الحرية المالية

طاهر الجبوليتعديل Kamar Mahmoud16 مايو 2024آخر تحديث :
الحرية المالية

الحرية المالية أو الاستقلال المادي أو المالي. تخيل نفسك لم تعد مضطرًا للعمل من التاسعة صباحًا حتى الخامسة مساءً لكسب الدخل المالي وإعالة أسرتك. بدلًا من ذلك؛ تقضي أيامك في التركيز على ما تحبّ فعلًا. هل تشعر أن قراراتك مرهونة بدخلك الشهريّ؟ كيف يمكنك تحقيق الحرية المالية؟ تعرف معنا على قواعد ومراحل الحرية المالية.


مفهوم الحرية المالية

تعددت تعاريف الحرية المالية بالانجليزية (financial freedom) – ويطلق عليها أيضًا الاستقلال المادي. لكن خلاصة التعاريف هي أن تتحرر من قيود العمل لأجل المال وتصبح حرًا في قراراتك وكيف تمضي وقتك.

يرى الكثير من الأشخاص أن تلبية الاحتياجات المالية من خلال العمل يوميًا هو الطريق الوحيد لتلبية هذه الاحتياجات. وقد يظنون أن هذا دورهم الطبيعي في الحياة. لا يتعلق الأمر في شعورك بالأمان فحسب، بل في تحقيق ذاتك ورؤيتك وصناعة الأثر الذي تريده فعلًا.

دوافعك وأهدافك هي أهم أسرار الحرية المالية، وهي الطاقة التي تدفعك للجديّة والالتزام. كما أن الأمر في بدايته يتطلب بذل الكثير من الجهد وتحقيق الانضباط الجيّد. ابدأ من خلال الإجابة على سؤال: لماذا تريد التحرر من التزامك بالعمل لأجل المال؟

ماهي الحرية المالية؟

مراحل الحرية المالية

توجد عدة مراحل من الاستقلال المادي، حيث تساعدك في تحديد أهدافك وتقسيمها إلى خطوات أصغر. ومتابعة أدائك المالي وتقييمه وتطويره باستمرار. تحتاج إلى 5 سنوات من الجهد والانضباط لتصل إلى مرحلة متقدمة من الحرية المالية.

الاعتماد على الآخرين

تعتمد على غيرك في تلبية احتياجك المالي كليًا أو جزئيًا مثل مساعدات الأهل والأقرباء أو غيرهم. وأيضًا حريتك في هذه المرحلة مقيدة بقدر اعتمادك على غيرك.

الاكتفاء الذاتي

تستطيع تلبية احتياجك المالي من خلال عملك، إلا أنك تعمل كل الوقت وتنتظر نهاية الشهر لتعيش شهرك القادم. قراراتك مرهونة بعملك ليس لديك أي حرية تقريبًا. البقاء في هذه المرحلة أشبه بحلقة مفرغة (Virtuous circle)، أي أنك تستمر في العمل كامل اليوم لتعيش يومك. كما أنك لن تكون مستعدًا للظروف الطارئة حيث لا تملك مدخرات مالية.

بداية الحرية المالية

لديك مدخرات تلبي احتياجك المالي لمدة 6 شهور، وأيضًا لا يترتب عليك ديون للآخرين. لذلك في هذه المرحلة بدأت تشعر بقليل من الحرية في قراراتك. مثلًا تأخذ إجازة لمدة شهرين. يبقى الكثير من الأشخاص في هذه المرحلة حيث يصرفون مدخراتهم على تحسين ظروفهم. مثل تجديد قطعة فرش أو قضاء رحلة ترفيهية طويلة. في هذه الحالة لم يبتعد سلوكهم كثيرًا عن الحلقة المفرغة.

المرونة المالية

مدخراتك تساوي الاحتياج المالي لعامين، تملك حرية مقبولة في اتخاذ قرارات، لازلت تحتاج إلى العمل جزئيًا لتلبية مصاريفك المالية. يمكنك تحسين مصدر دخلك أو اطلاق مشروعك الخاص. لكي تحقق الحرية المالية

الأمان المالي

لديك ما يكفي لمدة 10 سنوات، واستثماراتك تدرّ عليك دخلًا يغطي معظم نفقاتك. أحيانًا تضطر للعمل لتحقيق دخل إضافي، أو تسحب من مدخراتك.

الاستقلال المالي

استثماراتك وصلت لمراحل جيدة. حيث تغطي جميع مصاريفك وتدخر منها أيضًا. إن حريتك كبيرة لاتخاذ قرارات مختلفة حول نشاطاتك وطبيعة قضاء وقتك. لذلك يعتبر الاستقلال المالي من أهم مراحل الحرية المالية.

الثروة

تبدأ أهداف مالية جديدة بالظهور حيث بلغت مدخراتك كمًّا جيّدًا يمكنك استثماره في أعمال من مستويات مختلفة لم تدخل بها في السابق. كما أن أموالك أصبحت فوق المبلغ الذي تحتاج أن تصرفه خلال حياتك.

خطوات تحقيق الحرية المالية

خطوات تحقيق الحرية المالية

للوصول إلى مراحل متقدّمة من الثراء المالي تحتاج لتقسيم الهدف إلى أهداف مرحلية أصغر. فيما يلي أهم الخطوات التي تصل بك إلى الحرية المالية.

اِبدأ الآن

الانشغال الدائم بالأعمال وتلبية الاحتياجات المالية يدفعك نحو الدوران في حلقة مفرغة كما ذكرنا سابقًا حيث لا يمكنك أن تتطور فعلًا في هذه الحالة. قامت إحدى الشركات بإجراء اختبار لأكثر من 2000 موظف، فوجدت أن 90% منهم ينشغلون عن السعي الفعلي للحرية المالية في السنوات الخمس الأولى من حياتهم المهنية. وهكذا قد تكون هذه الخطوة من أهم أسرار الحرية المالية.

حدّد وضعك المالي

تستطيع التخفيف من الإنفاق غير الضروري من خلال معرفة طبيعة نفقاتك وأهميتها. عليك أن تحدد مستواك المالي من المستويات التي سبق ذكرها وتخطّط للانطلاق نحو المستوى التالي. يقول ديف كيبلي (Dave Kilb) المدير التنفيذي ورئيس منصة فنفت (FinFit) للخدمات المالية: “الخطوة الأولى والحاسمة في طريقك نحو الاستقلال المادي هي استكمال التقييم الحقيقي لوضعك المالي الشخصي”.

لكي تحقق الحرية المالية لابد من الدراسة الجيدة لخطتك، الدوافع والأهداف المرحلية وزمن تحقيق كل منها. ماذا ستفعل في الحرية التي ستنالها عند كل مرحلة. كما أنه من الضروري متابعة أدائك وتطويره بشكل مستمر مع تطوير خططك وأهدافك.

في هذه المرحلة أنت تدفع الوقت مقابل المال، لاحقًا ستدفع المال مقابل الوقت.

اِدّخر للوصول إلى الحرية المالية

إنشاء صندوقك الماليّ للادخار، والبدء بادخار جزء من إيراداتك الشهرية ولو 5%، هو أول خطوة عملية في طريق الاستقلال المادي. عليك أن تطوّر هذه النسبة لتصل إلى 20% وحافظ عليها. لا تستسلم لرغباتك في امتلاك سيارة حديثة أو زيادة مستوى الرفاهية لديك. طور معرفتك حول الأمور المالية واستشر أصحاب الخبرات. كما أنك تحتاج إلى التطوير الدائم لخبراتك المهنيّة وأدواتك ومعرفتك. الأمر الذي يساعدك في رفع قيمة ساعة العمل الخاصة بك (تذكر أنك لا زلت تدفع وقتك مقابل الحصول على المال..).

نوّع مصادر الدخل

اِعمل على تنويع مصادر دخلك، لا تضع كل البيض في سلّة واحدة ولا تختبر عمق نهر بقدميك الاثنتين. وعندما تصل لمستوى أنك تكسب أكثر مما تنفق فهذه نقطة التحول بالنسبة لك. لذلك ابدأ الاستثمار في مشروعات صغيرة ذات مردود سريع (6 أشهر أو سنة مثلًا)، وحاول تحقيق دخل سلبي (Passive income).

اِستثمر بعمق

بعد أن وصلت إيرادتك من الاستثمارات مستوى جيّدا يغطّي معظم نفقاتك الضرورية، عليك بالادخار والبدء باستثمارات بعيدة المدى (إيرادات بعد 10 سنوات مثلًا)، إلى أن تصل إيراداتك من الاستمثارات فوق ماتحتاجه للأساسيات والرفاهيات. عندها يمكنك التقاعد.

اِعمل ما تحب

تهانينا؛ وصلت إلى المراحل النهائية، عليك أن تكون قد جهزت خطتك مسبقًا لهذه المرحلة. ابدأ الاهتمام بالأشياء الشخصية وغير المالية، والهوايات وقضاء المزيد من الوقت مع العائلة. توجه نحو اعتمادك بشكل كامل على الدخل السلبيّ، ومزيد من التنوع في استثماراتك مع تركيزها في المجالات التي تعود عليك بمردود أفضل.

اِستعرضنا هذه الخطوات بناء على أبحاث وحياة العديد من الأشخاص الذين وصلوا لمستويات متقدّمة من الحرية المالية والاستقلال المادي. يمكنك من خلال التخطيط الجيّد ومعرفة أسرار الحرية المالية والعمل بالتزام أن تتحرر من قيود العمل المستمر لأجل تلبية احتياجك اليوميّ. تستحق أن تسعى من أجل حياة صحية وسعيدة تحقق فيها ذاتك وتمارس فيها ما تحب.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة