التخلص من التعرق الزائد عند النساء؛ 6 طرق يمكنها أن تفي بالغرض

التعرق الزائد مشكلة يعاني منها كثيرون وبخاصّة النساء بسبب المظهر غير الجمالي والرائحة الكريهة. فكيف يمكن تجنب هذه المشكلة والتخلص منها.

التعرق الزائد عند النساء Hyperhidrosis مشكلة مقلقة بسبب ما ينتج عنه من مظهر غير جمالي ورائحة كريهة تدفعهن للبحث عن مضادات التعرق الطبيعية وكيفية علاج التعرق عند النساء بالأعشاب لمنع العرق نهائيا. لا يمكن إغفال حقيقة أن التعرق مهم لصحة البدن لكن المشكلة تحدث عندما يزيد عن الحد المقبول.


تعريف التعرق الزائد عند النساء

إن حالة فرط التعرق حالة مرضية تعني أن العرق يفرز من الغدد العرقية بشكل مفرط وغير طبيعي. فمن المعروف أن إفراز العرق هو جزء من وظيفة جهاز الإطراح وحاجة الإنسان لإفراز العرق تأتي بنفس أهمية حاجته لجهاز طرح البول. فكلاهما موكلان بتخليص الجسم من السموم. لذلك لا يجب نكران أهمية إفراز العرق. لكن ما يجب معرفته أن المشكلة تبدأ عندما يتصبّب الإنسان عرقاً بشكل مبالغ به ممّا يعرّضه للإحراج.

  • الغدد العرقية ودورها:

لا تتوقّف مشكلة التعرق الزائد عند النساء على منطقة واحدة. بل تتنوّع لتشمل مختلف مناطق الجسم فالغدد العرقية موزعة على مناطق مختلفة من الجلد وقد يصل عددها إلى خمسة ملايين غدة.

وإن مشكلة التعرق الزائد عند النساء تكثر في المناطق الحاوية على العدد الأكبر من الغدد العرقية على سبيل المثال راحتي اليدين. تحت الإبطين. أخمص القدمين والوجه.

  • وظيفة الغدد العرقية:

إن أهمية وجود الغدد العرقية كبيرة لجسم الإنسان. فهي مسؤولة عن الحفاظ على درجة حرارته بالدرجة الطبيعية 37 درجة مئوية. وتقوم بذلك في حالات ارتفاع حرارة الجسم وعند القيام بالتمارين الرياضية المجهدة. ولولاها لارتفعت درجة حرارة الجسم بشكل كبير يؤدي لصهر بروتينات الخلايا. وبالتالي عندما تقوم بطرح العرق فهي تصون حرارة الجسم وتحمي مكوناته.

“اقرأ أيضاً: فوائد الصيام؛ تعرف على أبرز 8 منافع للصوم على الجسم


أسباب التعرق الزائد عند النساء

اسباب التعرق الشديد عند النساء
التعرق الزائد عند النساء يدفعهن للبحث عن دواء التعرق الشديد

بعد أن تعرّفنا على طريقة عمل الغدد العرقيّة وأهميّة وجودها يجب أن نعرف أن هذه الوظيفة وهذا الإطراح يزداد في حالات معينة. لكنها تنقسم إلى سببين رئيسيين:

التعرق الزائد عند النساء الوراثي

يسمى هذا النوع بالتعرق الزائد الأولي والذي لا يعرف له سبب واضح. ولكن ما يميزه عن النوع الثاني أنه يبدأ الظهور في سن محددة وهي سن بداية البلوغ (المراهقة). على عكس النوع الثاني الذي يحدث في أي عمر وتكون أسبابه معروفة وواضحة.

التعرق الزائد عند النساء المكتسب

أو التعرق الزائد الثانوي والذي له أسباب كثيرة وبدوره قد يشير لوجود أمراض مرافقة. ومن الأمراض التي تسبب ظهور مشكلة التعرق الزائد:

  • داء النقرس (أو ما يعرف بداء الملوك)

وهو مرض ينتج عن ترسب بلورات حمض البول في المفاصل.

  • فرط نشاط الغدة الدرقية

بسبب حدوث ارتفاع في معدل الاستقلاب والذي بدوره ينتج حرارة مرتفعة ناتجة عن العمليات الاستقلابية الحيوية. هذه الحرارة الناتجة تسبب مشكلة التعرق الزائد فكما تحدثنا سابقاً تتجلى وظيفة الغدد العرقية بالحفاظ على توازن درجة حرارة الجسم.

  • أمراض العضلة القلبية المختلفة

بسبب حاجة القلب الكبيرة للطاقة التي يتم إنتاجها برفع معدل الاستقلاب. وبالتالي تزداد حرارة الجسم.

  • بعض أمراض الجهاز العصبي

مثل داء باركنسون ومرض الاضطراب في الأعصاب الذاتية (المستقلة) الذي يؤدي لاضطراب في وظيفة إفراز العرق زيادة أو نقصاناً.

  • داء السكري

يرتبط ظهور مرض السكري بالتعرق الزائد بسبب انخفاض نسبة سكر الدّم. وغالباً ما تتركز هذه الزيادة في إفراز العرق في الوجه وفي الجزء الخلفي من الرقبة.

  • التبدلات الهرمونية

كثيراً ما يكون هذا السبب هو سبب التعرق الزائد عند النساء  فاضطراب الهرمونات الأنثوية لديها في فترة سن اليأس وانقطاع الطمث يؤدي لشعورها بالهبّات الساخنة ثمّ التعرق الغزير.

  • تبدلات المشاعر

يزداد التعرق الزائد عند النساء في حالات القلق والتوتر والخوف. وفي كل حالات الشدة بسبب تنشيط الجهاز العصبي الودي.

  • مشروبات تحوي الكافايين

على سبيل المثال المتّة والقهوة والشّاي.

“اقرأ أيضاً: فوائد السباحة؛ 10 منافع للجسم سوف تحصل عليها من ممارسة هذه الرياضة


الاختلاف بين الرجل والمرأة في التعرق

التعرق الزائد عند النساء ومنع العرق نهائيا
مضادات التعرق الطبيعية تفيد في التخلص من التعرق الزائد عند النساء والرجال

في الحقيقة إن عملية التعرق هي عملية فيزيولوجية  (طبيعية) وتحدث من أجل تبريد الجسم وتخليصه من الحرارة الداخلية عن طريق طرح العرق ثم تبخره بشكل بخار الماء. وإن كمية العرق المفرزة تتعلّق بعدد الغدد العرقيّة الموجودة في المنطقة والكمية المفرزة من العرق.

علاوة على ذلك تعتمد كميّة التعرّق على الجنس فالرّجال يتعرّقون بكميات أكبر من النّساء رغم أنّ النساء لديهنّ عدد أكبر من الغدد العرقيّة. وذلك بسبب كون الغدد العرقيّة عند الرّجال أكثر فاعليّة في إفراز العرق.

انقطاع الطمث عند النّساء والتعرّق الزائد

في فترة سن الإياس أو الفترة التي تسبق انقطاع الطمث يحدث انخفاض في مستوى الهرمونات الانثوية على سبيل المثال الإستروجين والبروجسترون. فتحدث الهبّات الساخنة بسبب انخفاض مستوى هرمون الإستروجين بشكل خاص ونتيجة ذلك تكثر لدى النساء حالات التعرق الزائد الليلي.

التعرق الزائد عند الرجل

إن التعرق الزائد عند الرجال له أسباب أساسية عكس النساء اللواتي كثيراً ما ترجع أسباب التعرق الزائد لديهنّ للأسباب الهرمونية. فعلى سبيل المثال من أسباب التعرق الزائد عند الرجل فرط التّوتّر والقلق وممارسة التمارين الرّياضية والمجهود البدني إضافة إلى مجموعة الأمراض التي ذكرت سابقاً.

“اقرأ أيضاً : رجيم في رمضان؛ إنقاص الوزن 7 كيلو في أسبوع خلال شهر الصوم


علاج التعرق الزائد عند النساء

يبحث الأشخاص عن دواء التعرق الشديد وعن طرق فعالة لتخليصهم من هذه المشكلة ولكن قبل البحث عن الحل يجب معرفة السبب. ففي حال وجود مرض من الأمراض المسببة يتابع المريض علاجه مع الطبيب. ومن الجدير بالذكر أنه لا توجد طريقة فعالة لمنع العرق نهائيا ولكن قد تفيد الجراحة في ذلك.

أدوية لعلاج التعرق الزائد عند النساء

يبحث الناس عن دواء التعرق الشديد لمنع العرق نهائيا ولكن لا يجب أخذ أي دواء غير موصوف بوصفة طبية لأنها قد تؤدي لحدوث تهيّج جلد المنطقة وكذلك تؤثر بشكل سلبي على العيون وتؤدّي لتهيّجها أيضاً. يتم تطبيق هذه الأدوية فوق المنطقة المتعرّقة قبل وقت النوم ليلاً لأن ذلك يعني بقاءها لوقت أطول. ثم تزال عند الاستيقاظ في ساعات الصباح.

الأدوية التي تساعد في علاج التعرق الزائد عند النساء:

  • دواء درايسول (Drysol-Driclor): دواء التعرق الشديد فهو يساعد في علاج فرط التعرق ويخلّص من رائحة العرق الكريهة.
  • مضاد التعرق (Degree): يزيل الرائحة الكريهة ويساعد في الحد من مشكلة فرط التعرق.
  • دواء (ٍSecret): خاصّة للنساء يزيل الرائحة المرافقة وبعتبر دواء التعرق الشديد الذي يساعد في التخلص من التعرق الزائد.

إضافة إلى الأدوية السابقة يمكن استخدام:

  • كريمات خاصة بفرط تعرق منطقة الوجه والرأس بسبب احتوائها على المادة الفعالة غليكوبيرولات.
  • يمكن لبعض الأدوية المضادة للاكتئاب أن تكون فعّالة في الحد من مشكلة التعرق المفرط.
  • حقن البوتوكس يسبب تثبيط العصب المسبب للعرق الزائد.
  • العلاج الجراحي بإزالة الغدة العرقية أو بقطع العصب الودّي في حالات خاصّة قد يسعى المريض فيها لمنع العرق نهائيا.

“اقرأ أيضاً: طرق تقوية الجهاز العصبي وحمايته من الأمراض: تعرف على أهم ٧ خطوات فعالة


علاج التعرق الزائد عند النساء بالأعشاب

علاج التعرق عند النساء بالأعشاب ومضادات التعرق الطبيعية
باستخدام الأعشاب الطبيعية يمكن صنع خلطة لمنع التعرق تحت الإبط

ثمّة أعشاب متنوعة يمكنها أن تساعد في إزالة التعرق المفرط منها:

  • نبتة الميرمية تعتبر من مضادات التعرق الطبيعية

للميرمية دور في تقبيض العضلات الملس وبالتالي تستطيع أن تلعب دوراً في تقبيض الغدد العرقية وبالتالي تقليل التعرق المفرط.

  • نبات الشاي الأسود وزيت الشاي

يلعب هذا النبات دوراً مميزاً في التقليل من مشكلة العرق المفرط بسبب احتوائه على حمض التانيك Tanic Acid. علاوة على ذلك لزيت الشّاي دور رائد في حل مشكلة التعرق الزائد وعلاج التعرق عند النساء بالأعشاب..

  • خل التفاح

يعتبر من مضادات التعرق الطبيعية ويستخدم لعلاج التعرق الزائد عند النساء كما يمكنه أن يحدّ من نمو الباكتيريا وله فوائد عديدة للبشرة.

  • Lemon Acid – عصير الليمون

وصفة سهلة وبسيطة ويمكن تطبيقها في كل منزل لمنع نزول العرق فهي من مضادات التعرق الطبيعية.

  • علاج تعرق الوجه الشديد بالأعشاب

لمن يعاني من مشكلة تعرق الوجه هناك أعشاب يمكنها أن تساعد في التخلص من هذه المشكلة:

  • نبات الشاي الأخضر

بسبب خاصيته في إزالة السموم باحتوائه على مضادات الأكسدة الطبيعية. يقلل الشاي الأخضر من الحاجة لإفراز العرق من أجل التخلص من السموم.

  • نبتة  القمح

إن عشبة القمح باحتوائها على مختلف المعادن والفيتامينات ذات القيم الغذائية العالية. لها فاعلية في علاج التعرق عند النساء بالأعشاب. ومن الفيتامينات التي تحويها على سبيل المثال فيتامين ج – فيتامين B12.


في النهاية إن معرفتنا بأسباب المشكلة تعني اجتيازنا نصف طريق إيجاد الحل لذلك لتتخلص من هذه المشكلة اعرف السبب ثمّ اتّجه للعلاج ولا تنسى أنه يوجد الكثير من الأعشاب الطبية يمكنها مساعدتك.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن