أعراض الأنفلونزا والفرق بينها وبين نزلات البرد

رئيس التحرير
2021-02-23T06:30:07+04:00
مقالات
رئيس التحرير15 مارس 202010 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أشهر

تعتبر الفيروسات هى المتسبب الأساسى فى نزلات الأنفلونزا، أو البرد.
من الممكن استخدام بعض الادوية التى لا نحتاج إلى روشتة طبيب في حال ظهرت اعراض أعراض الأنفلونزا والبرد، مثل السعال والتهاب الحلق وسيلان الأنف.
أعراض الإنفلونزا متشابهة، ولكنها تشمل الحمى والصداع ووجع العضلات.
 من الممكن الوقاية من البرد والأنفلونزا من خلال التطعيم بالأدوية المضادة للفيروسات Relenza أو Tamiflu.


فيروس الأنفلونزا

الاختلاف بين أعراض الأنفلونزا أو البرد؟

عندما تبدأ فى العطس، السعال، وتعاني من ألم مؤلم، سخونة، ألم فى العضلات، كيف تفرق ما إذا كنت تعاني من أعراض الأنفلونزا، أو البرد؟
من المهم معرفة الفرق بين أعراض الأنفلونزا والبرد.
 البرد مرض تنفسي أخف من الإنفلونزا.
أعراض البرد عندما تظهر على الإنسان يكون فى حالة سيئة لبضعة أيام فقط.
أحتمال أن تجعلك أعراض الإنفلونزا تشعر بمرض شديد من بعض أيام إلى أسابيع.
أحتمال أن تؤدي الأنفلونزا أيضًا إلى مشكلة صحية خطيرة مثل الالتهاب الرئوي والاستشفاء.

أقرأ أيضاً: تفاصيل عن فيروس كورونا


ما هي أعراض نزلات البرد؟

فى البداية تكون أعراض البرد عبارة عن التهاب في الحلق، ويزول عادةً بعد يوم أو يومين. وتأتى بعد ذلك أعراض الأنف وسيلان الأنف، وتصل إلى مرحلة السعال في اليوم الرابع والخامس.
بالنسبة إلى البالغين لا يكون هناك إحساس بالسخونة الشديدة، ولكن ممكن أن يكون شيئاً بسيطاً.
 الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالسخونة مع البرد.
فى الأيام الأولى من أعراض البرد تظهر إفرازات مائية من الأنف.
 بعد ذلك تصبح هذه أكثر سمكا وأكثر قتامة.


كم تدوم أعراض البرد؟

تستمر أعراض البرد عادةً لمدة أسبوع تقريبًا.
 خلال الأيام الثلاثة الأولى التي تعاني فيها من أعراض البرد، تكون معديًا.
هذا معناة انك من الممكن أن تقوم بنقل عدوى البرد إلى أشخاص أخرين، لذلك من المفترض أن لا تغادر المنزل وتعطى فرصة لجسمك أن يأخذ وقتاً من الراحة.
فى حال أن مر أسبوع ولم يحدث أى تحسن فى أعراض البرد، يجب أن تبدأ فى تناول مضاد حيوى، لأنه قد يكون لديك عدوى بكتيرية.


ما الفرق بين أعراض البرد والتهاب الجيوب الأنفية؟

  • فى حال ظهرت أعراض البرد وحدث تحسن بعد مرور أسبوع، فهى فى الأغلب تكون دور برد وليس معناه حساسية.
  • أما إذا لم يحدث تحسن في أعراض البرد فى خلال أسبوع، يجب في هذه الحالة الذهاب إلى الطبيب حتى يتم التعرف على سبب هذه الأعراض إذا كانت حساسية أو هى التهاب فى الجيوب الأنفية.

ما هي أعراض الأنفلونزا الشائعة؟

فى الأغلب تكون أعراض الإنفلونزا أكثر حدة من أعراض البرد وتحدث بسرعة.

أعراض الأنفلونزا هي:

  • السخونة
  • الصداع
  • التهاب الحلق
  • آلام في العضلات

فى حالة أنفلونزا الخنازير تظهر أعراض أخرى مثل:القيء والإسهال.
 أعراض الإنفلونزا تبدأ فى التحسن تدريجيًا على مدار يومين إلى خمسة أيام.
 ولكن ليس من غير الشائع أن تشعر بالهبوط لمدة أسبوع أو أكثر.
بالنسبة إلى كبار السن والشباب والأشخاص الذين يعانون من مشاكل فى القلب والرئة، تحدث لهم مضاعفات من مرض الأنفلونزا تسبب لهم الالتهاب الرئوى.
أعراض الالتهاب الرئوى ضيق في التنفس والسخونة.
تدخل فيروسات الإنفلونزا إلى الجسم من خلال الأغشية المخاطية للأنف أو العينين أو الفم، تمامًا مثل فيروسات البرد.
 في كل مرة تلمس يدك بإحدى هذه المناطق، قد تصيب نفسك بفيروس، مما يجعل من المهم جدًا الحفاظ على يديك خالية من الجراثيم مع الغسيل المتكرر لمنع أعراض الأنفلونزا والبرد.

أقرأ أيضاً: مرض حمى كيو – Q fever


متى أتصل بالطبيب المصاب بأعراض الأنفلونزا أو البرد؟

إيجب أن تذهب الى الطبيب فوراً، فى حال ان ظهرت عليك الأعراض التالية:

السخونة المستمرة:

اذا ظهرت عليك سخونة ودرجات حرارة مرتفعة لمدة أكثر من 3 أيام، فهى من المحتمل أن يكون ذلك عدوى بكتيرية أخرى وتحتاج الى العلاج.

ألم فى البلع:

الألم الشديد فى الحلق نتيجة نزلة البرد أو الأنفلونزا قد يحتاج إلى زيارة الطبيب ليقوم بتحديد  العلاج المناسب.

السعال المستمر:

 عندما لا يزول السعال بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، فقد يكون التهاب الشعب الهوائية، والذي قد يحتاج إلى مضاد حيوي.
الجيوب الأنفية عندما يحدث بها التهاب تؤدى أيضاً الى سعال مستمر.
ومن الممكن أن يؤدى الربو أيضاً إلى سعال مستمر.

الصداع:

التهاب الجيوب الأنفية ينتج من انسداد ممرات الجيوب الأنفية وذلك نتيجة نزلات البرد والحساسية.
 إذا كان هناك ألم حول العينين والوجه مع وجود إفرازات أنفية سميكة بعد أسبوع، فقد يكون هناك عدوى بكتيرية وربما تحتاج إلى علاج بواسطة مضاد حيوي.
 وبالرغم من ذلك، لا تحتاج أغلب حالات التهابات الجيوب الأنفية إلى مضاد حيوي.


يجب استشارة الطبيب إذا حدثت هذه الأعراض مع الأنفلونزا أو البرد

أولاً فى البالغين فى أعراض الأنفلونزا:

  • ألم شديد في الصدر.
  • صداع حاد.
  • ضيق في التنفس.
  • دوخة.
  • الارتباك.
  • القيء المستمر.

ثانياً فى الأطفال فى أعراض الأنفلونزا:

  • صعوبة في التنفس أو التنفس السريع.
  • لون الجلد مزرق.
  • عدم شرب كمية كافية من السوائل.
  • الخمول والفشل في التفاعل بشكل طبيعي.
  • التهيج الشديد أو الضيق.
  • الأعراض التي كانت تتحسن ثم ساءت فجأة.
  • حمى وطفح جلدي.

هل يمكنني منع أعراض الأنفلونزا أو البرد؟

يعتبر غسل اليدين بشكل متكرر من أهم إجراءات الوقاية من نزلات الأنفلونزا أو البرد.
 غسل اليدين عن طريق فرك اليدين بالماء الدافئ والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل يساعد على التخلص من الجراثيم من الجلد.
يجب غسل اليدين جيداً والتأكد من الحصول على لقاح ضد الأنفلونزا الموسمية، لتجنب ومنع أعراض الأنفلونزا أو البرد.
في غضون أسبوعين من تلقي لقاح الإنفلونزا، تتطور الأجسام المضادة في الجسم وتوفر الحماية ضد الأنفلونزا.
 يحتاج الأطفال الذين يتلقون اللقاح لأول مرة إلى تناول جرعتين منفصلتين لشهر واحد.
 إذا كنت قد تعرضت لشخص يعاني من أعراض الأنفلونزا، قد يساعد الدواء المضاد للفيروسات أيضًا في منع الأنفلونزا.


والأن بعد أن تعرفنا على  أعراض الأنفلونزا أو البرد، عليك أن تتجنب العدوى وظهور الأعراض من خلال الاهتمام بالنظافة الشخصية وغسل اليدين جيداً، وعدم مخالطة الأشخاص التى ظهرت عليهم أعراض الأنفلونزا أو البرد.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.