دواء سيبرو – Cipro

Cipro

كتابة: علي ملص | آخر تحديث: 31 مارس 2020 | تدقيق: إسراء أحمد
دواء سيبرو – Cipro

دواء سيبرو وبالإنجليزية يسمى Cipro، ما هو سيبرو، ما هي مضاعفات استخدام سيبرو، نصائح تناول دواء سيبرو، كل هذه التساؤلات سوف نجيب عليها في هذا المقال من خلال شبكة ومنصة فهرس.


نبذة عن دواء سيبرو

دواء سيبرو أو سيبروفلوكساسين هو مضادٌّ حيوي من مجموعة الأدوية المعروفة باسم “كوينولون“، وهو دواء يستخدم لعلاج أنواع عدة من الالتهابات البكتيرية.

يستخدم هذا الدواء من أجل علاج المرضى المصابين بداء الجمرة الخبيثة وأنواع معينة من الطاعون، إلا أنه يمكن أن يسبب آثاراً جانبية خطيرة من الممكن أن يكون من المستحيل عكسها.

يستخدم دواء سيبرو لعلاج الالتهابات البكتيرية التي لا يمكن علاجها بمضادات حيوية أخرى أكثر أماناً منه.

الاسم العام للدواء سيبروفلوكساسين (oral) (SIP roe FLOX a sin)
أسماء العلامات التجارية للدواء Cipro, Cipro XR, Proquin XR

معلومات مهمة عن دواء سيبرو

إذا كان ظهرت لديك الأعراض التالية (أو بعضها أو واحدة غير طبيعية منها) أو أعراض أخرى مشابهة أثناء استخدام الدواء، فتوقف عن استخدامه واتصل بالطبيب بشكل فوري:

  • جوع.
  • صداع.
  • خدر.
  • وخز.
  • أفكار حول الانتحار أو إيذاء النفس.
  • ألم مزعج.
  • ارتباك.
  • تهيج.
  • ألم مفاجئ.
  • مشكلة في أي مفصل من مفاصل الجسم.
  • جنون العظمة.
  • مشاكل في الذاكرة أو التركيز.

يمكن أن يسبب هذا الدواء في حالات نادرة تلف الشريان الأبهر، وهذا قد يؤدي إلى نزيف خطير وفي بعض الأحيان الوفاة. احصل على المساعدة الطبية الطارئة في حال عانيت من ألم شديد مستمر في المعدة أو الصدر أو الظهر.

قد يسبب سيبرو آثاراً جانبية خطيرة أخرى، مثل تلف الأعصاب، ومشاكل في الأوتار، وتغيرات سلوكية أو مزاجية خطيرة، أو انخفاض في مستوى سكر الدم.

إذا كنت قد أصبت في السابق أو إذا كنت مصاباً الآن بـ “الوهن العضلي الوبيل”، فقد يؤدي هذا إلى عدم إمكانية استخدامك لهذا الدواء.

إذا قمت بتفويت تناول جرعة الدواء فخذها بسرعة حالما تتذكر إذا لم يكن قد حان موعد الجرعة التالية، لكن إذا كان قد حان موعد الجرعة التالية أو اقترب، قم بتخطي الجرعة التي فوتها، ولا تأخذ جرعتين أو أكثر بنفس الوقت.

وفي حال أخذت جرعة زائدة من دواء سيبرو، فاحصل على الرعاية الطبية الطارئة.


نصائح قبل استخدام سيبرو

يجب على المريض عدم استخدام هذا الدواء إذا كان يعاني من الحساسية من سيبروفلوكساسين، أو إذا:

  • كان يأخذ تيزانيدين.
  • كان لديه حساسية من أي دواء من فئة الأدوية “كوينولون”، بما في ذلك “موكسيفلوكساسين” و “ليفوفلوكساسين” و “جميفلوكساسين”.

قد يسبب هذا الدواء تورما أو تمزقاً في الأوتار -وهي بنى على شكل ألياف تربط العظام بالعضلات- وخاصة “وتر أخيل”. يمكن أن يحدث هذا أثناء العلاج أو بعد عدة أشهر من التوقف عن استخدام الدواء حتى، وقد تكون احتمالية حصول ذلك أعلى عند كبار السن والأطفال والأشخاص الذين يستخدمون دواء ستيرويدي والذين خضعوا لعملية زراعة الأعضاء.

كي تتأكد أن دواء سيبرو آمن لك، قم بإعلام الطبيب في حال كان لديك في الماضي أو الآن:

  • مشاكل في العظام أو الأوتار.
  • التهاب المفاصل أو مشاكل أخرى في المفاصل.
  • مشاكل في الدورة الدموية، مثل تمدد الأوعية وتضيق الشرايين أو تصلبها.
  • مشاكل في القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مرض وراثي، مثل متلازمة مارفان أو متلازمة إهلرز-دانلوس.
  • مرض السكري.
  • اضطربات في العضلات أو الأعصاب، كـ “الوهن العضلي الوبيل”.
  • مرض في الكلى.
  • داء الصرع أو نوبات.
  • ورم في المخ أو إصابة في الرأس.
  • متلازمة QT الطويلة، أو إذا كان أحد أفراد أسرتك مصاباً بها.
  • نقص بوتاسيوم الدم.

يجب ألا يُعطى دواء سيبرو للأطفال دون استشارة طبية، ويجب على المرأة الحامل أو التي تخطط لتصبح حاملاً أو تعلم الطبيب بذلك، إذ لا يُعرف بعد فيما إذا كان هذا الدواء يؤذي الجنين أم لا. ويجب ألا تقوم المرأة بالإرضاع أثناء استخدام هذا الدواء أيضاً.


كيفية تناول دواء سيبرو

على المريض أخذ الدواء كما وصف له الطبيب تماماً. يجب اتباع جميع التعليمات الموجودة على الوصفة الخاصة بك وقراءة أدلة الدواء قبل البدء باستخدامه.

يوجد هذا الدواء على شكل أقراص وعلى شكل معلق فموي، وهو يؤخذ عن طريق الفم. يجب هز الدواء المعلق (السائل) جيداً قبل قياس الجرعة لمدة 15 ثانية، ويجب قياس الجرعة باستخدام أداة مخصصة لقياس كمية الدواء، وليس باستخدام ملعقة مطبخ. ويمكن تناول الدواء مع الطعام أو خارج أوقات الطعام، لكن خذه في نفس الوقت كل يوم.

عند تناول قرص دواء سيبرو، لا تقم بمضغه أو سحقه أو كسره، إنما ابتلعه بالكامل.

يجب على المريض أن يستخدم الدواء طوال الفترة الزمنية التي حددها الطبيب حتى لو زالت الأعراض قبل أن تنتهي تلك الفترة. تخطي جرعات من الدواء أو التوقف عن تناوله قبل مضي الفترة المحددة من قبل الطبيب قد يزيد من خطر الإصابة بعدوى مقاومة للأدوية.

لا يعالج سيبرو العدوى الفيروسية مثل نزلات البرد، لأنه لا يؤثر في الفيروسات، وإنما فقط في البكتيريا.

لا تقم بمشاركة هذا الدواء مع أي شخص حتى لو بدا أنه مصاب بنفس العدوى التي أصبت بها، وخزنه بدرجة حرارة الغرفة بعيداً عن الرطوبة والحرارة، ولا تقم بتجميد الدواء السائل. تخلص من أي دواء سائل لم يتمَّ استخدامه طوال 14 يوماً.


استخدامات سيبرو

يستخدم دواء سيبرو لعلاج العديد من الالتهابات التي تسببها البكتيريا، بما في ذلك:

  • الجمرة الخبيثة.
  • الطاعون الدملي.
  • ذات الرئة.
  • عدوى الزائفة.
  • داء العظم المعدي.

ينتمي سيبرو إلى فئة الأدوية المعروفة باسم “كوينولون”، وتضم هذه الفئة مضادات حيوية ذات تأثير قوي. يعمل هذا الدواء عن طريق إيقاف نمو البكتيريا.

لا يمكن أن ينجح هذا الدواء في علاج الالتهابات التي تسببها الفيروسات، مثل الإنفلونزا ونزلات البرد، لأنه لا يؤثر فيها، واستخدامه دون حاجة يمكن أن يزيد احتمالية الإصابة بعدوى مقاومة للأدوية، لذلك احرص على عدم استخدامه دون وصفة طبية.


مضاعفات دواء سيبرو

يجب الحصول على المساعدة الطبية فوراً إذا ظهرت علامات الحساسية من دواء سيبرو على المريض، وتشمل تلك العلامات:

  • الشرى.
  • صعوبة في التنفس.
  • تورم الوجه والحلق.

أو إذا ظهرت علامات تدل على رد فعل تحسسي شديد على الجلد، مثل:

  • حمى.
  • جلد أحمر أو أرجواني.
  • التهاب الحلق.
  • طفح جلدي ينتشر ويسبب تقرحات.
  • الشعور بحرقة في العينين.

قد يسبب سيبروفلوكساسين آثاراً جانبية خطيرة تشمل:

  • مشاكل في الأوتار.
  • انخفاض مستويات سكر الدم، وهذا قد يؤدي إلى غيبوبة.
  • تغيرات مزاجية أو سلوكية خطيرة.
  • مشاكل في الأعصاب، مثل تلف دائم في العصب.

يجب أن تتوقف عن استخدام سيبرو وتتصل بالطبيب بشكل عاجل إذا عانيت من:

  • أعراض سببها مشاكل في الأعصاب في اليدين أو الذراعين أو القدمين أو الساقين، بما في ذلك الخدر والضعف والوخز.
  • تغيرات مزاجية أو سلوكية خطيرة، مثل: الارتباك – العصبية – جنون العظمة – مشاكل في الذاكرة – صعوبة في التركيز – هلوسة – أفكار حول الانتحار.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم، وتشمل الأعراض: الشعور بالدوار – تعرق – صداع -تسرع القلب – الشعور بالقلق – الجوع – التهيج – غثيان – ارتعاش.
  • علامات تدل على تمزق أوتار، ويشمل ذلك: ألم مفاجئ –  تورم أو كدمات – مشاكل في الحركة – صوت طقطقة في أي مفصل من مفاصل الجسم.

يمكن أن يسبب دواء سيبرو في حالات نادرة تلف الشريان الرئيسي في جسم الإنسان، وهو الأبهر (الأورطي)، وهذا قد يؤدي إلى نزيف خطير والموت، ولذلك يجب عليك البحث عن عناية طبية فوراً إذا شعرت بألم شديد ومستمر في البطن أو الظهر أو الصدر.

يجب أيضاً التوقف عن استخدام الدواء والاتصال بالطبيب على الفور في حال عانى المريض من:

  • تسرع القلب، وضيق في الصدر، وصعوبة في التنفس، والبدء بفقدان الوعي.
  • إسهال مائي أو دموي وألم شديد في المعدة.
  • طفح جلدي حتى لو كان خفيفاً.
  • مشاكل في التنفس.
  • ضعف في العضلات.
  • عدم التبول إطلاقاً أو التبول قليلاً فقط.
  • يرقان.
  • زيادة الضغط في الجمجمة، وتشمل الأعراض: طنين في الأذنين – الشعور بالدوار والغثيان – صداع شديد – ألم خلف العينين – مشاكل في الرؤية.

الآثار الجانبية الشائعة

تشمل الآثار الجانبية الشائعة لدواء سيبرو:

  • آلام في المعدة.
  • الغثيان والإقياء والإسهال.
  • صداع.
  • حكة مهبلية وإفرازات.

كما من الممكن أن تظهر على المريض آثار جانبية أخرى لم نذكرها هنا عند تناول دواء سيبرو.


إن دواء سيبرو – Cipro هو أحد المضادات الحيوية التي من الخطر جداً تناولها بدون وصفة طبية، لذلك لا تتناولها بدون أن يخبرك الطبيب بذلك، واحرص على اتباع تعليماته عند تناولها.

788 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق