زراعة شجرة الغاف: أهم 5 خطوات لزراعتها والآفات التي تصيبها

growing Prosopis Tree

تعتبر شجرة الغاف من الأشجار دائمة الخضرة المقاومة للجفاف، فيما يلي كيفية زراعة شجرة الغاف والظروف المناسبة وموعد نمو هذه الشجرة والآفات التي تصيبها.

تعتبر زراعة شجرة الغاف من الأمور النادرة التي تحدث بشكل تلقائي في المناطق الاستوائية القاحلة مع هطول الأمطار، كما أنه ينمو جيدًا في كل أنواع التربة. تتميز شجرة الغاف أيضًا بمقاومة الجفاف، كما أنها تتميز بقيمة غذائية عالية، كما أنها شجرة دائمة الخضرة، ربما تتساءل الآن عن كيفية زراعة شجرة الغاف نظرًا لقدرتها الهائلة على تحويل أرض قاحلة إلى غابات خضراء عالية الإنتاجية لذلك تابع لتعرف أهم 5 خطوات لزراعتها والآفات التي تصيبها.


المتطلبات المناخية لزراعة شجرة الغاف

ينتمي نبات الغاف إلى جنس ينمو بشكل تلقائي في أمريكا وبعض الصحاري الأفريقية، فهو نبات شديد الجفاف يزدهر في جميع أنواع التربة خصوصًا التربة الرملية التي تتمتع بدرجة من الملوحة وتتراوح خصوبتها بين المتوسطة أو المنخفضة. كما يفضل المناطق الجافة والصخرية ذات الجودة المنخفضة، حيث تكون قدرته على التكاثر والانتشار هناك هائلة. وقد لوحظ أنه يؤتي ثماره ويشكل غابات خضراء في مناطق يتراوح هطول الأمطار فيها بين 100-250 ملم في السنة. لكن زيادة هطول الأمطار يجعل التربة شديدة الرطوبة ويعيق نمو النبات. كما أن النبات لا يتحمل التغيرات المفاجئة في درجات الحرارة مثل درجات الحرارة المنخفضة التي تصل إلى الصقيع، الرطوبة الشديدة والضباب.

“اقرأ أيضاً: زراعة زهور الجازانيا


خطوات زراعة شجرة الغاف

زراعة شجرة الغاف
زراعة شجرة الغاف

يتم التكاثر في شجرة الغاف باستخدام البذور وينتج عنها تنوع ظاهري كبير. كما أنه يمكنها التكاثر عن طريق العقل وذلك لإنتاج أشجار ذات خصائص مشابهة تمامًا للشجرة الأم. وذلك فيما يعرف باسم التكاثر الخضري إلا أن التكاثر بالبذور يعد الطريقة المثلى لإنشاء مزرعة تحتوي على شجر الغاف.

جمع البذور

عند التكاثر بالبذور يجب اختيار الأشجار الأكثر قوة وصحة والأكثر إنتاجية والخالية من الأشواك. مع إعطاء الأولوية للثمار ذات الجودة الأفضل. تكمن الصعوبة في جمع هذه البذور في أنها مغروسة في الثمار ومحاطة بقشرة داخلية صلبة. واستخدام البذور بتلك الطريقة سيجعل من الصعب على الرطوبة أن تصل بواسطة هذا الغطاء الصلب، كما أن محاولة استخراج البذور تستغرق وقتًا طويلًا في حالة تم استخراج كميات كبيرة من البذور. هناك طريقة أسهل تتمثل في إطعام الثمار للحيوانات التي لدى قناتها الهضمية القدرة على هضم القشرة التي تحيط بالبذور ونزول البذور كجزء من الفضلات سليمة ويمكن زراعتها.

تحضير التربة

يجب تحضير الأرض بعناية من أجل زراعة شجرة الغاف فيجب حرث الأرض وتطهيرها بشكل شامل من أجل التمكن من استخدام الآلات الزراعية. ثم يتم حفر مناطق صغيرة متباعدة جيدًا بحوالي خمسة أمتار عن بعضها البعض. يعزز التحضير الجيد للتربة من تطور نبات الغاف فتجد النباتات ظروفًا أفضل للتنمية. وفي وقت قصير تتشكل مزرعة أشجار الغاف وتنتج الفاكهة.

عملية الإنبات

  1. نقع البذور في المياه لمدة ست ساعات من أجل المساعدة على الإنبات في خلال 24 ساعة.
  2. يتم وضع البذور في إناء بلاستيكي يحتوي على كتلة من التربة والطين والسماد المخصب.
  3. يجب ألا يزيد سمك تغطية البذر عن ضعف قطر البذرة.
  4. يتم مراعاة ريها يوميًا للحفاظ على الرطوبة وحماية البذور من الجفاف والمساعدة في إتمام عملية الإنبات.
  5. يجب اختيار الشتلات الصحية من أجل إعادة زراعتها في التربة في الأرض.

نقل الشتلات

عندما يصل ارتفاع الشتلات من 15 إلى 25 سم فإنها تكون جاهزة للزراعة في المكان المحدد ومن الأفضل أن يتم نقل الشتلات في أكياس بلاستيكية في شاحنة مزودة بمنضدة شبكية مسطحة، كما أنه يكون من الأفضل إزالة جزء من أوراقها من أجل تجنب عدم التوازن بين امتصاص الماء والنتح خصوصًا إذا كانت جذور الشتلات سيئة.

زراعة الشتلات في التربة

عند زراعة الشتلات يجب مراعاة الآتي من أجل تجنب إتلاف النبات:

  • إذا كانت الشتلة موجودة في علبة فيجب إزالة قاع العلبة وإذا كانت موجودة في كيس بلاستيكي فيجب إزالته.
  • يجب تغطية جذور الشتلات بالتربة حتى الساق عند زراعتها، لأن تغطيتها أعلى من ذلك ربما يؤدي إلى موت الشتلة.
  • كما ينصح بري الشتلات على الفور بعد الزراعة من أجل ضمان أن تكون التربة رطبة ومناسبة لنمو النبات.

الآفات الزراعية التي تصيب شجرة الغاف

زراعة شجرة الغاف
زراعة شجرة الغاف

تتعرض شجرة الغاف لهجوم من فصيلة الخنافس التي تنتمي إلى عائلة الناصعات (Buprestidae) والتي تتغذى على النباتات الصغيرة والأغصان الرقيقة، كما تتعرض القرون للهجوم من بعض الحشرات النباتية التي تتغذى على البذور، لكن الآفة الأكثر ضررًا لشجرة الغاف هي السوسيات الفراشية التي تنتمي إلى فصيلة العث حيث تقوم بإفراز الصمغ الذي يلتصق بالأوراق وتضع البيض من بينها، اليرقات الناتجة تعيش على الأنسجة الرقيقة للأوراق، هذا الهجوم قوي جدًا لدرجة أنه في فترة زمنية قصيرة تجف الأوراق وتسقط.

“اقرأ أيضًا: زراعة الجزر


مكافحة الآفات عند زراعة شجرة الغاف

من أجل السيطرة على انتشار الآفات، يوصي العلماء بضرورة تدمير اليرقات والبيض. بالإضافة إلى جمع كل الفروع التي سقطت أو على وشك أن تسقط وحرقها والتأكد بعدم استخدام تلك الفروع للاستهلاك. لأن اليرقات سيكون لديها الوقت لإكمال تطورها، ما سيسمح بظهور حشرات جديدة والتي ستستمر في دورتها البيولوجية وتقوم بمهاجمة النباتات من جديد.

“اقرأ أيضًا: كيفية زراعة الليمون


إنتاج الفاكهة

زراعة شجرة الغاف
إنتاج الفاكهة

في المناخات الأكثر جفافًا، يبدأ إنتاج الفاكهة بين عمر السنتين والثلاث سنوات من زراعة شجرة الغاف. ويعتمد إنتاج الفاكهة أيضًا على عدة عوامل منها المعاملة التي تعطى للنبات والخصائص الفردية للنبات. يميل إنتاج الفاكهة إلى الزيادة مع زيادة عمر النبات حيث يبلغ ذروته ما بين 15 إلى 20 عامًا. يبلغ متوسط إنتاج ثمار الفاكهة لشجرة الغاف ما يتراوح بين 5 إلي 111 كيلوجراماً في العام.


الحصاد والتخزين

تشكل عملية تغذية الحيوانات على الثمار الناتجة عن زراعة شجرة الغاف طريقة عملية واقتصادية، حيث إنه غذاء مناسب للحيوانات ولا يشكل أي ضرر على صحة الحيوان، كما أن هذه الحيوانات تتناول الثمار الناضجة وغير الناضجة وحتى البذور الجافة، تعتبر عملية جمع الأقران والثمار عملية سهلة للغاية لكنها مكلفة وتتم يدويًا عن طريق جمع الثمار من الشجرة والتقاط تلك التي سقطت على الأرض بشكل طبيعي وتعتبر عملية مفيدة من أجل تحويلها إلى دقيق واستخدامها كعلف للحيوانات وحتى إمكانية تخزينها سواء في الرمال أو في غرفة معزولة مصنوعة من الطوب أو حظائر مغطاة بالخشب على الأرض.

“اقرأ أيضًا: شجرة الزيتون وحصادها


من الرائع متابعة نمو النبات بداية من كونه بذرة صغيرة حتى يصبح شجرة كبيرة تشغل مساحة واسعة وفروعها ممتدة. كما أن منظر الخضرة الخاص بالنبات مريح للنفس. وشجرة الغاف تحمل مظهرًا رائعًا فمن الجيد أن تجرب زراعتها لكن عليك أن تتحلى بالصبر.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن