التصوير المقطعي المحوسب؛ أهم 6 استخدامات للأشعة المقطعية والاستعداد لها

التصوير المقطعي المحوسب؛ أهم 6 استخدامات للأشعة المقطعية والاستعداد لها

التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالأشعة المقطعية أو ما يعرف بالتصوير الطبقي المحوري هو إجراء مهم لإعطاء تشخيص شعاعي دقيق. ما أهم المعلومات عنه؟

إن التصوير المقطعي المحوسب أو ما يعرف بـ CAT scan من أبرز الإجراءات الشعاعية في تشخيص ومتابعة علاج كثير من الأمراض. له أسماء أخرى منها التصوير الطبقي المحوري والتصوير بالأشعة المقطعية. ما هي أهم فوائده وماذا عن أضراره؟ والأهم، كيف تستعدّ له؟


لمحة عن التصوير الطبقي المحوسب

إن تقنية الفحص بالتصوير الطبقي المحوري (أو ما يعرف بفحص CAT) بمثابة عين داخلية للطبيب يقوم من خلالها برؤية جسمك من الداخل. في الحقيقة، إن هذا الفحص عبارة عن مجموعة من صور أشعة سينية (X-Ray) يتم التقاطها من زوايا متباينة وعديدة حول محور الجسم البشري. ثم، باستخدام حاسوب خاص يتم تركيب هذه الصور لتقديم صور مقطعية وشرائح لأنسجة الجسم (كالعظام والعضلات والأحشاء الداخلية على سبيل المثال). كذلك، يستفاد منها لإنشاء صور لأوعية الدم والأنسجة الرخوة.

من الجدير ذكره، أن تقنية التصوير بالأشعة المقطعية أو ما يعرف باسم الطبقي المحوري تعطي فائدة من الناحية العملية أكبر بكثير من الأشعة السينية. لكن، الأشعة السينية تطلب بشكل أولي ومبدأي لسهولة أخذها وقلة كلفتها وتوافرها.

استخدام تقنية الأشعة المقطعية

استخدام الأشعة المقطعية
استخدام الأشعة المقطعية

هناك استخدام واسع لتقنية التصوير الطبقي المحوري، لكن يشيع اللجوء إليه بشكل خاص عند مراجعي الإسعاف الجراحي بقصة حوادث السير. حيث يتوقّع أن يكون لديهم إصابات حشوية داخلية بسبب الصدم الخارجي. لا يتوقف استخدام التصوير الطبقي المحوري عند هذا وحسب. بل، يتم اللجوء إليه لتصوير معظم أجزاء الجسم البشري. والأهم من ذلك، أن له فائدة مميزة في التشخيص وبالتالي يحدد الخيار الأمثل للخطة العلاجية اللاحقة.

“اقرأ أيضاً: شاطئ النخيل في مصر ( إليك أهم 3 فنادق ومطاعم موجودة فيه)


لماذا يتم اللجوء للتصوير الطبقي المحوري

نوجز في هذه النقاط الحالات التي يُلجأ بها لاستخدام هذه التقنية:

  • في الجراحة العظمية والأورتوبيديا بشكل خاص، لتشخيص آفات الهيكل الدعامي الحركي وآفات الهيكل العظمي (سرطانات العظام والكسور مثلاً).
  • التحديد الدقيق لمكان تموضع الخثرات الدموية والجلطات.
  • تحديد موقع الأورام والسرطانات خاصة تلك الناشئة في الأحشاء الداخلية.
  • يتم استخدامه لتوجيه الإجراء التشخيصي أو العلاجي كأخذ خزعة أو إجراء جراحة أو علاج شعاعي.
  • كشف الحالات المرضية غير السليمة المختلفة بدءاً من الآفات الناشئة البسيطة وانتهاءً بالأورام الخبيثة.
  • مراقبة العلاج للحالات المرضية السابقة وأهمها وجود عقيدات رئوية أو كتل ناشئة في الكبد.
  • يستخدم في تشخيص ومتابعة علاج بعض أمراض القلب.
  • هام جداً لكشف الإصابات الداخلية وحالات النزيف الداخلي خاصة بعد الحوادث التي تتعرض فيها الأحشاء لرض كليل (غير نافذ).

“اقرأ أيضاً: فطر ريشي،؛ أهم 11 فوائد صحية لملك الفطر وأشكاله المختلفة


المخاطر التي تتلو الخضوع للفحص مخاطر التصوير المقطعي المحوسب

مخاطر التصوير الطبقي المحوري

  • نوجز أشيع المخاطر التي تنطوي على التعرض للأشعة المقطعية:

أضرار الأشعة المقطعية؛ التعرض لخطر الإشعاع

إن هذه التقنية تعتمد إطلاق أشعة مؤينة باتجاه الجسم البشري. لكن، هذا التعرض سيكون لفترة وجيزة من الزمن. وبالتأكيد، إن الأشعة التي سيتعرض لها الجسم تكون أكبر من تلك التي يتعرض لها عند إجرائه لصورة أشعة سينية بسيطة. لذا، تكون المعلومات المعطية ذات فائدة أكبر في التصوير الطبقي المحوري. من غير الشائع أن يكون هناك ضرر جسيم عند التعرض لمستويات منخفضة من الإشعاع المؤين. كما أنه من النادر شيوع إصابة الشخص بالسرطان بسبب تعرضه لمقادير عالية من الإشعاع.

تصحيح مفاهيم

لهذه الأشعة المؤينة فوائد عظمى في الطب تفوق مضارها ومساوئها. كما أن الأطباء يستخدمون جرعات منخفضة تناسب حصولهم على المعلومات المطلوبة للتشخيص الشعاعي.

مساوئ تطال الأجنة

في الحقيقة، يندر أن يتسبب إشعاع الطبقي المحوري أي إصابة للجنين بحال خضعت المرأة الحامل للتصوير بالأشعة المقطعية. لكن، رغم ذلك على المرأة أن تخبر الطبيب بوجود حمل قبل الخضوع للفحص. سبب ذلك، إمكانية الاستعاضة عن الأشعة المقطعية ببعض الحالات بفحوص أخرى يمكنها أن تعطي تشخيصاً جيداً للحالة (كالتصوير بالأمواج فوق الصوت أو الرنين المغناطيسي على سبيل المثال).

التحسس على مادة التباين المستخدمة

إن مادة التباين هي نوع من الصباغ الخاص قد يوصي أخصائي الأشعة بشربه أو تناوله قبل خضوعك للفحص. يمكن أيضاً أن يتم تسريبه وريدياً أو إعطائه بشكل رحضة شرجية (بحسب المكان الذي سيتم تصويره). وظيفة هذه المادة إظهار تباين امتصاص النسج لها. ما يحدث في بعض الحالات، هو أن جسم الشخص يتحسس على هذه المادة لكنها من المساوئ غير المثيرة للقلق.

من الواجب ذكره، أنه في معظم الحالات تكون ردود الفعل التحسسية جلدية. كظهور الحكة على سبيل المثال. لكن، تظهر بعض ردود الفعل الخطيرة بشكل نادر استجابة لهذا التحسس. على أية حال، يجب إخبار الطبيب بحال ظهور أي علامة أو عرض يدعو للقلق.

“اقرأ أيضاً: كيف أعرف أني حامل؛ 6 نصائح للحفاظ على صحة الحمل وطرق معرفته بدون تحليل


كيف تستعد لإجراء الفحص (CAT scan)

الاستعداد لبدء فحص الطبقي المحوري
التصوير المقطعي المحوسب؛ أهم 6 استخدامات للأشعة المقطعية والاستعداد لها 2

إن الاستعداد لإجراء فحص الطبقي المحوري يتعلق بشكل خاص بالمنطقة التي سيتم فحصها:

  • بالمجمل، عليك خلع كل لباسك وارتداء بدلة خاصة بالمستشفى.
  • من الهام جداً إزالة كل مادة معدنية ترتديها على الفور قبل البدء.

تشمل المواد المعدنية:

  • بدلات الأسنان.
  • الحلي والمجوهرات.
  • النظارات.

سبب ذلك، أنها تتداخل مع صورة الأنسجة وتعيق رؤية الطبيب الفاحص.

  • سيتوجب عليك الامتناع عن تناول المأكل والمشرب قبل الخضوع للفحص.

“اقرأ أيضاً: الشمس الصناعية؛ كيف تنشأ وأهم المعلومات حول التوكاماك الصيني (EAST)


المادة المستخدمة في هذا الفحص

إن التصوير بالأشعة المقطعية يحتاج إلى عنصر جوهري هو مادة التباين. وظيفة هذه المادة إظهار تباين امتصاص الأنسجة لها وإخراج صورة الأشعة المقطعية بشكل عام. تقوم هذه المادة بحجب الأشعة X حيث تظهر باللون الأبيض. بالتالي، يسهل تميز الأوعية الدموية والأمعاء وغيرها من الأنسجة.

كيف تؤخذ مادة التباين؟

تختلف طرق أخذ المادة باختلاف المكان المطلوب تصويره كالتالي:

  • فموياً:

بحال كان استطباب التصوير هو إظهار الجهاز الهضمي العلوي (تصوير المري والمعدة). حيث سيوصي طبيبك بابتلاعك للمادة. عليك احتمال طعمها والاستعداد له فهي ذات طعم غير مرغوب.

  • حقناً:

يتم الاستعانة بوريد في يدك لإدخال المادة بالتسريب. هذه الطريقة تساعد على إبراز الحويصل الصفراوي أو الطرق البولية المفرغة. في الحقيقة، قد تشعر بدفء يرافق إدخال المادة كما وستشعر بطعم معدني في فمك.

  • الرحضة الشرجية:

يتم اللجوء إليها لتصوير السبيل الهضمي السفلي (الأمعاء والمستقيم). الآثار الجانبية لهذه الطريقة تشمل حس بالنفخة، الانزعاج وعدم الارتياح.


تحضير الأطفال لفحص CAT scan

قد يطلب طبيب الأطفال صورة لطفلك في حالات مرضية خاصة. لذلك وبسبب عدم قدرة الطفل على التحلي بالهدوء. قد يوصي الطبيب بإعطائه مادة مسكنة ومهدئة تحدّ من حركته خلال الإجراء. بقدر ما يكون الطفل ثابتاً بقدر ما ترتفع جودة الصور ذلك أن الحركة تؤدي لتعتيم الصورة ومن ثم إعطاء نتائج فحص غير دقيقة ومضللة.


توقعاتك حول الفحص

إن المكان المناسب لهذا الإجراء يمكن أن يكون عيادة خارجية خاصة أو مركز تصوير شعاعي أو في المستشفى. أما الوقت المستغرق فغالباً لن يتجاوز النصف ساعة. وبالنسبة للألم، فهذا الإجراء غير مؤلم نهائياً.


خلال التصوير بالأشعة المقطعية

خلال التصوير الطبقي المحوري
خلال التصوير المقطعي المحوسب
  • إن شكل هذا الجهاز يشبه الكعكة المدورة الضخمة.
  • ما عليك فعله هو الاستلقاء على طاولة ذات مقاس ضيق متحركة وقابلة للاتجاه نحو داخل الجهاز.
  • في بعض الحالات، قد يتم تثبيت المريض بالأشرطة وقد يتم استخدام وسائد خاصة.
  • على سبيل المثال عند تصوير الرأس سيتوجب على الأطباء تثبيت رأسك تماماً بالأشرطة لتجنب حركته.
  • في الداخل، سيتم أخذ صور أشعة سينية لكامل جسمك عن طريق أجهزة خاصة تلتف حول محوره Axis.
  • قد يكون من المزعج لك سماع أصوات الالتقاط والطنين لكن يتوجب عليك التحلي بالهدوء.
  • لا داعي للخوف، لأن فني الأشعة سيكون في حالة مراقبة دائمة لك وسيتمكن من سماعك وأنت في الداخل.
  • بالمثل، قد تتلقى بعض التعليمات عن طريق جهاز صوتي خاص يربطك مع الكادر الطبي المراقب.
  • على سبيل المثال، قد يطلب منك التوقف عن أخذ النفس فترة وجيزة لضمان جودة الصور وعدم التشويش.

“اقرأ أيضاً: 7 نصائح لترتيب المنزل بسرعة والتخلص من الفوضى المتراكمة


بعد التصوير الطبقي المحوري

بكل سهولة، يمكنك العودة لأداء النشاط اليومي المعتاد فلن يؤثر التصوير على نشاطك. في نفس السياق، قد يطلب منك المكوث لفترة وجيزة ريثما يتأكد الطبيب من سلامتك. وفي النهاية، لعل أبرز التوصيات تكون بوجوب شربك لكمية كبيرة من المياه لمساعدة كليتيك بالتخلص من مادة التباين.


إن تقنية التصوير المقطعي المحوسب من الإجراءات المفصلية التي سيتوجب عليك الخضوع لها بحال إصابتك ببعض الأمراض. لكنها إجراء بالمجمل آمن ولا يستدعي القلق.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

مقالات هامة
تعليقات (0)

إغلاق