القراد في القطط؛ أهم الأعراض والأسباب وطرق التشخيص والعلاج

سالم العليتعديل شجا الخليل14 أبريل 2024آخر تحديث :
القراد في القطط؛ أهم الأعراض والأسباب وطرق التشخيص والعلاج

القراد في القطط (Tick infestation in cats) من أكثر مشكلات القطط شيوعا، وعلى الرغم من أن الكثير من الناس يعتقدون أن القراد مشكلة للكلاب، إلا أن القطط التي تقضي وقتًا في الهواء الطلق يمكن أن تواجه القراد أيضًا وتصاب بالأمراض المنقولة عن طريق القراد. حتى القطط المنزلية يمكن أن تتلامس مع القراد الذي يجلبه الأشخاص أو الحيوانات الأليفة الأخرى. إليك ما تحتاج لمعرفته حول أهم الأعراض والأسباب وطرق التشخيص والعلاج.


ما هو القراد؟

القراد كائنات طفيلية شائعة تنمو وتعيش وتتكاثر عن طريق التغذي على دم حيوانك الأليف. بينما قد يعتقد الكثيرون أن القراد حشرات، فإن القراد هو في الواقع عنكبوت في نفس عائلة العناكب والعقارب. من المحتمل أن يكون القراد أكثر ضررًا لقطتك منه للكلاب نظرًا لقدرته على التسبب في فقر الدم وانخفاض كتلة جسم القطط. يمكن أن يحمل القراد في القطط أيضًا عددًا من العدوى والأمراض الضارة التي يمكن أن تنتقل إلى قطتك بعد أن يلدغها القراد ويلتصق به.


أعراض القراد في القطط

يسهل التعرف على القراد على جلد قطتك. تظهر أعراض القراد في القطط على شكل نتوءات مرتفعة قليلاً عندما تمسّك بفراء قطتك. عند الفحص الدقيق للجلد، ستجد قرادًا بنيًا أو أسود صغيرًا مرتبطًا بقطتك. يمكن أن يتراوح حجم القراد من حجم رأس الدبوس إلى حجم ممحاة القلم الرصاص. عادة، كلما زاد حجم القراد، زاد طول القرادة التي تتغذى على قطتك.

في حين أن الإصابة الشديدة بالقراد في قطتك يمكن أن تسبب فقر الدم، فإن الأمراض الشائعة التي تنقلها القراد والعدوى تسبب مجموعة متنوعة من الأعراض، تتضمن أهم 5 أعراض شائعة:

  • خمول.
  • ألم المفاصل.
  • أمراض القلب بعد فترات طويلة دون علاج.
  • فقر دم.
  • حُمى.

أسباب ظهور القراد في القطط

يلتصق القراد بأنصال من العشب أو الأعشاب الضارة أو غيرها من النباتات على مستوى الأرض. عندما تسير قطتك بجانب هذه النباتات، ينتقل القراد بعد ذلك إلى فرائها حيث يلتصقون بعد ذلك بجلد قطتك. سيضع القراد البالغ ويفقس بيضًا، مما يتسبب في غزو القراد في قطتك إذا لم يتم علاجه بشكل صحيح. يعتبر هذا السبب من أهم أسباب ظهور القراد في القطط.

عندما يعض القراد قطتك، فإنه ينقل البكتيريا أو الأمراض المعدية التي قد يحملها. معظم القطط لديها مناعة جيدة نسبيًا تجاه لايم وليست حساسة جدًا. ومع ذلك، يمكن أن يحمل القراد أيضًا مجموعة من مسببات الأمراض الأخرى أو ينتشر إلى حيوانات أليفة أخرى في عائلتك أو حتى الأشخاص، وهذا ما يزيد من تفشي القراد في القطط.

كيفية تشخيص القراد عند القط

سيبدأ تشخيص وجود القراد في قطتك بفحص جسدي شامل. يبحث الطبيب البيطري بشكل منهجي عن النتوءات في قطك أو بصريًا عن البق الأسود أو البني الصغير. كما يولي اهتمامًا خاصًا لمنطقة أسفل البطن والذقن والساقين لأن هذه هي النقاط المفضلة لتعلق القراد. سيفحص أيضًا لثة قطتك للتأكد مما إذا كانت وردية صحية أم بيضاء شاحبة، مما قد يشير إلى فقر الدم، وهو التشخيص الأدق لمرض تفشي القراد في القطط.

بمجرد تحديد مكان القراد، سيطلب الطبيب البيطري أيضًا فحص عينة دم كاملة. ستكشف نتائج الدم ما إذا كانت قطتك قد أصيبت بأي أمراض أو مسببات الأمراض الأخرى التي ربما كان يحملها القراد. سيسمح هذا أيضًا بإجراء تقييم أكثر دقة للصحة العامة لقطتك ومستويات نقص الحديد أو فقر الدم.

اطلع على: “دواء فينوباربيتال للكلاب والقطط


علاج حشرة القراد في القطط

يأخذ علاج القراد في قطتك شكلين. سيتم علاج قطتك أولاً من الإصابة الأولية للقراد ثم يتم تحديد مسار وقائي؛ لذلك تشمل طرق العلاج:

علاج الإصابة بالقراد

سيشمل علاج الإصابة الأولية بالقراد في قطتك عدة مراحل. أولاً، سيتم فحص قطتك جيدًا وسيزيل الطبيب القراد. تعتبر الإزالة الصحيحة للقراد الموجود على قطتك خطوة مهمة. غالبًا ما يسحب أصحاب القطط القراد بأنفسهم لكنهم يتركون جزءًا من الفم خلفهم، مما قد يسبب التهابات أو مشاكل صحية أخرى.

يجب ارتداء القفازات في جميع الأوقات عند التعامل مع القراد، حيث يمكن أن تنتقل العديد من الأمراض التي تحملها إلى البشر. قد يعطي الطبيب أيضًا دورة من المضادات الحيوية لإزالة أي عدوى كامنة أو الأدوية المعززة للحديد إذا ظهرت على قطتك علامات فقر الدم من غزو القراد. أخيرًا، قد يتم إعطاء قطتك حمامًا خاصًا يمنع القراد من الإمساك بها.

منع القراد

تشمل الخطوة الثانية من علاج تفشي القراد على القطط لوقاية. هناك العديد من الخيارات للوقاية من القراد ويجب عليك مناقشة الخيار المناسب لحيوانك الأليف. تعمل أطواق القراد عن طريق نشر مادة كيميائية دقيقة على جلد قطتك مما يجعلها غير مستساغة للقراد.

تتوافر أيضًا المواد الكيماوية الموضعية للقراد والتي تستخدم فيها علاجًا لقطتك مرة واحدة في الشهر. يمكن أن تحتوي العلاجات الموضعية على مواد كيميائية خطرة على قطتك ولا يجب إعطاؤها إلا بتوجيه من الطبيب البيطري وبأقل جرعة ضرورية لضمان العلاج.

الشفاء من قراد القطط

تتعافى معظم القطط تمامًا من الإصابة بالقراد، ويمكن إزالة القراد في نفس اليوم. تُعالج الأعراض الكامنة بسهولة بالأدوية. للإدارة المستمرة، يجب أن تنتبه جيدًا لأي جداول زمنية للوقاية من القراد، سواء كان ذلك موضعيًا أو قائمًا على طوق. يعد الالتزام بالتوقيت المناسب لذلك أمرًا أساسيًا في منع القراد من غزو قطتك مرة أخرى.


الأمراض التي تنتقل إلى القط بالقراد

تشمل أهم هذه الأمراض:

حمى البوبكات في القطط

نظرًا لأن لدغات القراد لا تؤذي عادة، فقد لا تظهر على قطتك أي علامات واضحة للقراد. لكن لدغة واحدة فقط من القراد يمكن أن تصيب قطتك بمرض مميت يسمى داء الخلايا الخلوية أو حمى البوبكات. تنتقل حمى البوبكات عن طريق قراد لون ستار، وهي عدوى خاصة بالقطط تؤثر على خلايا الدم (Blood cell) والدورة الدموية في القط.

مرض لايم في القطط

ربما يكون أكثر الأمراض التي تنقلها القراد شهرةً، مرض لايم هو عدوى بكتيرية أكثر شيوعًا بين البشر والكلاب، وهو من أكثر الأمراض الناتجة عن تفشي القراد في القطط.

داء إيرليخ في القطط

داء إيرليخ هو مرض بكتيري ينتقل عن طريق القراد وهو أكثر شيوعًا في الكلاب من القطط، على الرغم من أن القطط ليست محصنة ضده.

أنابلازما في القطط

هو عدوى بكتيرية أخرى يمكن أن ينقلها القراد إلى القطط. عادة ما يستغرق القراد من 24 إلى 48 ساعة من التعلق لنقل أنابلازما إلى القط.


مخاوف متعلقة بتفشي القراد

إذا تعرضت قطتك لإصابة كبيرة بالقراد، فقد تصاب بفقر الدم. يمكن أيضًا أن تصاب لدغات القراد بالعدوى، مما يسبب التورم والألم والمضاعفات المرتبطة بالعدوى البكتيرية. يمكن أن تشير العديد من أعراض مرض القراد إلى مشاكل صحية أخرى، لذلك من الجيد دائمًا استشارة الطبيب البيطري.


أسئلة شائعة حول تفشي القراد في القطط

إذا ظهرت لدى قطتك أي علامات للإصابة بالقراد، سوف تتساءل عن:

هل قراد القطط معدي للإنسان؟

نعم يمكن أن يصيب القراد الإنسان، ويمكنه أيضا نقل العديد من الأمراض للبشر.

من أين يأتي القراد؟

يحب القراد الطقس الدافئ، لكنه أيضًا يحب الظل ودرجة معينة من الرطوبة. هذا يعني أنهم يفضلون التجمع في الأعشاب الطويلة والشجيرات وتحت بيوت الكلاب وغيرها من المناطق المضيافة في الفناء أو الحديقة الخاصة بك. ينتقل القراد بسهولة من حيوان إلى آخر، وقد ينتقل إلى منزلك على ملابسك.

اقرأ المزيد:


تفشي القراد في القطط؛ من أكثر المشاكل التي تواجه الكثير من القطط وإذا لم يتم علاجها فسوف تؤدي إلى انتقال الكثير من الأمراض إلى القطط وتعريض حياة القط إلى الخطر. لذا كان واجبًا على مربي القطط معرفة أعراض تفشي القراد في القطط وفي حالة خمول القطة بصورة مستمرة أو إصابتها بالحمى يجب الذهاب بها على الفور إلى الطبيب البيطري من أجل تطبيق العلاج المناسب.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة