11 طريقة للتخلص من الغضب

how to get rid of anger

الانتظار في طوابير طويلة، والتعامل مع أقوال وأفعال الآخرين وضغوطات الحياة التي لا تنتهي، كل تلك الأشياء تدفعنا إلى الغضب. كيف نستطيع إفراغ غضبنا لنحيا جيداً.

كتابة: د. هبة حجزي | آخر تحديث: 5 أبريل 2020 | تدقيق: د. هبة حجزي
11 طريقة للتخلص من الغضب

الغضب من الإزعاجات، والأمور اليومية التي تواجهنا باستمرار هو استجابة طبيعية للإجهاد الذي نعانيه، ورفضاً لتصرفات وأفعال لا تسير على هوانا وطريقتنا، إلا أن قضاء كل وقتك بالضيق والضجر قد يصبح مدمراً لصحتنا الاجتماعية، والبدنية على حدٍ سواء.

لا يخفى علينا أن ترك الغضب يتملك منا قد يؤذي علاقاتك الشخصية والمهنية. لكنه يؤثر أيضًا على رفاهيتك وصحتك الجسدية. حيث أن الغضب بصفة مستمرة يمكن أن يؤدي إلى ردود فعل جسدية وعاطفية، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم والقلق.


بعض الطرق للتعبير عن نفسك وإفراغ غضبك

من الأشياء الجيدة أنه يمكنك تحدي نفسك والتحكم في غضبك وتوجيهه بشكل بناء.

فقد وجدت إحدى الدراسات التي أجريت عام 2010، أن القدرة على التعبير عن غضبك بطريقة صحية قد تجعلك أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب، و لمساعدتك لتخطي ذلك إليك تلك النصائح:

في وسط ذورة الغضب، يصبح من اللا إرادي التغاضي عن تنفسك. ولكن هذه الطريقة التي تقوم بها بالتنفس عندما تغضب تجعلك مستشيطاً ومتأهباً أكثر

لمحاربة هذا، حاول أن تستنشق الهواء ببطء، وتمهل الهواء وقتا في داخلك واخرجه بهدوء هذا سيتيح لجسمك تهدئة نفسه على الفور.

يمكنك أيضًا تطبيق تمرين التنفس هذا عند الحاجة :

  •  ابحث عن كرسي أو مكان يمكنك من الجلوس فيه بشكل مريح، مما يتيح لك الاسترخاء التام لعنقك وكتفيك.
  • تنفس بعمق من خلال أنفك، وانتبه إلى ارتفاع بطنك.
  • اخرج هواء الزفير من خلال فمك.

جرب القيام بهذا التمرين 3 مرات يوميًا لمدة 5 إلى 10 دقائق أو حسب الحاجة.

اقرأ أيضاً: أعراض اكتئاب المراهقين


 تكرار بعض الكلمات المريحة

تكرار بعض عبارات التهدئة يمكن أن يجعل من السهل التعبير عن المشاعر الصعبة، بما في ذلك الغضب والإحباط.

جرّب التكرار ببطء  بعض الجمل مثل “خذ الأمور بسهولة” أو “كل شيء سيكون على ما يرام“، “اضرب على قلبك واخبره أن الأمر سيمر” في المرة القادمة التي تشعر فيها بالإرهاق من موقف ما. يمكنك القيام بذلك بصوت عالٍ إذا كنت تريد ذلك، ولكن يمكنك أيضًا نطقه سراً أو في رأسك.

يمكنك أيضًا الاحتفاظ بقائمة من العبارات التشجيعية على هاتفك لتذكير سريعاً قبل الشروع عمل مرهق أو اجتماع صعب.


محاولة التصور، واللجوء للخيال

قد يساعدك العثور على مكانك المفضل في خضم تأخر الرحلة أو انتكاسة العمل على الشعور بالراحة أكثر في الوقت الحالي.

عندما تصارع التوتر الذهني لسبب ما، حاول رسم صورة ذهنية مخالفة تكن محببة لديك، لتهدئة جسمك وعقلك مثلاً:

  •  فكر في مكان حقيقي أو وهمي يجعلك تشعر بالسعادة والسلامة والأمان. فكر مثلاً في رحلة تخييم ذهبت فيها يوماً ما إلى الجبال، أو شاطئًا غريبًا رأيته وترغب في زيارته. يمكن نسج مكاناً من وحي خيالك، كشاطئ وأشجار، وأصوات عصافير.
  • ركز على التفاصيل الحسية من خلال تصور نفسك في هذا المكان. تخيل الروائح والمعالم والأصوات.
  • انتبه إلى تنفسك واحتفظ بهذه الصورة في ذهنك حتى تشعر بتلاشي القلق واستعادة هدوئك.

تحريك الجسم، وتبديل الوضع

  • ثبات وضعيتك سواءً قائماً، أو جالساً يجعلك تشعر بمزيد من القلق أو الاستشاطة غضباً، تغيير الوضع يجعلك أكثر هدوءاً، وعقلانية.
  • أيضاً ممارسة تمارين اليوغا وغيرها من التمارين الهادئة يمكن أن يؤدي إلى استرخاء العضلات.
  •  في المرة القادمة التي تواجه فيها موقفًا مرهقًا، حاول المشي أو حتى القيام ببعض الحركات الخفيفة لإبعاد عقلك عن التوتر.

اقرأ أيضاً: طرق التعامل مع شجار الأطفال


 التروى في إصدار الأحكام

يمكن للحظات الضغط الشديد أن تشوه تصوراتك للواقع، مما يجعلك تشعر بأن العالم قد انقلب عليك. في المرة القادمة التي تشعر فيها بالغضب، حاول التحقق من وجهة نظرك ورأيك. فكل شخص لديه أيام سيئة من وقت لآخر، وغدا سيكون بداية جديدة.


التعبير عن الغضب

لن يتحمل غضبنا الكثيرون، ولكن هذا لا يعني أنه لا يمكنك التنفيس عن إحباطاتك لصديق موثوق به أو أحد أفراد أسرتك بعد يوم سيء للغاية. بالإضافة إلى ذلك، فإن السماح لنفسك بالتعبير عن بعض الغضب يأمنك من الانفجار داخلياً.


التخلص من الغضب بروح الدعابة

الفكاهة في لحظة الغضب يمكن أن تساعدك على الحفاظ على منظور متوازن. هذا لا يعني أنه يجب عليك أن تضحك على مشاكلك، أو تواجهها باستخفاف، لكن النظر إليها بطريقة أكثر استنارة يمكن أن يساعد.

في المرة القادمة التي تشعر فيها بالغضب، تخيل كيف يمكن  أن ينظر لهذا السيناريو شخص غريب؟ كيف يمكن أن يكون هذا الموقف مضحك لهم؟

من خلال عدم أخذ نفسك على محمل الجد، سيكون لديك المزيد من الفرص لمعرفة مدى صغر حجم بعض المشكلات التي تدفعك للغضب، وكيف أنك بتبسيط الأمور قد تستطع تخطيها.

اقرأ أيضاً: ماهو التقلقل العاطفي


تغيير الوسط المحيط

امنح نفسك قسطًا من الراحة من خلال قضاء بعض الوقت الشخصي، و الابتعاد عن الوسط المحيط.

إذا كان منزلك مزدحمًا ويزيد الضغوط لديك، فيمكنك على سبيل المثال، أخذ جولة بالسيارة أو المشي مسافة طويلة. من المحتمل أن تجد نفسك أفضل استعدادًا للتخلص من الفوضى ببميزاج جيد عند العودة.


التعرف على المثيرات وإيجاد البدائل

إذا حولك روتينك اليومي إلى كرة من الغضب والإحباط، فحاول إيجاد طريق بديل أو المغادرة مبكراً للعمل. على سبيل المثال:

إذا كنت تعاني في عملك من زميل يتحدث بصوت عالٍ جداً، أو أن بعض الزملاء يدقون بأقدامهم على الأرض بإستمرار، أو حتى بعض الصنابير لا تتوقف عن التنقيط، رغم عن جميع تلك الأفعال مثيرة الأعصاب ومحفزة على الغضب، إلا أنه يمكن إدارة الأزمة بشراء بعض سماعات إلغاء الضوضاء المتوفرة بالأسواق.

والفكرة هي تحديد وفهم الأشياء التي تثير غضبك. بمجرد أن تكون أكثر وعياً بما هي عليه، يمكنك اتخاذ خطوات لتجنب الوقوع فريسة لها.

إذا لم تكن متأكدًا من الداعي لغضبك، وشعرت لاحقاً ببساطة الأمر، فحاول تذكير نفسك بالتوقف لحظة في المرة القادمة التي تشعر فيها بالغضب. استغل هذا الوقت لتقييم ما حدث في اللحظات التي سبقت مشاعرك تجاه الغضب. هل كنت مع شخص معين يستثير غضبك بشكل ما؟ ماذا كان يفعل تحديداً؟ كيف كان شعورك قبل تلك اللحظة، وكيف تبدل حالك وندمت بعد غضبك في السابق؟


التركيز على الإيجابيات

على الرغم من أن التفكير في المصائب التي مرت بيومك قد يبدو أمرًا طبيعيًا، إلا أنه لن يساعدك على المدى القصير أو الطويل.

بدلاً من ذلك، حاول إعادة التركيز على الأشياء التي سارت على ما يرام. إذا لم تتمكن من العثور على الجانب االإيجابي في اليوم، يمكنك محاولة التفكير في كيف ربما كانت ستسوء الأمور أكثر.


طلب المساعدة

من الطبيعي تمامًا وصحي أن تشعر بالغضب من وقت لآخر. ولكن إذا لم تتمكن من التخلص من الحالة المزاجية السيئة أو الشعور المستمر بالغضب، فقد حان الوقت لطلب المساعدة:

إذا كان غضبك يؤثر على علاقاتك مع الآخرين، ويعيقك من ممارسة الحياة بشكل طبيعي، فإن التحدث مع معالج مؤهل يمكن أن يساعدك على التخلص من مصادر غضبك ومساعدتك في تطوير أدوات أفضل للتعامل وإدارة الغضب.


ختاماً التخلص من الغضب، سيوفر لك حياة هادئة وصحية لك ولمن حولك. ابحث عن أي طريقة تفضل لإدارة غضبك والسيطرة عليه.

194 مشاهدة