الأطعمة التي تحارب السرطان

Foods that fight cancer

الأطعمة التي تحارب وتقتل وتمنع السرطان متنوعة، تعرف على أهم الأغذية التي تحارب أمراض السرطان المختلفة، سرطان الثدي والبروستاتا وغيرها.

0 61

يعتبر السرطان أحد الأمراض المزمنة الخطيرة التي تهدد حياة المريض، وتُـسبب له مشاكل نفسية متعددة، كما تؤثر بالسلب على استمتاعه بالحياة، ويعد علاج السرطان بالأغذية أحد الطرق المتبعة، وفي هذه المقالة نتناول أهم الأطعمة التي تحارب وتقتل وتمنع أمراض السرطان بأنواعه المختلفة مثل سرطان الثدي والبروستاتا وغيرها.


لماذا يجب أن تحارب السرطان؟

السرطان مصطلح طبي، يقصد به مجموعة واسعة من الأمراض، تتميز بنمو غير طبيعي لخلايا الجسم، حيث يحدث لهذه الخلايا انقسام من تلقاء نفسها وبدون رقابة من الجسم، كما أن هذه الخلايا لديها المقدرة على اختراق الأنسجة السليمة وتدميرها، ولا يتوقف الأمر عند ذلك بل ينتشر السرطان بجميع أنحاء الجسد.

ويعتبر مرض السرطان من الأسباب الرئيسة للوفاة في العالم، وهو يمر بمراحل متعددة حسب الخطورة والتأثير على الجسم، ولحسن الحظ يوجد العديد من الأطعمة التي تحارب السرطان نتناولها في هذا المقال.

مضاعفات مرض السرطان

قد يسبب السرطان وكذلك علاجه العديد من المضاعفات،بما في ذلك ما يلي:

  • الموت.
  • الألم الشديد.
  • الإرهاق.
  • ضيق في التنفس.
  • الغثيان.
  • الإسهال أو الإمساك.
  • فقد الوزن بشكل يضر الجسم.
  • اختلال التوازن الكيميائي الطبيعي بالجسم.
  • مشاكل بالدماغ والجهاز العصبي.
  • التأثير السلبي على جهاز المناعة.

” اقرأ أيضاً: ألم المفاصل

الأغذية التي تحارب السرطان
لماذا يجب أن تحارب السرطان؟

أهم الأطعمة التي تحارب السرطان

الأغذية التي تحارب السرطان
أهم الأطعمة التي تحارب السرطان

ما يأكله الإنسان يؤثر بشكل كبير على العديد من جوانب صحته، بما في ذلك تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض:

  • القلب.
  • السكري.
  • السرطان.

ثبت أن تطور السرطان، يتأثر بشدة بالنظام الغذائي للمريض، بسبب احتواء العديد من الأطعمة على مركبات مفيدة يمكن أن تساعد في تقليل نمو السرطان، وقتل خلاياه، فضلاً عن قدرة هذه الأغذية على خفض خطر الإصابة بالسرطان من الأساس، ونتناول هنا أهم 13 نوع من الأغذية التي تحارب السرطان، وهي كما يلي:

البروكلي

تتنوع وتتعدد فوائد البروكلي للصحة، وهو من الأطعمة التى تحارب سرطان الثدي والبروستاتا والأنواع الأخرى، وذلك كما يلي:

  • يحتوي البروكلي على المركب النباتي ذو الخصائص القوية المضاة لمرض السرطان، وهذا المركب يطلق عليه اسم السلفورافان.
  • السلفورافان يسهم في التقليل من حجم وكذلك عدد خلايا سرطان الثدي بنسبة  75٪ .
  • كذلك يعمل السلفورافان على المساعدة في القضاء على خلايا سرطان البروستاتا، ويقلل من حجم الورم بأكثر من 50٪.
  • تناول البروكلي، مرتبط بخفض خطر الإصابة بسرطان القولون، وسرطان المستقيم.

تناول البروكلي المعتدل بشكل أسبوعي يحقق لك فوائدة الصحية بشكل عام، والتي منها بالطبع مكافحة السرطان.

الجزر من الأطعمة التي تمنع السرطان

الجزر بالطبع له فوائد مهمة للنظر وللصحة بشكل عام، كما أنه يعمل على خفض الإصابة ببعض أنواع السرطان، مثل :

  • سرطان المعدة بنسبة تصل إلى 26٪.
  • سرطان البروستاتا بنسبة تصل إلى 18٪.
  • كذلك سرطان الرئة.

يتم تناول الجزر إما بشكل مفرد كوجبة خفيفة صحية أو إدخاله في السلطات والخضار، ويكون تناوله باعتدال خلال الأسبوع.

الفاصوليا أحد الأطعمة التي تحارب السرطان

الفاصوليا لها فوائد كثيرة، وبسبب كونها غنية بالألياف فقد تساعد في الحماية من سرطان القولون والمستقيم، كما تمنع نمو الخلايا السرطانية لسرطان القولون بنسبة تصل إلى 75٪، كذلك وجد أنها تعمل على تقليل خطر تكرار الورم لمن عندهم أورام فعلية في القولون والمستقيم، وينصح بتناول حصص قليلة من الفاصوليا كل أسبوع.


التوت

المركبات الموجودة في التوت قد تقلل من نمو وانتشار أنواع معينة من السرطان، كما يلي:

  • يحتوي التوت على أصباغ نباتية، تساعد في خفض خطر الإصابة بمرض السرطان.
  • مستخلص التوت يقلل من نمو الخلايا السرطانية لسرطان القولون والمستقيم بنسبة 7 ٪.
  • التوت الأسود المجفف بالتجميد يقلل من مستويات تطور سرطان الفم.
  • كما أنه يقلل من حدوث أورام المريء بنسبة 54٪، مع التقليل من عدد الأورام بنسبة 62٪.
  • مستخلص التوت يثبط العديد من المؤشرات الحيوية للسرطان.

وللحصول على فوائد التوت المتعدة، عليك تناوله باعتدال بشكل يومي.

القرفة

القرفة غنية بالفوائد الصحية المتنوعة، كخفض نسبة السكر بالدم وتقليل الالتهابات، وبالإضافة إلى ذلك، فإن القرفة تساعد في منع انتشار الخلايا السرطانية بالجسم، وكذلك قتلها، كما يقلل أيضاً من نمو الأورام وانتشارها، كما وجد أن زيت القرفة يحد من نمو خلايا سرطان الرأس والعنق، ويقلل بشكل كبير من حجم الورم.

وللحصول على فوائد القرفة المتعدة، تناولها باعتدال بشكل يومي من 2 إلى 4 جرام، أي من نصف ملعقة إلى ملعقة واحدة.

أنواع محددة من المكسرات

تناول أنواع محددة المكسرات بشكل عام يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان، مثل سرطان القولون والمستقيم  والرئة والبنكرياس والرحم والثدي، كما يرتبط بانخفاض خطر الوفاة بسبب السرطان.

وهذه المكسرات هي المكسرات البرازيلية والجوز، وإضافة جزء من هذه المكسرات إلى نظامك الغذائي كل يوم قد يقلل من خطر الإصابة بالسرطان في المستقبل.

زيت الزيتون

يحتوي زيت الزيتون على العديد من الفوائد الصحية للجسم، والعديد من الدراسات تثبت أن تناول كميات معتدلة من زيت الزيتون قد يساعد في الحماية من السرطان، وخاصة: سرطان الثدي وسرطان الجهاز الهضمي، وسرطان القولون والمستقيم.

لصحتك استبدال الزيوت الأخرى في نظامك الغذائي بزيت الزيتون، للحصول على فوائده الصحية الرائعة، كما يمكنك رشه على السلطات والخضروات المطبوخة، أو  استخدام في تتبيل اللحوم أو الأسماك أو الدواجن.

الكركم

الكركم أحد التوابل المشهورة بخصائصها المفيدة للصحة، ويتواجد بالكركم عنصر الكركمين، وهو المكون النشط بالكركم، الذي له الفوائد التالية:

  • له تأثيرات مضادة للالتهابات، ومضادة للأكسدة، وكذلك مضادة للسرطان.
  •  الكركمين يقلل من انتشار خلايا سرطان القولون.
  • الكركمين أيضاً يساعد في قتل خلايا سرطان الرأس والعنق.
  • كذلك له فاعلية كبيرة في عملية إبطاء نمو خلايا سرطان الرئة.
  • كما أن الكركم من الأطعمة التى تحارب سرطان الثدي البروستاتا، حيث يعمل على وقف انتشار خلاياهما.

وللحصول على فوائد الكركم المختلفة، يتم تناول من 1 إلى 3 جرام من الكركم المطحون بشكل يومي، حيث يستخدم كتوابل مطحونة لإضافة نكهة مميزة للأطعمة، ويفضل تناول الفلفل الأسود مع الكركم، حيث يساعد الفلفل في امتصاص الجسم له بسهولة.

الفواكه الحمضية

فواكه الحمضيات مثل الليمون والجريب فروت والبرتقال، ومع فوائدها المختلفة لصحة الإنسان، فإنها مفيدة أيضاً لمحاربة السرطان كما يلي:

  • تناولها مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسرطان بشكل عام.
  • تقلل خطر الإصابة بسرطانات الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي.
  • كما أن تناول كمية أكبر من الحمضيات يقلل خطر الإصابة بسرطان البنكرياس.
  • تناول كمية أكبر من الحمضيات يقلل خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسبة 28 ٪ .

وللحصول على فوائد الفواكه الحمضية المختلفة، يتم تناولها باعتدال في النظام الغذائي الأسبوعي للفرد.

بذور الكتان الأطعمة التي تمنع السرطان

تحتوي بذور الكتان على نسبة عالية من الألياف والدهون الصحية للقلب، وهي إضافة صحية للنظام الغذائي الصحي للفرد، فهي تساعد في تقليل نمو السرطان، وتساعد في قتل الخلايا السرطانية، والنسبة العالية من الألياف المتواجدة في بذور الكتان تحمي من سرطان القولون والمستقيم.

ينصح بذور الكتان للسيدات المصابة بسرطان الثدي، وكذلك للرجال المصابون بسرطان البروستاتا، فهو من الأطعمة الفعالة التى تحارب سرطان الثدي البروستاتا.

وللحصول على فوائد بذور الكتان المختلفة، يتم ادخال على الأقل ملعقة واحدة منها  في النظام الغذائي للفرد بشكل يومي، عن طريق خلطها مع العصائر، أو رشها على الحبوب واللبن، أو إضافتها إلى المخبوزات.

الطماطم من الأغذية التي تحارب السرطان

الطماطم كذلك من الأغذية التي تمنع وتحارب السرطان، فمركب الليكوبين المتواجد بالطماطم له خصائص ممضادة للسرطان، وللعلم هذا المركب هو المسؤول عن لون الطماطم الأحمر النابض بالحياة.

العديد من الدراسات تؤكد أن زيادة تناول الليكوبين يمكن أن يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.

الثوم

الثوم بشكل عام له فوائد مهمة ومتنوعة للصحة، كما أنه فعال بشكل كبير في محاربة السرطان، وذلك كما يلي:

  • يحتوي الثوم على مركب الأليسين، وهو مركب ثبت أنه يقضي على الخلايا السرطانية.
  • يوجد ارتباط بين تناول الثوم وانخفاض خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان، مثل سرطان المعدة، وسرطان البروستاتا، وأورام القولون والمستقيم.

وللحصول على فوائد الثوم المختلفة، يتم ادخال على الأقل فص واحد من الثوم الطازج في النظام الغذائي للفرد بشكل يومي.

الأسماك الدهنية

الأسماك الدهنية مث سمك السلمون والتونة والماكريل والأنشوجة anchovies، لها فوائد لا غنى عنها لصحة الإنسان، وهي أيضاً من ضمن الأطعمة التي تمنع السرطان، حيث وجدت الدراسات التالي:

  • تناولها يخفض من خطر الإصابة بأنواع من السرطانات.
  • تناول كميات معتدلة من الأسماك الدهنية، مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الجهاز الهضمي.
  • كما أن تناول الأسماك الدهنية يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
  • تحتوي الأسماك الدهنية على عناصر غذائية مهمة مثل فيتامين د التي تقلل من خطر الإصابة بالسرطان عند توافره بشكل كافي، كما تحتوي هذه الأسماك أيضاً على أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تمنع تطور مرض السرطان.

ينصح بتناول عدد 2 وجبة من الأسماك الدهنية بشكل أسبوعي على الأقل، للحصول على أكبر قدر من فوائدها للصحة، ولمحاربة السرطان.

” اقرأ أيضاً: حافظ على كبدك سليم 


النظام الغذائي الصحي للإنسان له تأثير كبير على منع الإصابة بالأمراض المختلفة، مثل السرطان بأنواعه، فاحرص على تناول الأطعمة التي تحارب وتمنع السرطان إما بمنع إصابتك به، أو بتقليل إنتشاره بجسدك، وقتل خلاياه، وهذه الأغذية كثيرة وصحية.

اترك رد