عشبة القرنفل Cloves herb

Cloves herb

عشبة القرنفل، ما هو القرنفل، محتويات عشبة القرنفل، تاريخ القرنفل عبر العصور، استخدامات عشبة القرنفل، فوائد القرنفل، الآثار الجانبية التي من الممكن أن يسببها.

كتابة: أية ناصر | آخر تحديث: 4 أبريل 2020 | تدقيق: الأدارة
عشبة القرنفل Cloves herb

عشبة القرنفل يتم زراعتها في البلدان الأسيوية مثل إندونيسيا والهند وباكستان حتى في مناطق في شرق أفريقيا، فهو من التوابل التي توفر فوائد صحية كثيرة، وتشمل فوائد القرنفل الصحية على المساعدة على الهضم، تعزيز الجهاز المناعي، والسيطرة على الداء السكري، وسوف نوضح بالتفصيل فوائد القرنفل الصحية للجسم، تابعوا معنا…


ما هو القرنفل

القرنفل من النكهات الشائعة التي يتم استخدامها في شتى أنحاء العالم، وخصوصًا في آسيا ويعتبر القرنفل من الأساسيات في عدد من المطابخ الآسيوية.

وهو عبارة عن برعم مجفف للزهرة من الشجرة، وهو ملك لعائلة النباتات التي تدعى (ميرتاسييه) وهي نبتة دائمة الخضرة تنمو في ظروف استوائية وشبه استوائية، فالقرنفل عبارة عن عشبة يستعمل الناس منها أجزاء مختلفة بما فيها البراعم والسيقان والأوراق الجافة لصنع الدواء.


تاريخ القرنفل عبر العصور

يشتهر زيت القرنفل بخصائصه الطبية القديمة فالقرنفل كالتوابل الأخرى التي نشأت في آسيا وله تاريخ عظيم خلفه، فخلال القرنين الثالث عشر والرابع عشر نُقل القرنفل من إندونيسيا إلى الصين والهند وفارس وأفريقيا وأوروبا.

وخلال ذلك الوقت كان سعر القرنفل باهظًا جدًا، وهكذا بدأت الحروب في احتكار إنتاج القرنفل وتوزيعه، فقد شُنت حروب كثيرة للسيطرة على جزر مالوكو خلال القرون الوسطى والعصور الحديثة على السواء.

وخرج الهولنديون منتصرين وسيطروا على جزر مالوكو لفترة طويلة جدًا، واليوم يُعتبر القرنفل محصولًا تجاريًا مهمًا جدًا حول العالم.


فيم تستخدم عشبة القرنفل

  • تم استخدام عشبة القرنفل لآلاف السنين في الهند والصين وليس فقط كتوابل بل أيضًا كدواء للعديد من الأمراض.
  • واستخدم الطب في أيورفيدا القرنفل في تسوس الأسنان والتخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • اعتُبر القرنفل في الطب الصيني ذا خصائص مقوية ومنشطة للشهوة الجنسية.
  • يستخدم مشروب شاي القرنفل الدافئ للتخفيف من الاحتقان.
  • يُعتقد أن زيت القرنفل يساعد على التخفيف من الصداع، ويخفف من آثار الامتداد.
  • يستخدم على نطاق واسع كمادة طاردة للحشرات والبق.

محتويات عشبة القرنفل

المغذيات

وفقًا لقاعدة البيانات الوطنية للمغذيات التابعة لوكالة الولايات المتحدة للتنمية الدولية، تشمل المغذيات الموجودة في القرنفل على:

  • الكربوهيدرات.
  • البروتين.
  • الطاقة والألياف الغذائية.

المعادن

المعادن الموجودة في القرنفل تشمل

  • البوتاسيوم.
  • الكلسيوم.
  • الصوديوم.
  • والماغنسيوم
  • الفوسفور.
  • الحديد
  • الزنك

الفيتامينات

الفيتامينات الموجودة في القرنفل تتضمن:

  • فيتامين .E
  • الفولات.
  • النياسين.
  • فيتامين C.
  • وفيتامين A و K.

ووفقًا لبحث أجراه البروفسور توم مابري من جامعة تكساس في أوستن، تشمل بعض المركبات الحيوية النشطة المعزولة من مستخلصات الفلافونويدات والهكسان وكلوريد الميثيلين والإيثانول والثيمول ويوجينول والبنزين.

وقد أُبلغ عن أن لهذه المواد الكيميائية البيولوجية خواص مختلفة، بما في ذلك خواص مضادة للأكسدة، وواقية للكبد، ومضادة للميكروبات، ومضادة للالتهاب.

إقرأ أيضًا: عشبة البابونج


فوائد شرب القرنفل

  • يحسن من عملية الهضم

قد يحسن القرنفل من عملية الهضم عن طريق تحفيز إفراز الإنزيمات الهضمية، كما أن القرنفل مفيد في الحد من تهيُّج المعدة، والغثيان، ويمكن أخذها مع العسل لتخفيف اضطراب المعدة.

  • يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا

يفضل كثيرون القرنفل لخصائصه المضادة للبكتيريا، وذلك لأن خلاصات القرنفل قوية بما يكفي لقتل أي جراثيم وبكتيريا، كما أن مستخلصات القرنفل فعالة في مكافحة البكتيريا التي تنشر الكوليرا.

  • يساعد في الحماية من الإصابة بمرض السرطان

تشير بعض الأبحاث إلى أن المركبات الموجودة في القرنفل قد تساهم في الحماية من السرطان.

ووجدت إحدى دراسات الأنابيب الاختبارية أن خلاصة القرنفل ساعدت في وقف نمو الأورام وشجعت موت الخلايا في الخلايا السرطانية.

ولاحظت دراسة أخرى عن أنبوب اختبار نتائج مماثلة أظهرت أن كميات مركزة من زيت القرنفل تسببت في موت الخلايا في 80% من خلايا سرطان المريء.

كما أن اليوجينول الموجود في القرنفل تبيَّن أن له خصائص مقاومة، ووجدت دراسة أنبوب اختبار أن تحسين النسل شجع على موت الخلايا في خلايا سرطان عنق الرحم، ولكن في جميع التجارب تم استخدام كميات مركَّزة جدًا من مستخلص القرنفل، زيت القرنفل، وأوجينول.

  • يحتوي على العديد من الخصائص الكيميائية الوقائية

القرنفل مهم للمجتمع الطبي بسبب خصائصه الوقائية الكيميائية أو المضادة للسرطان، وقد أظهرت دراسة نشرت في مجلة أكسفورد أن هذه المواد قد تكون مفيدة في السيطرة على سرطان الرئة في مراحله المبكرة.

وتشير البحوث إلى أن حمض الأولينوليك الموجود في القرنفل يوفر النشاط المضاد للأورام.

في حين أظهرت دراسة أخرى أن اليوجينول الموجود في القرنفل لديه إمكانية مكافحة سرطان عنق الرحم، وفي حين أنه يلزم إجراء المزيد من البحوث بشأن هذا الموضوع.

إلا أنه تشير هذه النتائج الأولية إلى أن القرنفل يمكن أن يشكل حلًا إيجابيًا في مجال أمراض السرطان.

  • يحمي الكبد

يحتوي القرنفل على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة التي تعمل على حماية الأعضاء من تأثيرات الجذور الحرة وخصوصًا الكبد،

ويزيد الأيض على المدى الطويل من الإنتاج الجذري الحر ومظهر الدهون، في حين يقلل مضادات الأكسدة في الكبد.

وتشكل خلاصات القرنفل عنصرًا مساعدًا في مواجهة هذه التأثيرات بخصائصها الواقية للكبد.

  • يساعد في علاج مرضى السكر

لقد تم استعمال القرنفل في الممارسات الطبية القديمة لمعالجة عدد من الأمراض، وأحد هذه الأمراض هو الداء السكري.

حيث أن كمية الأنسولين التي ينتجها الجسم عند المرضى الذين يعانون من الداء السكري إما غير كافية أو لا تُنتج على الأطلاق، لذا فإن القليل من القرنفل تقيد الأنسولين بطرائق معينة وتساعد على ضبط مستوى السكر في الدم.

وقد وجدت دراسة نُشرت في مجلة علم العقاقير الايثنوفولوجية أن القرنفل قد يكون له تأثير مفيد على الداء السكري كجزء من النظام الغذائي القائم على النباتات.

  • يحافظ على العظام

تشمل خلاصات القرنفل الكحولية المائية مركبات فينولية، مثل اليوجينول ومشتقاته، مثل النكهات، الإيسوفلافونس، والفلافونود، وتشير الدراسات إلى أن هذه المرطبات قد تكون مفيدة في الحفاظ على العظام.

  • يحتوي على خصائص مضادة للطفرات

الطفرات هي مواد كيميائية تعمل على تغيير التركيب الوراثي للحمض النووي مسببة الطفرات، فالمركَّبات البيوكيماوية الموجودة في القرنفل مثل البروبان الفينيلي لها خصائص مضادة للطفرات.

وذلك بحسب دراسة ورد ذكرها في مجلة الكيمياء الزراعية والغذاء، وقد أُعطيت هذه المواد لخلايا عولجت بالطفرات وتمكنت من التحكم في التأثيرات الطفرية بمعدل كبير.

  • يعالج الصداع

يمكن التخفيف من حدة الصداع باستعمال عشبة القرنفل وذلك عن طريق عمل عجينة من بعض براعم التوابل وخلطها مع بعض الملح الصخري وإضافة هذا لكأس حليب فهذا الخليط يعمل على الحد من الصداع بسرعة وفعالية.


طرق فعالة لاستخدام عشبة القرنفل

علاج حب الشباب:

المكونات:

  • قرنفل.
  • عسل.
  • قطرات من عصير الليمون.

الطريقة:

  • خلص جميع المكونات.
  • ضعيه على وجهك كقناع.
  • اتركي القناع لمدة 20 دقيقة.
  • قومي بغسله جيدًا بماء فاتر.

استخدامه كغسول للفم

الطريقة:

  • قم بخلط كميات متساوية من الماء والقرنفل، مع إضافة بعض من الأعشاب الأخرى التي تفضلها مثل: النعناع.
  • قم بغلي هذا الخليط.
  • ثم صفيه جيدًا وهو الأن جاهز للاستخدام.

علاج المشاكل الجلدية

الطريقة:

  • قم بعمل خليط من زيت القرنفل وزيت الزيتون.
  • ضع هذا الخليط على المكان الذي به ضرر، عند الشعور بالتحسن قم بغسله على الفور.

علاج تتجلط الدم

المكونات:

  • كوب ونصف ماء.
  • ملعقة واحدة من مسحوق القرنفل.
  • ملعقة من مسحوق القرفة.
  • ملعقة إلا ربع من أوراق الشاي.
  • ملعقة من العسل.

الطريقة:

  • غلي الماء جيدًا.
  • قم بإضافة جميع المكونات في الكوب.
  • قم بتغطية الكوب لمدة ربع ساعة، ثم تناوله.

” إقرأ أيضًا: عشبة الزعفران


الآثار الجانبية للقرنفل

زيت القرنفل:

يجب عدم استخدام زيوت القرنفل بشكل مباشر على البشرة بل يجب تخفيفها قبل الإستخدام إما في زيت الزيتون أو في الماء المقطر.

بالإضافة إلى أن الزيت المستخرج من القرنفل يعتبر آمنًا، لكن إحدى الدراسات كشفت أن له خصائص سامة للخلايا وذلك لاحتوائه على مكونان رئيسيان هما يوجينول و بي كاروفيلين.

سجائر القرنفل:

يتم استعمال القرنفل في إندونيسيا على نطاق واسع في شكل سجائر تُعرف عمومًا باسم كريتكس، وقد ظهرت سجائر القرنفل هذه كبديل لسجائر التبغ.

ولكن الأبحاث تظهر أن سجائر القرنفل هي في الواقع أسوأ من السجائر التقليدية من الناحية الصحية، وذلك لأن كمية النيكوتين وأول اكسيد الكربون التي تدخل الرئتين أعلى من كمية سجائر التبغ العادية.


عشبة القرنفل يمكنك استخدامها بطرق عديدة ومختلفة، ومن دون وصفة من الطبيب فهو من الأعشاب الأمانة، ومن أجل الحصول عليها بإمكانك شراؤها من أماكن بيع الأعشاب.

1073 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق