متلازمة فيروس هانتا الرئوية

د. اسراء احمد
2021-05-24T18:14:09+04:00
فهرس الأمراض
د. اسراء احمدتحديث رئيس التحرير25 مارس 202014 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع

متلازمة فيروس هانتا الرئوية HPS أو Hantavirus Pulmonary Syndrome عدوى فيروسية نادرة لكنها مميتة تسببها فيروسات الهانتا. تنتقل إلى الإنسان من الفئران والقوارض عن طريق البول والبراز واللعاب. أو عن طريق استنشاق الهواء الملوث بالفيروس.

إليك ما تحتاج معرفته عن هذا المرض ومسبباته.


ما هو فيروس هانتا؟

يشير مصطلح hantavirus إلى مجموعة عديدة من الفيروسات تحتوي على الحمض النووي RNA، وتنتمي إلى عائلة فيروسية تسمى Bunyaviridae.

عادة ما تحمل القوارض هذه الفيروسات. ويمكن أن تنقلها إلى الإنسان مسببة أمراض مميتة، مثل: متلازمة الهنتافيروس الرئوية (HPS)، والحمى النزفية المصاحبة للمتلازمة الكلوية (HFRS).

ظهرت متلازمة فيروس هانتا الرئوية بشكل رئيسي في الأمريكتين (كندا والولايات المتحدة والأرجنتين والبرازيل وبنما، وغيرها).
بينما ظهرت الحمى النزفية المرتبطة بالمتلازمة الكلوية بشكل رئيسي في روسيا، والصين، وكوريا، لكن يمكن العثور عليه في الدول الاسكندنافية، وأوروبا الغربية، وأحياناً في أماكن أخرى.

مثل متلازمة فيروس هانتا الرئوية، تنتج HFRS من hantavirus التي تنتقل للإنسان عن طريق بول القوارض، فضلات القوارض، أو لعاب القوارض.
تحدث العدوى عند الاتصال المباشر مع الحيوانات، أو عن طريق الغبار المتطاير الملوث بـ بول أو فضلات القوارض.

لا تنتقل الغالبية العظمى من عدوى HPSوHFRS من إنسان إلى آخر.

الهدف من هذه المقالة هو مناقشة متلازمة الهنتافيروس الرئوية HPS. ومع ذلك فإن الكثير من خصائص HPS ينطبق على HFRS.
والفارق الرئيسي هو أن الأعراض السائدة في المراحل المتأخرة من المرض، تختلف إلى حد ما بين المرضين (سوائل الرئة وضيق التنفس في HPS، وانخفاض ضغط الدم والحمى والفشل الكلوي في HFRS.

“اقرأ أيضاً: مرض الالتهاب الرئوي“


تاريخ متلازمة فيروس هانتا الرئوية

في عام 1993، سجل مسؤولو الصحة أول حالة معروفة لمتلازمة فيروس هانتا الرئوية، في منطقة “Four Corners” في الولايات المتحدة. فجأة أصيب شخصان أصحاء، شاب من قبيلة نافاجو الهندية وخطيبته، بضيق في التنفس وتوفيا.

أثار هذا الوضع الغريب بعض الربية، وتمت مراجعة الوفيات في الولايات المجاورة، وأسفرت النتائج عن تحديد خمسة شباب آخرين توفوا مؤخراً وعانوا من أعراض تنفسية مشابهة.

خلال الأسابيع القليلة التالية، تم معالجة أشخاصاً إضافيين في نفس المنطقة الجغرافية، يعانون من متلازمات رئوية مماثلة.
تم إرسال الأنسجة من المرضى المصابين إلى مركز مكافحة الأمراض CDC. وهناك تقصى الباحثون عن الأسباب، ووجدوا صلة مشتركة بين المرضى؛ وهي الإصابة بنوع غير معروف سابقاً من فيروس الهانتا.

وبما أنه من المعروف أن فيروسات هانتا الأخرى تنتقل إلى الناس عن طريق القوارض، فقد بدأ الباحثون في حبس القوارض من يونيو إلى أغسطس 1993، لتحديد ما إذا كان الفيروس مرتبطاً بهذه الحيوانات.

في نوفمبر 1993، اكتشف باحثو مركز مكافحة الأمراض فيروس هانتا غير معروف سابقاً في أحد القوارض في منزل يعيش فيه أحد المصابين بالمتلازمة الرئوية. إضافةً إلى ذلك، سرعان ما عزل باحثو الجيش نفس الفيروس من مريض تعرض أيضاً للفئران.

أطلق على فيروس هانتا الجديد لأول مرة اسم فيروس مورتو كانيون، ثم فيروس سين نومبر، وفي النهاية أطلق عليه ببساطة فيروس هانتا. تم وصف المرض الناجم عن هذا الفيروس بمتلازمة فيروس هانتا الرئوية.

“اقرأ أيضاً: الانصمام الرئوي


أسباب متلازمة فيروس هانتا الرئوية

كما أسلفنا، السبب الرئيسي في متلازمة الهنتافيروس الرئوية، هو إصابة المريض بفيروس الهانتا.

حالياً، تم تحديد 14 نوع فرعي من فيروسات هانتا. تم تسمية العديد من الأنواع الفرعية، على سبيل المثال: Sin Nombre, Black Greek, Seoul Virus, New York hantavirus. تسبب النوع الفرعي Sin Nombre في غالبية أمراض HPS الحالية.

يبدو أن هذا الفيروس يدمر الخلايا المكونة للأوعية الدموية، مسبباً تسرب السوائل. هذا التسرب إذا وُجد عميقاً في الرئتين، فإنه يسبب المتلازمة الرئوية التي تهدد الحياة.

تعيش فيروسات الهانتا دورة حياتها في القوارض، لكنها في الغالب لا تسبب لها أي ضرر.
تتكاثر الفيروسات وتخرج في بول وبراز ولعاب القوارض. أشارت دراسة حديثة في كاليفورنيا أن حوالي 15% من جميع فئران الغزلان التي تم فحصها كانت إيجابية لفيروس هانتا.

على الرغم من أن فأر الغزلان كان مصدراً لمعظم إصابات متلازمة فيروس هانتا الرئوية، إلا أن العديد من القوارض الأخرى قد تحمل أنواعا مختلفة من فيروسات هانتا.

“اقرأ أيضاً: تفاصيل عن فيروس كورونا


هل فيروس هانتا معدياً؟

ينتقل فيروس الهانتا من القوارض إلى البشر، لكنه لا ينتقل من شخص إلى آخر.

على الرغم من أن درجة تفشي المرض تبدو وكأنها تنتقل من إنسان إلى آخر، إلا أن تفشي المرض عادة ما تتم ملاحظته بين مجموعات الأشخاص المعرضين لنفس القوارض المصابة. لكن، أولئك الذين يعانون من فيروس هانتا لا ينقلونه إلى أفراد آخرين غير مصابين.


ما هي فترة الحضانة لفيروس هانتا؟

وفقاً لـ مركز مكافحة الأمراض، تتراوح فترة الحضانة (وهي الفترة بين التقاط العدوى وظهور الأعراض) في أمريكا الشمالية ما بين أسبوع إلى خمسة أسابيع، بعد التعرض الأولى لبول القوارض أو برازها أو اللعاب.

أما في أمريكا الجنوبية، قدر الباحثون أن فترة حضانة الفيروس بين 12-27 يوماً.

“اقرأ أيضاً: مرض التهاب الحنجرة


أعراض متلازمة فيروس هانتا الرئوية

تبدأ أعراض متلازمة فيروس هانتا الرئوية الأولية بعد أسبوع إلى خمسة أسابيع من اتصال الشخص بفيروس هانتا.

تشبه الأعراض المبكرة أعراض الإنفلونزا، وتستمر من 4-10 أيام، وتشمل ما يلي:

  • إعياء.
  • حمى.
  • آلام في العضلات (خاصة الساقين والظهر والأرداف).

تظهر هذه الأعراض على كل المصابين تقريباً. أما الأعراض الأخرى التي تظهر على حوالي نصف المصابين، تشمل:

الأعراض في مراحل متقدمة من المرض، تشمل:

  • احتقان الرئة.
  • تراكم السوائل في الرئتين.
  • ضيق شديد في التنفس.

يمكن أن تسبب الأعراض الأولية تداخلاً في التشخيص مع أمراض أخرى.

في عام 2018، تم تشخيص كيلي لين، وهي أم تبلغ من العمر 27 عاماً تعيش في المكسيك، بأنها مصابة بالأنفلونزا.
لكن الأعراض ساءت، وتم تشخيصها بفيروس هانتا بعد حوالي شهر من تشخيص إصابتها بالإنفلونزا، ثم توفيت بعد شهر من ذلك.


تشخيص متلازمة فيروس هانتا الرئوية

في الوقت الحالي، لا توجد اختبارات متاحة لتشخيص المرض في مراحلة المبكرة. ويرجع ذلك إلى أن الأعراض المبكرة غير محددة بشكل كافٍ، كما أن متلازمة الهانتافيروس مرض نادر الحدوث.

لكن، إذا تطورت الأعراض الأكثر شدة من متلازمة فيروس هانتا الرئوية، فمن المفترض أن يتم تشخيص المرض من خلال ارتباط المريض بمنطقة تتكاثر فيها القوارض، أو منطقة يكثر فيها تفشي المرض.

أيضاً، يمكن استخدام الأشعة السينية لتصوير تغيرات الرئة وتراكم السوائل.


علاج متلازمة فيروس هانتا الرئوية

في الوقت الحالي، لا يوجد علاج نهائي لـ hantavirus بخلاف التعرف المبكر على المرض وتقديم الدعم الطبي.

يشير مركز مكافحة الأمراض إلى أن العلاج المبكر في وحدة العناية المركزة قد يسمح للمريض بالنجاة من متلازمة الهانتافيروس الشديدة.

من الناحية التجريبة، قام الأطباء بإعطاء دواء ريبافيرين، لكن لا توجد حالياً بينات واضحة تثبت أن هذا الدواء فعال ضد المرض. ومع ذلك، وجد أن استخدامه في مرحلة مبكرة من مرض HFRS يمكن أن يقلل من حدة المرض والوفيات.


مضاعفات متلازمة الهنتافيروس الرئوية

المضاعفات الرئيسية لهذا المرض هي الموت بسبب فشل في الجهاز التنفسي.

قد يستغرق الناجين بضعة أسابيع للتعافي بشكل كامل.لكنهم لا يعانون من التهابات مزمنة، أو مشاكل أو مضاعفات مزمنة أخرى.


هل يمكن الوقاية من متلازمة فيروس هانتا الرئوية؟

لا توجد لقاحات متاحة للحماية ضد أي نوع من hantavirus .

يوصي مركز مكافحة الأمراض بما يلي:

  • تقليل الاتصال مع أي قواراض عن طريق الحد من تواصل القوارض إلى أماكن تواجدك.
  • سد الثغرات والثقوب، ووضع المصائد.
  • الحفاظ على نظافة المكان خالية من الطعام قدر الإمكان.
  • إذا كنت مجبراً على التلامس مع القوارض أو المكان الذي يعيشون فيه، فإن القفازات والأقنعة قد تقلل من فرص الإصابة.
  • تنظيف الأسطح الملوثة بالمطهرات للحد من انتشار الفيروس.

متلازمة فيروس هانتا الرئوية HPS تعد مرضاً نادر الحدوث. لكن إذا كنت في منطقة ينتشر فيها المرض، فإن التحكم في القوارض داخل منزلك وحوله هو أفضل طريقة لمنع العدوى.

إذا كنت متواجداً في أماكن تنتشر فيها الفئران، ولديك أعراض حمى وألام عضلية شديدة، وضيق في التنفس، راجع طبيبك على الفور.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.