تحليل دي دايمر – فحص D-dimer

D-dimer

تحليل دي دايمر مؤشر على مرض الانصمام الرئوي، ما أهم أسباب ارتفاع الدي دايمر؟ علاقة تحليل D-dimer والكورونا، ما نسبة D-dimer الطبيعية؟

0 34٬109

ارتفاع تحليل دي دايمر يشير إلى أمراض لها علاقة بتخثر الدم، كذلك النسبة الطبيعية لتحليل D-dimer قد ترتفع عند الإصابة بفيروس كورونا COVID 19، فما نسبة D-dimer الطبيعية؟ وما علاقة فحص دي دايمر والكورونا؟ لماذا يُطلب تحليل دي دايمر للحامل؟


D-dimer ما هو؟

بروتين D-dimer عبارة عن قطع بروتينية صغيرة تتكون في الدم عندما يقوم الجسم بتفكيك وإذابة الجلطة الدموية التي سبق تكوينها. يخرج D-dimer كناتج لتحلل الفيبرين بواسطة أحد عوامل تكوين الجلطة الدموية وتحديدًا بواسطة العامل الثالث عشر (XIII). نسبة D-dimer الطبيعية ضئيلة جدًا في دم الإنسان الطبيعي، لكنه يزداد مستواه في حالات مرضية معينة.

كيفية تكوين بروتين D-dimer في الدم

  • تتكون الجلطة الدموية في الجسم بطريقين أحدهما داخلي لأسباب متعلقة بحالة الجسم الداخلية، أو عبر مسار خارجي وهذا يكون بسبب عامل خارجي يدفع الجسم لتكوين الجلطة الدموية.
  • هناك مجموعة عوامل يسميها العلماء بعوامل التخثر، بجانب مواد أخرى تتداخل مع بعضها، وتلعب الصفائح الدموية دورًا في هذه العملية، يحدث تخثر الدم.
  • تحتوي بلازما الدم على مجموعة من البروتينات التي لها دورها في تخثر الدم. تتحول من صورة ذائبة لأخرى غير ذائبة تعمل على غلق الأوعية الدموية وبالتالي توقف النزيف. من ضمن هذه البروتينات الفيبرينوجين الذي يتحول إلى فيبرين.
  • عقب حدوث تخثر الدم وتكوين المنتج النهائي من الفيبرين، يحاول الجسم تفكيك هذه الجلطة بعد مدة. يتم تكسير الصورة النهائية الغير ذائبة من الفيبرين إلى قطع بروتينية صغيرة، من ضمنها D-dimer وهو واحد من نواتج تحلل الفيبرين.

تحليل D-dimer هو القيام بقياس مستوى D-dimer في الدم، عن طريق سحب عينة دم وريدية وقياس نسبته باستخدام أجهزة مخصصة.

“اقرأ أيضًا: اختبار البروتين C الارتكاسي

متى يُطلب عمل تحليل دي دايمر؟

  • عندما يشتبه الطبيب بإصابتك بمرض تخثر الأوردة العميقة (DVT) ، تتكون مثل هذه الجلطات عادة أسفل ساقيك، لكن أحيانًا قد تحدث بمناطق أخرى بالجسم.
  • عند الاشتباه في إصابتك بمرض الانصمام الرئوي (PE)، يحدث هذا المرض نتيجة انسداد أحد الشرايين الموجودة في الرئتين بجلطة دموية، أو قد تتفكك جلطة دموية موجودة بمكان آخر بالجسم ثم تنتقل إلى شرايين الرئتين.
  • وجود جلطة دموية بأحد الأوعية الدموية.
  • الإصابة بالسكتة الدماغية أو وجود انسداد في الأوعية الدموية يمنع تدفق الدم إلى الدماغ.

نوع العينة المطلوبة للتحليل

ستخضع لسحب عينة دم وريدية على مادة سيترات الصوديوم، ومنها يمكن قياس نسبة تحليل D-dimer في غضون ثلاث ساعات. إن لم يكن الأمر متاحًا يمكن فصل البلازما و تجميدها في الفريزر لحين بدء العمل. كما أنه يجب نقل عينات البلازما في صندوق ثلج أو وسط بارد.

“اقرأ أيضًا: تحليل التروبونين Troponin Test

نسبة D-dimer الطبيعية بالأرقام

عند عمل تحليل D-dimer فمن الطبيعي أن يتواجد بنسب ضئيلة لدى الأشخاص الطبيعية، لكن يرتفع مستوى تحليل D-dimer في الدم لعدة أسباب.

النسبة الطبيعية لـ D-dimer هو <250 نانوغرام / مل، أو <0.4 ميكروغرام / مل. 

ماذا تعني نتائج تحليل D-dimer؟

  •  مستويات D-dimer منخفضة أو طبيعية في الدم، فهذا يعني أنك ربما لا تعاني من اضطراب تخثر الدم.
  • أما المستويات الأعلى من المعتاد من D-dimer ، فتعني أنك تعاني من اضطراب تخثر الدم.
لا يمكنها إظهار مكان تواجد الجلطة أو نوع اضطراب التخثر الذي تعاني منه.


تحليل دي دايمر للحامل

قد يحدث ارتفاع تحليل D-dimer للحامل وقد يكون هذا الارتفاع طبيعيًا. لذا فإن استخدام فحص الدي دايمر أثناء الحمل لتشخيص الإصابة بتخثر الأوردة العميق قد لا يكون مؤشرًا صحيحًا.

أوصت هيئات علمية متخصصة في أمراض القلب والأوعية الدموية باستبعاد إجراء فحص دي دايمر لتشخيص الإصابة بأمراض الخثار الدموي؛ لأن دي دايمر يرتفع أثناء الحمل بشكل تدريجي تزامنًا مع تقدم نمو الجنين.


تحليل D-dimer أو فحص دي دايمر بشكل أساسي يجريه الطبيب للمرضى الذين يُعتقد بأنه قد تكونت لديهم جلطات دموية، سواء كانت جلطات وريدية عميقة، أو تلك المنتشرة داخل الأوعية، أيضًا هناك بعض الحالات المرضية التي قد يحدث فيها ارتفاع مستوى دي دايمر يجب الانتباه لها مثل الحامل، وفي حالة كورونا قد تكون نسبة D-dimer الطبيعية كما هي وقد ترتفع.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
اترك رد