متحور كورونا الجديد BF.7؛ مدى خطورته وأسباب انتشاره وطرق المواجهة والعلاج

متحور كورونا الجديد BF.7؛ مدى خطورته وأسباب انتشاره وطرق المواجهة والعلاج

متحور كورونا الجديد BF.7 أو ما يعرف بمتحور يوم القيامة، هو سلالة فرعية لمتحور أوميكرون BA.5، وأثار حالة من الذعر العالمي بعد أن أصاب الملايين في الصين.

متحور كورونا الجديد BF.7 هو أحد طفرات فيروس كورونا المنتشر حاليًا في الصين، مما أثار حالة من الذعر العالمي بعد أن تسبب في إصابة نحو 250 مليون شخص خلال شهر ديسمبر الماضي في الصين، سُجلت منهم 37 مليون إصابة في يوم واحد فقط، وفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، مما دفع بعض الدول إلى اتخاذ تدابير وقائية للقادمين من الصين.


ما هو متحور كورونا الجديد BF.7؟ وما مدى خطورته؟

من المعروف أن BF.7 متحور من السلالة أوميكرون BA.5، ولكن BF.7 هو متغير جديد لديه قدرة أقوى على العدوى من المتغيرات المعروفة الفرعية لأوميكرون، حيث يكون أسرع في النقل من المتحورات الأخرى، مع فترة حضانة أقصر، وقدرة أكبر على إصابة الأشخاص الذين أصيبوا سابقًا بعدوى كورونا، أو تم تطعيمهم.

يُعتقد أن متحور كورونا الجديد BF.7 يحتوي على رقم استنساخ أساسي R0 يتراوح من 10 إلى 18.6، وهذا يعني أن الشخص المصاب سينقل الفيروس إلى ما معدله 10 إلى 18.6 شخصًا آخر، وقد أظهرت الأبحاث سابقًا أن متحور omicron يحتوي على رقم استنساخ R0 بمتوسط يبلغ 5.08، أي أن المصاب ممكن أن ينقل الفيروس إلى 5.08 شخصًا آخر، وبالتالي، فإن معدل الانتقال المرتفع لمتحور كورونا الجديد BF.7، مع خطر الانتشار الخفي بسبب كثرة الناقلات بدون أعراض، يسبب صعوبة كبيرة في السيطرة على الوباء في الصين.

يعتقد المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن ما يقارب 18% من السكان أصيبوا بالمتحور الجديد المنتشر، وذكرت صحيفة ديلي ميل أن المستشفيات مزدحمة ولا تستطيع استيعاب الأعداد الكبيرة من المرضى، وأضافت الصحيفة أنه من المتوقع أن يموت عدد كبير من الأشخاص في الصين خلال الأشهر المقبلة بسبب متحور يوم القيامة.


أعراض متحور كورونا الجديد BF.7

ضيق التنفس من أعراض متحور كورونا الجديد BF.7
أعراض متحور كورونا الجديد BF.7

تتشابه أعراض الإصابة بمتحور كورونا الجديد BF.7 مع الأعراض المرتبطة بمتحورات أوميكرون الفرعية الأخرى، وخاصة أعراض الجهاز التنفسي العلوي، قد يعاني المرضى من الحمى والسعال والتهاب الحلق وسيلان الأنف وضيق التنفس، وصعوبة الحركة، وحمى، وإحساس بتعب شديد وإرهاق، وبعض الحالات يظهر عليها طفح جلدي، ويمكن أن يعاني البعض أيضًا من أعراض الجهاز الهضمي كالقيء والإسهال، وقد يسبب BF.7 مرضًا أكثر خطورة لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، أو يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو أمراض الكلى أو مرض السكر، أو أمراض مصاحبة أخرى، أو الذين تزيد أعمارهم عن الستين، تبدأ أعراض متحور BF.7 من 5 أيام وتنتهي بمرور 7 أيام على الإصابة.


كيف يمكن للشخص أن يعرف أنه مصاب بالمتحور الجديد BF.7 ؟

الأعراض الأكثر شيوعًا للإصابة بالمتحور BF.7 هي التهاب الحلق وسيلان الأنف مع حمى طفيفة وصداع، ومشاكل في القناة الهضمية، ومن الواضح أنها تشبه أعراض الأنفلونزا الشائعة، لذا، إذا كانت لديك هذه الأعراض، اعزل نفسك عن الآخرين، وإذا لم تهدأ الأعراض في غضون خمسة أيام، فقم بإجراء اختبار كورونا، عادة ما تختفي عدوى BF.7 تلقائيًا في غضون 5 إلى 7 أيام دون مضاعفات، ومع ذلك  يجب على الأشخاص الذين يعانون من أمراض مصاحبة أو الأشخاص فوق الستين استشارة الطبيب لتجنب حدوث مضاعفات.


علاج متحور كورونا الجديد BF.7

يشير الخبراء إلى أن الأدوية المستخدمة لعلاج متحور كورونا الجديد BF.7 هي نفس بروتوكولات علاج المستخدمة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وبحسب رأي المتخصصين فإن الأشخاص الذين تلقوا جرعتين من لقاح كورونا أو سبق إصابتهم بالمرض يمكن أن يصابوا أيضًا بأي من متحورات الفيروس التاجي، بما في ذلك المتحور BF.7.

تم تطوير لقاحات كورونا الحالية لاستهداف الفيروس الأصلي الذي ظهر في ووهان، وخضعت متحورات أوميكرون للعديد من الطفرات، وهذا هو السبب في أن المناعة التي يسببها اللقاح قد تكون غير فعالة لتوفير الوقاية من عدوى سلالات أوميكرون ومتحوراته، ومع ذلك، فإن المناعة التكيفية التي يتم تطويرها في الجسم عن طريق اللقاح أو العدوى الطبيعية تساعد جهاز المناعة لدينا على محاربة أي متغيرات في الفيروسات التاجية، وينصح خبراء في المجال الطبي بالحصول على جرعتين على الأقل من اللقاح.


أسباب انتشار متحور كورونا الجديد BF.7 في الصين

زيادة معدلات التطعيم يمكن أن تساعد في تقليل أسباب انتشار متحور كورونا الجديد BF.7
أسباب انتشار متحور كورونا الجديد BF.7

اتبعت الحكومة الصينية سياسة صفر كوفيد منذ بداية الوباء، منع هذا الإجراء انتشار عدوى الفيروس التاجي في الصين خلال عامي 2020 و 2021، ونتيجة لذلك، لم يتم تطوير مناعة جماعية ضد كورونا بين عدد كبير من السكان بالصين، ولكن في الآونة الأخيرة تم تفشي العدوى بسرعة بسبب  متحور كورونا الجديد BF.7، عندما تم تخفيف سياسة صفر كوفيد في الصين، وتقليل الإجراءات الاحترازية وانخفاض معدلات التطعيم.

أعرب تيدروس أدهانوم (Tedros Adhanom)، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، عن قلقه العميق إزاء ظهور موجة غير مسبوقة من الإصابات بفيروس كورونا المتحور الذي انتشر في الصين مؤخرا، مؤكدًا على ضرورة توفير معلومات مفصلة عن خطورة الوضع، أكد جيبريسوس أيضًا على أن منظمة الصحة العالمية تحتاج إلى مزيد من المعلومات التفصيلية حول نسبة المصابين وشدة المرض ودخول المستشفيات، من أجل إجراء تقييم شامل لمخاطر الوضع الفعلي.

“قد يهمك: جهاز اختبار الأجسام المضادة لفيروس كورونا


متحور كورونا الجديد BF.7 حول العالم

قبل اكتشافه في الصين، تم العثور على المتحور الفرعي الجديد BF.7 في العديد من البلدان حول العالم بما في ذلك الهند والولايات المتحدة والمملكة المتحدة والعديد من الدول الأوروبية مثل بلجيكا وألمانيا وفرنسا والدنمارك في أغسطس الماضي، على سبيل المثال، في الولايات المتحدة، كان من المقدر أنه مسؤول عن 5.7٪ من الإصابات حتى 10 ديسمبر الماضي، في حين حددت وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة المتحور BF.7 كأحد أكثر المتغيرات إثارة للقلق من حيث بيانات النمو والتحييد، وفي أحدث إحاطة قالت أن BF.7 قد تم تخفيفه بسبب انخفاض معدل الإصابة وانخفاض معدلات النمو في المملكة المتحدة.

لا يعرف الخبراء بالضبط لماذا يبدو الوضع مختلفًا في الصين، قد يكون  انخفاض مستوى المناعة لدى الصينيين من العدوى السابقة وراء ارتفاع رقم الاستنساخ الأساسي (Basic reproduction number) في متحور كورونا الجديد BF.7، وبالتالي زيادة انتشاره.

“اقرأ أيضًا: تصخر العظم


إجراءات مواجهة متحور Corona BF.7 عالميًا

عودة التدابير الاحترازية من إجراءات مواجهة متحور كورونا الجديد BF.7
إجراءات مواجهة متحور كورونا الجديد BF.7

نحن نعلم الآن أنه يكاد يكون من المستحيل وقف انتشار متحورات كورونا من بلد إلى آخر، ولكن يمكن إبطاء هذا الانتشار من خلال فرض تدابير وقائية مختلفة، ونظرًا لأن المتحور BF.7 الجديد في الصين ليس متحورًا مميتًا، فلا حاجة إلى إجراءات صارمة لإيقاف دخوله، ومع ذلك، يوصي المختصون بأن يكون اختبار كورونا قبل الرحلة إلزاميًا لجميع القادمين من البلدان التي لا يزال فيها انتقال BF.7 مستمرًا، ويجب أن يكون ارتداء الأقنعة على متن الرحلات الجوية إلزاميًا، ويجب أن يكون اختبار المستضد السريع في الموقع عند الوصول إلى المطار إلزاميًا لمن تظهر عليهم الأعراض، إذا كان الاختبار إيجابيًا، فيجب التوصية بالحجر الصحي لمدة 7 أيام.

من المهم تنفيذ الإجراءات الاحترازية للوقاية من متحورات فيروس كورونا في المستشفيات بأثر فوري، يجب أن يكون ارتداء الأقنعة إلزاميًا لجميع مقدمي الرعاية الصحية في المستشفيات، سيقلل هذا بشكل كبير من انتشار الفيروس التاجي للمرضى من العاملين في مجال الرعاية الصحية والعكس صحيح، حيث أن المرضى في المستشفيات هم الأكثر عرضة للخطر، ويتم بالفعل تنفيذ هذه الاستراتيجية من قبل خدمة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة.

تشير تقارير صحفية واردة من مختلف دول العالم إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية واليابان ودول أوروبية أخرى قررت فرض ضوابط على المسافرين القادمين من الصين، في ظل قلة المعلومات الواردة حول المتحول الجديد، ودعت منظمة الصحة العالمية الصين إلى إبلاغها بالوضع الصحي داخل البلاد والكشف عن أعداد المصابين والوفيات بسبب انتشار المتحور الجديد BF.7، وعقدت المنظمة  اجتماعا رفيع المستوى مع المسؤولين الصينيين بشأن الزيادة الحالية في حالات كورونا، للحصول على مزيد من المعلومات حول الوضع وتقديم الخبرات والدعم، وطلبت المنظمة أيضًا المشاركة المنتظمة لبيانات محددة حول الوضع الوبائي في الوقت الفعلي، بما في ذلك المزيد من البيانات حول التسلسل الجيني وتأثير المرض والاستشفاء ووحدات العناية المركزة بالإضافة إلى الوفيات.


سبب تسمية متحور كورونا الجديد BF.7 باسم متحور يوم القيامة

رغم أن متحور BF.7 أقل حدة من الفيروس الأصلي كما ذكرنا من قبل، إلا أن هذا المتحور الجديد سريع الانتشار، ولذلك أطلق عليه اسم (متحور يوم القيامة) في بعض وسائل الإعلام.


هل وصل متحور كورونا الجديد BF.7 إلى مصر؟

بحسب إعلان وزارة الصحة المصرية، فإنه لم يتم رصد أي حالات إصابة بBF.7 أو ظهور متحور جديد داخل مصر حاليا.


لماذا سُمي متحور كورونا الجديد BF.7 بمتحور يوم القيامة؟

بسبب سرعة انتشاره بين الناس، رغم أنه أقل حدة من الفيروس الأصلي.  

ما هي أبرز أعراض متحور كورونا الجديد BF.7؟

أبرز أعراضه هي الحمى والسعال والتهاب الحلق وسيلان الأنف وضيق التنفس، وصعوبة الحركة، وإحساس بالتعب والإرهاق، ويمكن أن يعاني البعض من القيء والإسهال.  

ما هو علاج متحور كورونا الجديد BF.7؟

يمكن استخدام بروتوكولات علاج فيروس كورونا (كوفيد-19) لعلاج المتحور BF.7.

نكون بذلك قد تعرفنا على أهم المعلومات حول متحور كورونا الجديدBF.7، وأعراضه ومدى خطورته، وكذلك أسباب انتشاره، وطرق العلاج والمواجهة.

 

 

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق