مرض التهاب الملتحمة (العين الوردية)

د. اسراء احمد
مقالات
د. اسراء احمد23 مارس 202024 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنة واحدة

مرض التهاب الملتحمة وبالانجليزية يسمى Conjunctivitis أو pink eye، ما هو التهاب الملتحمة، ما هي أعراض التهاب الملتحمة، وما هي طرق علاج التهاب الملتحمة، هل يمكن الوقاية من التهاب الملتحمة، يخبرنا هذا المقال.


ما هو مرض التهاب الملتحمة ؟

مرض التهاب الملتحمة، والمعروف أيضاً بالعين الوردية،  هو التهاب أو تورم في الغشاء الخارجي لمقلة العين.

تصبح الأوعية الدموية في الملتحمة ملتهبة، فتظهر عينيك باللون الوردي أو الأحمر.

“اقرأ أيضاً: مرض العد الوردي


أسباب الإصابة بالتهاب الملتحمة

يوجد العديد من الأسباب للإصابة بالعين الوردية، وتشمل الأسباب الأكثر شيوعاً:

الفيروسات أو البكتيريا

غالباً ما يحدث مرض التهاب الملتحمة الجرثومي من نفس نوع البكتيريا التي تسبب الالتهابات الحلقية العنقودية. من ناحية أخرى، عادةً ما ينجم الالتهاب الفيروسي عن أحد الفيروسات التي تسبب نزلات البرد.

تعتبر العين الوردية الناتجة من سبب فيروسي أو بكتيري معدية للغاية، ويمكن أن ينتقل المرض بسهولة من شخص لآخر عن طريق الاتصال باليد.

الحساسية

يمكن أن تسبب المواد المثيرة للحساسية، مثل حبوب اللقاح، العين الوردية في أحد العينين أو كليهما.

تحفز المواد المثيرة للحساسية جسمك على خلق المزيد من الهيستامين، والذي يسبب الالتهاب كجزء من استجابة الجسم لما يظن أنه عدوى. وبدوره، يسبب مرض التهاب الملتحمة التحسسي.

عادة ما يصاحب هذا النوع من الالتهاب الحكة.

المواد الكيميائية

المواد الكيميائية مثل، الكلور الموجود في حمامات السباحة قد يسبب أيضاً العين الوردية. لذلك، ينبغي أن تكون حذراً في حالة دخول جسم غريب أو مادة كيميائية إلى عينيك.

يعد شطف العينين بالماء طريقة بسيطة وفعالة لمنع حدوث تهيج كيميائي قد يسبب العين الوردية.

“اقرأ أيضاً: احمرار العين


أعراض مرض التهاب الملتحمة

نظراً لأن مرض التهاب الملتحمة البكتيري أو الفيروسي معدٍ للغاية، فمن المهم الانتباه للأعراض.تشمل الأعراض الشائعة للمرض:

  • عيون وردية أو حمراء.
  • شعور بالتهيج في العينين.
  • إفرازات مائية أو سميكة تتراكم على العين أثناء الليل.
  • حكة في العين.
  • زيادة في إفراز الدموع.

كيفية تشخيص مرض التهاب الملتحمة

ليس من الصعب تشخيص العين الوردية. يمكن للطبيب ببساطة أن يشخص العين الوردية عن طريق طرح بعض الأسئلة والنظر إلى عينيك.

على سبيل المثال، يمكن أن يسأل الطبيب عن الحكة في عينيك، أو ما إذا كنت تعاني من إفرازات دمعية في العين. أيضاً، قد يسأل عما إذا كنت تعاني من نزلات البرد، أو حمى القش، أو الربو.

في بعض الأحيان، يمكن أن يأخذ الطبيب عينة من الدموع أو الملتحمة، ثم يرسلها إلى المختبر لمزيد من الفحوصات.

“اقرأ أيضاً: الصداع – Headache


علاج مرض التهاب الملتحمة

يعتمد علاج العين الوردية على السبب الكامن وراءه.

إذا كانت العين الوردية ناتجة عن تهيج كيميائي، فغالباً ما تزول من تلقاء نفسها في غضون بضعة أيام. أما في حال كان السبب بكتيري، أو فيروسي، أو من مسببات الحساسية؛ فهناك بعض الخيارات المتاحة للعلاج.

التهاب الملتحمة البكتيري

في حالة العدوى البكتيرية، يعد العلاج بالمضادات الحيوية أكثر طرق العلاج شيوعاً. عادة ما يفضل الكبار قطرات العين، أما الأطفال، فربما يكون المرهم خياراً أفضل لسهولة تطبيقه.

مع استخدام المضاد الحيوي، من المحتمل أن تختفي الأعراض في غضون بضعة أيام فقط.

التهاب الملتحمة الفيروسي

لسوء الحظ، إذا كنت تعاني من التهاب الملتحمة الفيروسي، فلا يوجد علاج متاح. تماماً مثل نزلات البرد، لا يوجد علاج لفيروس.

ومع ذلك، فمن المحتمل أن تزول الأعراض من تلقاء نفسها في غضون 7 إلى 10 أيام.

التهاب الملتحمة التحسسي

لعلاج العين الوردية الناتجة عن الحساسية، قد يصف لك الطبيب مضادات الهيستامين

“اقرأ أيضاً: نمش العين


الوقاية من مرض التهاب الملتحمة

ممارسات النظافة الشخصية الجيدة واحدة من أفضل الطرق لتجنب العين الوردية.

  • تجنب ملامسة العينين بيديك، واغسل يديك جيداً
  • استخدم فقط المناشف النظيفة لمسح وجهك وعينيك.
  • لا تشارك مستحضرات التجميل الخاصة بك، خاصةً كحل العين أو المسكرة.
  • تجنب العدسات اللاصقة رديئة الجودة.
  • إذا اعتقد الطبيب أن العدسات اللاصقة الخاصة بك قد تسبب العين الوردية، فقد يوصي بتغييرها إلى نوع آخر واستخدام محلول التطهير.

عادةً، لا تسبب العين الوردية أعراضاً خطيرة طويلة المدى. وفي كثير من الأحيان، قد تتحسن الحالة بدون علاج، أو باستخدام المضادات الحيوية.

ممارسة النظافة الشخصية الجيدة، وغسل اليدين، وعدم مشاركة الأشياء الشخصية، تساهم هذه الإجراءات بشكل كبير في منع انتشار العين الوردية.

موقع السوق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.