زيت العنب للطهي

grape oil for cooking

زيت العنب للطهي ذو استخدام متعدد في مجال الطبخ، حيث أنه يمنح الطعام عددا من الفوائد التي تزيد من قيمته الغذائية وترفع من كفاءته.

0 10

يعتبر استخدام زيت العنب للطهي مقترحا حديثا إلى حد ما، جاء لاستغلال أطنان البذور التي تعامل كمخلفات من حصاد العنب الهائل، توجد فوائد محتملة لهذا الاستخدام، لكن في المقابل فإنه ينطوي على بعض المحاذير.


استخلاص زيت العنب للطهي

يستخلص زيت العنب من البذور بسحقها، إلا أن عملية الاستخلاص بهذه الطريقة يكتنفها بعض الصعوبات، حيث أن المقدار الناتج عنها ضئيل ولا يرقى للمستوى الإنتاجي مما يضطر القائمين على عملية إنتاجه إلى استخدام المذيبات والتي تعتبر سامة، مما يجعل استخدام زيت العنب محاطا ببعض المخاوف على الرغم من محاولة إزالة جميع شوائب المذيبات منه.

اقرأ أيضا:زيت السمسم للطبخ


تركيب زيت العنب للطهي

تسود دهون عديدة عدم التشبع في تركيبة زيت العنب، حيث تصل نسبتها إلى سبعين بالمئة من المحتوى الدهني لزيت العنب، تليها الدهون أحادية عدم التشبع والتي تحوز على نسبة عشرين بالمئة مع وجود نسبة ضئيلة من الدهون المشبعة بنسبة حوالي عشرة بالمئة، يتضح من هذه التركيبة أن زيت العنب بريء من من تهمة رفع الكولسترول التي ارتبطت مع الدهون بخاصة المشبعة منها، بل على العكس تماما، حيث يمكن اعتباره علاجا فعالا لأمراض القلب وتصلب الشراين، كذلك ما يميز تركيبة زيت العنب افتقاره إلى العناصر المعدنية وتنوع الفيتامينات، أي على عكس زيت الكتان، وإنما يقتصر زيت العنب في احتوائه على فيتامين هـ الذي يمنحه صفة مضاد للأكسدة، هذه الصفة ترفع من قيمته الغذائية وتزيد من فاعليته العلاجية.

اقرأ أيضا: زيت دوار الشمس للطبخ


استخدام زيت العنب للطهي

زيت العنب للطهي
استخدام زيت العنب في الطهي.

الملاحظ أن لزيت العنب درجة احتراق مرتفعة إلى حد ما، مما قد يجعله مناسبا للطهي، إلا أن استيلاء الدهون عديدة عدم التشبع على محتواه الدهني قد يعرقل إمكانية استخدامه في القلي، حيث أن الدهون عديدة عدم التشبع تميل للتأكسد ومن ثم للتزنخ في درجات الحرارة المرتفعة على عكس الدهون المشبعة والدهون أحادية عدم التشبع، لكن ولأن زيت العنب يحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين هـ والذي يعمل كمضاد للأكسدة فيمكن استخدام هذا الزيت في المخبوزات بدلا من القلي فيه، حيث أن لزيت العنب نكهة غير بارزة لا تظهر بجلاء في الخبز.

يستخدم زيت العنب للطهي بشكل أساسي في السلطات حيث يرفع من قيمتها الغذائية، كذلك يذيب فيتامينات الخضروات ليسهل من عملية امتصاصها في الأمعاء، إضافة إلى هذا يستخدم زيت العنب في التتبيل البارد لبعض أصناف المقبلات، لأنه يمنحها ليونة محببة، كذلك يستخدم في إعداد بعض أنواع الصلصات، بحيث يمنحها القوام المناسب، أيضا يمكن استعماله في تنكيه بعض الإدامات، كنوع من التجديد في الطبخ، إضافة إلى إمكانية إستخدامه مع اللبن والجبن، كذلك يمكن استخدام زيت العنب في حفظ الطعام على المدى القصير كعازل للهواء.

اقرأ أيضا: زيت نخالة الأرز للطهي


فوائد زيت العنب للطهي

فوائد زيت العنب
فوائد زيت العنب

لزيت العنب عدد من الفوائد التي تزيد من كفاءة الأطعمة المعالجة به:

  • يستعمل لإضفاء القوام المطلوب في الصلصلة.
  • يمنح الليونة والطراوة للطعام.
  • مذيب للفيتامينات في السلطات.
  • ينشر البهارات ويساعد على تغلغلها في الطعام.
  • يعمل على تناغم الأطعمة المختلفة في الطبخة الواحدة.
  • يضفي مظهرا لامعا محببا على الأطعمة.
  • يسهل هضم الطعام ويساعد على إمتصاصها.

اقرأ أيضا: زيت القرطم للطهي


الفوائد الصحية لزيت العنب للطهي

يعود استخدام زيت العنب بكثير من الفوائد على صحة الجسم ومن أهمها:

يحارب السرطان

يمكن اعتبار الشوارد الحرة في الخلايا وجدرها أحد أبرز مسببات السرطنات نتيجة لتعرضها إلى الإجهاد التأكسدي، وهنا تبرز أهمية فيتامين هـ كمضاد للأكسدة في جدر الخلية، حيث أن زيت العنب ليس مجرد مصدر لفيتامين هـ وحسب، بل أنه يعمل على تسهيل امتصاصه واتاحته بسلاسة للخلايا.

تدمير الجلطات الدموية

تعمل تركيبة زيت العنب للطهي على تمييع الدم مما يحميه من تكون الجلطات الدموية.

تقليل الكولسترول الضار

يحتوي زيت العنب على دهون غير مشبعة، حيث أنها تعمل على كنس الكولسترول الخفيف المترسب في الأوعية الدموية إلى الكبد.

حماية البشرة من الأشعة

يزيد التعرض للأشعة فوق البنفسجية من تكون الجذور الحرة المدمرة للخلايا، بحيث يساهم زيت العنب في توفير الحماية للبشرة، لأن محتواه من فيتانين هـ مرتفع وفعال.

تحسين الذاكرة

يحتوي زيت العنب للطهي على نسب عالية من الحمض الدهني أوميغا6 والذي يعتبر ضروريا للحفاظ على وظائف الدماغ وتحسينها.

تحسين عمليات الأيض

يتشكل أثناء عملية الأيض شكل من أشكال الأكسجين النشط الذي يعرقل المسار الأيضي للتفاعلات الخلوية،إلا أن مضادات الأكسدة التي يحتويها زيت العنب تعالج الأكسجين النشط من خلال امتصاصه وتقيده.

اقرأ أيضا: زيت الزيتون للطهي؛ فوائده، وأفضل زيت زيتون للطبخ والقلي


أضرار زيت العنب للطهي

  • يؤدي لارتفاع الضغط.
  • يسبب نزيفا نتيجة زيادة ميوعة الدم.
  • استنشاق أبخرته أثناء الطبخ قد يؤدي لأعراض الصداع.

يعتبر ولوج زيت العنب للطهي في مجال الطبخ أمرا حديثا فلم تستوفي الدراسات مسألة مدى كونه آمنا للأكل، كم أن إنتاجه مترافق مع بعض التعقيدات، لكن يعتقد أن لزيت العنب الكثير من الفوائد الغذائية المنطوية على خصائص علاجية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
اترك رد