مرض اعتلال مرتكز العظم؛ تعرف على أسبابه وأهم 3 طرق لعلاجه

شريف محمدتعديل Sabrin Elhawary10 أبريل 2024آخر تحديث :
مرض اعتلال مرتكز العظم؛ تعرف على أسبابه وأهم 3 طرق لعلاجه

مرض اعتلال مرتكز العظم (Enthesopathy) هو مصطلح طبي يشير إلى اضطرابات الجهاز العضلي الهيكلي، وتحديدًا تلك التي تؤثر على ارتباط الأربطة والأوتار بالعظام، فهذه المقالة تركز على اعتلال مرتكز العظم، وتحدد ماهيته، وتصف أسبابه، وأعراضه، وأخيرًا تُقَدم بعض السبل الممكنة للعلاج.


ماهو اعتلال مرتكز العظم؟

الاسم العلمي للمرضاعتلال مرتكز العظم
أسماء أخرى
تصنيف المرضأمراض العظام
التخصص الطبي المعالجأخصائي أمراض عظام
أعراض المرضألم، والتهاب، وتصلب المفاصل
درجة انتشار المرضشائع
الأدوية المعالجةمسكنات الألم، والكورتيكوستيرويدات

اعتلال مرتكز العظم هو اضطراب في عضلات الارتكاز، حيث توجد الأنسجة الضامة بين العظام والأوتار أو الأربطة، ويحدث عندما تتضرر هذه الأنسجة بسبب الإفراط في الاستخدام أو الإصابة أو العدوى. قد يكون أيضًا ناتجًا عن حالة التهابية، مثل التهاب المفاصل الصدفي أو التهاب الفقار اللاصق أو الساركويد أو النقرس.

تشير بعض الأبحاث إلى أن اعتلال مرتكز العظم قد يتطور نتيجة لاضطراب المناعة الذاتية، وقد يحدث في أجزاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك الكتفين والوركين والمرفقين والمعصمين والركبتين والكعبين أو القدمين. توجد هذه الحالة لدى الأفراد الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا، وعادةً ما تتميز بأعراض الألم الشديد والالتهاب.


أسباب الإصابة بمرض اعتلال مرتكز العظم

أسباب الإصابة بمرض اعتلال مرتكز العظم تشمل أسباب مرض اعتلال مرتكز العظم ما يلي:

  • الإفراط في الاستخدام، خاصةً من الحركات المتكررة، مثل الجري أو لعب التنس.
  • الإصابة، مثل السقوط أو الضربة في المنطقة المصابة، أو الإصابة في المنطقة.
  • أمراض المناعة الذاتية، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي أو حالات التهابية أخرى.
  • الوراثة، ذلك عندما تجعل بعض الجينات الأفراد أكثر عرضةً للإصابة ببعض الإصابات.

يمكن أن يحدث اعتلال مرتكز العظم في أي مفصل أو منطقة حيث تلتصق الأوتار أو الأربطة، وقد يسبب الألم بالقرب من عدة مفاصل مختلفة. يعد الكعب والركبتين والوركين وأصابع القدم والمرفقين والعمود الفقري مواقع شائعة لتطور اعتلال مرتكز العظم.

الأوتار والأربطة كلاهما حزم من الأنسجة الضامة، حيث تربط الأوتار العضلات بالعظام، بينما تربط الأربطة العظام بالعظام الأخرى.


العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالمرض

قد تزيد العوامل التالية من احتمالية الإصابة باعتلال مرتكز العظم:

  • الشيخوخة.
  • متلازمة رايتر.
  • مرض الروماتيزم الصدفي.

علامات وأعراض اعتلال مرتكز العظم

علامات وأعراض اعتلال مرتكز العظم يعد الألم أحد الطرق التي يشخص بها الأطباء اعتلال مرتكز العظم. إن الأشخاص الذين يعانون منه يميلون إلى الشعور بالألم عندما يضغط الطبيب على الوتر أو الرباط.

يمكن أن تشمل الأعراض الأخرى لاعتلال مرتكز العظم ما يلي:

  • تصلب المفاصل.
  • صعوبة تحريك المفصل.
  • تورم، خاصةً عند إصابة القدمين أو الساقين.
  • الالتهاب بالقرب من المفصل المصاب.

غالبًا ما يكون الاعتلال أحد أعراض اضطراب آخر، مثل التهاب المفاصل الالتهابي في العمود الفقري، أو حالة من أمراض المناعة الذاتية، لذلك قد يعاني الأشخاص المصابون باعتلال مرتكز العظم من أعراض هذه الحالات الأخرى، والتي قد تساعد بدورها في تشخيص السبب الكامن وراء آلام المفاصل.

على سبيل المثال، النقرس هو نوع من التهاب المفاصل الذي يتسبب في ترسب بلورات حمض البوليك داخل وحول بعض المفاصل، وهذا يمكن أن يسبب اعتلال مرتكز العظم، وقد يعاني الأشخاص المصابون بالنقرس من ألم يشمل مجموعة متنوعة من المفاصل، لاسيما تلك الموجودة في القدمين وأصابع القدم.


مضاعفات مرض اعتلال مرتكز العظم

يمكن أن يتسبب اعتلال مرتكز العظم الغير المعالج في تلف شديد ودائم للمفاصل، ويمكن أن يؤثر ذلك على الحركة، فقد يشعر الأشخاص الذين يعانون من حالات التهابية موجودة مسبقًا، مثل التهاب المفاصل الصدفي أو التهاب الفقار اللاصق، بالقلق من أن أعراض مرض اعتلال مرتكز العظم تشير إلى تفاقم مرضهم.


كيف يتم تشخيص مرض اعتلال مرتكز العظام؟

يمكن للطبيب تشخيص اعتلال مرتكز العظم بناءً على الأعراض والفحص وحده. لكن عندما تكون الأعراض غير واضحة، أو عندما تكون هناك حالة أخرى قد تكون السبب، يمكن أن تكون فحوصات التصوير، مثل الموجات فوق الصوتية أو الأشعة السينية أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) مفيدة.


علاج اعتلال مرتكز العظم

علاج اعتلال مرتكز العظم إذا كنت تعاني من أعراض مرض اعتلال مرتكز العظم، فاستشر طبيبك بعد إجراء التشخيص، حيث سيوصي بخطة علاج بناءً على شدة الأعراض والمناطق المصابة، وقد تتضمن خطتك أيضًا أحد طرق العلاج التالية:

  • تغيير نمط الحياة

قد يوصي طبيبك بإجراء تغييرات في نمط الحياة إذا تسبب الإفراط في الاستخدام أو النشاط المفرط في اعتلال مرتكز العظم لديك، فإذا كنت تستخدم منطقة المفصل المصابة كثيرًا في أنشطة العمل أو الترفيه، فقد يقترح طبيبك تقليل مقدار العمل أو النشاط الذي قد يؤدي إلى تفاقم الألم أو الالتهاب.

إذا كنت تمارس الرياضة بانتظام وكان التمرين يضغط على مفاصلك، فقد يساعدك طبيبك في وضع خطة تمارين جديدة تسمح لك بمواصلة ممارسة الرياضة بانتظام مع تقليل الضغط على منطقة المفصل المصابة.

  • ممارسة الرياضة

بمرور الوقت، يمكن أن تساعد تمارين التقوية الخفيفة أو تمارين الإطالة في تخفيف بعض الضغط على المفاصل المصابة. على سبيل المثال، يمكن أن تساعد تمارين شد عضلات ربلة الساق في تخفيف الألم الناجم عن اعتلال عضلة وتر العرقوب.

للقيام بذلك، ضع كلتا يديك على الحائط، ومد ساقك للخارج خلفك، واثني قدمك، حيث يؤدي ذلك إلى شد العضلات المتصلة بوتر العرقوب دون الضغط عليه.

عادةً ما يُنظر إلى الجراحة على أنها الملاذ الأخير، وعندما يكون ذلك ضروريًا، فقد يوصي طبيبك باستبدال كامل للمفصل في هذا الإجراء، ويزيل العظام المصابة جراحيًا ويضع طرفًا اصطناعيًا بلاستيكيًا أو معدنيًا.

الأدوية المستخدمة في علاج مرض اعتلال مرتكز العظم

لمساعدتك على التعامل مع الألم المصاحب لاعتلال مرتكز العظم، من المرجح أن يصف طبيبك الأدوية المضادة للالتهابات، التي تساعد في تخفيف الألم والتهاب اعتلال مرتكز العظم، وتشمل هذه:

  • الأسبرين (إيكوترين).
  • نابروكسين (أليف).
  • إيبوبروفين (أدفيل).

قد يوصي طبيبك أيضًا بحقن الكورتيكوستيرويد، والتي يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب. أما إذا تسبب اضطراب في الجهاز المناعي، مثل التهاب المفاصل الصدفي، في اعتلال مرتكز العظم، فمن المحتمل أن يوصي طبيبك بالأدوية لتقليل استجابة الجهاز المناعي التي تسبب الألم.

يمكن للدواء المضاد للروماتويد والمعدل لسير المرض (DMARD) أن يساعد في علاج الاستجابات المناعية، وقد تساعد الأدوية الأخرى، مثل الميثوتريكسات والسلفاسالازين، أيضًا في تخفيف الأعراض.

متى يجب الحصول على مساعدة طبية؟

إذا اشتدت عليك أعراض مرض اعتلال مرتكز العظم، أو لم تجدي الأدوية نفعًا، تواصل مع طبيب في أقرب وقت.


كيفية الوقاية من مرض اعتلال مرتكز العظم

يمكن للأجهزة التقويمية، مثل حشوات كعب الحذاء، أن تمنع من بعض أنواع اعتلال مرتكز العظم، وقد تمنع أيضًا من حدوث المزيد من الإصابات. كما يمكن أن تساعد الجبيرة في دعم المفصل وتمديد العضلات المحيطة، خاصةً في الليل.

مشاهير أصيبو بالمرض

لم يتم التعرف على مشاهير أصيبوا بمرض اعتلال مرتكز العظم حتى هذا الحين.


الأسئلة الشائعة حول مرض اعتلال مرتكز العظم

هل اعتلال مرتكز العظم هو نفسه التهاب المفاصل؟

غالبًا ما يحدث اعتلال مرتكز العظم عندما تتأثر بنوع واحد أو أكثر من التهاب المفاصل، والتهاب المفاصل هو اضطراب يسبب ألم المفاصل وتيبسها وتورمها.

هل يظهر اعتلال مرتكز العظم على التصوير بالرنين المغناطيسي؟

يعتبر التصوير بالرنين المغناطيسي حساسًا للغاية بالنسبة لالتهاب ارتكاز العظم النشط ولا يصور فقط الارتكاز نفسه، ولكن أيضًا النتائج المرتبطة به، مثل إصابة الأنسجة الرخوة ووذمة نخاع العظم.

مقالات مقترحة:


إن أنواع عديدة من مرض اعتلال مرتكز العظم (Enthesopathy)، مثل التهاب الأوتار والتهاب اللفافة، قد تختفي في نهاية المطاف، ولكن يمكن أن تستمر حالات أخرى مدى الحياة؛ ومع ذلك، يمكن أن تساعد طرق العلاج المختلفة في تقليل الألم وزيادة المرونة ومدى الحركة وتقليل آثار الحالة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة