خرم الأذن

Ear piercing

ما هي أنواع خرم الأذن للبنات، وما هي طرق العناية بالاذن المثقوبة، وما هي مخاطره المحتملة الحدوث، وما هي موانع استخدامه للبنات؟

0 120

خرم الأذن (Ear piercing) ويتداول نطقه بيرسينج، كما عهدنا ثقب الأذن للبنات بعد الولادة، لكن الآن نجد ثقب الأذن للحلق مرات عديدة، هل هناك خطورة من ذلك؟ سنناقش في هذا المقال أنواع خرم الأذن للبنات والتحذيرات اللازمة له ومخاطره أيضا.


أنواع خرم الأذن المختلفة (بيرسينج)

ثقب ديث (Daith piercing)

  • يقع في الطوق الذي يحتضن غضروف الأذن.
  • كما يُشاع أنه يُساعد على تخفيف الصداع النصفي.
  • معدل الألم: 5/10.
  • وقت الشفاء: 6-9 شهورًا.

بيرسينج الأذن الحلزوني (The Helix Ear Piercing)

  • يكون في الغضروف الخارجي العلوي من الأذن.
  • مقياس الألم: 4/10.
  • وقت الشفاء: 9 شهورًا – عامًا.

ثقب الزنمة (Tragus Piercing)

  • الزنمة عبارة عن ثقبًا في الغضروف.
  • معدل الألم:4/10.
  • وقت الشفاء: 6-8 شهورًا.

ثقب المحارة (Conch Piercing)

  • يقع في الجزء الأوسط من غضروف الأذن.
  • مقياس الألم: 4/10.
  • معدل الشفاء: 3-9 شهورًا.

ثقب الأذن الصناعي (Industrial Piercing)

  • هو قضيب يربط الغضروب بآخر في الأذن العليا.
  • مستوى الألم: 6/10.
  • مدة الشفاء: 9 شهورًا إلى سنةً.

بيرسينج الفص العالي (High-Lobe Piercing)

  • مقدار الألم: 2/10.
  • مدة الشفاء: 6-8 أسابيعًا.

ثقب الرخ (Rook Piercing)

  • يُدخل الثقب في الغضروف الداخلي.
  • يكون مناسبًا للحلقة.
  • مقدار الألم: 6/10.
  • مدة الشفاء: 3-10 شهورًا.

ثقب الفص القياسي (Standard Lobe Piercing)

  • مقدار الألم: 1/10.
  • وقت الشفاء: 3 شهورًا.

الفص المكدس (Stacked Lobe)

  • أقصر وقتًا للشفاء.
  • أقل شدة في الألم.

لدغات الأفعى (Snakebite)

  • كذلك يضع ثقبين معًا بشكل وثيقًا في شحمة الأذن.
  • نظرًا لكثرة الثقوب وقُربها؛ هكذا يحدث مزيدًا من التورم.

الحلزون إلى الأمام (Forward Helix)

  • يحتاج 6-8 شهورًا للشفاء.

مكافحة الزنمة (Anti-Tragus)

  • يكون في الثنية المنحنية للغضروف الداخلي.
  • مستوى الألم: متوسط.
  • مدة الشفاء: 6-8 شهورًا.

ثقب الأذن الدافئ (Snug)

  • يكون فوق الحافة الداخلية للغضروف.
  • أكثرهم ألمًا.
ثقب الأذن
أنواع ثقب الأذن المختلفة

اقرأ أيضًا: التهاب الأذن عند القطط.


طرق العناية بالأذن المثقوبة

يشيع خرم الأذن وبالإنجليزية (Ear Piercing) عن غيره من الثقوب الأخرى بالجسم، بالرغم من كونه أقل خطورة لكن تحدث مضاعفات في حال عدم التعامل معه بهذه الخطوات:

  • غسل الأيدي قبل لمس الأذن المثقوبة.
  • ترك الحلق في ثقب الأذن 6 أسابيعًا ولا يجب خلعها في المساء؛ هكذا لا تُغلق الثقوب.
  • غسل الأذن بالماء والصابون؛ هكذا تتجنب الإصابة بعدوى.
  • لف الحلق بالثقب أكثر من مرة يوميًا.
  • وضع طبقة رقيقة من الفازلين حول الثقب.

اقرأ أيضًا: أمراض الأذن في القطط.


مخاطر ثقب الأذن المُحتمل حدوثها

يُحتمل حدوث العديد من المشكلات وعلى سبيل المثال:

  • رد فعل تحسسي من المجوهرات أو النحاس.
  • الإصابة بالعدوى؛ هكذا يحدث أحيانًا احمرار وتورم.
  • مشكلات بالجلد مثل: الندبات.
  • أمراض الدم بالأخص التهاب الكبد B، C.

اقرأ أيضًا: التهاب الأذن عند الكلاب.


الظروف الصحية التي تمنع خرم الأذن للبنات

توجد ظروف صحية تحتاج إلى استشارة طبيب مسبقة، ومنها:

  • الحمل.
  • داء السكري.
  • الهيموفيليا (hemophilia).
  • مشكلة في الجلد مثل: طفح جلدي، أو جرح، أو شامة.
  • مشكلة في القلب؛ هكذا تمنع الشفاء أو تجعله أبطأ.

اقرأ أيضًا: ثقب القلب عند الأطفال.


أبرز الأسئلة الشائعة حول خرم الأذن

من يستطيع خرم الأذن (بيرسينج)؟

متخصص التجميل أو الصائغ كذلك.

هل هي عملية مؤلمة؟

تعتمد على مكان خرم الأذن، لكن في أغلب الأحيان لا تحتاج إلى تخدير.

هل يعقُب البيرسينج نزيفًا؟

ربما ولكن لا يدوم طويلًا.

هل يُمكن تناول أسبرين قبله؟

لا؛ لأن يجب تجنب تناول الأدوية التي تُزيد سيولة الدم.

اقرأ أيضًا: تشريح الوجه الخارجي للمخ.


في الختام -عزيزتي القارئة- لا بأس أن تهتمي بالموضة والمظهر الجذاب والإكسسوارات، لكن لا تُلحقِ الضرر بنفسك، خرم الأذن في أغلب الأحيان آمنًا، ولكن مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة لذلك، وبعد قراءة هذا المقال هل قررتي عمل بيرسينج أم لا؟.