دواء سيفالكسين

Cephalexin drug

دواء سيفالكسين Cephalexin أحد أنواع المضادات الحيوية للعدوى البكتيرية. فما هي أهم استخداماته، كيف يتم تناوله، وما هي آثاره الجانبية وموانع استعماله؟

كتابة: رانا عبد الرحمن | آخر تحديث: 23 يونيو 2020 | تدقيق: غادة أحمد
دواء سيفالكسين

دواء سيفالكسين Cephalexin مضاد حيوي شائع الاستخدام، لكن يجب الانتباه فقبل تناول الدواء يجب أن تتأكد بأنه ليس لديك حساسية تجاهه، ودائمًا بعمل اختبار الحساسية تجاه هذا الدواء.

نظرة عامة عن دواء سيفالكسين

دواء سيفالكسين هو مضاد حيوي من عائلة السيفالوسبورين. وهو يعمل عن طريق القضاء على البكتيريا الموجودة في الجسم، ويستخدم في علاج العدوى التي تسببها البكتيريا بما في ذلك عدوى الجهاز التنفسي، عدوى الأذن، العدوى الجلدية، عدوى المسالك البولية والعظام.

الاسم العام: سيفالكين cephalexin
اسم العلامة التجارية: كيفلكس Keflex، داكسبيا Daxbia

معلومات مهمة عن دواء سيفالكسين

يعد السيفالكسين من الجيل الأول للسيفالوسبورين، لأنه كان أحد السيفالوسبورينات الأولى التي تم تطويرها وتسويقها. وتمت الموافقة عليه من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية في العام 1971م.

وتم بيعه لأول مرة من قبل شركة Eli Lilly and Company، تحت اسم العلامة التجارية Keflex. واليوم يتم تصنيع وبيع Keflex بواسطة شركة Shionogi Inc.

ويعتبر فعالًا بشكل أساسي ضد البكتيريا إيجابية الجرام. حيث يقتل السيفالكسين البكتيريا، ويعمل بطريقة مماثلة لطريقة عمل البنسيلينات.

فهو يعمل على تثبيط نشاط الإنزيمات المسؤولة عن صنع الببتيدوغليكان. وهو مكون مهم لجدران الخلايا البكتيرية.


نصائح قبل تناول دواء سيفالكسين

لا تستخدم هذا الدواء إذا كان لديك حساسية من السيفالكسين أو غيره من المضادات الحيوية من عائلة السيفالوسبورين مثل:

  • سيفاكلور (سيكلور، رانيكلور).
  • سيفادروكسيل (ديوريسيف).
  • سيفازولين (Ancef ، كيفزول).
  • سيفدينير (Omnicef).
  • سيفديتورين (Spectracef).
  • سيفبودوكسيم (فانتين).
  • سيفبروزيل (سيفزيل).
  • سيفتيبيوتين (Cedax).
  • سيفوروكسيم (Ceftin).

للتأكد من أن دواء سيفالكسين آمن تمامًا بالنسبة لك، اخبر طبيبك إذا كنت تعاني من:

  • حساسية تجاه أي أدوية (خاصة البنسيلينات).
  • أمراض الكلي.
  • تاريخ مرضي لمشكلات واضطرابات الأمعاء مثل التهاب القولون أو إذا كنت تعاني من السكري أو سوء التغذية.
  • مشكلة صحية تتطلب تناولك لمميعات الدم.

كيفية تناول دواء السيفالكسين

تناول دواء سيفالكسين بالضبط كما وصفه الطبيب لك. واحرص على اتباع جميع التعليمات الموجودة على الملصق الخاص بالعبوة.

وفيما يلي بعض الإرشادات الخاصة بتناول الدواء وحفظه:

  • لا تأخذ الدواء بكميات أكبر أو أصغر أو لفترة أطول من الموصي بها
  • ينبغي رج المعلق الفموي (السائل) جيدًا قبل تناول الجرعة.
    • حدد الجرعة باستخدام سرنجة الجرعات الموجودة بالعبوة أو باستخدام ملعقة قياس الجرعات.
    • إذا لم يكن لديك أي أداة لقياس الجرعات، اطلب واحدة من الصيدلي.
  • استخدم هذا الدواء طوال الفترة الزمنية المحددة من قبل الطبيب. فحتى إن تحسنت الأعراض، قد لا تكون العدوى اختفت تمامًا.
    • وإهمال أو تخطي الجرعات قد يزيد من مخاطر الإصابة بمزيد من العدوى المقاومة للمضادات الحيوية.
  • لا تشارك الدواء مع أي شخص آخر، حتى إذا كان يعاني من الأعراض نفسها التي تعاني منها.
  • هذا الدواء قد يؤثر على نتائج بعض الفحوصات الطبية. اخبر الطبيب إنك تستخدم السيفالكسين قبل إجراء أي فحوصات طبية.
  • احفظ الأقراص والكبسولات في درجة حرارة الغرفة العادية بعيدًا عن الرطوبة والحرارة والضوء.
  • احفظ المعلق الفموي في الثلاجة. وتخلص من أي معلق فموي غير مستخدم بعد 14 يومًا.
  • تناول الدواء مع الطعام أو الحليب لمنع الإصابة باضطرابات المعدة.
  • لا تمضغ أو تقسم أو تسحق كبسولات السيفالكسين. خذها كاملة مع كوب من الماء مع الطعام أو الحليب.

 

الجرعات الخاصة بدواء سيفالكسين

تعتمد جرعة دواء سيفالكسين الموصوفة على نوع العدوى، وما إذا كان المريض طفلًا أو بالغًا.

وفيما يلي بعض الإرشادات العامة لتناول دواء السيفالكسين:

  • تتراوح جرعة البالغين المعتادة ما بين 1 إلى 4 جرامات يوميًا، يتم تناولها على جرعات مقسمة.
  • الجرعة النموذجية للبالغين عادة ما تكون 250 ملليجرام كل 6 ساعات أو 500 ملليجرام كل 12 ساعة.
  • الجرعة المعتادة للأطفال هي 25 إلى 50 ملليجرام لكل كيلوجرام من الوزن، تُعطى على جرعات مقسمة.
  • وبناء على نوع العدوى، قد يستمر العلاج من 7 إلى 14 يومًا.
  • قد يتم مضاعفة الجرعات في حالات العدوى الشديدة.
  • في حال هناك حاجة لجرعات كبيرة جدًا من السيفالكسين، قد يتم استخدام نوع آخر من السيفالوسبورينات، يمكن إعطاؤه للمريض عن طريق الحقن أو الوريد.

الجرعات الزائدة

في حال تناولك لجرعة زائدة من السيفالكسين، قد تعاني من بعض الأعراض مثل:

  • الغثيان.
  • القيء.
  • آلام البطن.
  • الإسهال.
  • دم في البول.

إذا كنت تعتقد أنك أو شخص آخر قد تناولت جرعة زائدة من الدواء، اتصل بالطبيب أو الطواريء على الفور.

الجرعات الفائتة

في حال نسيت جرعة من الدواء، لا تأخذ جرعة مضاعفة. وإذا كان موعد الجرعة الثانية قد اقترب، تناول الجرعة العادية.

“اقرأ أيضًا: دواء سيفترياكسون – Ceftriaxone


دواء سيفالكسين للكلاب

غالبًا ما يصف الأطباء البيطريون دواء سيفالكسين للكلاب المصابة بالعدوى البكتيرية سواء في الجلد أو العظام أو المسالك البولية أو الجهاز التنفسي أو غيرها من أنواع العدوى الأخرى.

يمكن إعطاء الكلاب الدواء مع الطعام، وعادة ما يتحملونه بشكل جيد. لكن في بعض الأحيان، قد تحدث بعض الآثار الجانبية، بما في ذلك الغثيان أو القيء.

يجب تجنب إعطاء السيفالكسين للحيوانات التي تعاني من رد فعل تحسسي تجاه البنسلين أو المضادات الحيوية الأخرى من عائلة السيفالوسبورين.

“اقرأ أيضًا: مرض الحمى القرمزية


دواعي استخدام السيفالكسين

السيفالكسين والمضادات الحيوية الأخرى من عائلة السيفالوسبورينات تعد من المضادات الحيوية واسعة النطاق.

مما يعني إنها تستخدام لعلاج مجموعة واسعة من العدوى التي تسببها العديد من أنواع البكتيريا المختلفة. ومنها:

  • عدوى الجهاز التنفسي.
  • عدوى الأذن الوسطى.
  • عدوى الجلد والأنسجة الرخوة.
  • عدوى العظام والمفاصل.
  • عدوى الجهاز البولي والتناسلي، بما في ذلك عدوى البروستاتا الحادة.
  • عدوى الأسنان.

كما يعتبر فعالًا ضد الكائنات الحية التالية:

  • المكورات العقدية بما في ذلك الحمى الروماتيزمية.
  • العقدية الرئوية.
  • الإشريكية القولونية.
  • المتقلبة الرائعة.
  • الكلبسيلا.
  • المستديمة النزلية.
  • الموراكسيلة النزلية.

[tds_warning]لا ينصح باستخدام هذا الدواء لعلاج عدوى الجيوب الأنفية.[/tds_warning]


آثار جانبية لاستخدام دواء سيفالكسين

تشمل أعراض ردود الفعل التحسسية للسيفالكسين:

  • الطفح الجلدي.
  • تورم أسفل الجلد.
  • الحكة.
  • تورم الحلق.
  • الصفير.
  • صعوبة التنفس.

فيما تشمل الآثار الجانبية المتعلقة بالجهاز الهضمي:

  • الإسهال.
  • آلام البطن.
  • الغثيان والقيء.

وتشمل الأعراض الجانبية الأخرى للدواء:

  • الإفرازات المهبلية.
  • الصداع.
  • الدوخة.
  • الشعور بالألم والإرهاق.
  • التشوش.
  • تقرحات الفم.

توقف عن تناول الدواء واتصل بالطبيب على الفور في حال حدوث:

  • تورم أو طفح جلدي شديد.
  • أي صعوبة في التنفس أو البلع.
  • كدمات أو نزيف مفاجيء.

احتياطات و موانع استخدام دواء سيفالكسين

إذا كنت تعاني من الحساسية تجاه البنسلين، فهناك احتمال 10% أن تكون مصابًا بحساسية تجاه السيفالكسين.

قد تكون أكثر عرضة للآثار الجانبية للدواء إذا كان لديك تاريخ مرضي:

  • لأمراض الكبد أو الكلي أو القولون، لذا اخبر الطبيب إذا كنت تعاني من أي من هذه المشكلات الصحية.

مثل المضادات الحيوية الأخرى قد يسبب السيفالكسين فرط نمو بكتيريا تُعرف ب Clostridium difficile في القولون، السموم التي تفرزها هذه البكتيريا يمكن أن تسبب الإسهال وحالة مرضية تعرف بالتهاب القولون الغشائي الكاذب.

استخدام مضادات حيوية أخرى قد يزيد أيضًا من مخاطر الإصابة بالتهاب القولون الغشائي الكاذب. لذا، اخبر الطبيب عن أي مضادات حيوية قمت باستخدامها مؤخرًا.

يجب تناوله فقط عندما تكون هناك حاجة ضرورية لاستخدامه. فالإفراط في استخدام المضادات الحيوية واسعة النطاق، أو استخدامها في علاج أعراض نزلات البرد أو الانفلونزا يمكن أن يؤدي إلى مقاومة المضادات الحيوية وعدوى أكثر خطورة وأكثر صعوبة في العلاج.

يحتوي شراب السيفالكسين على السكر. مما قد يؤثر عليك إذا كنت مصابًا بداء السكري، من غير المتوقع أن يكون سيفالكسين ضارًا للجنين. ولكن ينصح بإخبار الطبيب في حالة كنتِ حاملًا.

“اقرأ أيضًا: دواء اموكسيسيلين


تداخلات الأدوية الأخرى مع دواء السيفالكسين

احرص على إخبار طبيبك بأي أدوية تتناولها سواء موصوفة أو لا تحتاج لوصفة طبية، كذلك الفيتامينات والمكملات الغذائية والعلاجات العشبية. فبعض الأدوية قد تتفاعل مع السيفالكسين وتتسبب في حدوث بعض المشكلات الصحية:

فالأدوية التي تتفاعل مع سيفالكسين قد تقلل من تأثيره أو تؤثر على مدة عمله أو تزيد من آثاره الجانبية أو يقل تأثيرها عند تناولها معه.

ولا يعني التفاعل بين دوائين دائمًا أنه يجب التوقف عن تناول أحدها. ومع ذلك، فهناك بعض الحالات التي يتطلب فيها ذلك.

ومن الأدوية الشائعة التي قد تتفاعل مع دواء سيفالكسين:

  • استراديول.
  • البروبيوتيك، مثل العصية اللبنية الحمضية.
  • بيكوسلفات الصوديوم.
  • مضادات التخثر (مميعات الدم)، مثل الوارفارين.
  • مضادات حيوية أخرى مثل؛ الكلورامفينيكول والسلفوناميدات والماكروليدات والتيتراسيكلين.
  • التطعيمات مثل؛ لقاح السل أو الكوليرا أو التيفوئيد.
  • الفيتامينات مثل؛ الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون أ أو د أو  ه أو ك أو الفولات أو الحديد أو الزنك. (قد تقلل من تركيزات سيفالكسين في الدم).
  • قد يتفاعل دواء سيفالكسين مع دواء الميتفورمين لعلاج السكري من النوع الثاني. مما يزيد من مخاطر الآثار الجانبية.
  • قد يتراكم السيالفكسين في الدم عند تناوله مع البروبينسيد (Benemid, Probalan) المستخدم لعلاج النقرس.
  • في بعض الحالات، يمكن استخدام البروبينسيد مع المضادات الحيوية لزيادة قوتها وفعاليتها.
  • استخدام المضادات الحيوية قد يؤثر على فعالية حبوب منع الحمل. لذا، يوصي باستخدام وسيلة أخرى لمنع الحمل أثناء استخدام المضادات الحيوية.

تجنب استخدام دواء السيفالكسين Cephalexin دون وصفة من الطبيب. وفي حال تعرضك لأي آثار جانبية تواصل مع طبيبك أو مقدم الرعاية الخاص بك.

المراجع

  1. Author: Kaci Durbin, MD, Cephalexin, 01/04/2020, www.drugs.com, Retrieved 22/06/2020.
  2. Author: Chris Iliades, What Is Cephalexin (Keflex)?, 17/03/2014, www.everydayhealth.com, Retrieved 22/06/2020.
  3. Author: Medicine.org, Cefalexin 250mg Capsules, 15/06/2018, www.medicines.org.uk, Retrieved 23/06/2020.
351 مشاهدة

ساهم باثراء المحتوى من خلال اضافة تعليق