَّة فِي نقض كَلَام الشِّيعَة والقدرية.
  • أربعة ممجلدات في جَوَاب الاعتراضات المصرية على الْفتيا الحموية.
  • أربعة مجلدات شرح الْعُمْدَة.
  • ست مجلدات في تلبيس الْجَهْمِية فِي تأسيس بدعهم الكلامية.
  • كتاب الْجَواب عَمَّا أوردهُ كَمَال الدّين الشريشي بكِتَابه تعَارض الْعقل وَالنَّقْل.
  • الرسالة التدمرية، تناول فِيهَا فِي حقيقة الجمع بين القدر والشرع.
  • الفتوى الحموية، 60 ورقة كتبها بين الظهر والعصر.
  • الفرقان بيان أولياء الرحمن وأولياء الشيطان، حوالي 60 ورقة.
  • الصارم المسلول على شاتم الرَّسُول.
  • اقْتِضَاء الصراط المستقيم فِي الرد على أصحاب الجحيم.
  • السياسة الشرعية إِصلاح الراعي والرعية.
  • التحفة العراقية في الأعمال القلبية، حوالي 60 ورقة.
  • العقيدة الواسطية، وَهِي فتيا فِي عقيدة الفرقة النَّاجِية؛ نحو 30 ورقة
  • شرح عقيدة الأصفهاني.

مؤلفات أخرى

  • كتاب الكلام على إِرادة الرب وقدرته، 100 ورقة.
  • تحقيق الإِثبات فِي الأَسماء والصفات.
  • المراكشية وهي فتيا فِي الصفات، 50 ورقة.
  • فتيا في مسألة العلو نحو خمسين ورقة.
  • فتيا تتضمن صفات الكمال مما يستحقه الرب سُبحانه؛ حوالي 60 ورقة.
  • جواب في تعليل مسألة الأفعال، نحو 60 ورقة.
  • جواب في مسألة الْقُرْآن وردت من مصر؛ نحو 70 ورقة.
  • البعلبكية تكلم فِيهَا على اختلاف الناس فى الكلام؛ نحو 20 ورقة.
  • القادرية وهى مسألة في الْقُرْآن؛ 10 وَرَقَات.
  • جواب مسألة في الْقُرْآن هل هو حرف وصوت أم لا؛ ثلاثين ورقة.
  • الأزهرية بضع وَعِشْرُونَ ورقة
  • البغدادية وَهِي مَسْأَلَة فِي الْقُرْآن
  • مسَائِل فِي الشكل والنقط
  • كتاب إبِْطَال قَول الفلافسة بِإِثْبَات الْجَوَاهِر الْعَقْلِيَّة
  • الصعيدية
  • الحوفية وَهِي عقيدة أَيْضا
  • شرح رِسَالَة ابْن عَبدُوس فِي أصُول الدّين
  • شرح الْمُحَرر
  • تعليقة على فتوح الْغَيْب لسيدي عبد القادر الجيلاني
  • شرح دُعَاء أبي بكر رَضِي الله عَنهُ
  • الدّرّ المنثور فِي زِيَارَة الْقُبُور
  • الْفرْقَان بَين الْحق وَالْبَاطِل نَحْو سِتِّينَ ورقة
  • الواسطة بين الحق والخلق
  • الرد على من قال بفناء الجنة والنار
  • شرح حديث النزول
  • بغية المرتاد في الرد على المتفلسفة والباطنية والقرامطة
  • نقد مراتب الإجماع
  • سجود التلاوة معانيه وأحكامه
  • الصفدية
  • الكلم الطيب
  • القواعد النورانية.

من أقوال ابن تيمية

  • إنَّ اللَّهَ قَدْ يَنْصُر الدَّوْلَة الْكَافِرَة بعدلها عَلَى الدَّوْلَة الْمُسْلِمَة بِمَا يَقَعُ فِيهَا مِنْ مَظَالِمِ.
  •  ليَكُنْ أَمْرُكَ بالمَعْرُوفِ بالمَعْرُوفِ ونَهْيِكَ عنْ المُنْكَرِ بغيرِ مُنْكَرْ.
  • ماذا يفعل أعدائي بي؟ بستاني وجنتي في صدري، حبسي خلوة، ونفيي سياحة، وقتلي شهادة.
  • إن القُلوبُ المُتَعَلِقة بالشَهَوات، محجوبة عن الله بقدر تعلقها بها.
  • من عَرِفَ نَفْسَهُ اشتغل بإصلاحها وتَرَكَ عُيوب الناس، ومَنْ عَرِفَ ربَّهُ اشْتَغَلَ بِهِ عنْ هوى نفسه.
  • إضَاعَةُ الْوَقْتِ أَشَدُّ مِنْ الْمَوْتِ، لِأَنَّ إضَاعَةَ الْوَقْتِ تقطعك عَنْ اللَّهِ، وَالدَّارَ الْآخِرَةَ، أَمَّا الْمَوْت فيقطعك عَنْ الدُّنْيَا وَأَهْلِهَا.
  • إن بالدنيا جنة من لم يدخلها لن يدخل جنة الآخرة.
  • الزهد ترك ما لا ينفع في الآخرة.
  • دافع الخاطرة، فإن لم تفعل صارت شهوة وهمة، فإن لم تدفعها صارت فِعلاً، فإذا لم تتداركه صار عادة، فيصعب عليك الانتقال عنها.
  • لو أن كل ما اختلف مسلمان في شيء تهاجرا؛ لن يبق بين المسلمين عصمة ولا أخوة.
  • بالصبر واليقين تنال الإمامة في الدين.

أقوال مأثورة

  • الذنوب جراحات، وربّ جرحٍ وقع في مقتل.
  • الْقُلُوب آنِيَة اللَّهُ فِي الأَرْضِ، فَأَحبَّها إلَيْهِ أَرَقُّهَا، وَأَصْلَبُهَا، وَأَصْفَاهَا.
  • مَنْ عَظُم وَقَارِ اللَّهِ فِي قَلْبِهِ من أَنْ يَعْصِيَهُ، وقَّره اللَّهُ فِي قُلُوبِ الْخَلْقَ من أَنْ يذلوه .
  • أَنَّ فِي الْقَلْبِ قَسْوَة لَا تذاب إلَّا بذِكْرُ اللَّهِ؛ فَيَنْبَغِي لِلْعَبْدِ أَنْ يُدَاوِيَ قَسْوَةِ قَلْبِهِ بِذِكْرِه تَعَالَى.
  • مَا أَخَذَهُ منك اللَّهُ لِحِكْمَةِ، وَمَا أَبْقَاه إلا لِرَحْمَة، وَلَن يَضِيع الْمُؤْمِنَ بَيْنَ حُكْمُه رَبِّه وَرَحْمَتِه.
  • نفسك إن لم تشغلها بالحق شغلتك بالباطل.
  • لَوْ أَنَّهُ كُلَّمَا اخْتَلَف مُسْلِمَان فِي شَيْءٍ تَهَاجَرَا لَمْ يَبْقَ بَيْنَ الْمُسْلِمِينَ عِصْمَةَ وَلَا أَخُوه .
  • اشتر نفسك؛ فالسوق قائمة، والثمن موجود.
  • الهجرُ الْجَمِيل: هجرٌ بِلَا أَذًى، وَالصَّفْحُ الْجَمِيلُ: صفح بِلَا عَتَّاب، وَالصَّبْرُ الْجَمِيلُ: صبرٌ بِلَا شَكْوَى.
  • تَأَمَّلْت أَنْفَع الدُّعَاء فَإِذَا هُوَ سُؤَالُ اللَّهِ الْعَوْنَ عَلَى مَرْضَاتِهِ ، ثُمَّ رَأَيْته فِي الْفَاتِحَةِ فِي قَوْلِهِ “إيَّاكَ نَعْبدُ وإيَّاك نَسْتَعِين”.
  • إذا قسا القلب قحطت العين.
  • الرِّضَا، بَابِ اللَّهِ الْأَعْظَمُ، وَجَنَّةُ الدُّنْيَا، و بُسْتَانِ الْعَارِفِينَ.
  • خلقت النار؛ لإذابة القلوب القاسية.
  • كَمَا أنَّ البَدَنَ إذَا مَرِضَ لمْ يَنْفعه الطَعام وَالشَّرَاب؛ فكَذَلِك الْقَلْبَ إذَا مَرِضَ بِالشَّهَوَات لَم تَنَجَّح فِيه الْمَوَاعِظ.

وفاة شيخ الإسلام ابن تيمية

توفي شيخ الإسلام – رحمة الله – وهو مسجون في سجن القلعة بدمشق ليلة الاثنين 22 ذو القعدة لعام 728 هجرية، الموافق 26 سبتمبر لعام 1328 ميلادية.

تسلل جميع سكان دمشق ومحيطها لمرافقته ومرافقة جسده لدفنه، واتفقت المراجع المختلفة التي تشير إلى وفاته على أن أولئك الذين حضروا جنازته كانوا أعدادًا كبيرة جدًا لا يمكن تخيلها بالأرقام.

يعتبر السلف عدد الأشخاص الذين يصلون علي المتوفى علامة على اللطف وقبول الشخص. لذلك قال الإمام أحمد – رحمة الله -: “قولوا لأهل البدع بيننا وبينكم الجنائز”، أي سوف يرى أهل البدعة عدد من يشيعون جنازته.

وقد أظهر الواقع ذلك، فعند وفاة شيخ الإسلام ابن تيمية رافقه الكثير من الناس إلى المقبرة وشيعوا جثمانه، وصلوا عليه.

891 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق