السماد الكيميائي

Chemical fertilizer

السماد الكيميائي Chemical fertilizer - الأسمدة الكيمياوية يتم استخدامها كأسمدة ذات مفعول قوي وسريع، لفوائدها للتربة الزراعية وخصائصها الفريدة.

كتابة: الحسن سعد | آخر تحديث: 20 سبتمبر 2020 | تدقيق: أميرة حامد
السماد الكيميائي

نتعرف من مصطلح السماد الكيميائي ، أنها أسمدة مصنعه فى المعامل الكيميائية خصيصاً لخدمة التربة الزراعية. كل أنواع الأراضي الزراعية تحتوى على كمية لا بأس بها من العناصر المعدنية اللازمة، لكن تلك العناصر تجد صعوبة فى التمثل لخدمة التربة الزراعية، لذا وجب الاستعانة ببعض الأسمدة الكيميائية لتلبية حاجة التربة.


ماهية السماد الكيميائي

الأسمدة الكيميائية عبارة عن نتيجة تفاعل كيميائي حدث بين عدة عناصر متفاعلة، وذلك بغرض زيادة إنتاجية الأرض الزراعية، حيث تحتوي غالباً على مزيج من النيترو فوسفات وفوسفات الأمونيوم والبوتاسيوم، وعناصر أخرى مغذية.

عند استخدام الأسمدة الكيميائية لابد من التعرف على السماد المناسب لك، وذلك يقاس على حسب المناخ ونوع المحصول أو النبات الذى تزرعه، وأيضاً وفقاً لنوع التربة الزراعية ومدى احتياجها للمغذيات الإضافية. هنا لابد الاستعانة بقانون الحد الأدنى لعالم الأسمدة Liebig الذى ينص على (أنه إذا كان هناك عدم توافر أو نقصاً لأحد العناصر اللازمة فى التربة الزراعية، فإن النمو سيكون ضعيفاً حتى فى حالة توافر بقية العناصر).

ومع توافر النسبة المثالية للعنصر الناقص فى التربة، ستعود إنتاجية التربة لمعدلها الطبيعي، وبالتالى فى حالة زيادة نسبة العنصر بشكل مفرط، سيؤدى ذلك إلى عدم جدوى السماد للتربة.

كان قانون الحد الأدنى يركز على العناصر الموجودة فى التربة فقط، ثم تطور ليشمل عوامل أخرى لازمة لنمو النبات مثل:

  • الرطوبة.
  • درجة الحرارة.
  • الصفات الوراثية للنبات.
  • مكافحة الآفات.
  • الضوء.

“اقرأ أيضاً: العلاج الكيميائي”


فوائد السماد الكيميائي

  • تتكون الأسمدة الكيميائية من عدة عناصر هامة للتربة الزراعية، لذا فهى تحقق أقصى إفادة ممكنة.
  • تؤثر بشكل واضح على جودة ونمو النباتات الزراعية.
  • تزيد من مستوى الإنتاج الصحى للنبات.
  • تسهل من عملية التمثيل الضوئي للنباتات، حيث تقوم بنقل العناصر الناتجة عن عملية التمثيل الضوئي من الأوراق إلى الثمرات.
  • ضمان كبر حجم المنتج والجودة العالية وأيضاً الألوان الزاهية.
  • الحد من ظاهرة ذبول النبات، عن طريق الموازنة بين كميات الماء والملح فى الخلايا النباتية.
  • التأثير فى وزن المنتج بشكل واضح، من خلال عملية التلقيح وتحقيق التنمية المتوازنة فى المنتج داخلياً وخارجياً.
  • زيادة قدرة مقاومة النباتات للأمراض.
  • ضبط وتحسين نسبة الحموضة فى التربة.
سماد كيميائي _ التربة الزراعية _ الأسمدة الكيمائية
سماد زراعي

“اقرأ أيضاً: حقائق تسميد النبات”


أنواع السماد الكيميائي

1- الأسمدة النيتروجينية Nitrogen fertilizers

رغم الأهمية البارزة والمعروفة للنيتروجين بالنسبة للنبات، إلا أن أهميته قديماً كانت ثانوية، حيث كان يتم الاعتماد على المصادر الطبيعية للنيتروجين الناتج من عملية نظام دورة المحاصيل الزراعية، التى يتم الاعتماد فيها على النيتروجين الناتج من المطر.

أصبح النظام المتبع حديثاً هو دعم المصادر الطبيعية للنيتروجين بكميات من الأسمدة النيتروجينية، مثل سماد الجوانو Guano والفضلات العضوية.

2- الأسمدة الفوسفاتية Phosphate fertilizers

  • كان أول استخدام للسماد الفوسفاتي في القرن التاسع عشر(من أقدم أنواع السماد الكيميائي)، عن طريق طحن العظام الحيوانية، وعندما ظهر نقص فى عظام الحيوان، تم اللجوء للعظام البشرية وتجميعها من ساحات المعارك أو المدافن.
  • بدأت فيما بعد عملية معالجة العظام بحمض الكبريت، حيث يتم تحويل العظام لسائل لزج، وكانت أحياناً تضاف إليه أملاح البوتاسيوم أو نترات الصوديوم، وكان يسمى السماد المعالج بحمض الكبريت بسوبر فوسفات.
  • يعتبر سماد فوسفات الأمونيوم هو السماد الفوسفاتي المتعارف عليه عالمياً فى الوقت الحالى.
  • هو سماد فوسفوري يحتوي على ( 46% فوسفور __ 18% نيتروجين وعناصر أخرى).
  • يعتبر هذا السماد مهم خاصة فى المراحل الأولى لنمو النبات لاحتوائه على الفوسفور كعنصر غذائي مهم للنبات.

3- الأسمدة البوتاسية Potash fertilizers

  • كانت مصادر البوتاسيوم قديماً، تأتي من رماد النباتات والأخشاب ونفايات الشمندر السكري ونترات البوتاسيوم الطبيعية (ملح البارود).
  • يعتبر اليوم كلور البوتاسيوم هو المنتج الأساسي للأسمدة البوتاسية، كما أن نترات البوتاسيوم وكبريتات البوتاسيوم تعتبر الأسمدة الأساسية البوتاسية غير الكلورية.
  • بالنظر إلى غلاء الأسمدة البوتاسية غير الكلورية، لا يتم استخدامها إلا لنوعية التربة التى لا يناسبها الكلور، بالمقارنة مع كلور البوتاسيوم الأرخص ثمناً.

4- الأسمدة المركبة Compound fertilizers

لاقت هذه النوعية رواجاً بين أصحاب المزارع، لعدم رغبتهم في استخدام كل سماد على حدة، ولعدم مقدرتهم على معرفة نسب المزج بين المكونات والخلط لتكوين سماد مركب قوي.

أصبحت فيما بعد الأسمدة الكيمائية المركبة ذات نمو اقتصادي واسع، ولذلك أصبح لكل نبات تركيبة ممزوجة خاصة به حتى تعطى نتائج أفضل.

ولكن لم يقلل ذلك من أهمية المواد النيتروجينية، لأن النبات يحتاج النيتروجين منفصلاً خلال مرحلة النمو، كما أن كمية النيتروجين الموجودة فى الأسمدة الغير مركبة (النيتروجينية)، تعتبر أرخص ثمناً من نفس الكمية المتواجدة فى الأسمدة المركبة.

5- مواد سمادية أخرى Other nutrients

  • تستخدم مخلفات الأفران العالية وخبث المعادن بشكل كبير فى عدة مناطق، بسبب أنها غنية بالفسفور والكالسيوم وعناصر مغذية أخرى.
  • فى الدول الصناعية الكبرى، تنطلق كميات كبيرة من الكبريت الناتج عن احتراق الوقود إلى الهواء الجوي على شكل مركب كبريتي. ثم يسقط مع المطر مزوداً النباتات احتياجاتها من عنصر الكبريت( بغض النظر عن أضرارها للغابات وبعض النباتات لإنها ذات تركيز حمضي عالي ضار بالنباتات).
  • تعتبر كبريتات الكالسيوم من العناصر المغذية للتربة. وتم اكتشافها والتعامل بها مبكراً، حيث أنها تزود النبات بعنصرين ذوي أهمية كبيرة وهما الكبريت والكالسيوم.

“اقرأ أيضاً: آثار العلاج الكيميائي على الجسم”


أضرار السماد الكيميائي

1- قلة المحصول

يحدث ذلك بسبب الإفراط فى استخدام الأسمدة الكيميائية ظناً بأن ذلك سيعود بنفع أكبر. لكن على العكس فإن زيادة نسبة السماد الكيميائي فى التربة الزراعية يؤدى إلى الضرر بالمحصول وقلة إنتاجه.

عند الزيادة في استخدام السماد يحدث بما يعرف (زيادة النمو الخضري). وذلك يكون على حساب المحاصيل والثمار، مما يصيب المحاصيل بالحشرات والأمراض.

2- العقم الناتج عن استخدام السماد الكيميائي

إن “مادة البيوريت السامة” التى تكون فى سماد اليوريا، عندما تتحلل بفعل ارتفاع درجات الحرارة تصبح نشطة، كما أن تطاير غاز الأمونيا الذي ينتج عن تحلل اليوريا يصيب الجهاز التنفسي ويؤدي إلى العقم عند الرجال.

3- الأمراض السرطانية

عند استخدام السماد الكيميائي، ووصوله إلى مياه الصرف ثم إلى مياه النيل والمياه الجوفية. تقوم النترات بالتحول فى أمعاء الإنسان إلى مادة النيتريت المسببة لسرطان الدم.

4- تراكم العناصر الضارة الثقيلة في التربة

يعتبر عنصر الكادميوم من المواد الضارة بصحة الإنسان. يتراكم هذا العنصر فى التربة نتيجة استخدام الأسمدة الفوسفاتية، ومن ثم وصوله للإنسان عن طريق النبات أو الحيوان.

5- نمو الطفيليات والطحالب في مجاري المياه

بسبب المواد الكيماوية وما تحمله من مادة النترات، تؤدي إلى تكاثر الطحالب والطفيليات في مصارف المياه.


السماد الكيميائي له عدة أنواع يتم تصنيعها كيميائياً، مفيد للمزارع حيث يعمل على حل مشاكل المحاصيل والتربة الزراعية. يمكننا القول بأنه ذو فائدة كبيرة لتجار المحاصيل الزراعية. ويقع بأضرار كثيرة على البيئة وعلى صحة الإنسان، بخلاف السماد العضوي الطبيعي الآمن نسبياً.

المراجع

  1.  the editors of: wikipedia, fertilizers" , posted on:21_12- 2019, en.wikipedia.org, retrieved: 20-9-2020
  2.  the editors of: FGS, "the  importance of using chemical fertilizers", posted on: 10-4-2019,www.fruitgrowers.com, retrieved: 20-9-2020
  3.  author: laura buckler, "the hidden dangers of chemical fertilizers" , posted on:7-12-2017,www.eponline.com , retrieved:20-9-2020
596 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق